Loading alternative title
  • الرئيسية
  • سياحه
  • بعد عكّار العتيقة، وسير الضنّيه، وبكاسين... أيّ قرية ستحظى بلقب "القرية المفضّلة لدى اللبنانيين" للعام 2019؟

بعد عكّار العتيقة، وسير الضنّيه، وبكاسين... أيّ قرية ستحظى بلقب "القرية المفضّلة لدى اللبنانيين" للعام 2019؟



برعاية مصرف "فرنسبنك"، تقوم عشر قرى لبنانيّة بالتنافس ضمن النسخة الرابعة من هذه المسابقة الواسعة النطاق، وتتبارز لاستقطاب تصويت الجمهور حصريًا. أما القرى المتسابقة فهي: عمشيت، والباروك، وبسكنتا، وبشري، وقانا، وغزير، والهرمل، والهبّارية، ومشغرة، والقبيّات. وستشهد الأيّام القادمة محاولات ستبذلها هذه القرى لترسيخ مكانتها في قلوب اللبنانيين. 


فبعد النجاح الباهر الذي حقّقته النُسخ الأولى من هذه المسابقة، تعود مبادرة التصويت لـ"القرية المفضّلة لدى اللبنانيين" بزخم كبير في هذا العام، وللسنة الرابعة على التوالي. وفي هذا الإطار، أُطلقت مساء أمس، وبشكل رسمي، النسخة الجديدة من هذه المسابقة، والتي تبدو مثيرةً للاهتمام بالقدر نفسه، في احتفال ضخم أُقيم في حرم الجامعة الأميركية في بيروت (AUB) في مقرّ قسم البيئة والتنمية المستدامة (ESDU) وبرعاية كلية الزراعة والعلوم الغذائية (FAFS).


وقد حضر الاحتفال كلّ من النوّاب نديم الجميّل، وإدي المعلوف، والياس حنكش، بالإضافة إلى الوزير السابق ميشال فرعون، وهو أحد أهمّ داعمي السياحة الريفية المحليّة في لبنان.


وفي كلمة ألقاها بالمناسبة، سلّط السيّد فرعون على نجاح السياحة الريفيّة بشكل ملفت على الصعيد الداخلي. كما أشار وزير السياحة السابق إلى أن صحيفة "لوريان لوجور" هي العنصر الأهم للترويج للثقافة والتنمية، وذكر أن حوال 170 ألف شخصًا صوّتوا للقرى المتبارية في العام الماضي.


أما رئيس الجامعة الأميركية، الدكتور فضلو خوري، فقد ألقى بدوره كلمةً مقتضبةً أثار فيها مسألة الهجرة، لافتًا إلى أن "المناطق الريفية والزراعة" مهملة إلى حدٍ كبير. وأضاف، "لدينا مسؤولية تجاه الشباب في القرى".


ومن جهته، أفاد مدير قسم البيئة والتنمية المستدامة، الدكتور شادي حماده، أن حفل الإطلاق أُقيم في الجامعة الأميركية في بيروت "لأن 50 في المئة من طلاب الجامعة هم من الناطقين باللّغة الفرنسية". كما شدّد على طموح القسم الذي يديره إلى رؤية المزيد من "القرى البيئيّة".


ثمّ تحدّثت السيّدة دانيا القصّار، مسؤولة التسويق والاتصالات في "فرنسبنك"، مشدّدةً على إرادة المصرف "بالاستمرار في تسليط الضوء على جمال القرى اللبنانيّة والترويج للسياحة الريفيّة". 


وفي الختام، حثّ رئيس تحرير "لوريان لوجور" السابق، زياد مخّول، اللبنانيين على زيارة القرى على غرار عكّار العتيقة، ودوما، وإهدن، وجزّين، وغيرها، مذكّرًا بأنه ومنذ إطلاق مبادرة "القرية المفضّلة لدى اللبنانيين"، تم افتتاح فندق في عكّار العتيقة (التي فازت باللقب منذ ثلاث سنوات)، والسياح عادوا إلى سير الضنّيه (التي فازت منذ سنتين).   


إشارة إلى أن الشركاء في هذه المبادرة هم "تربلرز" و"أتوليه دو سو"، و"تاينول"، و"سوم بلايس غرين". 

الطقس

شبكات التواصل معنا

انضم لنا على الفيسبوك

@Alhadeelmagazine

تابعنا على تويتر

@alhadeelmag

تابعنا على الانستغرام

@alhadeelmag

شاهدنا على اليوتيوب

@alhadeelmag
image title here

Some title