Loading alternative title

حصاد اليوم 7-10-2018

حصاد اليوم 7-10-2018
07-10-2018 20:30


أبرز أخبار اليوم:

أخبار محلية:

- اللقاء مع وزير الاعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب في الكويت محمد الجبري يمثل مناسبة ثمينةً نظرا لما يمثله من شخصية منفتحة على التفاعل بعمق مع الإعلاميين العرب ، وهي سياسة تنسجم مع توجهات امير الكويت ويعتبر الوزير الجبري خير من يطبقها بروحية عالية من الثقافة والوعي بالأهمية القصوى للإعلام في هذه المرحلة بخاصة. واستقبل الوزير الجبري وفد اعلامي عربي يزور الكويت بدعوة من وزارة الاعلام، وتتوجت هذه الزيارة  بلقاء الوزير الجبري الذى اكد ان الكويت وبتوجيهات دايمة من اميرها تستمر بدعم لبنان الذي هو شقيق تربطنا به علاقات صميمية. ومرة بعد مرة تثبت الوقائع ان المحبة التي تربط بين الشعبين الكويتي واللبناني هي عميقة وقادرة على إثبات صدقها باستمرار.

وقال الجبري ان العلاقات بين لبنان والكويت التي تحظى برعاية  مستمرة من الامير الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح تستمر نابضة بعوامل الثقة الأخوية المبادلة. وثمن رئيس تحرير موقع ومجلة الهديل  بسام عفيفي خلال اللقاء الروح المعطاءة التي تترجمها الكويت في دعمها للبنان، وأيضا الروح الإيجابية التي يتعاطى بها الوزير الجبري مع الإعلاميين العرب وذلك لمصلحة دعم استقرار كل دول المنطقة. والى ذلك استقبل وكيل وزارة الاعلام الكويتي طارق المزرم الوفد الاعلامي العربي وأكد حرص الكويت على دعم الاعلام العربي لمصلحة دعم دوره في استقرار مجتمعاتنا .

-قالت مصادر سياسية مواكبة عن قرب لاتصالات تذليل العقبات من أمام تأليف الحكومة لصحيفة "الحياة"، إن تفاؤل الرئيس المكلف تأليف الحكومة سعد الحريري بإمكان ولادة الحكومة خلال 10 أيام، يعود إلى أن رئيس الجمهورية العماد ميشال عون الذي كان اعترض على حصول "القوات اللبنانية" على 4 مقاعد وزارية بأربع حقائب، من دون وزير دولة، لم يمانع خلال اجتماعه الأخير مع الحريري الأربعاء الماضي أن يكون المخرج حصول "القوات" على موقع نائب رئيس الحكومة، كمخرج لإصرار عون على إسناد وزارة دولة لها بدل الحقيبة الرابعة، وفق الصيغة التي كان الحريري اقترحها في الصيغة التي طرحها عندما قدمها إلى عون في 3 أيلول الماضي. وكان عون اعترض على اقتراح الحريري قبل أكثر من شهر تولي "القوات" وزارات التربية، العدل، الشؤون الاجتماعية والثقافة، معتبراً أن إسناد 3 وزارات دولة لفريق رئيس الجمهورية و"التيار الوطني الحر" ليس عادلاً، وأصر على نزع إحدى الحقائب الأربع من "القوات"، وتحديداً وزارة العدل ليسند إليها وزارة دولة. وفي ذلك الحين لم يمانع عون في حصول "القوات" على 4 وزراء، مشترطاً أن يكون بينهم وزير دولة بلا حقيبة، خلافاً لإصرار رئيس "التيار الوطني الحر" الوزير جبران باسيل الذي كرره في مؤتمره الصحافي أول من أمس بأن حصة "القوات" هي 3 وزراء فقط.

وأوضحت المصادر أن الحريري الذي كان أبلغ عون أنه يطرح إسناد 4 حقائب لـ"القوات" تعويضاً لها عن مطالبها بالحصول على نيابة رئاسة الحكومة أو وزارة سيادية وعلى 5 وزراء، عاد ففاتح عون بإمكان إسناد نيابة رئيس الحكومة لها من دون حقيبة، كمخرج لإصرار عون على أن تتولى وزارة دولة بلا حقيبة، رافضاً إسناد العدل لها.

