Loading alternative title

ملف العميل الفاخوري: يجب تصويب النقاش....

ملف العميل الفاخوري: يجب تصويب النقاش....
13-09-2019 15:16


الهديل- 


لا يتجادل لبنانيان بأن العميل عامر الياس الفاخوري، يستحق العقاب نظراً لأفعاله الشنيعة بحق أبناء وطنه، ونظرًا لعملاته التي تدينه وتجرمه وتجعله سجين ماضيه اليوم وغدًا وفي كلِ وقتٍ. 


ولا يجادل لبنانيّان بأن الجهة التي يوجه لها سهام الإنتقاد على خلفية دخول الفاخوري البلد، هي ليست الأجهزة الأمنية بمختلف فروعها، كون هذه الأجهزة لها سجلٌ حافلٌ وطويلٌ بتفكيك شبكات التجسّس والعملاء الإسرائيليين. 


الجيش ومديرية المخابرات وقوى الأمن الداخلي نجحت دائما ليس بإلقاء القبض على العملاء المكشوفين كالفاخوري فحسب، بل على عملاء مستترين كانوا يعيشون بيننا كـ"مواطنين شرفاء". يجب تصويب النقاش الوطني بشأن قضية دخول الفاخوري الى لبنان، ويجب وضع الأمور في نصابها، ولا يجب إستثمار ملف عميل من قبل بعض الجهات في إطار التشكيك بسياج الوطن الذي يحمي البلد من العملاء وحتى من نوازعنا الداخلية التي تتسبب بفوضى بين حين وأخر. 


دائما يصرخ المواطن اللبناني: "أبعدوا الجيش عن الإستثمار في خلافاتنا الداخلية وعن الأخطاء السياسية المرتكبة". الجيش هو حامي البلد، والسياسة عادةً ما تضرب عواصفها خبط عشواء حيث تضر بلبنان لكي ينتصرهذا الطرف السياسي على ذاك الطرف السياسي. 


يجب على الإعلام أن يقول كلامه في قضية العميل الفاخوري. ويجب عليه أن يقول كلمة حقٍّ وطنيةٍ عن الجيش. ويجب أن يكشف حقيقة الخلاف السياسي الذي تكون دائمًا ضحيته المصلحة الوطنية. 


أبعدوا الجيش عن الإستثمار السياسي، فالجيش هو المؤسسة الوحيدة التي لا تقفز فوق ما يقوله القضاء، وهو لا يقفز فوق مصالح حماية البلد من عملاء مكشوفين أو مستترين. 


وإذا كان ملف الفاخوري هو إمتداد لملف سياسي حول إيجاد تفاهم سياسي وطني حول ملف العملاء، فإنّ المطلوب من الإعلام أن يوجه نقاشه بهذا الإتجاه، والإعلام الوطني لديه كلمة واحدة يقولها، وهي: "أننا نحن والجيش والمؤسسات الأمنية الوطنية في خندق واحد من أجل حماية البلد، وأن السياسة الداخلية هي خنادق متقابلة ويجب عليها الإنسجام بخصوص تحديد المواقف من قضايا حسّاسة ومنها ملف العملاء المستورين وليس فقط المكشوفين".

الطقس

شبكات التواصل معنا

انضم لنا على الفيسبوك

@Alhadeelmagazine

تابعنا على تويتر

@alhadeelmag

تابعنا على الانستغرام

@alhadeelmag

شاهدنا على اليوتيوب

@alhadeelmag
image title here

Some title