منوعات

لعبة الإنتحار “تحدي الحوت الأزرق”

الألعاب الإلكترونية وسيلة للتسلية والمتعة، لكن البعض يحولها إلى ألعاب قاتلة. “تحدي الحوت الأزرق”، من بين الألعاب الإلكترونية التي ظهرت مؤخرا في العالم، وباتت تنطوي على تهديد مباشر لحياة المراهقين.

“تحدي الحوت الازرق Blue Whale”

هي لعبة إلكترونية تتكون من 50 مهمة، تستهدف المراهقين بين 12 و16 عاماً.

 

طريقة لعب “تحدي الحوت الازرق” ؟؟؟

حيث تعتمد لعبة الحوت الأزرق في طريقة لعبها، على غسل دماغ المراهقين ضعفاء النفوس، وذلك لمدة تصل إلى 50 يوماً، حيث يقوم مخترع اللعبة بالتحكم بالمراهقين بشكل مباشر عن بعد، وذلك من خلال القيام بتكليفهم بعدد  من المهام الغربية، مثل مشاهدة أفلام رعب، الإستيقاظ في ساعات غريبة من الليل، والعمل على إيذاء النفس بصورة بشعة، وعقب إستنفاذ قِواهم في نهاية اللعبة، يُطلب منهم الإنتحار.

بعد أن يقوم الشخص بالتسجيل لخوض التحدي، يُطلب منه نقش الرمز التالي “F57” أو رسم الحوت الأزرق على الذراع بأداة حادة، ومن ثم إرسال صورة للمسؤول للتأكد من أن الشخص قد دخل في اللعبة فعلاً.

 

قائمة مهام اللعبة:

  1. نحت عبارة محددة على يد الشخص أو ذراعه.
  2. استيقظ في الساعة 4:20 صباحا وشاهد فيديو مخيف.
  3. عمل جروح طولية على ذراع المتحدي.
  4. رسم حوت على قطعة من الورق.
  5. كتابة “نعم” على ساق الشخص نفسه إذا كان مستعدا ليكون حوتاً. وإلا، ينبغي أن يقطع الشخص نفسه عدد قطع.
  6. مهمة سرية (مكتوبة في التعليمات البرمجية.)
  7. خدش (رسالة) على ذراع الشخص.
  8. كتابة حالة على الانترنت عن كونه حوت.
  9. التغلب على الخوف
  10. الأستيقاض الساعة 4:20 فجراً والوقوف على السطح
  11. نحت حوت على يد الشخص الخاصة.
  12. مشاهدة أشرطة الفيديو مخيف كل يوم.
  13. لاستماع إلى الموسيقى يرسلها المسؤول.
  14. قطع الشفاه.
  15. نكز ذراع الشخص / اليده الخاصة بواسطة إبرة.
  16. أئذ نفسك أو أمرض نفسك
  17. الذهاب إلى السقف والوقوف على الحافة.
  18. الوقوف على جسر.
  19. تسلق رافعة.
  20. في هذه الخطوة، يتحقق شخص مؤمن بطريقة أو بأخرى لمعرفة ما إذا كان المشارك جدير بالثقة.
  21. التحدث مع “الحوت” على سكايب.
  22. الجلوس على السطح مع الساقين تتدلى على الحافة.
  23. وظيفة مشفرة أخرى.
  24. بعثة سرية.
  25. الأجتماع مع “حوت”
  26. يعين المسؤول يوم وفاة الشخص.
  27. زيارة السكك الحديدية.
  28. لا تتحدث مع أي شخص طوال اليوم.
  29. إعطاء يمين حول كونه حوت.
  30. بعد هذه الخطوات، الخطوات 30-49 تنطوي على مشاهدة أفلام الرعب والاستماع إلى الموسيقى التي يختارها المسؤول، والتحدث إلى الحوت.
  31. المهمة الأخيرة هي القفز من مبنى.‏

السر وراء الرمز  K57!!!

ترمز لمجموعة على وسائل التواصل الاجتماعي، وتحديداً إلى موقع vk.com الشائع في روسيا والبلدان المحيطة بها. كانوا يروّجون لأفكار انتحارية ويقومون بنشر العديد من الصور التي تبعث على الاكتئاب. إلا أن إدارة الموقع أغلقت هذه المجموعة التي أسسها فيليب بوديكين عام 2013 بعد إعداد وتفكير لمدة 5 أعوام، وفقاً لصحيفة الديلي ميل. 

 

الانسحاب غير ممكنك!!!

لا يُسمح للمشتركين بالانسحاب من هذه اللعبة. وإن حاول أحدهم فعل ذلك فإن المسؤولين عن اللعبة يهددون الشخص الذي على وشك الانسحاب ويبتزونه بالمعلومات التي أعطاهم إياها لمحاولة اكتساب الثقة. ويهدد القائمون على اللعبة المشاركين الذين يفكرون في الانسحاب بقتلهم مع أفراد عائلاتهم .

القلق العربي حول إنتشار لعبة “تحدي الحوت الازرق”

وقد أعلنت عدد من الدول العربية، عن قلقها الكبير من انتشار لعبة الحوت الأزرق بين المراهقين، حيث أطلقت عدد من المنظمات تحذيرات لكافة الأهالي بمتابعة الأبناء بسبب اللعبة الخطيرة، حيث أن اللعبة مجانية وسهل الوصول إليها بشكل مباشر، وتحاول الدول العربية في الوقت الحالي حذر اللعبة بشكل كبير قبل وصولها إلى المراهقين

 

لماذا الحوت الأزرق؟

يًعرف عن الحيتان الزرقاء ظاهرة الانتحار، فهي تسبح جماعة أو بشكل فردي إلى الشاطىء، وتعلق هناك وتموت إذا لم يحاول أحدهم إرجاعها مجدداً إلى المياه. والرابط هنا هو محاولة إيذاء النفس ووضعها في موقف لا يمكن التراجع عنه.