Loading alternative title

حصاد اليوم 22-5-2020

حصاد اليوم 22-5-2020
22-05-2020 21:21


أخبار اليوم:
محلية:  
-ابلغ رئيس الجمهورية العماد ميشال عون نقيب محرري الصحافة اللبنانية جوزف القصيفي الذي استقبله قبل ظهر اليوم في قصر بعبدا، تمسكه بالحرية الاعلامية وباهمية التزام الاعلاميين المسؤولية والموضوعية خلال ادائهم مهمتهم لا سيما في الظروف الدقيقة الراهنة التي يمر بها لبنان.
ونقل النقيب القصيفي عن الرئيس عون قوله "ان ابواب رئاسة الجمهورية مشرعة امام الاعلاميين الذين يكن لهم رئيس الجمهورية كل تقدير وذلك لاطلاعهم على ما يحصل على مستوى البلاد". واشار الى ان الرئيس عون يولي ايضا مطالب الاعلاميين اهتماما خاصا.
رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي
وعرض الرئيس عون مع رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي السيد شارل عربيد عمل المجلس خصوصا في ظل الاوضاع الراهنة على الصعيدين الاقتصادي والاجتماعي.
وخلال اللقاء الذي حضره الوزير السابق سليم جريصاتي، تم التطرق الى ضرورة اعتماد خطط انقاذية لقطاعات التجارة والسياحة والزراعة والصناعة والتكنولوجيا، حيث اكد السيد عربيد على اهمية وجود عملية تشاركية في اتخاذ القرارات على مستوى قطاعات الانتاج.
وتناول البحث ايضا اهمية معالجة الشأن التربوي وما يتصل باوضاع المدارس في ضوء الازمة التي يواجهها القطاع التعليمي في لبنان على صعيد المدارس والمعلمين والطلاب وذويهم.
-استقبل رئيس مجلس النواب نبيه بري رئيس مجلس الوزراء حسان دياب على مدى ساعة عرض خلالها للأوضاع العامة ولآخر المستجدات السياسية لا سيما الاقتصادية والمالية وخطط عمل الحكومة. وقد غادر دياب عين التينة من دون الادلاء بأي تصريح.
وترأس بري اجتماعاً لهيئة مكتب المجلس حضره نائب رئيس المجلس إيلي الفرزلي والنواب الان عون، مروان حمادة، سمير الجسر، هاغوب بقرادونيان، وميشال موسى وأمين عام مجلس النوب عدنان ضاهر ومدير عام الادارة المشتركة في المجلس محمد موسى.
وبعد اللقاء قال الفرزلي: "استهل اجتماع هيئة المكتب بمعايدة أعضاء هيئة المكتب للرئيس نبيه بري بمناسبة الفطر السعيد وللمناسبة نفسها ننتهزها فرصة لمعايدة كل اللبنانيين اعاده الله عليهم بظروف أفضل وأحسن من التي نعيشها على كافة المستويات اقتصاديا ومعيشياً وأمنياً.
وأضاف: "وكانت مناسبة أيضاً لتقويم كلمة الرئيس بري التي تعتبر سواء بالنسبة للقضايا الاقليمية وفي مقدمها قضية فلسطين بما تمثل من مركزية في قضايا الأمة وما قد يترتب من نتائج سلبية لا سمح الله على مستوى المشرق العربي برمته جراء اي انتكاسة في هذا الاطار، وبالتالي تناول بري البعد الداخلي للأزمة اللبنانية والمخاطر التي تتهدد الواقع السياسي في لبنان فكلمته والتحفيز الذي جرى من قبله هي بمثابة خارطة طريق حول ضرورة مقاربة بناء الدولة المدنية وإنشاء مجلس الشيوخ كما نص عليه الدستور اللبناني، باختصار هذه الكلمة كانت مميزة وكان له من السادة النواب اعضاء هيئة المكتب كل التهنئة بها واعتبارها كلمة مركزية يجب ان يقتدى بها من كل المسؤولين".
وتابع: "على المستوى الثاني اتخذ قرار من قبل الرئيس بري بأن يكون نهار الخميس القادم بعد أيام عيد الفطر يوم انعقاد الجلسة العامة التي ستتناول اقتراحات قوانين صدقت في اللجان وفي اللجان المشتركة وستتناول ايضا اقتراحات قوانين لها صفة المعجل المكرر في الجلسة المذكورة. واعتقد أنّ نهار الخميس سيكون كافياً لدراسة كل مشاريع قوانين او اقتراحات القوانين المتواجدة على جدول الأعمال.
وحول قانون العفو وإمكان إقراره في الجلسة التشريعية المقبلة، أجاب: "ليس لي الحق أن أعطي رأياً ان كان يقطع أو لا يقطع فهذا ملك النواب ولكن طبعاً هو على جدول الاعمال وسيكون موضوع نقاش
-دعا رئيس مجلس النواب نبيه بري إلى إعادة إنتاج الحياة السياسية من قانون إنتخابي خارج القيد الطائفي وإنشاء مجلس شيوخ وتحرير القضاء وتأمين إستقلاليته وتحرير قطاع الكهرباء من عقلية المحاصصة المذهبية في تعيين مجلس إدارة جديد وهيئة ناظمة.
ودعا الجميع "موالاة ومعارضة الى إستحضار كل القيم التي صنعت التحرير من أجل إنجاز الجهاد الأكبر من أجل إستكمال تحرير لبنان من إنتهاكات وآن الأوان لوقف حفلات إلقاء التهم في زمن تحمّل المسؤوليات"، وفق قوله، معتبرا أنه "لا يعقل أن يبقى الأمن الغذائي وودائع اللبنانيين والمغتربين رهن الفساد وأؤكّد أنها من المقدسات وسنتصدى لأي محاولة للمساس بها".
ولفت بري، في عيد المقاومة والتحرير، إلى ان "ترسيخ وحدة لبنان وسوريا والأردن ومصر رهن مقاومة صفقة القرن وحذار أصوات النشاز المطالبة بالفديرالية ووحدتنا سرّ قوتنا"، مضيفا: "سوريا كانت سباقة في دعم المقاومة كما إيران ودول عربية أخرى والإنفتاح على هذه البلدان حاجة ضرورية والمطلوب من الحكومة وقف إنتظار ما سينتج عن المفاوضات مع صندوق النقد وآن الأوان للإنطلاق بعمل ميداني".
واشار إلى ان "وجه فلسطين والعرب يصفع مجدّدًا بصفقة القرن وبإعادة تقسيم المنطقة في إلتزام الحجر السياسي وعدم إتخاذ ردات فعل تجاهها ونؤكّد نصرتنا ودعمنا للفلسطينيين في رفض الصفقة التوطين".
-قال رئيس مجلس النواب نبيه بري لـ"الجمهورية" أمس انّ هناك حلحلة في مسألة الخلاف على تحديد الأرقام بين الحكومة وحاكم مصرف لبنان رياض سلامة، موضحاً انه إتفق مع سلامة على ضرورة ان يتم توحيد كلمة لبنان، وان يذهب الحاكم إلى وزارة المال ليشارك في الاجتماعات التي تعقد عبر اونلاين مع خبراء صندوق النقد الدولي حتى يظهر لبنان موحداً ومتماسكاً في المفاوضات. 
وكشف بري انه طلب من لجنة المال والموازنة جمع وزارة المال وحاكمية مصرف لبنان والمصارف، "على الّا يخرجوا إلّا وهم متفقون"، منبّهاً الى انّ "التفسخ في الموقف يُسيء الى صورة لبنان ويضعف موقعه التفاوضي في مرحلة مصيرية لا تتحمل اي خلل من هذا النوع".
-أصدر رئيس مجلس الوزراء مذكرة حملت الرقم 16/2020 قضت باقفال الادارات العامة والمؤسسات العامة والبلديات بمناسبة "عيد المقاومة والتحرير" في 25 الجاري، وجاء فيها: "الحاقا بالمذكرة رقم 13/2020 تاريخ 16/5/2020 التي حددت ايام التعطيل الرسمي بمناسبة عيد الفطر السعيد، يعلن يوم الاثنين في الخامس والعشرين من شهر ايار 2020 يوم عطلة رسمية وطنية، بمناسبة " عيد المقاومة والتحرير " وتقفل الادارات والمؤسسات العامة وابلديات كافة وجميع المدارس والجامعات".
-عقد وزير الخارجية والمغتربين ناصيف حتّي صباح اليوم الجمعة، إجتماعًا مع السفراء الذين يرأسون المديريات في وزارة الخارجية والمغتربين لتنسيق عمل الوزارة وعصف فكري تناول مختلف القضايا السياسية التي تهمّ لبنان.
-أشار وزير الصناعة عماد حب الله، إلى أن "حكومة لبنان مع النظام الاقتصادي الحر"، مؤكدًا أننا "سنبني على قدراتنا ولن نسمح لأحد بإبتزازنا". 
وفي تغريدة عبر حسابه على 'تويتر'، قال حب الله: 'إن امننا الغذائي والصناعي والمجتمعي ونجاح صناعيينا ومزارعينا وتجارنا لن يتحقق الا بانفتاحنا شرقا، لنتجه شرقًا ولن ننتظر إشارة من أحد، ولمن ينتظرون إشارة، كلهم سبقونا!'. 
وأضاف، 'لنتجه شرقًا عبر سوريا باتجاه دول الخليج والعراق وباقي الدول العربية والشرقية الصديقة، ولتنعم منتجاتنا بذواقيها وامتدادات لبنان الطبيعية والتاريخية'. 
وتابع وزير الصناعة، 'ولنتجه شرقًا ما بعد سوريا والعراق والخليج لنخفف ضغط الدولار على الليرة ولنضرب التهريب والتهرب والإغراق'.
-غرد وزير التربية والتعليم العالي طارق المجذوب عبر حسابه على "تويتر" قائلاً: "يا طلاب لبنان. رغبتكم في العدل مفتاح للتربية".
-أكدت حملة وزارة الإعلام لمكافحة الشائعات والأخبار الخاطئة بالشراكة مع "اليونيسف"، "منظمّة الصحّة العالمية" و"برنامج الأمم المتحدة الإنمائي"، أن "فيروس كورونا
لا ينتقل بمياه حوض السباحة بحد ذاتها، إذا كان الحوض بحالة جيدة وتتم صيانته باستمرار والمياه مُضاف إليها مادة الكلور بحسب الارشادات".
ولفتت إلى أن "الفيروس يستمرّ بالإنتقال من شخص الى آخر عن طريق السعال وإفرازات الأنف والفم وكذلك عن طريق الاتصال أو لمس أسطح غير معقّمة".
وشدّدت الحملة، على "ضرورة تجنّب المسابح المزدحمة، والمحافظة على مسافة متر ونصف بين الأشخاص، مع غسل اليدين عند الاحتكاك بأشخاص تظهر عليهم عوارض السعال والعطس أو عند لمس أسطح غير معقمة".
-أعلن وزير الصحة العامة حمد حسن خطة التدخل التي وضعتها وزارة الصحة العامة في هذه المرحلة لمنع الوقوع في المحظور في مواجهة وباء COVID-19 وذلك من خلال تنسيق جهود وزارة الصحة العامة مع مختلف الوزارات والمؤسسات والجهات المعنية بما فيها الجامعات في لبنان بدءًا من الجامعة اللبنانية.
جاء ذلك في لقاء عقده الوزير حسن في وزارة الصحة العامة، في حضور المدير العام لوزارة الصحة الدكتور وليد عمار، مع رئيس الجامعة اللبنانية البروفسور فؤاد أيوب وعميدي كلية الطب الدكتور بيار يارد وكلية الصحة الدكتورة حسنة بو هارون ومدراء فروع كلية الصحة العامة والمركز الطبي الجامعي ورئيسي قسم الأمراض الجرثومية في كلية الطب ومختبر مايكروبيولوجيا الصحة والبيئة. وتناول اللقاء أهمية إنشاء منصة مشتركة بين الجامعات في لبنان لكل الجامعات برعاية وزارة الصحة العامة بحيث تتم الإحاطة الكاملة للوباء ويتم وضع أسس لمنهجية التدخل الميداني والعلمي وفق خطة واضحة لمواجهة وباء كورونا في لبنان من خلال تكاتف الطاقات وتنسيقها في هذا المجال.
وفي تصريح أدلى به شدد الوزير حسن على "ضرورة دمج الجهود في هذه المرحلة للحد من التفشي المجتمعي للوباء وآثاره الكارثية، وذلك في ضوء الأرقام الصادرة بعد أسبوع من المرحلة الثالثة من عودة المغتربين وبعد انتقال العدوى في المحكمة العسكرية وانتشار الإصابات في مختلف المناطق اللبنانية".
وتابع الوزير حسن أنه "على الرغم من الحالات المحدودة للتفشي المجتمعي، تبقى خطة التدخل ضرورية للمحافظة على محدودية هذه الحالات والتحضير للعودة الآمنة بعد مرحلة التعبئة.
وأعلن وزير الصحة العامة "أن عدد الفحوصات التي تم إجراؤها حتى الآن بلغ سبعين ألف فحص، ويجب الوصول إلى مئة ألف فحص"، مشيرا في الوقت نفسه إلى "العزم على تفعيل الحملات الممنهجة إعلاميا وإجرائيا حيث من المحتمل اعتماد الـPool Testing PCR والـRapid testing screening بهدف رفع عدد الفحوصات التشخيصية للفيروس وتحديد المناعة المجتمعية، وذلك بسبب ما شهدناه من ازدياد للبؤر الوبائية في الأسبوع المنصرم. فقد برزت بؤرة وبائية محددة جغرافيا في الشمال، والبارحة في مزبود ومجدل عنجر، واليوم في المرج بسبب مغترب كان فحصه سلبيا ثم جاء إيجابيا بعد خمسة أيام؛ وكان هذا المغترب قد استقبل كثيرين ويتم العمل على البحث عن جميع مخالطيه لضبط الوضع".
أضاف: "نظرا لهذا التطور الميداني وعدم إحترام الكثير من المواطنين لضوابط التعبئة العامة، قد نتجه بالتأكيد إلى موجة ثانية غير محسوبة النتائج، بينما المطلوب في خطة العودة الآمنة والمدروسة كسب مناعة مجتمعية (Herd Immunity مناعة القطيع) بشكل تدريجي وممنهج وتحت الرقابة والمتابعة اليومية، فيبقى الوضع تحت السيطرة مع مراعاة القدرة الإستيعابية للمستشفيات الحكومية والخاصة. أما في حال الفشل في السيطرة على هذا المسار وهذه الخطة، فسنضطر للعودة إلى الإقفال العام لمدة لن تكون قصيرة".
وشدد الوزير حسن على "إلزامية وضع الكمامات كشرط ضروري وخط أحمر. وقد اتخذ مجلس الوزراء قرارا بإلزامية الكمامة". وأكد "أن الحجر الإلزامي لم يعد وجهة نظر بل ستكون عليه ضوابط وغرامات لأن ما يحصل من تفش للوباء هو من مسؤولية من لا يلتزمون الحجر".
ولفت وزير الصحة العامة إلى "أن الوزارة لا تمتلك كذراع تنفيذي إلا أن تلزم الناس بالحسنى والحوار والتفاعل معهم كي ينضووا تحت ضوابط التعبئة العامة. ولكن المشكلة أن الناس سارعوا بالعودة إلى الشوارع والحياة الطبيعية بعد الإعلان عن تخفيف الإجراءات ما جعل عداد الإصابات يرتفع. ومن المؤكد أن وزارة الصحة العامة لم تعد قادرة بعد مرور ثلاثة أشهر من بداية الوباء على المتابعة وحدها ويتطلب التحدي الجديد التعاون والتنسيق لأن فريقي الترصد الوبائي والطب الوقائي لن يستطيعا وحدهما القيام بالمهمة، وسط مجيء حوالى 14 ألف وافد، من بينهم حوالى 100 إصابة حتى الآن. وقد أصبحت المسؤولية مشتركة مع الوزارات ذات الصلة: الداخلية والاجتماعية والسياحة والدفاع إضافة إلى النقابات المعنية بالقطاع الطبي والبلديات وجمعيات المجتمع المدني والجامعات".
وأكد حسن "ضرورة وضع خطة تشارك فيها الطاقات الجامعية والبلديات بحيث يتم تعيين مسؤول عن كل منطقة جغرافية يتولى مهمة تتبع الحالات مع فريق الترصد الوبائي". وقال: "أن البلديات هي العنصر الأهم لأن القوى الأمنية لن تكون قادرة على حفظ ضوابط التعبئة العامة على الطرقات ومتابعة التزام الحجر لمن يطلب منهم ذلك في الوقت نفسه. فهذه المسؤولية تعود بالدرجة الأولى للبلديات ولأي جهة يتم تكليفها بذلك رسميا من قبل وزارة الصحة العامة، حيث تصبح هذه الجهة مطلقة الصلاحات بتنفيذ التعليمات الصادرة بموجب قانون التعبئة العامة".
وختم الوزير حسن كلامه مؤكدا "أن الخطر حقيقي في الإنزلاق إلى التفشي المجتمعي العام، بعد تسجيل بؤر وبائية في أماكن جغرافية عديدة على مستوى مساحة الوطن وهي تحتاج إلى تعاون الجميع مع وزارة الصحة والمواكبة اللوجستية من الوزارات ذات الصلة والتطوعية الجامعية العلمية بخلفية طبية وصحية".
وكان البروفسور أيوب قد عرض خطة الجامعة اللبنانية للتدخل والمساندة، كما قدمت رئيسة قسم الأمراض الجرثومية في كلية العلوم الطبية في الجامعة اللبنانية الدكتورة رولا عطوي عرضًا تقنيا لملخص خطة الطوارئ التي وضعتها الجامعة لمكافحة الوباء والتي تتركز على المتابعة الجدية للمخالطين Contact Tracing والإستعداد لتطوع طلاب وخريجين للمساعدة على تطبيق شروط الحجر وتتبع المصابين والمخالطين والمشتبه بإصابتهم، إضافة إلى العمل على التشخيص المبكر.
كما قدمت رئيسة دائرة التثقيف في وزارة الصحة العامة الدكتورة رشا حمرا عرضا عن استراتيجية الوزارة في مكافحة الوباء.
-اعلنت وزارة الصحة عن تسجيل 62 إصابة جديدة بفيروس كورونا من بينها 59 في صفوف المقيمين لترتفع الحصيلة إلى 1086
-أعلن المكتب الاعلامي في وزارة المالية في بيان، ان "الوفد اللبناني المفاوض برئاسة وزير المالية الدكتور غازي وزني، عقد اجتماعه السادس مع صندوق النقد الدولي، في حضور حاكم مصرف لبنان رياض سلامة على رأس فريق من البنك المركزي".
ولفت إلى أن "هذا الاجتماع المتعلق بقانون الـ Capital Control، يندرج ضمن سلسلة مناقشات بناءة مستمرة عن بعد وستستكمل نهار الأربعاء المقبل".
-في ظل إستمرار الأزمة الصحية المتعلقة بفيروس كورونا والتعرض للإصابات في مختلف المناطق اللبنانية، ونظرًا لقرب حلول عيد الفطر وإقتراب موسم الصيف، وحيث أنَّ بعض الجهات تسعى الى إعادة إقامة الدورات الرياضية والترفيهية، وإقامة الإحتفالات والتجمعات والمهرجانات حتى لو كانت من دون جمهور.
طلب وزير الداخلية التعميم على البلديات وإتحادات البلديات التأكيد ومنع إقامة أية إحتفالات أو تجمعات رياضية أو ترفيهية أو فتح دور الملاهي والنوادي الرياضية والملاعب والحدائق لأي سبب كان حتى لو كانت من دون جمهور وكذلك منع وضع العاب الأطفال في الساحات والطرقات.
-التقى وزير البيئة دوميانوس قطار رجل الأعمال السيد سامر كبارة، يرافقه الناشط البيئي الاستاذ سعد علم الدين، في مكتبه في الوزارة ظهر اليوم، وجرى التداول في المشاريع البيئية، ومسألة المحميات في لبنان ووضع محمية "جرز النخيل" في مدينة الميناء في طرابلس.
وأشار كبارة إلى "أن طرابلس تعيش واقعا بيئيا مهترئا رغم أنها تمتلك مقومات بيئية عديدة مميزة، أهمها محمية "جزر النخيل" القادرة على وضع مدينة الميناء ولبنان كله على خريطة السياحة البيئية والعالمية، لما تشكله من أهمية إيكولوجية وبيئية فريدة من نوعها ليس في لبنان فحسب بل في المنطقة والعالم".
واعتبر أنه "من المؤسف والمخزي ترك هذه الجزيرة الطبيعية تعاني الإهمال والحرمان والفوضى، في وقت تلجأ بعض الدول المجاورة إلى إنشاء جزر اصطناعية تصل تكلفتها المالية إلى عشرات ملايين الدولارات!" مضيفاً: "ومن غير المقبول احتكار هذه الجزيرة وحصر منافعها لصالح أشخاص محددين، بدل من أن تكون مرفقا عاما يستفيد منه الجميع وتعود إيراداته لصالح أهالي الميناء".
 
