Loading alternative title

عناوين الصّحف الصادرة اليوم الإثنين 08-03-2021

عناوين الصّحف الصادرة اليوم الإثنين 08-03-2021
08-03-2021 02:17



عناوين الصّحف الصادرة اليوم الإثنين 08-03-2021:

النهار :

يوم المرأة العالمي.. حان وقت التغيير

لبنان أمام انفجار زاحف ومحاذير تفخيخ

نداء الوطن:

باسيل يضغط لتحويل سفارة واشنطن إلى "مكتب دفاع" عنه

الشارع يتدحرج... وموقف "مهم" لقائد الجيش اليوم

"تاريخياً لم يُجبروا على الحلول إلا بالقصف والمال"

باريس: الطبقة السياسية اللبنانية عديمة المسؤولية

قاذفتان أميركيّتان تُنفّذان "دورية جوّية" فوق الشرق الأوسط

"الإرهاب الحوثي" يخرق "الخطوط الحمر"!

الأزمة الوبائية "تضرب" شعبية حزب ميركل في ألمانيا

الأخبار :

احتجاجات وقطع طرقات لحماية سلامة وداعميه: أحزاب السلطة تخطف الشارع

«الوطن» يحلم بالفرار من الخدمة

اللواء :

فريق العهد لعبث دستوري آخر: تشريع مهام حكومة تصريف الأعمال!

استياء فرنسي من باسيل وحزب الله.. وقطوع السبت موضع متابعة بانتظار اليوم

إحباط هجوم باليستي وبالمسيّرات على مرافق أرامكو في الظهران السعودية تحذر

العالم: إرهاب الحوثي يستهدف إمدادات الطاقة

أنهى زيارة تاريخية للعراق بلقاء السيستاني

البابا: التطرف والعنف خيانة للدين

الجمهورية :

تحليق الدولار يُطير الأسعار

البابا لا تيأسوا

حصار خماسي للحريري

تفكيك الدولة لإعادة تركيبها

الشرق:

ميشال عون… أفشل «ريّس» في تاريخ لبنان (4)

الراعي: تأخير متعمّد في تأليف الحكومة وتحدّيات قاتلة تودي بالبلاد والشعب

الحملات على سلامة تساهم بانهيار الليرة

البابا يختتم زيارته التاريخية إلى العراق بقدّاس إحتفالي في أربيل: نؤكّد قناعتنا…

 الديار:

البابا مُختتماً زيارته التاريخية للعراق : التناقص المأسوي في عدد المسيحيين في العراق والشرق الأوسط ضررٌ جسيمٌ

الفوضى تعمّ الشارع اللبناني على وَطّْء أزمة نقدية وإقتصادية متسارعة

أبرز ما تناولته الصحف العربية الصادرة اليوم 08-03-2021:

الشرق الأوسط :

تزايد الاحتجاجات في لبنان... و«التيار» يتحدث عن رسائل من الضاحية

«حزب الله» وحركة «أمل» ينفيان علاقتهما بالتحركات في المنطقة ليلاً

منى الهراوي: للبنانيات دور فعّال في أيام الحرب والسلم

الأنباء الكويتية :

وزير الخارجية يستدعي سفير إيران اليوم للاحتجاج على التعرض للبطريرك

فوضى عارمة في لبنان.. حراك المحتجين يبلغ حدا متقدما ودعوة إلى إقفال جميع الطرق اعتباراً من صباح اليوم

هل يُغير باسيل بحساباته السياسية؟

أمين عام الكتلة الوطنية بيار عيسى لـ «الأنباء»: لبنان مُحتل من الداخل

عويدات يكلف الأجهزة الأمنية توقيف الصرافين المتلاعبين بقيمة الليرة اللبنانية

الراي الكويتية :

«التايتنيك» اللبنانية تنزلق سريعاً... بلا ربان

مازن معضم لـ «الراي»: لا أطرق الأبواب... والآتي أفضل

الجريدة:

لبنان: «حزب الله» يحاول فك الطوق المسيحي عن عون

أسرار الصّحف اللبنانية ليوم الإثنين 08-03-2021:

 اللواء :

همس:

فوجئت أوساط رسمية و حزبية بإستمرار السقف العالي لخطاب البطريرك الراعي حول الحياد و المؤتمر الدولي، رغم الرسائل التي وصلته حول الإستعداد للحوار و التعاون للتواصل إلى مخارج مشتركة و مقبولة!

غمز:

 تمت مراجعة شاملة للسياسة الإعلامية للتيار الوطني، و إعلام قصر بعبدا، إنتهت بإيفاد مستشار رئيس التيار الى القصر الجمهوري.. و كانت باكورة إنتاجه البيان الفضيحة حول إرتفاع سعر الدولار و زيارة حاكم المركزي إلى بعبدا!

لغز:

رغم غيبوبة الدولة في الشلل شبه الكامل يستمر صرف سلف الخزينة للوزارات و المؤسسات العامة بمليارات الليرات، دون إرتباط ذلك بأعمال منتجة أو مشاريع جديدة!

 نداء الوطن:

خفايا:

أعدّ مستشار رئاسي بارز دراسة معمّقة تتضمن أكثر من سيناريو لتطبيق الصلاحيات الدستورية بشكل موسّع يتيح الانقلاب على التكليف.