-أكد وزير الاقتصاد رائد خوري الاستمرار في قرار تركيب العدادات حتى النهاية نافياً تعرضه لأي ضغوطات للحد من الإجراءات المتخذة وقال: لا غطاء سياسياً على أحد وما نقوم به موضع إشادة من جميع الفرقاء وهو خير مثال على أهمية التناغم بين الوزارات حول قضايا تتعلق بحقوق المواطن. وأوضح خوري أن كثراً من أصحاب المولدات يخضعون لشرعية الدولة في مقابل شريحة ترفض وتجاهر بالتهديد بعدم الالتزام مطالباً النيابة العامة التحرك لوضع حد للمخلين بالالتزام بقرارات الدولة مشددا على ألا أحد فوق الدولة والكل يخضع للقانون. ورأى أن الرئيس المكلف سعد الحريري قد استند في تحديده مهلة العشرة أيام الى الجو الإيجابي الذي أرساه تكتل لبنان القوي متمنياً على الجهات المعنية بتشكيل الحكومة ملاقاة الإيجابية بإيجابية ومشددا على أن نجاح أي حكومة يرتبط أولا بالتوازن السياسي وثانية بكفاءة الوزراء. وتعليقا على كلام الوزير جبران باسيل قال خوري: نحن بصدد تشكيل حكومة ائتلافية والمعيار الذي اقترحه باسيل منطقي لافتا الى انه في حال تم الاتفاق على المعايير الواضحة التي يجب الالتزام بها ينتقل الحديث حينها الى التنازلات في الحصص والتي ستترافق حتماً وتفاهمات في السياسة. 

-غرّد القائم بأعمال سفارة المملكة العربية السعودية وليد بخاري قائلا "مسرحية اغتيال خاشقجي مؤامرة ومكيدة استخباراتية دبرت بإحكام بغرض النيل من سمعة السعودية والإساءة إليها."

-غرد رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي الوزير والنائب السابق وليد جنبلاط عبر حسابه على موقع "تويتر"، فقال: "لا داعي لهذه المباراة الرياضية التي تجري اذا كانت لتعيد الجمهور الى مستوى البدائية ان لم نقل التوحش. لا بد من مواجهة شاملة وعار الذي جرى في بحمدون، ومن الضروري ملاحقة المحرضين. ان ما جرى جزء مرده الى غياب الدولة وخلافات اهل الحكم الذين اثبتو فشلهم الذريع في الحكم". 

-تساءل عضو "اللقاء الديمقراطي" النائب وائل أبو فاعور "لماذا لا تكون هناك تسوية على قاعدة العدالة وعلى قاعدة التنازلات المتبادلة"، معتبرا ان "الحل باللجوء الى نتائج الإنتخابات النيابية، وان القانون الذي أجريت على أساسه هذه الانتخابات، هو الأسوأ، فقد ضرب إتفاق الطائف، وهو قانون الفتنة ويجب دفنه". كلام أبو فاعور جاء خلال لقاء في بلدة المنارة في البقاع الغربي، تخلله مأدبة غداء أقامها على شرفه الرئيس السابق لبلدية المنارة علي رحال. ثم تحدث أبو فاعور، فشكر رحال وأفراد عائلته وعموم أهالي المنارة على الدعوة، مطلقا على المناسبة عنوان "لقاء الوفاء والمحبة". وقال: "أعتز بوجودي في هذه البلدة التي وقفت تاريخيا الى جانب المعلم كمال جنبلاط الذي انحاز الى الهوية العربية". ورأى أن "السياسة تبنى على المصالح في هذه الايام"، متطرقا الى تجربة الإنتخابات النيابية الأخيرة. وفي ما يخص الحكومة، قال: "من المؤسف أنه وحتى اللحظة لم ينتصر موقف التسوية بالكامل، والجميع يشكو من الوضع الإقتصادي، كما أن هناك ديونا على الدولة يجب الإيفاء بها، والعلاج لا يكون إلا بالإصلاح، ونحن على أبواب تحديات نقدية وخصوصا أن هناك قلقا دائما لدى المواطن من الغد، فلماذا لا تكون هناك تسوية على قاعدة العدالة وعلى قاعدة التنازلات المتبادلة".

-وقع إشكال ليل أمس في مدينة زحلة بين أنصار النائب ميشال الضاهر ومناصري القوات اللبنانية على خلفية وضع نصب تذكاري لمقاتلي القوات في المدينة قرب منزل أحد أقارب النائب ضاهر. وقد اعترض النائب ميشال الضاهر على الخطوة، فيما اكد الشبان الذين ارادوا وضع التمثال أن لديهم رخصة قانونية للقيام بالامر. وحصل اطلاق نار على خلفية الاشكال وتدخلت القوى الامنية لفضّه واوقفت عددا من الاشخاص. وعقد النائبان سيزار المعلوف وجورج عقيص مؤتمرًا صحافيًا عصر اليوم لإيضاح خلفيات الإشكال والتعليق على الحادثة.