وشدد كبارة على "ضرورة إعادة هيكلة وتنظيم إدارة المحمية أسوة بباقي المحميات في لبنان، ووضعها تحت أشراف لجنة من الخبراء البيئيين، وتحديد رسوم الدخول إليها، وعقوبات المخالفين، وتعزيز معايير السلامة في المحمية لضمان سلامة الزائرين، بالاضافة إلى إعداد خطط ووضع دراسات لإقامة مشاريع سياحية واستثمارية، لتفعيل الحركة السياحية على الجزر، مما يحرك أيضاً العجلة الاقتصادية في مدينة الميناء.
وأثنى كبارة على مناقبية الوزير قطار ونزاهته وشفافيته بالعمل، والذي وعد بدوره بمتابعة ملف محمية "جزر النخيل" والعمل بكل جدية لإيجاد الصيغ المناسبة للحفاظ على على هذه الثروة الطبيعية.
-استقبلت وزيرة الشباب والرياضة فارتينيه أوهانيان في مكتبها في الوزارة لجنة الشباب والرياضة البرلمانية ممثلة برئيسها النائب سيمون أبي رميا وأعضائها السادة فادي علامة وهاغوب ترزيان وعلي المقداد وسامي فتفت وسليم الخوري، وحضر اللقاء مدير عام الوزارة زيد خيامي.
بحث المجتمعون في الواقع الناتج عن أزمة فيروس كورونا وانعكاساته على الحركة الرياضية والشبابية والكشفية في لبنان، ولا سيما الأنشطة التي تقوم بها الاتحادات بشكلٍ دوريّ، والتي تشكّل عصب الحياة لهذه القطاعات، وسبل وآليات بث الحياة ولو بشكل تدريجي فيها.
وأبلغت الوزيرة الحضور أنها بدأت الخطوات اللازمة لتشكيل لجنة برئاستها وعضوية ممثلين عن وزارتيّ الصحة والداخلية والبلديات واللجنة الأولمبية اللبنانية، على أن تجتمع بعد عيد الفطر، وعلى جدول أعمالها وضع خطة لاستئناف النشاطات بما لا يتعارض مع تطورات أزمة كورونا وما يصدر عن مجلس الوزراء في هذ الشأن وما يضمن السلامة العامة، ووضع تصور لكيفية تقليص التأثيرات السلبية الناتجة عن الوباء على مختلف الاستحقاقات المقبلة.
كما بحث المجتمعون في الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية الحاضرة، وانعكاساتها على الحركة الرياضية والشبابية، وأبلغتهم الوزيرة أوهانيان أنها ستعقد سلسلة من الاجتماعات بدءاً من الأسبوع المقبل مع الاتحادات لتحديد ما يمكن للوزارة أن توّفره من دعم يساعدها في المرحلة المقبلة، وفي موضوعيّ السياسة الشبابية ومكافحة المنشطات وشؤون أخرى.
وتم الاتفاق أن يشكّل هذا اللقاء التشاوري بين الوزارة ولجنة الشباب والرياضة البرلمانية خطوة أولى نحو تعاون وتكامل يهدف إلى حلحلة القضايا الكثيرة التي تعاني منها القطاعات ذات الصلة، على عقد جلسات متتالية لبحث مشاريع قوانين ومراسيم تسهم في تطوير الحركة الرياضية والشبابية والكشفية.
-صدر عن مكتب وزيرة العدل ماري كلود نجم بيان، تضمن دعوة الى القضاة الراغبين في الترشح لعدد من المراكز الشاغرة بإرسال طلبات الترشح الى مكتب وزيرة العدل قبل 30 الحالي.
وورد في نص الدعوة الآتي:
"إعمالا بمبدأ الشفافية وإرساء للمساواة في إتاحة الفرص، وفي ضوء شغور المراكز التالية:
- مفتشون في هيئة التفتيش القضائي.
- مدير معهد الدروس القضائية.
تدعو وزارة العدل المهتمين من السيدات والسادة القضاة الى الإعراب عن رغبتهم بالترشح الى المراكز الشاغرة أعلاه، عبر إرسال طلب ترشيح مرفقا بالسيرة الذاتية الى مكتب وزيرة العدل قبل 30/5/2020، وذلك على الموقع الإلكتروني التالي:
[email protected]
على أن تتضمن السيرة الذاتية للمرشحين الى مركز مدير معهد الدروس القضائية لائحة بالأبحاث و/أو المؤلفات التي أصدروها".   
-اعتبر رئيس لجنة المال والموازنة النائب ابراهيم كنعان في تصريح، أن “المعركة اليوم وجودية وكيانية في ظل الأزمات التي نعيش، واذا خرج لبنان منها بتعاون الجميع سيكون أقوى”، معتبرا انه “قبل الذهاب الى صندوق النقد الدولي “الدولة بدها تتنضف، وما حدن ضاربكن على ايدكن لما تطبقوا الاصلاحات”.
ولفت إلى ان “التعاون مطلوب بين القطاعين العام والخاص لا تصارعهما واستقواء أحدهما على الآخر”، وقال: “حرب الالغاء بين القطاعين يجب ان تتوقف، فما من اقتصاد واموال من دون قطاع خاص، وما من دولة من دون كادر بشري هو القطاع العام والتكامل بين الاثنين وفق الأنظمة والاصول هو المطلوب”.
وقال كنعان: “لقد بتنا بحقل تجارب فكل حكومة تتعلم بنا، بينما يحتاج لبنان الى من يملك الخبرة ومواصفات رجال الدولة واعتماد رؤية وطنية لا سياسة محاصصات، واللبنانيون قادرون على ذلك، وهناك نماذج جيدة كالعمل الرقابي في المجلس النيابي”.
واوضح ان “خطة الحكومة مبنية على خلفية ما يريده صندوق النقد، علما ان التعويل على الصندوق وحده لا يكفي ولا يجب ان نحصر كل الحلول الممكنة بهذا الملف، فعدم الاتفاق مع الصندوق وارد، ما يفترض وضع خطة بديلة وأن نحدد امكاناتنا لنبني على اساسها، خصوصا ان المبلغ الذي سنحصل عليه من الصندوق قد لا يكون اقل من الحجم الذي نتوقعه”.
واشار الى أن “الأجيال المقبلة ستتأثر بما يحصل اليوم، لذلك فالمطلوب ان تكون المقاربة جدية وأساسية وشاملة تضم مختلف الشرائح والاجماع النيابي الذي نشهده من الكتل المشاركة في الحكومة والمعارضة يجعلنا نأمل في الوصول الى نتائج افضل” لافتا إلى ان “ما يفيدنا هو التخلي عن سياسة النعامة والخروج بالحقائق والشفافية، لأن بداية الحلول تبدأ بمعرفة الوقائع ومعالجة المرض تبدأ بتشخيصه، وما يفيد اللبنانيين في هذه الأزمة هو معرفة الواقع الحقيقي لوصف الحلول المناسبة وتعزيز الثقة وجذب الاستثمارات”.
وذكر كنعان ان “مهمتنا كلجنة مال وموازنة وهاجسنا التدقيق بما تقوم به الحكومة ونريد الوصول الى نتيجة عملية بتوحيد الأرقام لا بتسوية او صفقة او تركيبة مصالح بين الحكومة ومصرف لبنان والمصارف، بل بحقيقة فعلية تمنع الأخطاء مرة أخرى”.
-وجَّه عضو كتلة "المستقبل" النائب وليد البعريني رسالة الى رئيس مجلس ال وزراء حسان دياب جاء فيها: "يا دولة الرئيس دياب، لا يمكن للأمعاء الخاوية أن تعترف بالانجازات، ولا يمكن للعقول المشغولة بلقمة العيش أن تصدق الانجازات، ولا يمكن للجيوب الفارغة أن تتحسس الانجازات، ولا يمكن للانجازات الورقية أن تنير المنازل في زمن العتمة ولا أن تسد جوعا أو توفر دواء أو تؤمن مدخولا أو فرصة عمل! احتراما لمعاناة الشعب، فليكن الانجاز عمليا لتخفيف مآسيه، لا كلاميا نسمع عنه ولا نلمسه على أرض الواقع. هذه الحقيقة من دون مواربة، وبعدما سمعتها، إن لم تخجل فتحدث بما تشاء!".
-حذر رئيس لجنة الصحة النيابية النائب عصام عراجي من ارتفاع أعداد المصابين بفيروس كورونا، مشددا على "ضرورة اتباع الاجراءات للحماية من الفيروس مثل الحجر الصحي الاحباري للمغتربين  ووضع الكمامات".
وقال عراجي في مؤتمر صحافي مشترك مع النائبة ديما جمالي: "الرقم الذي صدر اليوم عنى عدد المصابين بفيروس كورونا هو رقم صادم 63 وهو مؤشر خطير واذا بقينا على هذا النحو فاننا ذاهبون الى مشكلة كبيرة والوضع دقيق". 
من جهتها، قالت جمالي: 63 اصابة في يوم واحد يعني اننا دخلنا فعليا في دائرة الخطر، ونضع كل مواطن في الخطر كما والقطاع الصحي ككل. ونعلم اننا في لبنان ليست لدينا الامكانات الكافية في قطاعنا الصحي لكي نتحمل الانتشار السريع لفيروس كورونا".
-غرد النائب محمد الحجار عبر حسابه على تويتر:
"‏دولتك بس يا ريت تقلنا منين جايب هالبيان؟، لأن عنا بلبنان اللي عكوكب الأرض، الكهرباء مقطوعة، والدولار والأسعار فلتانة، عدا التهريب وغيره من المصائب. وكلها ما بتنوصف إنجازات! هيدا غير حديثك عن أمور ما بلشت أو ما خصك فيها..عفكرة سيدر من التركة...
وختم تغريدته بالقول "بإختصار، الله يستر من ال3% الباقية".
-توجهت رئيسة كتلة المستقبل النيابية النائبة بهية الحريري بالتهنئة بعيد الفطر السعيد الى "اللبنانيين عموما والمسلمين خصوصا، سائلة الله ان يعيده على لبنان وشعبه والأمة العربية والإسلامية بالخير واليمن والبركات". واعتذرت عن عدم استقبال المهنئين بالعيد.
وجاء في بيان صادر عن المكتب الإعلامي للحريري: "يحل عيد الفطر المبارك على لبنان واللبنانيين في ظل أزمات تنعكس بتداعياتها على معيشة المواطن وأمنه الإجتماعي والصحي ومختلف وجوه حياته ، ويواجهها اللبنانيون بالصبر وبإرادة للحياة وبإصرار على اجتياز هذه المرحلة بكل تحدياتها رغم انسداد الأفق والعجز الرسمي عن ايجاد الحلول الناجعة لهذه الأزمات.
واننا وفي هذه الظروف الصعبة أحوج ما نكون لأن نتشارك الدعاء والرجاء بأن يكون ما بعدها فرجا بعد شدة ، وتعافيا بعد سقم، وانتظاما للحياة بعد تعثر وانكفاء.
اننا اذ نتوجه بهذه المناسبة بالتهنئة الى اللبنانيين عموما والمسلمين خصوصا، ندعو الله أن يعيد هذا العيد على لبنان بالخير والإستقرار وبتحقيق تطلعات شعبه في الخروج من كل الأزمات الاقتصادية والمعيشية والحياتية وفي قيام دولة العدالة الإجتماعية التي تحفظ حقوق المواطنين وتضمن المستقبل الآمن لأبنائهم، وان يجمع اللبنانيين دائما على المحبة والتعاون والتلاقي على ما فيه خير وطنهم وحمايته من الأخطار التي تحدق به، كما نسأله عز وجل أن يحمل قادم الأيام والأعياد الخير والأمن والسلام الى عالمنا العربي والاسلامي".
اضاف: "ونظرا للظروف التي يمر بها لبنان ولإستمرار خطر جائحة كورونا وما يفرضه من تباعد اجتماعي، تعتذر النائب الحريري عن عدم استقبال المهنئين بعيد الفطر المبارك سائلة الله تعالى ببركة هذا العيد السلامة لجميع اللبنانيين والمقيمين والشفاء لجميع المرضى وان يحمي بلدنا الحبيب من كل الأخطار ويستعيد عافيته على كل الصعد، انه سميع مجيب".
وأكّدت أنّ الوضع اليوم يتطلب الالتزام من كل مواطن من خلال اتخاذ الاجراءات الوقائية اللازمة.
-قالت النائب ديما جمالي في بيان: "أطل رئيس الحكومة حسان دياب، في مئويته الأولى لتوليه رئاسة الحكومة، ليعلن انه أنجز 97% مما ورد في بيانه الوزاري، معتبرا أن هناك من يحاول الترويج بأن الحكومة تعطي وعودا غير قابلة للتحقيق".
أضافت: "في الواقع، لا احد يروج لمقولة الوعود غير القابلة للتحقيق سوى حكومتكم بنفسها. نسألكم، ما هي هذه الـ97% انجازات التي حققتموها؟ هل تمكنتم من انجاز التعيينات القضائية والإدارية من دون تدخلات سياسية؟ الجواب حتما لا، إذ ما زالت الأسماء عالقة في الجوارير بانتظار أن تتحرر من القبضة السياسية. هل تمكنتم من الإتفاق على آلية لإصلاح قطاع الكهرباء والرجوع الى دائرة المناقصات وتعيين الهيئة الناظمة للقطاع الذي كلف الخزينة في 10 سنوات أكثر من 45 مليار دولار والإتفاق على آلية بناء المعامل... الخ؟ الجواب حتما لا، لأن المجتمع الدولي ما زال يذكركم عند كل مناسبة باصلاح هذا القطاع، فيما انتم اعدتم الملف الى الوزير ورحتم تتخاصمون على طاولة مجلس الوزراء ولم يفهم اللبنانيون حتى اللحظة ما هي خطتكم الإنقاذية التي ستنتشل لبنان من عتمته القاتلة.
هل تمكنتم من إقفال المعابر غير الشرعية وضبط الحدود اللبنانية - السورية؟ الجواب حتما لا، وما زالت فضيحة تهريب الطحين المدعوم والمازوت الى سوريا، واللذين يكبدان الخزينة مئات ملايين الدولارات سنويا تطن في الآذان. هل تمكنتم من اجراء الإصلاحات الإدارية المطلوبة ولجم الهدر والفساد في الإدارات العامة كما وترشيق القطاع العام الذي اتخم بأكثر من 5000 موظف؟ الجواب حتما لا وخير دليل هي أرقام الهدر و الفساد وتعاطيكم مع هذا الملف كانه غير موجود أصلا".
وتابعت: "هل تمكنتم من إقناع صندوق النقد الدولي بخطة اقتصادية مقبولة تجلب المساعدات للبنان؟ الجواب مجددا لا، وازدواجية ارقام الخسائر وتعاطيكم مع المجتمع الدولي بهذه الخفة، قد يحرمان لبنان من هذه المساعدة. هل تمكنتم من لجم الأسعار الجنونية وضبط سعر صرف الليرة والخروج بخطط تكافح البطالة والفقر؟ طبعا لا، فوزير الإقتصاد يجد نفسه غير معني بما يجري، والبطالة لامست الـ45% فيما الشعب يئن مرعوباً من الغد جل ما انجزتموه في هذا الإطار، حملة سياسية شرسة على حاكم مصرف لبنان، لم تأت بنفع على أحد. هذا غيض من فيض انجازاتكم دولة الرئيس، فرأفة بذكاء اللبنانيين، استتروا، وكفوا عن إيهام الناس بمنطق المؤامرات".
وختمت:"قد تحتاجون الى مئة عام لتنجزوا هذه الملفات، عندها سنهنئكم بطبيعة الحال".
-إستقبل رئيس حزب الكتائب اللبنانية النائب سامي الجميّل في بيت الكتائب المركزي في الصيفي سفيرة سويسرا مونيكا كيرغوز، وسفيرة كندا إيمانويل لامورو وسفيرة النروج ليني ستانسيث بحضور الوزير السابق الآن حكيم ومنسق العلاقات الخارجية في الحزب مروان عبد الله.
السفيرة الكندية تحدثت بعد اللقاء باسم السفيرات الثلاث وقالت : "تمت مناقشة الأزمة الاقتصادية في لبنان وسبل الخروج منها ونحن نقوم بهذه الزيارات كوننا ثلاثة بلدان يهمها مستقبل لبنان ورخاء ابنائه كما ان وجهات نظرنا تتطابق في مختلف النواحي".
وقد جرى في خلال اللقاء التطرق الى الوضع الاقتصادي والمالي الذي يعاني منه لبنان وحاجته الملحة الى المساعدة في هذا الإطار وضرورة الشروع بالاصلاحات المطلوبة فوراً من وقف التهريب والتهرب على الحدود وضرورة ضبطها الى وجوب البدء بالاصلاح في قطاع الكهرباء وغيرها من البنود الاصلاحية التي باتت معروفة وتطالب بها الجهات الدولية لفتح الباب امام المساعدات الموعودة للبنان لتمكينه من الخروج من الحالة الراهنة.
كما جرى التطرق الى ضرورة الا يبتعد لبنان عن المجتمع الدولي او عن صداقاته التاريخية مع الدول المساندة له ووجوب تطبيق القرارات الدولية 1559 و1701 بعيداً عن محاولات حزب الله جره الى احد محاور المنطقة مع ما يرافق ذلك من عزل لبنان عربياً ودولياً وعلى مختلف المستويات.
كما كان تأكيد على ضرورة اجراء انتخابات نيابية مبكرة تعيد انتاج الحياة السياسية في لبنان على اعتبار ان اي حل مستقبلي للوضع اللبناني لا بد ان يرتكز على حل سياسي شامل يأخذ في الاعتبار الواقع الجديد الذي ارسته ثورة 17 تشرين .
-اعتبر النائب السابق فارس سعيد في تغريدة عبر حسابه على "تويتر"، أن "المسؤولية أساس كل عمل سياسي، مدني، جزائي وأخلاقي".
وقال: 'مسؤوليّة وزير الصحة والحكومة بدأت تهتز حول سبل مكافحة كورونا بعد نجاحات المرحلة الاولى، وغياب النقابات المعنيّة وكليات الطب والعاملين يُغلّب الضرورات السياسية على العلمية'.
وسأل سعيد: 'كيف لا تستدعي لجنة الصحة النيابية وزير الصحة حمد حسن إلى جلسة مكاشفة؟، كيف لا تتحرك الجامعات والنقابات المعنية من أجل تغليب العلم على السياسة؟،
لماذا يفتح البلد ولماذا يقفل؟، ما هي المعايير العلميّة؟ ولماذا لا يتحرّك القضاء؟'.
وختم النائب السابق، 'لا يمكن للبنان أن يستمرّ في هذه الفوضى لإدارة الجائحة'
-كتب رئيس الحزب التقدمي الإشتراكي ولبد جنبلاط عبر حسابه على "تويتر": "في كل يوم تزداد الاصابات وسط تراخي عام مع الاسف يظن فيها بعض الناس انه طالما بقيت بعيدا عنهم فهم في أمان. ومن ناحية اخرى لا بد من أرباب العمل الذين يستخدمون العمالة الاجنبية من تأمين الوقاية الصحية في العمل والسكن وضمان حق العودة الى ديارهم ماديا. انهم بشر مثلنا وممنوع التمييز".
-بحث رئيس حزب "القوّات اللبنانيّة" سمير جعجع، في معراب، مع سفيرة الولايات المتحدة الأميركيّة دوروثي شيا في آخر التطورات السياسيّة والاقتصادية في البلاد، في حضور مستشاره لشؤون العلاقات الخارجيّة إيلي خوري، رئيس جهاز العلاقات الخارجيّة في الحزب د. إيلي الهندي ومدير مكتب رئيس الحزب إيلي براغيد.
-وجه قائد الجيش العماد جوزاف عون أمر اليوم إلى العسكريين الآتي نصه:
أيّها العسكريون
يكتسب عيد المقاومة والتحرير هذا العام مكانة أكثر عمقاً في ظلّ صعوبات جسيمة يواجهها لبنان، بحيث نستحضر في ذاكرتنا الوطنية حجم ذلك الإنجاز التاريخي المشرق المتمثل بالانتصار على العدو الإسرائيلي وتحطيم هيبته ودحره عن القسم الأكبر من أرضنا، وهو إنجاز لم يأتِ إلَّا نتيجةً لصمود شعبنا ومقاومته وتمسّكه بحقه في التحرير الكامل لأرضه. واليوم في الذكرى العشرين للتحرير، إذ نؤكد مجدداً حقنا في استكمال الإنجاز وإعادة مزارع شبعا وتلال كفرشوبا والجزء الشمالي من قرية الغجر وجميع الأراضي المتحفظ عليها إلى كنف الدولة، والتصدي لمخططات العدو الإسرائيلي وخروقاته المتمادية للسيادة الوطنية، نواجه بالعزيمة نفسها الظروف الاستثنائية خلال هذه المرحلة الحساسة، ولا سيّما تداعيات الأزمة الاقتصادية والاجتماعية، والصعوبات التي فرضها فيروس كورونا المستجد.
أيّها العسكريون
