Loading alternative title

عناوين الصّحف الصادرة اليوم الأربعاء 07-04-2021

عناوين الصّحف الصادرة اليوم الأربعاء 07-04-2021
07-04-2021 01:46



عناوين الصّحف الصادرة اليوم الأربعاء 07-04-2021:

النهار:

رسالة مصرية حاسمة اليوم:الطائف ودعم الحريري

لقاحات صينية وتحذير من استثناء فئات من التلقيح

محادثات بناءه في فينا لإنقاذ الاتفاق النووي الإيراني 

نداء الوطن:

لا "سان كلو" جديد... ولا لقاء بين ماكرون وباسيل

عريضة لبنانية إلى ماكرون: لتجميد أصول "المافيا"

التدقيق: "طبخة بحث" عن المستندات

فضيحة اللحوم المدعومة : الأبقار تهرب إلى سوريا

"المبادرة الألمانية"... إستثمارات بلا سمسرات!

خبير أوروبي يؤكّد الصلة بين "أسترازينيكا" وتجلّط الدم

الأخبار :

سلامة «يبشّر» بالحصار

مصرف لبنان يُهدّد: واشنطن قد تستولي على أصولنا 

رياض سلامة في مذكّرة رسميّة: مصارف المُراسلة تحاصرنا

اللواء :

قطيعة بين عون والحريري.. وشكري يستثني باسيل و«حزب الله»

100 شخصية لبنانية تناشد ماكرون تجميد أصول «المافيا الحاكمة».. ومستندات التدقيق بعد تفعيل العقد

رسالة من الملك سلمان للعاهل الأردني تؤكد دعم الأردن في مواجهة التحديات

انطلاق محادثات فيينا من دون توقع انفراجة قريباً.. وإيران تصعّد

نتنياهو يُواجه «كتلة التغيير» بعد إنسداد آماله

أصوات العرب «ممر إلزامي» لتجنب انتخابات خامسة

الجمهورية:

حكومة ال ٨٨٨ مطعمة سياسياً

سرقة منظمة للخردة

ليش ما بدك ابنك يتعلم؟

الإتفاق الصيني الإيراني وانعكاساته على لبنان

ماكرون... طريقك مسدود! 

الشرق:

نظام الأسد مرتبط بوجود ميليشيات طائفية!!!

الحكومة معلّقة بانتظار الخارج…ومصر تدفع نحو الحل

صوامع المرفأ مهدده بالسقوط

وصول ٥٠ الف جرعة من لقاح سينوفارم الصيني

 الديار:

الفاتيكان شديد القلق على لبنان ويدخل مع مصر على خط تأليف الحكومة اللبنانية

تحديد 9 نيسان مهلة نهائية لتسليم المستندات التي طلبتها Alvarez & Marsal

٩٠ الف لقاح هبة من الصين للبنان ومخاوف من «موجة» جديدة بعد العيد

البناء :

فيينا تنتج لجاناً تقنيّة لخريطة طريق العودة للاتفاق… ومالي يؤكد تأجيل ملفات الخلاف

حزب الله يؤكد أنه شريك مبادرة بري… والطريق سالك ولو ببطء… وحراك عربيّ

الحريري في بيروت وإلى الفاتيكان… والتدقيق الجنائيّ نحو تمديد المهل

أبرز ما تناولته الصحف العربية الصادرة اليوم 07-04-2021:

الشرق الأوسط :

مساعٍ عربية لمعالجة أزمة تشكيل الحكومة اللبنانية

الأنباء الكويتية :

عون يشترط لقاء الحريري - باسيل قبل إعلان الحكومة والحريري يوافق إنما بعد الإعلان.. واقتراح بالاكتفاء باطلاع باسيل على التشكيلة قبل إعلانها

مساعٍ دولية لفصل أزمة الحكومة في لبنان عن ملف إيران النووي

استدعاء القاضية غادة عون للتحقيق الاثنين المقبل

النائب ماريو عون لـ«الأنباء»: نحن نريد ما يريده الدستور والديموقراطية

مخاوف من تغييرات راديكالية تترافق مع الأزمة اللبنانية الخانقة

الراي الكويتية :

لبنان: مهمة مصرية «منسَّقة» مع فرنسا... أفرِجوا عن الحكومة

الجريدة:

لبنان في «صراع المرافئ» ولواشنطن حصة الأسد

أميركا تترك ميناء بيروت لأوروبا... وعينها على طرابلس

أسرار الصّحف اللبنانية ليوم الأربعاء 07-04-2021:

اللواء :

همس:

حسب مصادر دبلوماسية غربية فإن الفرصة المعطاة لتاليف الحكومة بدأت تضيف ولم يعد أمام المعنيين سوى أسبوع أو أسبوعين على الأكثر؟

غمز:

 أحيطت الجهات الأمنية علما بتكاثر عصابات السرقات الموصوفة مثل قطع الأشجار وسرقة الثمار الموسمية وبيعها بأسعار مرتفعة داخل وخارج لبنان.

لغز:

وصف طبيب بارز موقف اللجان الدائرة في فللك وزارة الصحة من لقاح يدور حوله لغط بأنه "أسير خطط" طمست معطيات الحقائق والاختبارات!

 نداء الوطن:

خفايا:

يشكو محافظون ومدراء عامون في القطاع العام من تغييبهم عن خطة التلقيح، محمّلين وزير الصحة المسؤولية عن تعطّل أداء عدد من الإدارات الرئيسية نتيجة تفشي الوباء بين كبار الموظفين فيها.