-في متابعة للإشكال المسلّح الذي وقع في الفرزل، أجرى النائبان ميشال ضاهر وقيصر المعلوف إتصالين بقائد الجيش العماد جوزاف عون. وبحسب المعلومات، فقد تمّ إخلاء سبيل خمسة من الموقوفين الذين ينتمون الى حزب "القوات اللبنانية"، والذين اوقفوا خلال الإشكال. 

-صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه أن: "بتاريخ 6/10/2018 وفي أثناء قيام دورية من مديرية المخابرات بمحاولة توقيف سيارة نوع نيسان أمام مدرسة الفرير في محلة فرن الشباك يقودها عمر طارق سرحان وبرفقته محمد سليم جعفر اللذين يقومان بترويج المخدرات، حيث أقدم الأول على شهر مسدس حربي وحاول صدم عناصر الدورية الذين أطلقوا النار في اتجاههما، ما أدى إلى مقتل جعفر وإصابة سرحان. وقالت في بيان إن "ضبط في السيارة كمية من المخدرات ومبالغ مالية ومسدس حربي مع الذخيرة العائدة له".

-أقامت دورية من مكتب أمن الدولة- مرجعيون، كميناً عند مفرق دار الحنان في بلدة الصويري في البقاع الغربي، ل"ب. ش." المطلوب مع شخص آخر من آل برو في قضية تهريب أجانب إلى لبنان، ولحظة وصوله إلى المكان قاوم عملية توقيفه، وحصل تبادل لإطلاق النار أصيب بنتيجته في ظهره، كما أصيبت سيدة من بلدة الرفيد صودف مرورها في المنطقة بجروح طفيفة في كتفها. وتمكن المستهدف من الإفلات من الكمين، فداهمت دورية أمن الدولة مستشفى الأطباء في المنارة، ظنا منها أنه دخل إليه لقربه من المكان، لكن المطلوب اتجه إلى مستشفى البقاع في تعنايل حيث تلقى اسعافات أولية وفر إلى جهة مجهولة، قبل الإبلاغ عنه. يشار إلى ان استهداف "ب. ش." في الكمين، جاء بعدما أوقف مكتب أمن الدولة في منطقة مرجعيون، مجموعة من الأجانب المهربين، كشف أفرادها بعد التحقيق معهم ان المطلوب وشريكه هرباهم مقابل أموال.

---------------

عربي ودولي:

-نفى مصدر مسؤول في القنصلية العامة للمملكة العربية السعودية في إسطنبول التصريحات التي نشرتها وكالة رويترز، نقلاً عن مسؤوليين أتراك، بأن المواطن السعودي جمال خاشقجي قد قُتل في القنصلية السعودية في إسطنبول، واستهجن المصدر بشدة هذه الاتهامات العارية من الصحة، وشكك المصدر بأن تكون هذه التصريحات صادرة من مسؤولين أتراك مطلعين أو مخول لهم التصريح عن الموضوع. وكشف المصدر أن وفدًا أمنيًا مكون من محققين سعوديين وصلوا أمس السبت لإسطنبول بناءً على طلب الجانب السعودي وموافقة الجانب التركي الشقيق مشكورًا للمشاركة في التحقيقات الخاصة باختفاء المواطن السعودي جمال خاشقجي. وأكد المصدر حرص المملكة على سلامة مواطنيها أينما كانوا ومتابعة السلطات السعودية المختصة لهذا الشأن ومعرفة الحقيقة كاملة.

-قام رئيس مجلس الوزراء الكويتي الشيخ جابر المبارك بزيارة النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع الشيخ ناصر صباح الأحمد بمقر إقامته في العاصمة البريطانية. وقد اطمأن على أحواله الصحية وما شهده من تعاف متمنيًا له الشفاء وموفور الصحة والسلامة والعودة إلى أرض الوطن.

-أعلن رئيس وزراء العدو الإسرائيلي، بنيامين نتانياهو، الأحد، أنه اتفق مع الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، على لقاء قريب، في أول اجتماع بينهما عقب إسقاط طائرة روسية في سوريا. وأدلى نتانياهو بهذه التصريحات خلال اجتماع للحكومة دون ذكر أي موعد محدد للقاء، الذي يأتي وسط توتر بين البلدين على خلفية إسقاط الطائرة بنيران القوات السورية. وكانت موسكو أعلنت تزويد الدفاعات الجوية السورية بالنظام الصاروخي إس-300، بعدما اتهمت إسرائيل بالمسؤولية غير المباشرة عن تحطم الطائرة. وأبدت إسرائيل أسفها على مقتل 15 من أفراد سلاح الجو الروسي، مرجعة الحادث إلى غياب الكفاءة السورية، وقالت إنها مضطرة لمواصلة اتخاذ إجراءات ضد ما يشتبه بأنها عمليات نشر قوات مدعومة من إيران عبر حدودها الشمالية. وبينما أكد الكرملين أن الخطوة الروسية تهدف إلى تعزيز سلامة الجيش الروسي، فإنها تأتي في ظل محاولة ضبط الأجواء السورية، والتنسيق الأميركي الإسرائيلي لاستهداف المراكز الإيرانية في سوريا.