لقد بَقيتُكم أوفياء لقسمكم، وتعهّدتم بأن تتولوا حماية السلم الأهلي إلى جانب المؤسسات الأمنية الأخرى، والنهوض بواجباتكم كاملةً، بدءاً من المشاركة في جهود التوعية الصحية إلى مواكبة التحركات المطلبية بالإجراءات الأمنية المناسبة مع احترام حرية التعبير عن الرأي سلمياً. يتم ذلك بالتوازي مع صون الاستقرار عند الحدود الجنوبية بالتعاون مع قوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان تطبيقاً للقرار 1701 ومندرجاته، وضبط الحدود الشمالية والشرقية وبذل كل جهد ممكن لمكافحة التهريب رغم الإمكانات المتواضعة.
أيّها العسكريون
أدركُ تماماً حجم التضحيات التي تقدّمونها والجهود الجبارة التي تبذلونها خلال هذه الأوضاع العصيبة. لكنني أعلمُ يقيناً أن ذلك لن يزيدكم إلا تماسكاً وعزيمة، لأنكم نذرتم أنفسكم لخدمة وطنكم وصونه من الأخطار على اختلافها، مُقْتَدِين بمن سبقكم من رفاقكم الشهداء والجرحى، وهم مثال البطولة والتضحية القصوى.
في عيد المقاومة والتحرير، أدعوكم إلى مزيد من اليقظة والجهوزية، لأنّ لبنان يستحقّ منّا كل تضحية وعطاء.
-أصدر المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم نشرة توجيهية هنأ فيها ضباط ورتباء وعناصر المديرية العامة لمناسبة حلول عيدي الفطر والمقاومة والتحرير، وجاء فيها، "أيها العسكريون، يحل عيد الفطر السعيد ومعه عيد المقاومة والتحرير في ظل ظروف هي الأخطر في تاريخ لبنان بفعل تداعي الأزمات المعيشية والاجتماعية والصحية بالتوازي مع ارتفاع معدلات الأخطار الأمنية التي تحيط بلبنان من كل الجهات، خصوصاً من جانب العدو الإسرائيلي الذي يستذكر انسحابه من المنطقة المحتلة عام 2000 باطلاق المزيد من التهديدات ضد لبنان واللبنانيين، لا لشيء إلا لأننا وحدنا انتصرنا عليه واجبرناه على الخروج من دون أية مفاوضات".
وأضاف، "ملتزمون بذلك بالإجماع العربي الذي كرّسته المبادرة العربية في قمة بيروت عام 2002. أيها العسكريون، ان التهنئة التي تستحقونها للمناسبتين هي بالتفاف اللبنانيين أكثر فأكثر حول مؤسساتهم في محاولة وطنية جامعة لوقف الانهيار، والحيلولة دون وقوع ما هو أسوأ، خصوصاً مع تعاظم جائحة كورونا التي تهدد بتفاقمها وانتشارها الحضارات والاقتصادات العالمية. أيها العسكريون، إن المعقود عليكم من آمال يتضاعف جراء التصدع الذي أصاب لبنان واصبح تهديداً وجودياً ونحن نحتفل بولوج المئوية الثانية. لذا فإن المطلوب منكم المزيد من التضحيات"
كما دعا اللواء إبراهيم العسكريين الى "المزيد من المبادرة في شتى المجالات الإدارية والأمنية وعلى سائر الأراضي اللبنانية ووفقاً لما نص عليه القانون. وإذا كانت المرحلة الراهنة على هذا القدر من الخطورة التي تستوجب حذراً استثنائياً لمنع المستثمرين بالأمن من تحقيق أهدافهم".
وشدد على أنه "عليكم واجب التزام نص القانون الحرفي والعادل في التعامل مع شعبكم ومع المقيمين والذي يحظر أي تعسف باستعمال السلطة تحت أية ذريعة كانت. فنحن من هذا الشعب والمعاناة أصابت الجميع بلا استثناء".
وقال، "لذا فان التفهم في هذه المرحلة هو ضرورة وطنية وأخلاقية للحد من معدلات التوتر التي لا تزال ترتفع حيناً من وطأة الانهيار الاقتصادي، وأحياناً تحت تأثير الهلع الصحي وهو مبرر، لا بل يساعد في احتواء هذا الوباء العالمي".
وأضاف، "إنّي على ثقة بأن لبنان سينتصر بشعبه من خلال التمسك بالوحدة الوطنية. فكونوا على قدر المسؤولية وتحت شعار واحد "تضحية وخدمة" للعبور من أصعب وأقسى الأزمات التي تضرب وطننا وذلك على طريق بنائه مجدداً وطناً حراً سيداً مستقلاً".
-كشفت المصلحة الوطنية لنهر الليطاني في بيان عن "تعد جديد على الاملاك النهرية من قبل المدعوين ابراهيم كلاكش ومحمد حلاوي في منطقة قعقعية الجسر في محافظ النبطية اللذين سبق للمصلحة الوطنية ان ازالت التعديات العائدة لهما (منتزهات خاصة وانشاءات على الأملاك النهرية) بإشارة من النيابة العامة المالية ويتمثل التعدي بالتوسع في حرم الأملاك النهرية وبمساحات كبيرة من خلال إقامة جدران حجرية وصخرية وضم ضفاف النهر ومئات الأمتار المربعة وحصر اشغالهما لمنافعهما الخاصة، والمصلحة الوطنية لنهر الليطاني اتخذت صفة الادعاء الشخصي في حقهما مجددا امام النيابة العامة المالية. ونظرا لتكرار الجرم طلبت تكليف المدعى عليهما بتسديد رسوم وغرامات إشغال للخزينة عن تلك المساحات من الأملاك النهرية بما لا يقل عن مئة مليون ليرة لكل منهما، وباشرت المصلحة بمؤزارة من جهاز امن الدولة ازالة التعديات بواسطة الآليات".
-اصدر حاكم مصرف لبنان رياض سلامة قراراً اشار فيه الى ان المصرف سيقوم باتامين العملات الاجنبية النقدية تلبية لحاجات مستوردي ومصنعي المواد الغذائية الاساسية والمواد الاولية التي تدخل في الصناعات الغذائية المحددة في لائحة تصدرها وزارة الاقتصاد والتجارة .
-اجتمعت لجنة متابعة التدابير والإجراءات الوقائية لفيروس كورونا في السرايا، برئاسة الأمين العام للمجلس الأعلى للدفاع رئيس اللجنة الوطنية لإدارة الكوارث اللواء الركن محمود الأسمر، وحضور مستشار رئيس الجمهورية للشؤون الصحية النائب السابق وليد خوري، مستشارة رئيس الحكومة للشؤون الصحية بترا خوري، وممثلي وزارات الصحة والداخلية والبلديات والشؤون الاجتماعية والسياحة والعمل، وممثلين عن الصليب الاحمر ومنظمة الصحة العالمية ونقابة الممرضين والممرضات، وعن عدد من المستشفيات الجامعية الحكومية والخاصة.
وعرض ممثل وزارة الصحة لتطورات انتشار الفيروس وارتفاع اعداد الاصابات اليومية بين اللبنانيين والمقيمين على الاراضي اللبنانية، بخاصة العمال الأجانب، والنسب المرتفعة بين القادمين من الخارج، وحال التراخي التي شهدناها في الأيام الاخيرة من قبل المواطنين، وعدم التزام الاجراءات الوقائية.
كما استمعت اللجنة الى المدير العام لكازينو لبنان رولان خوري الذي عرض الاجراءات الوقائية المشددة التي يطبقها الكازينو مطالبا باعادة العمل في بعض أقسامه.
واكدت اللجنة التوصيات كافة التي صدرت عنها، مشددة على وجوب التزام المواطنين والمقيمين بكل التدابير والاجراءات الوقائية حفاظا على سلامتهم، سيما وأن المؤشرات الاخيرة تدل على مخاطر امكانية انتشار الفيروس بشكل أسرع وخطير جدا، اذا لم يتم التشدد في الالتزام واتخاذ الاجراءات الوقائية اللازمة.
-أشارت مديرية العلاقات العامة في الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي في بيان، إلى أنه "بالرغم من اعلان حالة التعبئة العامة في البلاد نتيجة جائحة كورونا، استمر المركز الرئيسي للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي والمكاتب التابعة له والمنتشرة على الأراضي اللبنانية كافة في تقديم الخدمات الاساسية للمضمونين وأصحاب العمل، تماشيا مع مراحل التعبئة العامة آخذة بعين الاعتبار تلبية مصالح المضمونين وأصحاب العمل من جهة، والمحافظة على السلامة العامة من جهة أخرى، بخاصة أن مكاتب الصندوق تلبي الخدمات لاعداد كبيرة من المضمونين واصحاب العمل".
أضاف: "وبناء على توجيهات المدير العام للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي الدكتور محمد كركي تم اعتماد اجراءات لتسهيل الحصول على الخدمات التي يقدمها الصندوق بطريقة فعالة. ومن هذه الاجراءات تم اعتماد آلية للعمل في مكتب صيدا الاقليمي للتواصل مع المضمونين من خلال الرابط الالكتروني cnss-saida.business.net أو من خلال تطبيق واتس آب على الرقم 735096/07 ، يتم من خلالها تحديد مواعيد للمضمونين للحصول على الخدمات التي يقدمها المكتب (تقديم معاملات ضمان صحي - دفع المعاملات الصحية حاليا للحالات المرضية والمستعصية...) وقد أدى هذا الاجراء إلى تنظيم حضور المضمونين إلى المكتب كما لاقى رضى وقبول من قبلهم".
وختم: "بهذه المناسبة ينوه المدير العام الدكتور محمد كركي بجهود رئيس ومستخدمي مكتب صيدا الإقليمي ويحثهم على القيام بالمزيد لخدمة الضمان والمضمونين".
-جرت عملية التسلم والتسليم بين رئيس اتحاد بلديات بعلبك بالتكليف جمال عبد الساتر والرئيس المنتخب الجديد للاتحاد علي فياض ياغي، في حضور رئيس بلدية بعلبك فؤاد بلوق.
ونوه ياغي بأداء عبد الساتر في رئاسة الاتحاد "خلال الفترة الانتقالية التي أعقبت استقالة وزير الصحة العامة من رئاسة الاتحاد بعد تشكيل الحكومة الحالية، وبخاصة في مواجهة جائحة كورونا".
وتوجه بالشكر إلى "رؤساء بلديات الاتحاد في كل من بعلبك، مقنة، نحلة، يونين، مجدلون، حوش تل صفية، إيعات، ودورس، الذين أولوني ثقتهم، وآمل التوفيق في مهامي بدعمهم وتعاونهم ومؤازرتهم، فنحن في الاتحاد مجموعة من البلديات التي وضعت نصب أعينها تقديم الخدمات العامة بشفافية ومصداقية، والعمل بكل الطاقات والإمكانيات لخدمة أهلنا".
-صدر عن المكتب الإعلامي لسماحة مفتي طرابلس ولبنان الشمالي الدكتور الشيخ مالك الشعار البيان الآتي:
"يتقدم سماحته بأسمى التبريكات للبنانيين بعامة، وللمسلمين بخاصة، بمناسبة قدوم عيد الفطر السعيد، سائلين المولى عز وجل أن يتقبل من الجميع عباداتهم واعمالهم.
وبهذه المناسبة يؤدي سماحته صلاة العيد في الجامع المنصوري الكبير ، مع الاعتذار عن البرتوكول المعتمد وعن استقبال المهنئين، حفاظا على السلامة العامة، وانسجاما مع التوجيهات الطبية الصادرة عن المراجع المختصة".
-أورد التقرير اليومي لغرفة ادارة الكوارث في محافظة عكار حول covid 19، ان "عدد الحالات التي تم تسجيلها منذ 17 آذار الماضي وحتى اليوم، بلغ 66 اصابة بفيروس كورونا المستجد مع تسجيل 4 إصابات جديدة".
وجاء في التقرير أن:
"الحالات الايجابية عددها: 41
حالات الشفاء: 25
وحالات الحجر المنزلي للمقيمين والوافدين قد سجلت ارتفاعا ملحوظا لتبلغ 422 حالة بفارق 31 حالة عن يوم امس
الذكور يشكلون 57 بالمئة من المصابين والاناث 43 بالمئة".
-قاطع الاتحاد العمالي العام جلسة "لجنة الاقتصاد النيابية" التي عُقدت اليوم، وذلك اعتراضاً على عدم دعوته إلى اللقاء الذي عُقد في القصر الحكومي بين الفريق الحكومي ومختلف القطاعات الاقتصادية، واجتماع لجنة المال والموازنة النيابية أمس.
واعتبر رئيس الاتحاد العمالي العام حسن فقيه في حديث لـ"المركزية"، أن "هذا الأسلوب في تغييب الاتحاد العمالي والقطاعات الإنتاجية، هو تكرار لسياسات حكومية سابقة"، مستغرباً "كيف يمكن لرئيس الحكومة القول إن حكومته قد أنجزت ٩٧في المئة من البيان الوزاري، بينما يُستغيَب الاتحاد العمالي الذي يُعتبر الأكثر تمثيلاً للعمال والموظفين! وهو لم يتمكّن لغاية الآن من تعيين مجلس إدارة جديد لمؤسسة كهرباء لبنان والهيئة الناظمة للكهرباء، أو إخراج التشكيلات القضائية أو تعيينات نواب حاكم مصرف لبنان ولجنة الرقابة على المصارف، علماً أننا أبدينا في البيانات السابقة كل نيّة تعاون مع المسؤولين لإنقاذ البلد".
وقال: كنا نتوقع حواراً حقيقياً بين أطراف الإنتاج الثلاثي برعاية إما وزيرة العمل أو رئيس الحكومة للبحث في إطلاق صندوق البطالة الذي يمكن أن يتلقى الصدمات الاجتماعية على غرار ما يحصل في دول العالم .
ورأى فقيه أن "تغييب الاتحاد العمالي وعدم الاستماع إلى رأيه، أسلوب خطير وضرب لثلاثية الإنتاج والحوار... كما أن اعتبار البعض – كما نُمي إلينا - أن الاتحاد ممثل عبر رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي، فهو خاطئ وكلام غير صحيح، فالاتحاد يمثله وفد من الاتحاد العمالي وليس أي شخص آخر" .
-أعلنت وحدة إدارة الكوارث في اتحاد بلديات قضاء صور بناء على تقرير رئيس طبابة القضاء الدكتور وسام غزال، انه "لم تسجل أي إصابة اليوم على مستوى القضاء بفيروس "كورونا"، وسجلت حالة شفاء تام بعدما بينت الفحوص المخبرية خلو المريض من الفيروس، ما رفع عدد المتعافين إلى 8، وجاءت نتيجة الحالتين المشتبهتين اللتين سجلتا امس سلبية، واليوم سجلت حالة مشتبهة. وعليه فإن عدد المصابين في القضاء ما زال 42 مصابا توزعوا على الشكل التالي: 34 حالة وافدة من إفريقيا، 3 حالات وافدة من أوروبا و5 حالات محلية، وقد تماثل ثمانية منهم الى الشفاء التام".
واشارت وحدة الكوارث الى انها تواكب "بالتعاون مع طبابة القضاء والصليب الاحمر اللبناني وفرق المستجيب الأول، المرحلة الثالثة من عودة المغتربين، من خلال تزويد البلديات بأسماء الأهل الوافدين ومتابعة نتائج الـ"PCR" الخاص بهم، من ثم الإشراف على عملية نقلهم الى قراهم ومدنهم ومتابعتهم أثناء حجرهم، حيث أعطيت الإرشادات والتوجيهات اللازمة وضرورة الإلتزام بالحجر، وأي مخالفة ستلاحق بالطرق القانونية المرعية الإجراء"، مشددة على انها "الجهة الوحيدة المخولة إصدار بيانات عن الواقع والمعطيات الصحية المتعلقة بفيروس كورونا وأعداد المرضى والمتعافين والحالات المشتبهة، وذلك وفق تقرير من رئيس طبابة القضاء، وعليه نأمل من جميع الأهل عدم الإنجرار وراء أي خبر لا يصدر عن هذه الوحدة. وبسبب استمرار تزايد أعداد المصابين وفق تقارير وزارة الصحة العامة، ننصح جميع القاطنين في قضاء صور بالاستمرار في الالتزام التام بعدم الاختلاط وتطبيق كل التعليمات الصادرة عن رئاسة مجلس الوزراء وإرشادات وزارة الصحة لتفادي أي إصابة او ضرر محتمل".
-قالت صحيفة إسرائيلية، أنّ "حزب الله" يعمل على تجنيد الفيلق الأول التابع للجيش السوري، لشنّ "حرب مستقبلية" ضدّ إسرائيل، وهو – أي "حزب الله"، يقوم بتدريب القادة والجنود السوريين، بجانب جمع معلومات استخباراتية عن الجيش الإسرائيلي في هضبة الجولان المحتلّة.
وبحسب صحيفة "جيروزاليم بوست" العبرية، فقد قد تزايد نفوذ "حزب الله" على الجيش السوري، بعدما عاد الجيش السوري إلى جنوب سوريا لإعادة بناء قواته، والتي دمّرت بفعل الحرب القائمة.
ويرى تقرير الصحيفة أنّه "في حال ما قرر "حزب الله" شن هجوم من الجولان، فإنّه سيستخدم الفيلق الأول التابع للجيش السوري، والذي يمتلك أسلحة مهمة ولوجيستيات متاحة، ولن يدعم "حزب الله" الجيش السوري بالقوة العسكرية أو القدرة على التنقل فحسب، بل بالعناصر البشرية أيضاً".
وقد اتهم الجيش الإسرائيلي، الجيش السوري بمساعدة "حزب الله" سابقاً، من خلال تأسيس قاعدة عسكرية دائمة على مرتفعات الجولان.
ويعتقد الجيش الإسرائيلي أنّ "حزب الله" يستخدم مقراته الجنوبية بقيادة "الحاج هاشم" (قائد القوات الجنوبية بـ"حزب الله")، ليس فقط في جمع المعلومات عن الجيش الإسرائيلي، وإنما لتدريب القوات على الحرب مع إسرائيل.
ورغم أنّ القادة في المقرات الجنوبية يتبعون لـ"حزب الله"، فإن الجنود سوريون، بحسب تقرير لمركز القدس للشؤون العام "JCPA".
وقد استطاع "الحاج هاشم" تجنيد أكثر من 3 آلاف و500 شخص من جنوب غرب سوريا منذ منتصف 2018، من خلال حوافز مالية، بحسب ما نقلت "الحرّة" عن الصحيفة الإسرائيلية.
ويتم جمع المعلومات الاستخباراتية على يد الجيش السوري من خلال العشرات من مراكز المراقبة التابعة له والمنتشرة على هضبة الجولان، والتي يدخلها أحيانا عناصر من "حزب الله".
وقالت الصحيفة الإسرائيلية، إنّه على الرغم من اعتقاد الجيش الإسرائيلي في عدم وجود نية من جانب "حزب الله" لشن حرب على إسرائيل في المستقبل القريب، فإن "حزب الله" قد يهاجم إسرائيل في حال ما تضرر نظام الحكم في طهران بفعل حدث مهم.
وأضاف التقرير أنّ الجيش الإسرائيلي يعي أن حملة "الحرب بين الحروب" ضد إيران في سوريا، والتي ارتفعت حدتها في الأسابيع الأخيرة، قد تدفع بـ"حزب الله" إلى شن هجوم على إسرائيل.
وإضافة إلى نشاطات "حزب الله" في مرتفعات الجولان، فإنّ التنظيم، قد نشط مؤخراً على طول الحدود اللبنانية، وفي حال اندلاع معركة في الشمال، فإنّ خبراء عسكريين تابعين للقوات الإسرائيلية يتوقعون بأنها ستتعدى جبهة واحدة لتنتشر على امتداد الحدود مع سوريا ولبنان بأكملها.
وبالتالي، يشير تقرير الصحيفة، إلى أنّ القوات الإسرائيلية في حالة إنذار وشددت احتياطاتها في الشمال، من ناحية جمع المعلومات الاستخباراتية وتدريب القوات وغيرها تمهيدا للتصدي لأي طارئ قد يودي إلى شن حرب في المنطقة.
-ترأست قائمقام المتن مارلين الحداد في مكتبها اليوم، اجتماعا ضم طبيب القضاء الدكتور وسام حبشي ومندوبة الصليب الاحمر اللبناني سمر ابو جودة وأعضاء من خلية الازمة لمتابعة "وضع فيروس كورونا في القضاء والاطلاع على اعداد الوافدين من الخارج وعلى خريطة توزعهم في قرى وبلدات القضاء والمرضى الذين انهوا الحجر الصحي وكانت نتيجة فحص ال PCR الاخير سلبية ليصار الى اتخاذ الاجراءات المناسبة للحد من استمرار تفشي الفيروس في المنطقة".
