Loading alternative title

عناوين الصّحف الصادرة ليوم الثلاثاء 12-01-2021

عناوين الصّحف الصادرة  ليوم الثلاثاء 12-01-2021
12-01-2021 02:29



عناوين الصّحف الصادرة ليوم الثلاثاء 12-01-2021:

النهار 

طوارئ متأخرة.... وعون يصّعد في شتم الحريري 

تهديدات بإنتفاضه مسلحة في مواجهة الضغط لعزل ترامب

نداء الوطن

"فيديو بعبدا" يُشعلها بين "الأزرق" و"البرتقالي"

عون: الحريري كذّاب و"ما في تأليف"

مسلسل الذل.... قبل الإقفال التام

هبوط حاد في الميزان التجاري

هرجٌ ومرج واعتداء في وزارة الاقتصاد

تحذير من "احتجاجات مسلّحة" تجتاح الولايات المتحدة.... الديموقراطيّون يُسرّعون إجراءات عزل ترامب

الأخبار 

عون ــــ الحريري: التسوية ماتت

انهيار وفوضى

اللواء 

فيديو الإهانة يتجاوز التخبط في مواجهة كورونا

الإقفال لعشرة أيام.. واللقاء الديمقراطي يحذّر من استهداف مقام الحكومة ورئاسة الأركان

استئناف الرحلات الجوية بين قطر والرياض

نتنياهو يأمر ببناء 800 وحدة استيطانية جديدة في الضفة

اجتماع أوروبي عربي في القاهرة سعيا لإحياء مفاوضات السلام

الجمهورية

لبنان والمنطقة:أسبوع الاحتمالات الصعبة

هستيريا تموينية قبل الإقفال التام

المافيا اللبنانية تستثمر في كورونا

كيف يتأثر الاقتصاد بالتطبيع مع إسرائيل 

الشرق

ما بيحرز…

الحريري يرد على عون:

"روح التأديب القدوس يهرب من الغش ويتجول عن الأفكار السفيهة وينهزم اذا حضر الآثم"

فضيحة عون..... 

هلع الإقفال التام وإعلان حالة الطوارىء

تهافت على التخزين وفقدان سلع غذائية

 الديار

يومٌ طويل من إذلال اللبنانيين ينتهي باعلان الاقفال التام: «المشهد» قاتمٌ

اتهاماتُ عون للحريري «بالكذب» تضرب مساعي ترميم الثقة حكومياً

اردوغان يصارح الرئيس المكلف برغبة تركيا «ملء» الفراغ السعودي!

الجمهوريون يعرقلون مسعى الديمقراطيين لعزل ترامب قبل 9 أيام من رحيله

بعد عام على اول وفاة كورونا في الصين...فريق أممي يبدأ التحقيق في منشأ الوباء

إيران: الترويكا الأوروبية شريكة أميركا بخرق الاتفاق النوويّ

بومبيو يعلن إجراءات لتصنيف «أنصار الله» منظمة إرهابية

البناء 

فيديو مسرَّب لرئيس الجمهوريّة يفجِّر سجالاً يزيد تعقيد المشهد السياسيّ والحكوميّ

محكمة التمييز: لإكمال صوان التحقيق حتى البتّ بدعوى كفّ اليد والتنحّي 

 الإقفال العام مع تقييد المطار بالفحوصات والسوبرماركت والأفران بـ “الديليفيري”

أبرز ما تناولته الصحف العربية الصادرة اليوم 12-01-2021:

الشرق الأوسط 

لبنان يعلن الطوارئ الصحية 10 أيام

رفع سعر ربطة الخبز في لبنان 50 %

تخبط في القرارات يدفع اللبنانيين إلى محال بيع المواد الغذائية

الأنباء الكويتية 

«المستقبل» رداً على باسيل: حكومة المهمة جاهزة تنتظر عند رئيس الجمهورية

لبنان.. «الطوارئ العامة» لمواجهة «كورونا» من 14 إلى 25 الجاري قابلة للتمديد وفق النتائج

أزمة مفتوحة.. ومعركة «عض أصابع» ومن يتنازل أولاً

لبنان: الحكومة بعيدة المنال.. أكثر من أي وقت مضى

بالفيديو.. عون لدياب في «فيديو مُسرّب»: «تصريح الحريري كذب»!

