Loading alternative title

قرّاء الهديل يكتبون | لسان الحال يقول

قرّاء الهديل يكتبون | لسان الحال يقول
30-06-2020 01:01


كتب الناشط خالد عانوتي ما يلي:

برسم القضاء النزيه 

اموال الناس هي وديعة وعند حجزها او منع اصحابها من الوصول اليها مهما كانت المبررات هو امر مرفوض وبما ان هذه الاموال هي بمثابة الامانة لدى المصارف تتعهد بتسليمها عند الطلب ضمن مهلة محددة وحيث انه لااعتراف بحالات افلاس الا ان الاموال غير موجودة بالمصرف وبغض النظر ان كانت داخل او خارج البلاد. للمودعين الحق باقامة دعوى قضائية لاسترداد اموالهم وان لم تتوفر لاي سبب فالاجدى الحجز على الاملاك غير المنقولة اذا لم يبادر المصرف الى تسوية رضائية مع المودعين باستبدال اموالها بعقارات *قبل انهيار الدولار الذي اتوقع ان يكون قبل نهاية السنة*

وتفقد ايداعاتهم قيمتها الفعلية. لابد ان يقوم القضاء بتصحيح ميزان العدل الذي اختل قبل فوات الاوان

الطقس

شبكات التواصل معنا

انضم لنا على الفيسبوك

@Alhadeelmagazine

تابعنا على تويتر

@alhadeelmag

تابعنا على الانستغرام

@alhadeelmag

شاهدنا على اليوتيوب

@alhadeelmag
image title here

Some title