من جهة ثانية، تتابع خلية الازمة بتوجيه من الحداد "احصاء كافة المعلومات المتعلقة بالمصابين بالفيروس وبالوافدين من الخارج لناحية اعدادهم واماكن تواجدهم في كل بلدة ويتم التواصل المباشر معهم وبشكل يومي عبر ال call center في غرفة عمليات ادارة الكوارث للاطلاع على اوضاعهم وحاجياتهم كما يعمل ال call center على ابلاغ رؤساء البلديات والمخاتير في القرى التي لا بلديات فيها بالحالات المصابة وباسماء الوافدين واماكن تواجدهم في نطاق بلداتهم من خلال لوائح اعدها لكل بلدة لمتابعة اوضاعهم في الحجر المنزلي والتشدد في التزام الحجر الصحي الالزامي خصوصا في صفوف الوافدين".
ويتابع جهاز من إدارة الكوارث ميدانيا الاوضاع الصحية والاجتماعية للمغتربين في القرى التي لا بلديات فيها كما يقوم بجولات على السوبر ماركت والمحلات التجارية لمراقبة التزامها شروط التعبئة العامة والوقاية الصحية.
عربية دولية:
-أصدرت المملكة العربية السعودية، اليوم الجمعة، بيانًا عاجلًا بشأن إقامة صلاة عيد الفطر في المساجد.
وبحسب وسائل إعلام سعودية، أصدر وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، عبد اللطيف بن عبد العزيز آل الشيخ، تعميمًا بعدم إقامة صلاة عيد الفطر المبارك للعام الجاري في الجوامع والمصليات بالمملكة.
ويأتي ذلك القرار على خلفية الإيقاف المؤقت لصلوات الجماعة والتجمعات في مساجد المملكة، في إطار الإجراءات الاحترازية المخصصة لمنع تفشي فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) في البلاد.
وكان الملك سلمان بن عبد العزيز، وافق على إقامة صلاة التراويح بالحرمين وتخفيفها إلى خمس تسليمات مع استمرار تعليق دخول المصلين.
واتخذت المملكة إجراءات مشددة لمنع انتشار فيروس كورونا، منها تعليق الدراسة، وتعليق الدخول إلى المملكة لأغراض العمرة وزيارة المسجد النبوي الشريف مؤقتًا، وتعليق العمل بالبصمة في العديد من المؤسسات، وتعليق الرحلات الجوية الدولية.
وكانت السلطات الصحية في المملكة العربية السعودية، أعلنت أمس الخميس، عن تسجيل 2532 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد خلال الـ24 ساعة الماضية.
وبذلك يصل إجمالي الإصابات بفيروس كورونا المستجد إلى 65077 إصابة، فيما بلغ عدد الوفيات الجدد 12 حالة، ليصل عدد ضحايا كورونا إلى 351 حالة وفاة.
-تحطمت طائرة ركاب باكستانية كانت تحمل 107 أشخاص في رحلة داخلية، الجمعة، فوق منطقة سكنية بمدينة كراتشي، حسبما قال متحدث باسم شركة الخطوط الباكستانية.
وقالت هيئة الطيران المدني في باكستان إن الطائرة تحطمت أثناء هبوطها قرب مطار كراتشي، جنوبي البلاد.
وقال المتحدث باسم الهيئة لـ"فرانس برس"، إن "الطائرة تحطمت في كراتشي. نحاول تأكيد عدد الركاب لكن مبدئيا هناك 99 مسافرا و8 من أفراد الطاقم".
وكشفت وسائل إعلام محلية أن الطائرة من طراز "إيرباص 320"، وكانت قادمة من مدينة لاهور الباكستانية، لكنها سقطت فوق منطقة سكنية قريبة من المطار وسببت بها أضرارا بالغة.
وأعلن عمدة كراتشي من موقع الحادث، وفاة جميع ركاب وطاقم الطائرة وعددهم 107 أشخاص.
وكشفت صور أولية تصاعد دخان أسود كثيف من موقع الهبوط، وبدا أن بعض المباني تضررت بشدة من جراء الحادث المأساوي.
وأعلن الجيش الباكستاني إرسال وحدات للتدخل السريع إلى موقع تحطم الطائرة، للمشاركة في عمليات الإنقاذ.
وقال الصحفي يوسف برماوي من إسلام آباد لـ"سكاي نيوز عربية"، إن قائد الطائرة اتصل بمطار كراتشي وأبلغهم بوجود عطل قبل الحادث بدقيقة.
وسقطت الطائرة فوق حي شعبي مكتظ بالسكان، وفقا لبرماوي، الذي أكد أيضا اشتعال حرائق في البيوت التي سقطت فوقها الطائرة.
-استخدمت القوات الأميركية، قبل أيام قليلة، مروحيات "أباتشي" لإسقاط بالونات حرارية على حقول القمح في محافظة الحسكة السورية.
وقد أثار مسؤولو الأمم المتحدة قلقهم من أن هذا الإجراء يأتي في وقت قد يؤدي فيه وباء فيروس كورونا من انعدام للأمن الغذائي.
وبعد أيام من ادعاء سوريا أن قوات أميركية في البلاد أحرقت مساحات كبيرة من حقول محاصيل القمح، ظهر تقرير يفيد بأن تدمير تلك المحاصيل نفذته القوات الأميركية بناء على أوامر وافق عليها الرئيس دونالد ترامب.
ويزعم التقرير أن القوات الأميركية كانت تنفذ الأوامر التي أقرها البيت الأبيض.
وقالت بعض المصادر إن مجموع المناطق التي أحرقت محاصيلها، يوم 17 مايو، تجاوزت الـ300 هكتار، تتوزع على أرياف حلب والرقة والحسكة.
وشهدت محافظتا درعا والسويداء الغنيتان بالمزروعات جنوبي سوريا قبل أيام حرائق مماثلة، حوّلت عشرات الهكتارات من الأراضي المزروعة بالقمح والشعير إلى رماد.
-قالت وزارة الداخلية المصرية، الجمعة، إنها ألقت القبض على "خلية إخوانية" مكونة من 11 شخصا لإنتاجهم أفلاما "مفبركة" لحساب قناة "الجزيرة" القطرية.
وذكرت الوزارة، في بيان، أن المواد الإعلامية المنتجة تتضمن تحريضا ضد مؤسسات الدولة وترويجا للشائعات تنفيذا لتوجيهات تنظيم الإخوان الإرهابي.
وأضاف البيان أن الأجهزة الأمنية تمكنت من تحديد العناصر الإخوانية الإرهابية القائمة على تنفيذ المخطط والهاربة في دولتي قطر وتركيا، وأبرزهم عبد الرحمن يوسف القرضاوي ومعتز مطر ومحمد ناصر.
كما أشار البيان كذلك إلى أن أجهزة الأمن اتخذت الإجراءات القانونية حيال عناصر إخوانية بشمال سيناء كانت تعمل على إنتاج فيلم وثائقي حول الأوضاع في المنطقة يزعمون فيه تعرض شمال سيناء لتضييق أمنى، لإذاعته عبر قناة "الجزيرة".
-أعلن البرلمان التونسي، الجمعة، أنه سيعقد جلسة عامة في الثالث من يونيو المقبل، لـ"مساءلة" رئيس البرلمان راشد الغنوشي بشأن التدخلات في الأزمة الليبية.
وأوضح مكتب البرلمان، أنه ستتم مساءلة راشد الغنوشي بشأن اتصالاته الخارجية فيما يتعلق بليبيا، وحول الدبلوماسية التونسية.
وكان الجيش الوطني الليبي قد أعلن تنفيذه "انسحابا تكتيكيا" من قاعدة الوطية، مؤكدا أنه "جزء من الخطة العسكرية التي تكون مدروسة بشكل جيد، ويُطبق ذلك الجزء بعد إتمام العملية كليا، أو لاستعادة القوى والرجوع لأرض المعركة بخطة ممنهجة، لتفادي الخسائر".
وأكد مدير إدارة التوجيه المعنوي بالجيش الوطني الليبي، العميد خالد المحجوب، في وقت سابق لـ"سكاي نيوز عربية"، أن القوات الليبية انسحبت لتحويل المجهود العسكري لموقع آخر، والاستفادة من المرونة التكتيكية، التي تخدم المعارك.
وبعد تلك الأحداث، وسيطرة الميليشيات التابعة لرئيس حكومة طرابلس فايز السراج، مدعومة بالمرتزقة الذين أرسلتهم تركيا إلى ليبيا من سوريا، إلى جانب خبراء عسكريين أتراك، خرج الغنوشي بتصرفات صادمة.
فبعد أن أكد أنه لا حل عسكريا للصراع في ليبيا، سارع بالاتصال بالسراج لـ"تهئنته" على سيطرة ميليشياته على القاعدة.
وخلال الاتصال الهاتفي، قال الغنوشي للسراج إن تونس تتأثر مباشرة بكل ما يحدث في ليبيا، ويهمها عودة الأمن والاستقرار للدولة الجارة.
من جانبها، لم تسكت أحزاب برلمانية تونسية على ما حدث، إذ أدانت 7 أحزاب سياسية، (التيار الشعبي، والعمال، وحركة تونس إلى الأمام، والحزب الاشتراكي، والحزب الوطني الديمقراطي الاشتراكي، والقطب، وحركة البعث)، ذلك الاتصال الهاتفي.
واعتبرت الأحزاب السبعة أن خطوة الغنوشي تعتبر "تجاوزا لمؤسسات الدولة، وتوريطا لها في النزاع الليبي إلى جانب جماعة الإخوان وحلفائها".
كما طالبت الرئيس قيس سعيد بـ"الرد على ما ورد من مواقف راشد الغنوشي، وهي مواقف تصب في خانة الاتهامات الموجهة لتونس بتقديم الدعم اللوجستي لتركيا في عدوانها على ليبيا".
ودعت الأحزاب القوى والمنظمات الوطنية لـ" اتخاذ موقف حازم" تجاه الغنوشي وجماعته، الذين "يحاولون الزج بتونس في النزاع الليبي، وتوريطها مع الاحتلال التركي، وهو ما يشكل خطرا كبيرا على تونس والمنطقة".
-تعتقد الأمم المتحدة أن فيروس كورونا المستجد ينتشر في أنحاء اليمن، حيث "انهار" نظام الرعاية الصحية بها "فعليا"، مضيفة أنها تسعى لجمع تمويل عاجل.
وقال ينس لايركه المتحدث باسم مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة، الجمعة، في إفادة من جنيف: "منظمات الإغاثة في اليمن تعمل على أساس أن هناك تفشيا محليا في أنحاء البلد".
وأضاف: "نسمع من الكثير منهم أن اليمن على الحافة الآن. الوضع مقلق بشدة وهم يتحدثون عن أن النظام الصحي انهار فعليا".
وأشار لايركه إلى أن موظفي الإغاثة قالوا إنهم يضطرون لرفض مساعدة الناس، لأنهم لا يملكون ما يكفي من الأكسجين الطبي أو إمدادات كافية من معدات الوقاية الشخصية.
وصرح أن رحلة طيران تنقل موظفي إغاثة دوليين هبطت في عدن، الثلاثاء، بعد فتح المجال الجوي بالتناوب، وأضاف أن مواطنين يمنيين يقومون بمعظم العمل الميداني.
وقالت منظمة "أطباء بلا حدود"، الخميس، إن المركز الرئيسي لعلاج كورونا جنوبي اليمن، الذي تديره، رصد ما لا يقل عن 68 وفاة خلال ما يربو بقليل على أسبوعين.
وأضافت أن الرقم، الذي يتجاوز مثلي الحصيلة التي أعلنتها السلطات اليمنية حتى الآن، يشير إلى كارثة أوسع نطاقا تتكشف في المدينة.
وكشفت أحدث بيانات نشرتها منظمة الصحة العالمية، أن السلطات اليمنية أبلغت المنظمة بأنها رصدت 184 حالة إصابة و30 وفاة بالفيروس.
لكن لايركه قال: "العدد الفعلي أعلى بكثير قطعا".
وأضاف أن الأمم المتحدة تقول إنها ستسعى لجمع ملياري دولار لليمن للحفاظ على استمرار برامج الإغاثة حتى نهاية العام.
وقال إن الأمم المتحدة والسعودية ستستضيفان مؤتمر تعهدات عبر الإنترنت في غضون 10 أيام، وأضاف: "من الضروري للغاية أن يكثف المجتمع الدولي جهوده الآن وفي مؤتمر التعهدات في الثاني من يونيو، لأننا نتجه صوب منحدر مالي".
وتابع: "إذا لم نكفل استمرار وصول المال فسوف تضطر البرامج التي تحافظ على أرواح الناس والضرورية للغاية في مكافحة كوفيد 19، إلى التوقف".
واستكمل: "حينها سيشهد العالم ماذا يحدث في بلد لا يملك نظاما صحيا فعالا لمكافحة كوفيد 19. لا أعتقد أن العالم يريد مشاهدة ذلك".
-تواصل جائحة فيروس كورنا المستجد الانتشار في مختلف أنحاء العالم، مع استعداد عدد من الحكومات لإعادة فتح الاقتصادات.
وفيما يلي أبرز التطورات المتعلقة بفيروس كورونا عربيا ودوليا، الأحد:
- ⁧‫وزارة الصحة‬⁩ الكويتية: تسجيل 955 إصابة جديدة بفيروس كورونا و9 وفيات و شفاء 310.‬
- الهند تسجل أعلى معدل للإصابات بفيروس كورونا خلال يوم واحد بأكثر من 6 آلاف حالة جديدة.
- بريطانيا تقرر فرض حجر صحي لمدة 14 يوما على المسافرين القادمين من الخارج.
- جامعة "جونز هوبكنز" الأميركية: 1255 وفاة بفيروس كورونا في الولايات المتحدة خلال 24 ساعة.
- قررت السلطات التونسية إعادة فتح المساجد ودور العبادة والمقاهي والمطاعم والفنادق في الرابع من يونيو المقبل.
- قالت الأمم المتحدة إنه من المعتقد أن كورونا ينتشر في أنحاء اليمن حيث "انهار"نظام الرعاية الصحية بها "فعليا".
- الشيخ محمد سليم خطيب الجمعة الأخيرة من رمضان في المسجد الأقصى أعلن اقتراب فتح المسجد أمام المصلين.
- اليونان تمدد إجراءات العزل في مخيمات اللاجئين حتى 7 يونيو.
-فيما يبدو أنه غياب آخر عن الظهور، لم تنشر وسائل الإعلام الرسمية في كوريا الشمالية أي صور للزعيم كيم جونغ أون على مدار 3 أسابيع، وتحديدا منذ ظهوره بافتتاح مصنع أسمدة في الأول من مايو الجاري.
وردا على سؤال عن غياب كيم عن الأنظار، قالت وزارة الوحدة في كوريا الجنوبية، الجمعة، إنها "تتابع الوضع"، فيما أشار محللون  إلى أن ظهور زعيم كوريا الشمالية على الملأ كان أقل بوضوح من المعتاد خلال شهري مايو وأبريل.
وظهر كيم علنا 4 مرات فحسب في شهري أبريل ومايو، مقارنة مع 27 مرة خلال الفترة نفسها من العام الماضي.
ووفقا لإحصاء أجراه تشاد أوكارول الرئيس التنفيذي لمؤسسة "كوريا ريسك غروب" للبيانات والتحليلات، التي تتخذ من سول مقرا وترصد أحوال كوريا الشمالية، فإن آخر أقل عدد مرات ظهر فيها كيم علنا خلال هذين الشهرين منذ توليه السلطة في 2011، كان 21 مرة، وذلك في عام 2017.
وذكرت صحيفة "جونغ إنغ إلبو" نقلا عن مسؤول حكومي في كوريا الجنوبية، أن كيم ربما كان ينجز مهامه من فيلا محببة إليه في وونسان على الساحل.
لكن راشيل مينيونغ لي، وهي محللة سابقة مختصة بالشأن الكوري الشمالي في الحكومة الأميركية، قالت إن كيم "ربما كان يركز على بعض الأهداف الاقتصادية والسياسية الداخلية التي أشار إليها قبل أزمة فيروس كورونا"، بحسب وكالة "رويترز".
وفي المقابل، قال قال أسطورة كرة السلة الأميركي السابق دينيس رودمان، في لقاء تلفزيوني، إن ثمة "خطب بشأن صديقه" زعيم كوريا الشمالية.
وأوضح رودمان الذي أصبح صديقا مقربا لكيم جون أونغ منذ 2013، في مقابلة مع برنامج "صباح الخير يا بريطانيا"، إنه لن يكشف الكثير عن تفاصيل علاقته مع الزعيم الكوري الشمالي، مضيفا: "لكن إذا رأيت شقيقته كيم يو جونغ على شاشة التلفزيون تدير البلاد فاعلم أن هناك خطب ما".
-بعد تراجع ملحوظ في أعداد المصابين والوفيات، قررت السلطات التونسية إعادة فتح المساجد ودور العبادة والمقاهي والمطاعم والفنادق في الرابع من يونيو المقبل، بعد أكثر من شهرين من الإغلاق بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد.
وقال وزراء المشاريع الكبرى لبنى الجريبي والداخلية هشام المشيشي والشؤون الدينية أحمد عظوم، خلال مؤتمر صحفي مشترك، إن هذا التاريخ "يمكن تغييره إذا عاود الفيروس انتشاره" في تونس.
وسيعاد فتح الفنادق والمطاعم المغلقة منذ 22 مارس، بنسبة  50 بالمئة من طاقتها الاستيعابية، على أن يتم وضع اللمسات الأخيرة على بروتوكول صحي سيتمضن تفاصيل تدابير الوقاية في المؤسسات السياحية.
وأضاف الوزراء أنه من المقرر رفع كافة تدابير الحجر في 14 يونيو، داعين مجددا إلى الامتثال لإجراءات النظافة والتباعد الاجتماعي ووضع الأقنعة.
ولا تزال التنقلات بين الولايات محظورة، وسيتم تعزيز الحواجز الأمنية في نهاية الأسبوع بمناسبة عيد الفطر الذي تكثر خلاله التجمعات العائلية.
وستبقى المدارس مغلقة حتى سبتمبر، فيما تُستأنف وحدها فصول التحضير لامتحانات الثانوية العامة في نهاية مايو لمدة شهر، كما ستتم إعادة فتح دور الحضانة في نهاية مايو.
ومنذ بداية مارس الماضي، سجلت رسميا نحو 1045 إصابة بفيروس كورونا المستجد، بينها 47 وفاة، ويبدو أن الوباء تباطأ في الأيام الأخيرة بعد الإجراءات الصارمة التي اتخذتها السلطات.
-سجلت الولايات المتحدة 1255 وفاة إضافية بفيروس كورونا المستجد خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية، حسب إحصاء لجامعة جونز هوبكنز مساء الخميس.
وفي المجموع، توفي 94661 شخصا بسبب الفيروس في الولايات المتحدة، من أصل 1.576.542 إصابة تم تشخيصها.
ونظرا إلى صعوبة الوصول إلى اختبارات كوفيد-19 بالنسبة إلى عامة الناس، يُرجح أن يكون عدد الإصابات أعلى بكثير.
وأعلن الرئيس دونالد ترامب عزمة تنكيس الأعلام الأميركية تكريما لضحايا الوباء الفتاك.
قال ترامب على تويتر "سأنكس الأعلام على المباني الفيدرالية والمعالم الوطنية خلال الأيام الثلاثة المقبلة، تخليدا لذكرى الأميركيين الذين فقدناهم بسبب فيروس كورونا".
وتعرض الرئيس الأميركي إلى انتقادات عدة داخلية تتهمه بالتأخر في التعامل مع كورونا الذي فتك بالأميركيين، علما بأنه شن من ناحيته هجوما حادا على الصين التي انطلق منها الفيروس، بدعوى إخفائها حقيقته المميتة عن العالم.
-قال رئيس الحكومة الصينية، لي كي تشيانغ، الجمعة، إن بلاده حققت "إنجازات استراتيجية كبيرة" في ردها على تفشي فيروس كورونا المستجد الذي ظهر أواخر 2019 في ووهان (وسط البلاد).
وأضاف خلال افتتاح المجلس الوطني لنواب الشعب الصيني، "في الوقت الحالي، لم ينته الوباء بعد"، مشددا على "المهمة الهائلة" التي لا يزال يتعين إنجازها في مواجهة العواقب الاقتصادية للفيروس.
وقال "نحن، أبناء الأمة الصينية وبناتها، بقينا متحدين خلال فترة شديدة الصعوبة، وأقمنا سورا عظيما من التضامن".
وبعد إغلاق البلاد، أواخر يناير، ردا على تفشي الوباء، استطاعت بكين الحد بشكل كبير من عدد الإصابات بفيروس كورونا، التي انخفضت خلال الأسابيع الأخيرة، لتسجل البلاد عددا قليلا من الحالات الجديدة في اليوم.
وأضاف رئيس الحكومة الصينية "حققنا انتصارا حاسما في الدفاع عن مقاطعة هوباي وعاصمتها ووهان"، اللتين فُرض على سكانهما حجر صحي لمدة شهرين ونصف شهر.
وقال لي لأعضاء البرلمان "يجب أن نضاعف جهودنا لتقليل الخسائر".
كما قررت الصين، الجمعة، عدم تحديد هدف للنمو هذا العام، في تطور غير مسبوق بالنسبة إلى العملاق الآسيوي.
وأوضح رئيس الوزراء الصيني أن "بلادنا ستواجه عددا من العوامل التي يصعب التنبؤ بها"، بسبب جائحة كوفيد-19، والظروف العالمية.