-كشف وزير الإدارة المحلية رئيس اللجنة العليا اللإغاثة عبدالرقيب فتح، أن ميليشيات #الحوثي الانقلابية تحتجز 10 سفن نفطية وتجارية في ميناء الحديدة، ومنعت من إفراغ حمولتها، وأكد أن بعض السفن محتجزة منذ ما يقارب من 6 أِشهر. وأوضح فتح أن من بين تلك السفن، السفينة التي تحمل اسم (distya pushti) والتي وصلت إلى الميناء بتاريخ 28 سبتمبر/أيلول الماضي وتحمل على متنها 10955 طنا من الديزل، و9025 طنا من البنزين، إضافة إلى السفينة (RINA) والتي وصلت بتاريخ 3 أكتوبر الحالي وتحمل على متنها 5700 طن من الدقيق والسكر. ومنعت ميليشيات الحوثيين السفينتين من إفراغ حمولتهما. وتشمل السفن المتحجزة في الحديدة، السفينة SINCERO والتي وصلت بتاريخ 26 سبتمبر/أيلول الماضي وتحمل 15025 طناً من الديزل إضافة إلى السفينة CARPE DIEM-2 والتي وصلت بتاريخ 30 سبتمبر الماضي على متنها 19350 طناً من الديزل، والسفينة المسماة P V T EAGLE والتي وصلت بتاريخ 3 أكتوبر/تشرين الأول الحالي تحمل 7022 طنا من الديزل و14793 طنا من البترول، إضافة إلى 6 سفن نفطية وتجارية أخرى، تم احتجازها خلال فترات متفاوتة من الأشهر الثلاثة الماضية.

-الصين تعلن أن رئيس الانتربول يخضع للتحقيق للاشتباه بانتهاكه القانون

-أعلنت السلطات ووسائل الإعلام في هاييتي أن زلزالا قوته 5.9 درجات وقع يوم السبت قرب أقصى الطرف الشمالي لهاييتي مما أدى إلى إصابة عدد من الأشخاص وإلحاق أضرار بمبان . ولفتت هيئة المسح الجيولوجي الأميركية الى أن الزلزال وقع على بعد نحو 20 كيلومترا غربي - شمال غربي ميناء بورت دي بيه. وأشارت وسائل الإعلام المحلية إلى مقتل شخص واحد على الأقل. وكان هذا أحد أقوى الزلازل التي شهدتها هاييتي منذ وقوع زلزال قوته سبع درجات قرب العاصمة بورت أو برنس في 2010 مما أدى إلى سقوط آلاف القتلى في ذلك البلد الفقير الواقع في الكاريبي.

--------------

أخبار رياضية:

-حقق هومنتمن بيروت حامل اللقب، فوزه الثاني في بطولة الأندية العربية ال31 في كرة السلة، التي يستضيفها نادي بيروت في مجمع الشياح الرياضي البلدي تكريما للراحل هنري شلهوب، بتغلبه بهد ظهر اليوم على فريق سبورتنغ السكندري المصري بنتيجة 77- 68 في المجموعة الثانية. وكان هومنتمن قد خسر أمام وصيفه في النسخة الماضية جمعية سلا المغربي. 

-حقّق فريق اتليتيكو مدريد فوزاً صعباً على ضيفه فريق ريال بيتيس بنتيجة هدف دون ردّ ضمن الجولة الثامنة من دوري الدرجة الأولى الإسباني ليتصدّر ترتيب الدور مؤقتاً في انتظار مباراة برشلونة ومضيفه فريق فالنسيا مساء اليوم. الفريق المدريدي افتتح التسجيل في الدقيقة 74 عبر الأرجنتيني انخيل كوريا، لتنتهي المباراة فيما بعد بفوز فريق العاصمة. بدوره تراجع فريق ريال بيتيس الى المركز السابع برصيد 12 نقطة، وهي الخسارة الأولى للفريق الأندلسي منذ شهر آب الماضي عندما تعرّض للخسارة على يد ليفانتي بثلاثية نظيفة.

--------------

مقدمات نشرات الأخبار:

مقدمة "المستقبل"

الاسبوع الطالع مفتوح على مزيد من المشورات والاتصالات المتعلقة بتشكيل الحكومة في ضوء المواقف الاخيرة التي اطلقها الرئيس المكلف سعد الحريري، وحاجة البلاد الى ولادة حكومة بشكل سريع، لمواجهة التحديات الاقتصادية والمالية الداهمة.

