Loading alternative title
  • الرئيسية
  • الرأي
  • خاص الهديل | عون قرر دعم باسيل... هل يُفجّر «صاعق سلعاتا» مجلس الوزراء؟

خاص الهديل | عون قرر دعم باسيل... هل يُفجّر «صاعق سلعاتا» مجلس الوزراء؟

خاص الهديل | عون قرر دعم باسيل... هل يُفجّر «صاعق سلعاتا» مجلس الوزراء؟
28-05-2020 14:07


الهديل | 

شكّل ملف الكهرباء موضع أخذ ورد بين الأفرقاء السياسيين منذ أعوام خلت، إلا أنّه في الأيّام الاخيرة بلغ مرحلة متقدّمة من "الأخذ والرّد" بعد رد رئيس الجمهورية خطة الكهرباء لمجلس الوزراء طالبًا إعادة النّظر فيه...

في الجلسة الأخيرة التي شهدت التصويت على خطة الكهرباء، كان بارزًا تصويت "حزب الله" لمصلحة معملي الزّهراني وديرعمار، معتبرًا أنّ بناء معمل في سلعاتا ليس ذي جدوى بالوقت الحالي، بالإضافة إلى كلفته المرتفعة نسبيًا، فكان هذا الموضوع تباينًا واضحًا بين حزب الله وحليفه التيار الوطني الحر بسبب إصرار رئيس التيار جبران باسيل على تشييد المعمل في منطقة سلعاتا. وفي جلسة الغد، يتجه رئيس الجمهورية لإعادة طرح قضية معمل سلعاتا، ما أعطى مؤشرًا على دعم الرئيس عون لجبران باسيل في "معركته" داخل الحكومة لإقرار تشييد المعمل في البلدة الشّمالية.

وعلم موقع الهديل من مصادر مطّلعة، أنّ شيئًا لم يتغير حتى الساعة لجهة المعطيات حول التصويت على سلعاتا في المجلس، حيث إنّ حركة أمل قامت بإبلاغ حزب الله بأنّها ستبقى على موقفها الرّافض لإقرار البند المتعلق بمعمل سلعاتا مؤكّدة على كلام الرّئيس بري الرافض للـ"فيدرالية" والتي يعتبر معمل سلعاتا أحد وجوهها الجديدة، وكذلك تشير المعلومات إلى أنّ حزب الله لم يبدّل موقفه حتى السّاعة، وهو ما يزال على رأيه لجهة الإكتفاء بمعملي الزهراني ودير عمار كمرحلة أولى من خطة الكهرباء، وكذلك موقف تيار المردة.

المراقبون يشيرون إلى أنّ إسقاط "سلعاتا" مرّة أخرى في مجلس الوزراء، قد يشكّل ضربة لفريق التيار الوطني الحر ومعه العهد، وإذ إنّ كافة المعطيات تشير إلى أنّ الطرح سيسقط مرّة أخرى بحال لم يطرأ شيئ في السّاعات المقبلة، كما ويشير المراقبون إلى أنّه إذا تمّ تمرير معمل سلعاتا بالتصويت بعد إسقاطه سابقًا فإنّ ذلك سيشكّل ضربة لرئيس الحكومة عبر إضعافه.

كافّة السيناريوهات المطروحة بشأن جلسة الغد لا تشير إلى أجواء إيجابية، إذ إنّ طرح معمل سلعاتا مجددًا على طاولة الحكومة غدًا قد يكون "صاعقًا" لتفجير الوضع داخل "الشّبكة الوزارية" يكون أهونها الصّدام بين الأفرقاء والحلفاء وحلفاء الحلفاء...

الطقس

شبكات التواصل معنا

انضم لنا على الفيسبوك

@Alhadeelmagazine

تابعنا على تويتر

@alhadeelmag

تابعنا على الانستغرام

@alhadeelmag

شاهدنا على اليوتيوب

@alhadeelmag
image title here

Some title