مقدمات نشرات الاخبار:
ال بي سي:

هل تعطَّلت لغة الكلام؟ هل مازال الكلام ينفع؟ منذ ايام كتبت صحيفة واشنطن بوست عن لبنان كأحد الدول الصغيرة التي استطاعت إحتواء كورونا، وأشادت بإجراءاته... 
اليوم إذا أعادت واشنطن بوست الكرَّة وأرادت ان تكتب مجددًا عن لبنان، ماذا تقول؟ هل تقول انه في يومين تجاوزت الإصابات المئة وعشرين؟ 
هل تقول إنَّ (عدم) مسؤولية بعض الوافدين، معطوفةً على لا مسؤولية بعض المقيمين، تقترب من ان تسبب كارثة على مستوى الإصابات؟
هذا الوافد "المُستلشِق"، هل كان "ليستلشِق" لو أنه مازال في البلد الذي اتى منه؟ هل كان ليخالِف التعليمات؟ لماذا يتيح لنفسه أن يتصرف في لبنان بما لا يجرؤ على التصرف به حيث كان مقيمًا؟ ماذا نسمي هذا التصرف؟ هل هو انتقام من عائلته او ابناء بلدته... 
مثلَ هؤلاء، كيف لا تقوم السلطة بفرضِ عقوبات عليهم إنطلاقًا من أن جرمهم مشهود: منهم مَن كان يُفترض أن يطبِّقوا قواعد الحجر لأربعة عشر يومًا وبعد ذلك يجرون الفحوصات قبل ان يعمدوا إلى إعادة المخالطة، لكنهم قفزوا فوق هذه الإجراءات والقواعد فتفلتوا من الحجر قبل الأربعة عشر يومًا، وتخالطوا، ليتبين أن فحوصاتهم جاءت إيجابية فنقلوا العدوى إلى مَن خالطوهم، فهل نسمع بتسطير محاضر ضبط على غرار محاضر ضبط المخالفين على الطرق، أو بالنسبة إلى فتح المحال؟ 
أما عن المقيم، الذي لديه عمال اجانب، على غرار العمال البنغلاديشيين، فهل اتخذ كل إجراءات الوقاية والسلامة العامة؟ عدد الإصابات يؤشر إلى خلل ما في تطبيق شروط الوقاية، فهل فُتِح تحقيق في ذلك، أم إن على المعنيين تحملَ النتائج ومعالجتَها، فيما المتسببون والمستهترون لا يُساءلون حتى الساعة؟ 
وعلى الرغم من كل السقطات، فإن محاولات ترميم الإحتواء مستمرة، سواء من خلال عزل بلدات وابنية في العاصمة تفشى فيها الفيروس، أو من خلال مضاعفات إجراء الفحوص العشوائية... 
هذا على مستوى كورونا، أما على مستوى الأوضاع المعيشية والمالية، فإن هناك، كما في كورونا، سباقاَ بين إحتواء الأسواق أو تفلتها... 
فبعد إنهاء القطيعة بين رئيس الحكومة وحاكم مصرف لبنان، بدأت ملامح الحلحلة تظهر لجهة تمويل استيراد السلع الأساسية.
في غضون ذلك تواصلت اجتماعات لبنان بوفد صندوق النقد الدولي، واللافت في اجتماع اليوم أن بند الكابيتال كونترول كان مطروحًا للنقاش.
في مطلق الأحوال، فإن البلاد تدخل عمليًا اعتباراً من غدٍ مدار عطلة عيد الفطر، ولا يُتوقّع للحركة ان تعود قبل الاربعاء المقبل، عسى ان تكون إصابات كورونا في عطلة ايضًا.