وبالانتظار، فان الاسبوع اختتم على إشكال في زحلة وتحديدا في بلدة الفرزل بين القوات اللبنانية والنائب ميشال ضاهر على خلفية نصب تذكاري، ادى الى توتر على الارض بين الطرفين واستدعى مؤتمرات صحافية لتوضيح ملابسات الاشكال.

واليوم، وفيما قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إنه لا تزال لدى سلطات بلاده توقعات إيجابية بشأن حالة جمال خاشقجي، كشف مصدر مسؤول في القنصلية السعودية في اسطنبول، عن وصول وفد أمني مكون من محققين سعوديين، بناءً على طلب الجانب السعودي وموافقة الجانب التركي، للمشاركة في التحقيقات الخاصة باختفاء المواطن السعودي جمال خاشقجي.

مقدمة "أن بي أن"

بين متبنٍ لتفاؤل الرئيس المكلف سعد الحريري ومتشائم مستند إلى موجة السجالات الأخيرة تراوَحَ مشهد التأليف الحكومي.

التباعد بين هاتين النظرتيْن يـُفترض أن يتقلص سلباً أو إيجاباً خلال الأسبوع الطالع الذي تنتهي خلاله مهلة العشرة أيام التي كان الحريري قد حددها وإن غداً لناظره قريب.

وغداً يطلق الرئيس المكلف جولة مشاورات جديدة تشمل خصوصاً القوى السياسية التي تشكل مواقفها عُقداً رئيسية تؤخر الولادة الحكومية ودَيدَنـُهُ في ذلك ان الانتكاسة الأخيرة على الجبهة البرتقالية – القواتية ما هي إلا تفاوض بالنار السياسية في الشوط الأخير للمخاض الحكومي.

والأسبوعُ المقبل يفترض أن يشهد أيضاً لقاء بين الرئيسين ميشال عون والحريري وفقاً لما كان الرئيس المكلف قد أعلن خلال آخر زيارة لقصر بعبدا مع العلم أن في أجندة رئيس الجمهورية رحلة رسمية إلى أرمينيا خلال الأيام القليلة المقبلة.

خارج لبنان توزعت الاهتمامات بين تركيا والسعودية اللتين انفجرت بينهما قضية خاشقجي على نحو خطير… وبين فلسطين التي شهدت احدى مستعمراتها الصهيونية عملية فدائية حصيلتها قتيلان في صفوف المستوطنين… وسوريا التي تواصل الجماعات المسلحة في جنوب غربِها سحب أسحلتها الثقيلة تنفيذاً للاتفاق الروسي – التركي.

أما المسار الروسي – الإسرائيلي فيشهد اجتماعاً قريباً بين فلاديمير بوتين وبنيامين نتنياهو بحسب ما أعلن الأخير الذي أشار إلى أنه سيواصل مع الرئيس الروسي العمل على التنسيق الأمني بعد اسقاط طائرة (إيل -20) قبالة الساحل السوري.

مقدمة "أم تي في"

لا يزال مخاض تشكيل الحكومة حيا ومتواصلا الى ان تنتهي مهلة العشرة ايام التي كان حددها الرئيس الحريري من الـmtv  ولمصلحة اللبنانيين ان يركنوا الى هذا الوعد ويراهنوا عليه كموعد خلاصي تحتاجه البلاد المتألمة على اكثر من جلجلة اقتصادية ومالية وانمائية وبيئية وتربوية علما بان ما تلاه موقف الرئيس المكلف يأخذنا الى وجهة مأساوية لا توحي بامكانية انتاج حكومة في المدى المنظور.

في السياق انقسمت اراء المحللين والسياسيين بين متشائم لا يرى حكومة في الافق ومن يرى ان التصعيد الذي اندلع اثر كلام الرئيس الحريري يأتي في اطار رفع الشروط سعيا الى تحصيل اكبر حصص ممكنة في الحكومة العتيدة ويراهن المتفائلون على ان عملا جديا يجري فوق الاخناق سيفضي في النهاية الى تشكيل الحكومة في مهلة قريبة.

ويدعم المتفائلون منطقهم بالتأكيد ان مشكلة عدد الحقائب باتت في حكم المنتهية والمعركة تدور على نوعية هذه الحقائب لكن رغم صعوبتها فانها ستجد طريقها الى الحل في نهاية المطاف. نقطة الضعف في هذه المطالعة انها تسترسل بشيء من التبسيط في كلام واثق عمن سيتراجع لصالح من ومن سيضحي بمن لتسلك الحكومة طريقها الى الحياة.

