Loading alternative title

هذا ما يريدُهُ حزبِ الله من حكومةِ أديب

هذا ما يريدُهُ حزبِ الله من حكومةِ أديب
25-09-2020 13:26


بدأ مرور الوقت يستهلكُ زخمَ حكومة المهمة... وصار واضحًا أنّ القوى السياسية المتبقية من إرثِ 8 اذار تعملُ لجعلِ مسارَ تأليفِ حكومة أديب يذهب باتجاه أن يأخذ نفس مسار التشكيل الذي سارت به حكومة حسّان دياب، أي حكومة محاصصة بين القوى السياسية ولكن بوجه مقنع. ولذلك فإنّ أديب بات عليه أن يختار بين خيارين: إمّا الاعتذار وامّا أن يصبح حسّان دياب رقم 2.

باختصار فإنّ حزب الله يقبل بحكومة الآن يكون قرار فرطها بيده، وإلا فإنه سيعمد لتمييع الوقت السياسي في لبنان الى ما بعد الانتخابات الأميركية.

في حال رفض أديب هذه الصيغة فإنّ الحزب سيعمد لتمييع عملية التشكيل إلى ما بعد الانتخابات الرئاسية الأميركية حتى يرى ماذا سيحدث على مسرح الصراع الأميركي الإيراني، وبناءً على ذلك ياخذ الموقف المناسب من الوضع الداخلي اللبناني.

الثنائي الشيعي يصِرّ على التمسك بوزارة الماليّة وأيضًا على التمسّك بأن يسمي الثنائي وزير المالية. وهذا الطلب المزدوج سيفتح الباب في حال وافق عليه أديب أمام مطالبة القوى السياسية بنيلها حقائب محددة وعلى المطالبة بأن تسمي هي بنفسها وزرائها . ويعني هذا موت حكومة المهمة وتشكيل بدلا منها حكومة مستشاري الاحزاب .

وتقول مصادر مطلعة أن حقيقة موقف حزب الله هو التالي :

أولًا- تشكيل حكومة دياب ٢ برأسة مصطفى أديب،، أي أن يكون للحزب ثلث ضامن غير واضح في حكومة أديب ليكون قادرًا على فرط هذه الحكومة متى أراد.  وهذا ما يفسر لماذا بدأ طلال أرسلان يطالبُ بتسمية الوزراء الدروز .

ثانيًا- يراهن حزب الله على أن الموقف الفرنسي يتحاشى أن يكون صداميا مع حزب الله نظراً لحسابات تعود لكون باريس تنظر لدورها في لبنان ومنع في المتوسط من منظار أوسع من حكومة اديب. ولذلك لا يخشى حزب الله من اللعب مع المبادرة الفرنسية وفق نظرية حالة الهاوية.

يبقى من الأهم الاشارة الى أن مبادرة الرئيس الحريري أخرجت حزب الله بأكثر مما هي أوجدت له حبل النزول عن الشجرة. الحزب يخشى في هذه اللحظة من المبادرات التي تحاول نزع ذرائعه، وهو يريد أخذ مسار تشكيل حكومة أديب إلى نفس المسار الذي سلكته حكومة دياب.. اى محاصصة تضمن له داخلها قرار الفيتو على بقائها او ذهابها. وهذا هو الامر الوحيد الذي يجد به الحزب ضمانة له داخل حكومة المهمة ؛ وذلك خلال الفترة الخطِرة التي تفصِلُهُ عن موعدِ الانتخابات الرئاسية الأميركية.

الطقس

شبكات التواصل معنا

انضم لنا على الفيسبوك

@Alhadeelmagazine

تابعنا على تويتر

@alhadeelmag

تابعنا على الانستغرام

@alhadeelmag

شاهدنا على اليوتيوب

@alhadeelmag
image title here

Some title