الجديد:
الخلافُ  في الرأيِ الداخليِّ لا يُفسِدُ في القُدسِ قَضية  ويومُها يَحُدُّه هذا العامَّ عيدا التحريرِ والفِطر من جهاتٍ أربع .
 وقدِ اعتلتِ القُدسُ على خِطابَينِ اثنينِ اليوم : صباحاً معَ رئيسِ مجلسِ النواب نبيه بري وإمساكًا بكلمةِ الأمينِ العامِّ لحِزبِ الله السيد حسن نصرالله مؤكّدًا أنّ الحقَّ لا يتغيّرُ بمرورِ الزمن وما أُخذ بالسّرِقةِ لا يُصبحُ مِلكاً شرعياً ولوِ اعترفَ كلُّ العالمِ بشرعيةِ ما سرقَ اللصوص . 
واللِّصُ لا يستدعي منا كثيراً لاكتشافِ  هويتَه الإسرائيليةَ الكاملةَ برعايةٍ أميركيةٍ حيث حدّد نصرالله المعركةَ الحقيقةَ وحصرَها بالولاياتِ المتحدةِ التي لا تأذَنُ حتى في مجردِ إدانةِ الكِيانِ الغاصب 
ومعَ قرارِ ضمِّ الضَّفةِ فإنّ نصرالله رَسَمَ طريقاً وحيدًا هو المقاومةُ بكلِّ أشكالِها لتحريرِ الأرض معتبرًا أنّ كلَّ  الطرقِ الأخرى مضيعةٌ للوقت وأعطى لبنانَ مثالًا على عمليةِ توازنِ الرعبِ والردعِ عندَ طرفَي الحدودِ معَ فِلَسطينَ المحتلة وقال: كانوا يراهنون على التطوراتِ الداخليةِ في لبنان وعلى أحداثِ تِشرينَ التي عَدَّها الإسرائيليونَ ثورةً شعبيةً على حِزبِ الله والآنَ يُراهنونَ على انقلابِ بيئةِ المقاومةِ على المقاومة وإذ تحدّث الأمينُ العامُّ لحزبِ الله عن عقوباتٍ وضغطٍ وتهديدٍ للبنانيين بالجوع  قال إنّ الدولَ التي استسلمت " بقيت جوعانة وما ساعدوها ومش صح أنو نحنا بين خِيارين"   
وعلى توقيتِ القدس والضَّفةِ وكلِّ الذين صنعوا للوطنِ أعيادَه قال الرئيس نبيه بري إنّ وجهَ فلسطين لا بل وجهَ كلِّ العربِ يُصفعُ مجدّدًا بصفْقةِ القرن موجهاً من هذا المشروع تحذيرًا الى مَن أصمّتهم الأصواتُ النَّشازُ التي بدأت تعلو في لبنانَ مناديةً بالفدراليةِ حلاً للأزَمات  فلا الجوعُ ولا أيُّ عُنواٍن آخرَ يمكنُ أن يجعلَنا نستسلمُ لمشيئةِ المشاريعِ الصِّهيونيةِ الهدّامة ودعا بري الى وقفِ المضارباتِ السياسيةِ التي لا تؤدّي إلا إلا نتيجةٍ واحدةٍ وهي إرباكُ النظامِ العامّ ومن وحيِّ القدس أعلن رئيسُ المجلس أنّ ودائعَ اللبنانيين في المصارفِ هي مِن الأقداس ِوسنتصدّى لأيِّ محاولةٍ  للتصرّفِ بها تحتَ أيِّ عُنوانٍ مِن العناوين وهي حقٌّ لأصحابِها ونُقطة على السطر .  لكنّ بري الذي طالبَ الحكومةَ بتحريرِ القضاءِ وإطلاقِ سراحِ القوانينِ المُنجزةِ والنائمةِ في أدراجِ الوِزارات وهي بالعشرات لم يطبّقْ هذا المطلَبَ على مجلسٍ نيابيٍّ يرأسُه منذ ثلاثينَ عامًا ونامت في أدراجِه قوانينُ ومشاريعُ واقتراحاتٌ بالمئات ولا تزالُ في سُبات . 
ومرةً جديدةً  تَحُلُّ قوانينُ مستحدَثةٌ ضيفةً على المجلسِ بعدما أَعدّت هيئةُ المكتبِ اليومَ سلةَ اقتراحاٍت أنجزتها اللجانُ وبينَها: العفوُ العامُّ والكابيتل كونترول لضبطِ تحويلِ الأموالِ الى الخارجِ والألفُ والمئتا مِليارٍ للتعويضِ على المتضررين مِن جراءِ كورونا ورفعُ السريةِ المَصرِفيةِ إضافةً الى القرضِ المقدّمِ من الصندوقِ العربيِّ للإنماءِ الاقتصاديّ والاجتماعيِّ لدعمِ قروض ِالإسكان والى  المشاريعِ فإنّ الفيول المغشوش ما زال يخضعُ للتوقيفاتِ حيت تضربُ القاضية غادة عون كما على البرِّ القضائي كذلك في قلبِ البحر  إذ قرَّرَتِ النائبةُ العامةُ الاستئنافيةُ في جبلِ لبنان القاضية حجزَ باخرةِ الفيول ASOPOS الراسيةِ في خليجِ جونية التي أظهرَت نتائجُ المختبراتِ أنّها غيرُ مطابقةٍ للمواصفات وببروزِ اسمِ عائلةِ البساتنة لتنضمّ الى الأخوين رحمة في هذا المِلفِّ فإنّ الجديد تفتحُ اليومَ شجَرةَ عائلةِ إمبراطوريةِ الذهبِ الأسود وهي ثالوثٌ نِفطي ّيتحكّمُ باستيرادِ الفيول منذ سنوات 
  والشجَرةُ المثمرةُ ستُرمى هذه المرةَ بالحجارةِ ليتضحَ أنّ أغصانَها تتفرّعُ منها جذورٌ سياسية  تبدأُ بال جنبلاط والخليل وغيرِهم  
 وافتحْ ياسمسم مع الزميلة ليال ابو موسى