في الانتظار السجالات ستعود الى الاحتدام كهربائيا مع انتهاء مهمة باخرة الطاقة اسراء والنية في عدم التجديد لامتياز كهرباء زحلة اضافة الى الخلاف المستعر بين وزارة الاقتصاد واصحاب المولدات وتأخر السلفة لشراء الفيول وما سينجم عن هذه الصدامات من تقنين قصري للكهرباء يقول بعض الخبراء انه قد يصل الى ثماني عشرة ساعة في اليوم.

توازيا اشتعلت بين القوات والنائب ميشال ضاهر في الفرزل اثر منع محازبيها من وضع تمثال تخليدا لشهداء المدينة.

مقدمة "ال بي سي"

اذا عددنا الايامَ العشرة التي قال الرئيس سعد الحريري إنَّ الحكومة ستؤلَّف في نهايتها، نكون أمام سبعة أيام تفصلنا عن التأليف.

كلُّ المعطيات حتى الساعة لا تشير الى حلحلة في هذا الموضوع، فلا شيءَ جديداً على صعيد المفاوضات، فيما تتأرجح المعلومات بين الحديث عن العودة الى الصفر في التأليف، وبين من يعتبر أن الطروحات التي قُدِّمت جِدية، وقد تفتح بسرعة ثغرة في جدار التأليف.

في الحالتين، الوقتُ ليس لصالح اللبنانيين، وهو يكشف أكثر فأكثر عدم جديتهم في العمل على تشكيل الحكومة أمام الدول التي شاركت في مؤتمر سيدر، ولا سيما أمام الفرنسيين الذين سبق وأخذوا على عاتقهم إنجاح المؤتمر، وهم لهذا السبب، سيُوفدون الى بيروت في الايام المقبلة، السفيرَ المنتدب من الرئاسة الفرنسية بيار دوكان Pierre Duquesne، للاطلاع على ما آلت إليه المفاوضات في شأن تشكيل الحكومة، لا سيما أن باريس تعتمد على تأليف الحكومة لإطلاق عجلة "سيدر".

وفي ما علمت الـLBCI أن فرنسا تؤكد أن الوقت ليسَ لصالح اللبنانيين، من دون أن تصل الأمور بها الى توجيه إنذار لهم، قال نديم المنلا مستشار رئيس الحكومة، المكلّف ملف "سيدر"، إن كل كلامٍ عن وقف "سيدر" غيرُ صحيح، من دون أن ينفي إلحاحَ الاوروبيين على ضرورة الإسراع في تشكيل الحكومة، لأن اعتماداتِ المؤسسات المالية الدولية لا تَنتظر الى ما لا نهاية.

المنلا أوضح أن دوكان وفي خلال لقاءاته في لبنان، مطلوبٌ منه فرنسياً، متابعةَ آلية تنفيذ المقررات، ودرس تشكيلِ اللجان التي ستعمل على تنفيذها، بما فيها دراسةُ برامجِ الكومبيوتر المرتبطةِ بآلية المتابعة.

الحكومةُ و"سيدر" هما اذاً محطُّ اهتمامِ اللبنانيين، فيما العالم همُّه في مكان آخر: ما هو مصير جمال خاشقجي، الصحافيُ السعودي الذي اختفى بعد دخوله قنصلية بلاده في اسطنبول الثلاثاء الفائت؟

هذا العالم استمع بدقة الى أول تعليق للرئيس التركي على لغز الاختفاء، ليدرك أن رجب طيب اردوغان اختار كلامه بدقة، فتحدث عن أنه يُحسن النية وراء اسباب اختفاء خاشقجي، آملا بعدم الوصول الى موقف غيرِ مرغوب فيه، ما يعني عملياً أن اردوغان لم يعترف بقتل خاشقجي.

هذا الكلام تلاه بعد دقائق، خبرٌ نقلته وكالة أنباء الاناضول عن مصادر أمنية تركية، تحدثت عن تزامن دخول خمسة عشر سعودياً الى القنصلية مع وجود خاشقجي، قبل عودتهم الى البلاد التي خرجوا منها.

وحتى يتكشفَّ مصيرُ جمال خاشقجي، يبقى الجميع أمام الحقيقة التالية: خاشقحي كان صحافياً سعودياً مُعارضاً.