الراي

عون يدعو إلى إعلان حال طوارئ صحية

لبنان «خلْف قضبان» كورونا ... حجْرٌ شامل 24/24

الجريدة

لبنان قد يتخطى النموذج الإيطالي

عكاظ

السلطة تعلن حالة طوارئ صحية والمواطنون يهرعون إلى المتاجر

«كورونا» يغلق لبنان أسبوعين

أسرار الصّحف اللبنانية ليوم الثلاثاء 12-01-2021:

 اللواء 

همس 

نُصح مرجع غير زمني بعدم استعجال أية خطوة جديدة، بانتظار جلاء المشهد الإقليمي - الدولي في غضون أقل من أسبوعين!

غمز

 عادت العلاقة بين مرجع روحي و مسؤول مالي رفيع إلى الجفاء، بعد محاولة ترطيب التفاهم بينهما، قبل أكثر من شهرين.

لغز

أعادت المحكمة معنية كرة النار إلى المحقق المعني، على خلفية " نصف حل " بانتظار الآتي!

 نداء الوطن

خفايا

حذّر مصدر متابع من توجّه لاستغلال حالة الطوارئ الصحية في البلاد لتقييد الاعلام واستغلال الظروف لكمّ الأفواه.

تبيّن ان اسعار السلع الاساسية ارتفعت في الاسابيع الاخيرة بنسبة تتجاوز ٢٠٪ مع استمرار ظاهرة تخزين المواد الغذائية من كبار التجار المستفيدين من اموال الدعم، وغياب أي رقابة على اسعار السلع من الوزارة المعنية.

تردد أن وزير الإتصالات طلال حواط يوزّع الارقام المميزة على شخصيات شمالية بنت معه علاقة منذ توليه الوزارة، وهناك شخصان مقرّبان منه، الأول من طرابلس والآخر من دير عمار يقومان ببيع الأرقام في الشمال.

البناء

خفايا

توقعت مصادر سياسية أن يستمر الانقطاع بين الرئيسين عون والحريري طيلة الشهر الحالي واستبعدت قيام مسعى جدّي داخلي او خارجي لإحداث اختراق في جدار القطيعة الرئاسية. وقالت المصادر إن على اللبنانيين تحويل كل اهتمامهم نحو كورونا بدلاً من الحكومة.

كواليس

توقفت مصادر أوروبية أمام امتلاك إيران لزمام المبادرة السياسي عبر تحديد شهر شباط موعداً لرفع درجة تخصيب اليورانيوم والعسكري عبر المناورات المتلاحقة في منطقة الخليج. وقالت المصادر إن هذا سيجبر الأميركيين على التعامل مع الملف الإيراني كأولوية.

أسرار الجمهورية

يقول مطلعون إنّ رفع الدعم قد يكون من أسباب تأخير التأليف لكي لا تتحمّل الحكومة الجديدة مسؤوليته.

يتم التداول في فضيحة توسيع مَطمَر " الزبالة " في بلدة ساحلية على مساحة ٤٠ ألف متر إضافية من خلال إذن إستثنائي و بطريقة سرّية و تمَّ دفع ١٨ مليون دولار نقداً للمتعهّد.

لم ينجح رئيس تكتل من ترتيب العلاقات بين مسؤولّين كانا يلعبان أدواراً متناسقة في محيطه بانتظار بعض المعطيات التي دعته الى التريث.

أبرز ما تناولته الصحف اليوم:

كتبت صحيفة نداء الوطن:

بلغ الصهر العزيز القويّ جدّاً جدّاً قمّة الفذلكة الدستورية في بدعة لم تشهد لها مثيلاً أيّ دولة في العالم، فقد سحب الثقة عن رئيس الحكومة المكلّف سعد الحريري قبل تأليفه الحكومة.

ولا عجب في إقدامه على هذا الإنجاز القائم على الإعجاز، وتحديداً بعد قراءة عميقة ومتأنّية للوقائع والمتغيّرات الإقليمية.