او تي في:
إندفاعة للقوى الداعمة للحكومة، في مقابل انكفاء للمعارضين، ولو إلى حين.
هكذا يبدو المشهد المحلي قبل أيام من العيد العشرين للمقاومة والتحرير، فلبنان، كما قال السيد حسن نصرالله اليوم، ليس بين خياري الإستسلام والجوع، فهو قادر على الانتصار من دون أن يجوع، والرهان الإسرائيلي على التطورات الداخلية لضرب المقاومة، وبالتالي إخضاع لبنان للشروط الخارجية بالنسبة إلى الحدود والثروات لن يكون، وهو سيفشل كما فشل الرهان العسكري.
ولعلَّ من أبرز علامات الاندفاعة المقصودة، إلى جانب التهدئة الملحوظة بين التيار الوطني الحر وتيار المردة، المفاجأة التي أعلن عنها أمس رئيس تكتل لبنان القوي، متحدثاً عن التوصل إلى تفاهم مع الرئيس نبيه بري على قانون للكابيتال كونترول، وهو على ما شرح النائب آلان عون للـ OTV، سيترجم باقتراح قانون موقع من نواب من التيار وأمل.
وفي الموازاة، وبعدما كثر في الأيام الاخيرة الكلام عن خلاف بين التيار وحزب الله، تأكد المؤكد في الساعات الماضية، على وقع اللقاء الذي كشفت عنه الـ OTV أمس بين النائب جبران باسيل والحاج وفيق صفا، وخلاصته أن ما بين التيار والحزب تفاهم استراتيجي، لكن الجانبين ليسا نسختين متطابقتين عن بعضهما البعض. ففيما يلتقي الطرفان على مبدأ الدفاع عن سيادة لبنان وحمايته في وجه العدوين الإسرائيلي والإرهابي، يبقى الاختلاف في الرأي طبيعياً حول مقاربة بعض ملفات بناء الدولة، الذي يعتبره التيار أولوية حيوية، منبهاً من مخاطر تفشي الفساد والهدر والسرقة وغياب المحاسبة، ‏ومعتبراً بصدق انّ هذا الأمر يقوّض الدولة ويضرب المقاومة.
هذا على مستوى التيار وحزب الله. أما وطنياً، فيرتقب أن ترتفع وتيرة النقاشات والتصعيد كلما طرح عنوان من عناوين الإصلاح السياسي والمالي والاقتصادي والإداري، من اللامركزية الإدارية والمالية الموسعة، إلى مجلس الشيوخ إلى الصندوق السيادي، وصولاً إلى الدولة المدنية.
أما بالنسبة إلى الحكومة، وعلى وقع دعوة الرئيس بري لها بمغادرة محطة انتظار المفاوضات مع صندوق النقد الدولي والدول المانحة، فاللبنانيون يتعاملون معها بحسب إنجازاتها ومواقفها:
في موضوع كورونا تنويه، وشد على اليد للتعامل مع الخطر المتجدد.
وفي الموضوع الاقتصادي والمالي، ثناء على تشخيص الفجوات وطرح التدقيق والمحاسبة، مع ترقب لنتائج لم تظهر بعد، وسط استغراب للتأخير في التعيينات المالية، ونظر بحذر إلى استرجاع ملف الخلوي من دون رؤية واضحة.
أما في الكهرباء، فرفض مطلق للتجزئة، لأن النتيجة الحتمية عندها ستكون سقوط احتمال التوصل إلى كهرباء 2
فرصد لمتابعة التحقيق في قضية المفيول المغشوش حتى النهاية من جهة، وتصد لأي عفو عام مغشوش من جهة أخرى، يفضي إلى صفقة تعفي عن مجرمين.
الاندفاعة واقعة، فلا تفرملوها، ولا تقدموا لخصومكم في السياسة، ذرائع لاستعادة المبادرة، على طبق من مصالح.