مقدمة "الجديد"

جمال خاشقجي إسمٌ خَرَجَ من أعمدةِ الصُحف إلى عناوينِها الرئيسة الكاتبُ أصبح خبراً  والخبرُ مُذيّلٌ بكثيرٍ من الألغاز وعلى مدى سنواتٍ طويلة كان خاشقجي يَعكِسُ جمالَ السياسةِ المَلَكية، ويُنظِّمُ لها حَمَلاتِ الدفاع بكثيرٍ من الثقافة مع كثيرٍ أيضاً من اتّباعِ نظامِ البَيعة ابتَعدَ الصِحافيُ الأكثرَ جدلاً عنِ المملكة منذُ التحاقِه بتلفزيونٍ لم يُكتَبْ له الهواء كان مملوكاً من الوليد بن طلال وبدأت مرحلةٌ جديدة لجمال خاشقجي لم يَنتمِ في خلالِها إلى أيِ خليةٍ معارِضة لكنّه أَسّسَ لمعارضةٍ خاصة أَدارها من واشنطن وعناوينُها: حريةُ الرأي وحقوقُ الإنسان واشتدّت حَمَلاتُ دفاعِه على زمنِ اعتقالِ الأمراء قبلَ نحوِ عام أراد الخاشقجي إجراءَ معاملاتِ الزواج فدَخلَ قفصَ القنصليةِ السُعودية في اسطنبول ولم يَخرُجْ، بحسَبِ تأكيداتِ الشرطة التُركية التي رَجّحت مقتلَهُ في داخلِها حتى الساعة فإنّ هذه الأنباء هي مَحلُّ استهجانٍ ونَفي من قِبل المملكةِ العربيةِ السُعودية التي أَوفدت بَعثةً لها إلى اسطنبول فيما أكّد المستشارُ القانوني معتصم خاشقجي الذي رَأَسَ اجتماعاً للعائلة في مدينةِ جُدة ثقةَ العائلة بالحكومةِ السُعودية والإجراءاتِ التي تتّخِذُها وعلى الرَغمِ من أنّ الأمنَ التُركي ذهبَ إلى المصادقةِ على خبرِ رويترز عن مقتلِ الخاشقجي داخلَ القنصلية فإنّ الرئيس رجب طيب أردوغان لم يشأ الجَزْمَ وقالَ إنه لا يزالُ يأمُلُ بنتيجةٍ إيجابيةٍ للأمر مضيفاً إنّ السلطات تَفحَصُ جميعَ تسجيلاتِ كاميراتِ المراقبة وتُراقبُ حركةَ الطائرات القادمة والمسافرة وقال إنّ تركيا تنتظرُ نتائجَ تحقيقٍ يُجريه الادعاء لتُعلِنَ النتائجَ للعالم مهما كانت أردوغان يتريّث شُرطتُه سبقتْه إلى التأكيد رويترز تَستندُ إلى مَصدرين من داخلِ البيت التُركي والسُعودية تنفي وتَصِفُ الأمرَ بالمسرحية أما الثابتُ الوحيد فهو أنّ جمال خاشقجي إسمٌ مفقود تبحثُ عنه كُبرياتُ الصُحف والمنظماتِ الإنسانية وتتعاملُ معَ الأمرِ كجريمة وخاشقجي الذي كانَ دائمَ البحثِ والدفاع عن مُعتقلي الرأي في بلادِه أصبحَ اليوم في عِدادِ المفقودين، في انتظارِ أنْ يُفرِجَ أردوغان عن نتائجِ التحقيق.

مقدمة "أو تي في"

بين تفاؤل الحريري وتشاؤم بري وما بينهما معيار التيار 5 بواحد , تم تمديد جهود التأليف الى ما بعد عودة رئيس البلاد من ارمينيا التي يصلها الاربعاء المقبل ويعود منها الجمعة في وقت ينطلق وزير الخارجية جبران باسيل في جولة عربية لدعوة ملوكها ورؤسائها الى القمة العربية الاقتصادية التي ستعقد في بيروت مطلع العام المقبل .

وفي خضم الحديث عن عد عكسي لولادة الحكومة من دون تحديد زمن هذا العد برز موقف مخالف لتوقعات الحلفاء من وليد جنبلاط وغير معاكس للتيار في مقاربة كلام الوزير باسيل الاخير حول معايير التمثيل ومقادير الحصص الامر واعطى تفسيرات وتبريرات لموقف جنبلاط ( قد لا تصمد طويلا ) تصب في الخانات الاتية : اولا اخذ مسافة من القوات وعدم ربط الحصة الجنبلاطية بالعلاقة مع او التحالف مع القوات وتأكيد استقلالية القرار الجنبلاطي . ثانيا : توجيه رسالة الى باسيل بأن الامور قابلة للنقاش وان جنبلاط والتكتل الذي يرأس ليس حجر عثرة امام تشكيل الحكومة وان المقعد الدرزي الثالث قد يكون مساحة تفاهم مشتركة للتاسيس عليها للمرحلة المقبلة وثالثا اجراء مراجعة سريعة لواقع التطورات الاقليمية وما سيكون عليه مآل الامور في الاشهر المقبلة في لبنان والجوار .

