Loading alternative title

دار أزياء عالمي متّهم بالسرقة !

دار أزياء عالمي متّهم بالسرقة !
25-07-2019 13:04


وجّهت المكسيك كتاباً إلى دار الأزياء العالمية "كارولينا هيريرا"، تتهمها فيها بالانتحال الثقافي، وتطالبها بتفسير علني لاستخدامها رسوماً منسوخة من تراث الشعوب الأصلية المكسيكية، ظهرت في مجموعة أزيائها الأخيرة، التي أشرف عليها المصمم نيس غوردون.


وقالت وزيرة الثقافة المكسيكية آليخاندرا فراوستو في رسالتها، إن "بعض تصاميم المجموعة الأخيرة التي عرضتها دار «كارولينا هيريرا» منسوخة من الشعوب الأصلية في المكسيك، وتسأل إذا كان السكّان الأصليون الذين تشكّل هذه العناصر جزءاً أساسياً من تراثهم سيستفيدون من مبيعات هذه المجموعة أم لا."


و ردّ بعدها مصمم هذه الأزياء غوردون قائلاً: "إن مجموعة ريزورت 2020 الأخيرة هي تكريم للثقافة المكسيكية الغنيّة ولمنتوجاتها الحرفية الرائعة".


وأضاف: "المكسيك حاضرة بقوة في هذه المجموعة، وقد حرصت على إبراز هذا التراث دليلاً على المحبة التي أكنّها لهذا البلد ولإبداعاته التي طالما أعجبت بها وكانت من أهم مصادر إلهامي".


 

image title here

Some title