أن بي أن:

 

كل عام وأنتم بخير ... ولكن مهلا ... هل الوطن وأهله بخير؟.

عشرون على النصر والتحرير... فهل بلغنا سن الرشد الوطني؟.

أما آن الأوان للسياسيين جميعا على مختلف مستويات صنع القرار وقف المضاربات السياسية وسياسة لحس المبرد؟.

ألم تدق ساعة وقف حفلات إلقاء الإتهامات ذات اليمين وذات الشمال في زمن لا حاجة فيه إلا لتحمل المسؤوليات؟.

هل حان وقت إستكمال التحرير من إحتلالات توازي بخطرها خطر إحتلال العدو للأرض والإنسان؟.

ثم كيف يعقل أن وطنا إمتلك ولا يزال شجاعة إلحاق الهزيمة بأعتى قوة عنصرية في المنطقة أن لا يمتلك جرأة إتخاذ القرار الوطني والتاريخي في إعادة إنتاج الحياة السياسية؟.

لماذا لا يتحرر الأمن الغذائي من جشع كبار التجار وبضع شركات إحتكارية؟.

لماذا لا يتحرر جنى عمر اللبنانيين من مقيمين ومغتربين وهو المحتجز بفعل سياسات مالية ومصرفية خاطئة؟.

لماذا لا يتحرر قطاع الكهرباء من عتمة المحاصصة؟ ولا يتحرر القضاء من تبعية السياسة؟.

ثم لماذا لا تتحرر الحياة السياسية عبر قانون إنتخابي خارج القيد الطائفي تمهيدا للدولة المدنية؟.

الأسئلة كبيرة بحجم الأزمة والإجابات عليها باتت ملحة كثيرا وتحتاج إلى مغادرة أرصفة الإنتظار والإستعانة بخارطة طريق سداسية المحطات أعلن عنها اليوم الرئيس نبيه بري على أن نية إنطلاقها يجب أن تكون بتبدل النفوس والنصوص لكي لا تذهب النصر العظيم الذي تحقق في 25 أيار لقمة عيش فيبحث اللبنانيون عن وطنهم في مقبرة التاريخ.

المرحلة إستثنائية والإستماع إلى نداء الرئيس بري ضرورة والإنطلاق إلى العمل الميداني بعيدا عن البرامج الورقية حاجة.

المطلوب أفعال ... لا أقوال .... .

المطلوب فعل كل شيء لكي يستحق كل لبناني وطنه ... ووحدة هذا الوطن هي قدره وسر قوته... لا الجوع ولا أي عنوان آخر ستجعله يستسلم لمشيئة المشاريع الصهيونية الهدامة من فيدرالية تنادي بها بعض اصوات النشاز كحل للأزمات.

مرة جديدة يصرخ نبيه بري في برية الوطن والدولة والمجتمع ... ينطق بلسان وجع الناس ... فهل من يسمع؟.

 أم تي في: 

 

 

الانجازات التي عددها رئيس الحكومة امس والتي لا ترقى الى مستوى التمنيات ، لم تقتصر ردود الفعل المنتقدة لها على المعارضين ، بل استفزت الرئيس بري، الممثل في الحكومة، فلم يتوان عن وصفها بالانجازات الورقية .

 

وإذ بالثلاثة في المئة التي لم تحققها الحكومة ، تتجاوز باهميتها كل الانجازات الواهية التي لم تشبع جائعا, ولم تكف محتاجا, ولم تنقذ اقتصادا من الانهيار.

 

كما لم يتردد بري في دعوة الحكومة والوزراء لمغادرة محطة انتظار ما ستؤول اليه المفاوضات مع صندوق النقد، والانطلاق الى عمل ملموس يشعر به المواطن .

 

عنينا التشكيلات القضائية وتعيين مجلس إدارة الكهرباء والهيئة الناظمة لقطاع الاتصالات، وتغاضى الرئيس بري عن مسألة وقف التهريب مع سوريا علما بأنها من الأبواب الكبرى للإهدار

 

موقف بري من المفاوضات مع صندوق النقد يعكس يأسا من قدرة الحكومة على اقناعه بجدية خطتها و صحة أرقامها ، كما تمنح المشككين الحق في تشككيهم بأن مؤامرة تحاك لإفشال المفاوضات تمهيدا لزج لبنان في السوق المشرقية، و التي يقوى التنظير لقيامها في حناجر بعض المسؤولين اللبنانيين، وذلك لأسباب مصلحية فردية تتلاقى مع مصلحة استراتيجية ايرانية .

 

وسط هذه الأجواء ، كان لافتا استعادة حاكم مصرف لبنان والمصارف دورهما المرجح في التفاوض مع الصندوق إضافة الى التحرك لضبط تفلت الدولار وتأمين التموين.

 

في المقابل لفت القتال التراجعي للقضاء في فضيحة الفيول المغشوش، بعدما انكشف للجميع عدم وجود قضية ، وإن كان هناك واحدة، فقد محتها الحكومة بالمضي في الاتفاق مع شركة سوناطراك .

 

توازيا ، عداد الكورونا في ارتفاع مخيف، إذ سجلت اليوم اثنتان وستون حالة إيجابية، وتم جراء ذلك إقفال وعزل بعض القرى والبلدات، للتخفيف من انتشار الوباء

المنار:
من بحرِها الى نهرِها وما بينَهما من قدسِها وكلِّ متفرعاتِ قداستِها، وزيتونِها وبرتقالِها وحجارةِ اطفالِها التي اَرَّقت المحتل، كلُّها عائدةٌ لا محال، ما دامَ انَ المقاومةَ هي النبْضُ والفعلُ والخيار..
من عمقِ يومِها الذي اطلقَه الامامُ الخمينيُ العظيم، يوماً عالمياً للقدس، كانَ نداءُ الامامِ السيد علي الخامنئي، أنَ الجهادَ في سبيلِ تحريرِها واجبٌ دينيٌ وانساني.. واَنها الِقبلةُ والوِجهةُ والهدفُ الجامعُ لوحدةِ الامة، وانَ اغصانَ الزيتونِ التي يرفعُها البعضُ شعارِ سلام، وطالما احرقَها الصهيونيُ ولا يزال، لن تُزيلَ احتلالاً ولن تُعيدَ ارضاً، ولا لاجئين، وهم عائدونَ الى ارضِهم المحررةِ بفعلِ المقاومةِ – السبيلِ الوحيدِ – كما أكدَ الامامُ السيد علي الخامنئي الذي دعا الامةَ الى حمايةِ ظهرِ المقاومةِ الفلسطينية ..
وعلى هذا السبيلِ كانَ الامينُ العامُّ لحزبِ الله السيد حسن نصر الله مؤكداً انَ الموقفَ من القضيةِ الفلسطينية ِوالقدسِ والمقدسات، هو موقفٌ عقائديٌ وايمانيٌ وانسانيٌ واخلاقي، ومعركتَنا الاصيلةَ معَ الاميركي، وواجهتِه المتقدمةِ الاسرائيلي..
مشتبهٌ من يراهنُ على انه يستطيعُ تغييرَ موقفِنا من خلالِ الحروبِ والاغتيالاتِ او التجويعِ والعقوبات، حسمَ السيد نصر الله، ونحنُ في لبنانَ اقوياء، ولسنا بينَ خيارينِ وحيدين، فنحنُ نستطيعُ من خلالِ قدراتِنا وتضامنِنا ان نحافظَ على سيادتِنا ونردعَ عدوَنا، وان نتغلبَ على الازمةِ القائمةِ ولا نموتَ من الجوع.. فالافقُ امامَنا يدعو الى التفاؤل، قالَ السيد نصر الله الذي دعا الى تعزيزِ الصمودِ واستكمالِ القدرةِ في كلِّ محورِ المقاومة..
ومن قلبِ المحورِ كانَ خطابُ رئيسِ مجلسِ النواب نبيه بري، الذي بعثَ للقدسِ رسالةَ تضامنٍ وتحية، ولارضِ الجنوبِ المحررةِ رسالةَ عهدٍ بالبقاءِ على حملِ القضية، وللداخلِ اللبناني رسائلَ تنبيهٍ من مشاريعِ الفدرلةِ والتقسيم، داعياً الى اعادةِ انتاجِ الحياةِ السياسيةِ عبرَ قانونٍ انتخابيٍ وطني، وتحريرِ القضاءِ وقطاعِ الكهرباءِ . اما الانفتاحُ على سوريا وايرانَ والدولِ الشقيقةِ فهو أكثرُ من حاجةٍ ضرورية، بحسبِ الرئيسِ بري، الذي دعا الحكومةَ الى مغادرةِ محطةِ انتظارِ ما ستؤولُ اليه المفاوضاتُ معَ صندوقِ النقدِ والجهاتِ الدولية، والانطلاقِ بعملٍ ميدانيٍ حقيقي ..

*المقالات والآراء التي تنشر تعبّر عن رأي كاتبها*

الطقس

شبكات التواصل معنا

انضم لنا على الفيسبوك

@Alhadeelmagazine

تابعنا على تويتر

@alhadeelmag

تابعنا على الانستغرام

@alhadeelmag

شاهدنا على اليوتيوب

@alhadeelmag
image title here

Some title