في هذا الوقت تعود الامور تدريجيا وبشكل ايجابي الى مساراتها الطبيعية بعد كلام النائب ياسين جابر لجهة تصفية ذيول الاشكال مع العهد ويثمن حزب الله عاليا موقف سيد العهد ويقدر في الموازاة واقعية الرئيس الحريري وحرصه على الاستقرار الداخلي وفك الارتباط مسبقا بين اي مستجد او عامل قد يتخذ ثغرة للنفاذ الى قلب المشهد الداخلي , في حين تنتظر اميركا اول تشرين الثاني موعد بدء تطبيق العقوبات الجديدة النفطية على ايران وتنتظر ايران منتصف الشهر عينه موعد الانتخابات النصفية في اميركا لمعرفة اي منقلب سينقلب اتجاه الريح الاميركية .

ومن التوتر الاميركي الايراني الى الاهتزاز التركي السعودي بعد اختفاء الصحافي السعودي المعارض جمال الخاشقجي داخل قنصلية بلاده في اسطنبول . سيل من التسريبات التركية والاميركية يؤكد مقتل الخاشقجي مع جملة اعتراضية لاردوغان عن ان الامور ليست نهائية بعد . ومع ان المسألة بعيدة عن لبنان وتخص المعنييين بها الا ان اللافت ان اصدقاء احدى الدولتين في لبنان وهم في تزايد ومزايدة هذه الايام لم يرف لهم جفن في قضية الخاشقجي ولم يستفيقوا على قدسية حرية التعبير التي دبجوا البيانات وبثوا الافتراءات ضد العهد في لبنان وبكوا وناحوا ولطموا صدورهم ونتفوا شعورهم في سبيلها ولم تستفزهم مواقف ترامب المهينة بحق الدولة الشقيقة الذي لو قاله روحاني او بوتين لكانوا زلزلوا الارض وحرقوا الاخضر واليابس من طهران الى استراخان.

مقدمة "المنار"

فلسطين الفتية تطارد الاحتلالَ وتُنزله في حيرةٍ عميقة.. شابٌّ في الواحدِ والعشرينَ من العمر ، اختارَ الزمانَ والمكانَ المناسبينِ في تجمعِ بركان الصناعي الصهيوني ، اطلقَ رصاصاتِه ومضى فاصابَ صهاينةً محتلينَ وخونةً متآمرينَ وأمةَ النائمين.

لم تُعدَمِ الوسيلة ، فانتفاضةُ الضفةِ متتجددةٌ كلما نبَضَ في ساحاتها شبابٌ يمتشقُ القضيةَ فيُطلقُ الرصاصَ بعزمِ اهالي خان الاحمر واطفالِ غزةَ المصممةِ على كسرِ الحصارِ وبذلِ الدماءِ والشهداءِ تاكيداً للصمودِ في سبيلِ الانتصار.

في لبنان ، لا سبيلَ منقشعاً امامَ تشكيلِ الحكومةِ بعد ، وعطلةُ نهايةِ الاسبوعِ رَفعت مستوى الضبابِ فوقَ التوقعاتِ على املِ ان ينطلقَ البلدُ غداً باتصالاتٍ بعيدة ٍعن المناكفات ، تقريباً لوجهاتِ النظر ، وانهاء ً لازمةٍ تتعقدُ مفاعيلُها على مستوياتِ البلدِ كافة. فهل يكونُ الاسبوعُ المقبلُ كافياً لتوصلِ الرئيسِ المكلفِ تحتَ سقفِ لقاءِ بعبدا الى صيغةٍ نهائيةٍ تكونُ واضحةَ المعيارِ والاختيار؟.

في تركيا، لم تَدَعِ الرياضُ للصحافي السعودي المعارضِ جمال خاشقجي حريةَ اختيارِ مصيرِه .. واستناداً الى اخبارِ المصادرِ التركيةِ فانَ الاخيرَ قد قُتل في قنصليةِ اسطنبول ، فيما مصادرُ اخرى تقولُ انه خُدِّرَ ونُقلَ الى الرياضِ عبرَ بلدٍ ثالث، وهكذا .. اخبار ٌ تتداولُها القنوات ، واردوغان ينتظر التحقيق ، فيما النقاشاتُ متفقةٌ انَه ان كانَ خاشقجي لا يزالُ حياً غيرَ مقطعِ الاوصالِ كما اشارت المصادرُ التركيةُ فانه لن يَظهرَ ثانيةً بعدما اتُخذَ القرارُ بتصفيتِه المعنويةِ على الاقلِ واخفائِهِ باسلوبٍ اصبحَ معهوداً لدى الحكمِ الجديدِ في المملكةِ السعودية.

image title here

Some title