لقي اقتراح يقضي بتطبيق منصة impact الرقمية التي يُشرف عليها التفتيش المركزي لضبط آلية دعم السلع الاستهلاكية مع ربطها بمخزون الشركات المستوردة، إهتمام مسؤولي البنك الدولي كونه يحد من استنسابية الوزارات المعنية بتوزيع أموال الدعم على التجار.

طلبت وزارة الطاقة والمياه من المؤسسات العامة الخاضعة لوصايتها إعداد تقارير تفصيلية بالسرقات التي تتعرض لها المرافق العامة نتيجة تفلّت الأوضاع

أسرار الجمهورية:

تتجه مرجعية دولية الى التشدد في مراقبة مخزون مادة حيوية وصلت الى لبنان لوقف التلاعب بها.

يقول نائب ماروني سابق في مجالسه إنه يتمنى لو أن مرجعية روحية لا تأتي على ذكر الثغرات التي تعتري "الطائف وضرورة معالجتها.

تلقت جهات قربية من بكركي وحارة حريك إتصالات من سياسيين وإعلاميين لمعرفة جدول الإجتماع بين لجنة من الصرح وأخرى من "الحزب لكن هؤلاء بخفي حنين.

أبرز ما تناولته الصحف اليوم:

كتبت صحيفة نداء الوطن:

حكومة دفن الموتى:

بما أن أمر تشكيل الحكومة محصور بين اثنين لا ثالث لهما: رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة المكلّف فما حصل في الأشهر الماضية أن واحداً منهما كان يشدّ والثاني يرخي. ومتى أرخى المتشدّد الحبل قليلاً سحب من كان ليّنا الحبل صوبه بقوة، فاصطدم جبل بجبل. بسيطة صخور بصخور. وبعد كل "فقشة" يقوم الجبلان الدائخان قليلاً ويعودان إلى لعبة شدّ الحبال...والعصب.

إذا سلّمنا جدلاً، وبصفاء نية وطيبة قلب أقرب إلى السذاجة، أن وحدهما الحريري وعون مولجان بالتشكيل، فهذا يعني أن الأمور ما كان يجب أن تتدخل فيها لا فرنسا ولا أميركا ولا السعودية ولا مصر ولا إيران ولا "حزبُ الله" ولا اللواء ابراهيم، ولا قائد حركة المحرومين ولا المستشار الأول ولا الثاني، لا جبران النبي ولا أي صبي ولا وليد جنبلاط ولا أمير ناحية الشويفات ضمانة الجبل والسهل...

منطق الأمور يقول: بعدما أنهى الحريري تشكيلة حكومته، وقدمها للرئيس، كان لا بد من مناقشة الأسماء إسما إسماً، سنة وشيعة و"كواتلة" وروم وموارنة ودروز، وان يعمل الرئيسان بروحية الثنائي ويتفقا من دون كباش على سبيل المثال باستبدال اسم فاديا كيوان باسم ميشال ألفترياديس في حقيبة الثقافة، فالثاني يوحي بالجدية أكثر. أين المشكلة؟ أو استبدال لبنى عمر مسقاوي بـزياد بارود، لحقيبة العدل. ولا مانع في إعطاء حقيبة المال لمنال عبد الصمد نجد ان توافق الرئيسان عليها. وكارلوس غصن قد يكون نقطة تقاطع حتى ولو قاطعتنا الأمبراطورية اليابانية، وليس من مصلحتها أن تفعل.

كان يمكن في جلسة 9 كانون الأول أن يتوجه "بي الكل" إلى سعد، وهو من جيل بناته بالقول: " يا ولدي (على طريقة فريد الفقير) نحن أمام امتحان أمام شعبنا العظيم، وعيب علينا ألا نتفق على أسماء كفوءة في خلال ساعتين من الإنكباب على كل اسم". وكان بديهياً أن يرد الحريري على عون كما أيمن في مسلسل مرارة الحب، لا أن "يطققلو" مرارته.

وبما أن أمد التشكيل طال والرئيسان مأزومان صار عليهما استحداث حقائب جديدة لمواكبة الإنحلال: كوزارة معالجة الكوارث الإنسانية، ووزارة المصالحة، ووزارة التموين (الإعاشة ضمناً) ووزارة التعاون الإقليمي ( الشحادة) ووزارة لحم الأوصال... وسيكون أمام الرئيسين مشكلة في اختيار اسم للحكومة العتيدة. قد تصح تسميتها بـ"حكومة استعادة الثقة"، لكن التسمية استعملت، أول العهد، وهناك أيضاً أسماء حلوة ومعبرة سبق أن أطلقت على الحكومات مثل "الإرادة الجامعة" و"الإنماء والتطوير" و"كلنا للوطن...كلنا للعمل" و"المصلحة الوطنية". أما "حكومة دفن الموتى" فهي الأفضل تعبيراً في وصف حالتنا، لأن من الأرجح لن نعيش كي نرى!

 

*المقالات والآراء التي تنشر تعبّر عن رأي كاتبها*

الطقس

شبكات التواصل معنا

انضم لنا على الفيسبوك

@Alhadeelmagazine

تابعنا على تويتر

@alhadeelmag

تابعنا على الانستغرام

@alhadeelmag

شاهدنا على اليوتيوب

@alhadeelmag
image title here

Some title