فقد قدّم فروض الطاعة، وتلا فعل الممانعة الأزلي، وزايد على أصحاب الإستراتيجية والمشروع. وواجه الطيران الإسرائيلي الكثيف في سماء الوطن بخطبة عصماء سأل عبرها حاله: "كيف ممكن يكون في لبناني ما فهم من 73 سنة لليوم الأثمان يلّي دفعها لبنان بسبب إسرائيل".

ومن ثم تبحَّر وتبصّر، فأتحفنا برؤية طوباوية إنطلاقاً من عيون التنظير السياسي. وأرهق نفسه بإصطحابنا في جولة أفق، دارت دورة كاملة حول الكرة الأرضية ليحطّ عند "المير"، رافضاً قضم حقوقه. ومعه حقّ. فهو و"المير" طموحان، ويعتبران أنّهما أحقّ بالسيطرة على الأكثرية البرلمانية من أيّ كان.

هكذا كان الوعد والعهد. وهذه هي الوشوشات التي سرّبتها، قبل زمن، الميكروفونات المفتوحة في جلسة صفا فيها الوجدان وفاض.

بالتالي، هي خطى كتبت عليه، ومن كتبت عليه خطى مشاها، فكيف إذا تعلّق الأمر بمن يعرف يقيناً أنّ مسيرته تتطلّب هذه المسيرة التدميرية التي لا بد منها، وتحديداً لأنّ الصهر المدلّل ملتزم وحريص على التقيّد بالتعليمات التي لم يعد يملك سواها في سبيل الكرسي الموعود. فهو، وبعد العقوبات والحصار المفروض عليه، ربط قدره أكثر فأكثر بالمِحور، وتحمّل المسؤولية التاريخية، وها هو يسير على العجين ولا "يخربطه".

وها هو حاضر، وبحجّة غيرته على مصالح من لم يطفش ويهاجر من مسيحيين، لأن يطيح، ليس فقط بالدستور والقانون، وإنّما بكلّ ما تبقّى من هذه الجمهورية المهزوزة، ليصبح فرض عقد سياسي جديد يؤدّي إلى الإستيلاء على مرافق الدولة ضرورة لا مفرّ منها.

فقد قال الصهر القويّ جدّاً جدّاً وداعاً لإتفاق الوفاق الوطني في الطائف، لأنّ المِحور يعتبر أنّ الطبخة استوت، وتحديداً في زمن الفوضى الكورونية القاتلة للبشر وللإقتصاد، حيث يمكن القيام بالواجب على أكمل وجه.

ولأنّ تشكيل أيّ حكومة قد تقف عائقاً في وجه التعقيدات المؤدّية الى شلِّ البلاد ممنوع، صادر الصهر المدلّل دور عمّه، وأفهم من كان ذهنه غليظاً أنّه الآمر الناهي، وأنّه من يؤلّف الحكومات. وبلا بدعة المادة 64 القاضية بأن "يجري الرئيس المكلّف الإستشارات النيابية لتشكيل الحكومة، ويوقّع مع رئيس الجمهورية مرسوم تشكيلها. وعلى الحكومة أن تتقدّم من مجلس النواب ببيانها الوزاري لنيل الثقة في مهلة ثلاثين يوماً من تاريخ صدور مرسوم تشكيلها...". وبلا نصوص تقضي بأن "یصدر رئيس الجمهورية، بالإتّفاق مع رئیس مجلس الوزراء مرسوم تشكیل الحكومة ومراسیم قبول استقالة الوزراء أو إقالتهم".

فالزمن الأول تحوَّل بعدما أصبحت المعادلة واضحة وصريحة. إمّا حكومة تأتمر بأمر المِحور من بابها إلى مجرابها، أو يسحب الصهر العزيز القويّ جدّاً جدّاً الثقة من الحريري أو من غيره، ليحول دون أيّ حلم، ولو من بعيد، بالسرايا الا وِفق الشروط التي لا عودة عنها

 

 

 

*المقالات والآراء التي تنشر تعبّر عن رأي كاتبها*

الطقس

شبكات التواصل معنا

انضم لنا على الفيسبوك

@Alhadeelmagazine

تابعنا على تويتر

@alhadeelmag

تابعنا على الانستغرام

@alhadeelmag

شاهدنا على اليوتيوب

@alhadeelmag
image title here

Some title