Loading alternative title

الضغوط هي سبب ظاهرة النهم الليلي

الضغوط هي سبب ظاهرة النهم الليلي
26-08-2019 10:59


 الضغوط هي سبب ظاهرة النهم الليلي 


قام باحثون نرويجيون بدراسة التركيبة العصبية الهورمونية لهذه الظاهرة، وبقياس معدلات هورمونات الضغوط في مجموعة صغيرة من النساء اللاتي يعانين من النهم الليلي ومقارنتها بمجموعة طبيعية من النساء الآخريات، ثم قاموا بحقن المشاركات من المجموعتين بجرعة من الهورمون المثيرة لردة فعل جسدية مماثلة للتعرض لضغوط، وقاسوا مستويات الهورمونات المنشطة للأدرينالين والنورادرينالين والكورتيزول كنتيجة لهذا الحقن . 


وقد أظهرت النتائج أن مجموعة اللاتي يأكلن ليلا كانت ضعف معدلات الاستجابة، ونشرت النتيجة في المجلة الأمريكية للفسيولوجي والغدد الصماء والميتابوليزم، حيث أن مدة الدراسات تأخذ اكثر من عشرسنوات من البحث لتحريرها، واتضح أن للضغوط ردة فعل غير سليمة تتميز بانخفاض في مستويات هرمونات الانفعال، قد تكون هي السبب لظاهرة الأكل ليلاً، وأن مستوى هورموني الميلاتونين والليبتين كان منخفضاً في دم من أكلوا ليلاً، وأن وظائف غير طبيعية للغدة النخامية قد وجدت بالفعل في حالات مرضية أخرى مثل الأرق ومرض التعب المزمن، والأمراض النفسية المتعلقة بتناول الطعام، واضطرابات المزاج الأخرى. 


كما أثبت هذا البحث أن النهم الليلي ليس بسبب الجوع، إنما بسبب فشل الجسم للاستجابة السليمة للضغوط النفسية، التي يستتبعها تأثيرات نفسية وجسدية غير صحية، منها زيادة الوزن وارتباك قيام الجسم بوظائفه الطبيعية لأن من يتناول الطعام ليلاً يختار أكثر المواد الكربوهيدراتية مثل السكريات والنشويات التي تحفز المخ لافراز ما يسمي بكيماويات الإحساس الجيد وتعديل المزاج. وأن هذه الظاهرة تتعلق باضطراب الساعة البيولوجية في الجسم، التي تتوزع ليلاً ونهاراً خلال 24 ساعة، التي تدل على أن الرغبة في تناول الطعام تقل في ساعات النوم، ولكن في هذه الظاهرة فان الرغبة تكون عادية حتى أثناء النوم وقد يطال النهم الليلي أكثر من فرد في العائلة الواحدة.


ووجد الباحثون أن هذه الظاهرة تستجيب للعلاج بمثبطات استعادة السيروتونين والتي تؤدي الى زيادة نسبة السيروتونين في الدم، وفي تجربة علمية ثبت أن 29 % من المصابين بحالة النهم الليلي وشعروا بتراجع كامل للأعراض، بينما تحسن 18 % بطريقة ملحوظة، وقلَّ الاستيقاظ ليلا بنسبة 60 % والأكل ليلاً بنسبة 70 %، كما قلَّ عدد السعرات التي تم تناولها بعد وجبة العشاء بنسبة 40 % .ووجدت الأبحاث أن الشخص الذي يعاني من النهم الليلي يستيقظ كثيراً في الليل  لان نومه متقطع بسبب إنخفاض هورمون الميلاتونين لديه


 المصدر : مجلة الهديل اللبنانية العربية 

image title here

Some title