شدد وزير أمام زواره على أنّ أحد كبار المسؤولين "يعيش في حالة إنكار للمتغيرات حوله، ما يطرح تساؤلات حول صوابية قراراته المتضاربة والتي ساهمت في تعميق الأزمة".

كشفت مصادر عليمة أنّ مرجعاً قضائياً مالياً في صدد إعادة فتح ملف مالي لرئيس حكومة سابق.

البناء :

خفايا:

دعت مصادر ماليّة إلى متابعة حركة شخصية مالية عربية مقيمة في لبنان صعد نجمها خلال أعوام التسوية الرئاسيّة وظهرت وراء مشاريع كثيرة في القطاعين العام والخاص ويجري تداول اسمها حالياً كطرف في الأزمة الأردنيّة واحتمال استدعائها للتحقيق بشراكات تربطها بأبرز المتورطين الموقوفين.

كواليس:

تؤكد تقارير أميركيّة أن فتح الله غولن والأمير حمزة ابن الحسين يمثلان امتداداً لمشروع خليجيّ يشترك فيه ولي العهد السعودي وولي عهد الإمارات لمشاريع تسهم بتوسيع نفوذ الخليج. وتقول التقارير إن رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو حصل على تأييد أميركيّ للمشروعين قام الرئيس جو بايدن بإلغائه.

أسرار الجمهورية :

فاجأ أحد الدبلوماسيين البارزين أصدقاء له من بينهم قياديون حزبيون بالإشارة الى وجود مجموعة تتقن نشر السيناريوهات الكاذبة مما يسيء الى المساعي المبذولة على أكثر من مستوى. 

ظهر التناغم واضحاً بين مرجعيتين روحية ونيابية ضماناً لعدم الوصول الى مرحلة تزكي النعرات الطائفية والمذهبية.

إقتصر الإتصال الذي أجراه مسؤول برئيس حزب على الاطمئنان الى صحة الأخير بلا عرض أي مسألة سياسية.

أبرز ما تناولته الصحف الصادرة اليوم :

كتبت صحيفة نداء الوطن:

لعنة ضعف الدولة!

مفهوم السيادة الوطنيّة غير قابل للتجزئة، تماماً كمفهوم الحريّة. لا يمكن التفلسف في تصنيف من يعتدي على السيادة، هذا صديق وشقيق وذاك عدو ومحتل. فعل الانتهاك هو واحد ولو إختلفت هوية المنتهك وعلاقته مع الدولة.

عندما بدأ هتلر قضم الأراضي والدول الأوروبيّة الواحدة تلو الأخرى قبل إندلاع الحرب العالميّة الثانية، وهي من الأسباب الرئيسيّة التي سرّعت في وقوعها، لم يكن يفعل ذلك من باب "الأخوّة" الأوروبيّة، إنما من باب التوسع الامبراطوري الجنوني والانتقام من مفاعيل هزيمة ألمانيا في الحرب العالميّة الأولى، ومن باب بسط السيطرة النازيّة على كل القارة، وذلك لا يتحقق إلا من خلال الاحتلال. ورغم الخشية من إندلاع الحرب، لم يصنّف قادة أوروبا ذاك العمل بغير وصفه الحقيقي أي إنتهاك لسيادة الدول المستقلة.

لبنان عاش ويعيش لعنة تاريخيّة هي لعنة ضعف الدولة وعدم قدرتها على حماية حدودها البريّة والبحريّة والجويّة. فالانتهاكات الاسرائيليّة للأجواء اللبنانيّة شبه يوميّة وطائرات إسرائيل تجول يوميّاً فوق المدن والقرى اللبنانيّة من الجنوب إلى أقصى الشمال. ولبنان لا يحرّك ساكناً ولا يستنكر، إعلاميّاً على الأقل، هذه الفظاظة الاسرائيليّة التي لا تعرف حدوداً.

أما تجربة ترسيم الحدود البحريّة فتم وأدها في مهدها ولم يكن قد مر على إنطلاق المفاوضات الثلاثيّة برعاية أميركيّة سوى أسابيع قليلة بعد ترتيبات إستغرقت نحو عشر سنوات قادها رئيس مجلس النواب نبيه بري ووضعت أسساً متينة للمباشرة في التفاوض والترسيم. ولكن، من دون سابق إنذار وتنسيق أو إرتكاز إلى أي معطيات علميّة أو هندسيّة أو فنيّة، رفع رئيس الجمهوريّة ميشال عون سقف المطالب بما يتخطى بأضعاف المساحات التي يحق للبنان بها.

ورغم أنه كان أول من بشّر بانضمام لبنان إلى نادي الدول النفطيّة، فمن الواضح أن ثمة عراقيل إقليميّة تحول دون إتمام ملف الترسيم البحري في هذه اللحظة. إنها لعنة ضعف الدولة مجدداً. كان بإمكان الرئيس عون أن يُسجّل للتاريخ أنه حقق في عهده هذا الانجاز التاريخي الذي من شأنه أن يطوي ملفاً كبيراً وشائكاً ومعقداً. فباستثناء جسر جل الديب، الذي تعرّض أيضاً لانتقادات هندسيّة وعلميّة، لم يُسجّل أي إنجاز فعلي شهده هذا العهد سوى الانهيار الاقتصادي والمالي الذي رسم الطريق بدقة نحو جهنم!

بموازاة كل ذلك، وكأن لبنان لا ينقصه المزيد من المشاكل، وقع إعتداء على مياهه الاقليميّة شمالاً من قبل النظام السوري. فسوريا التي تتواجد على أراضيها أربعة جيوش وتنتهك إسرائيل سيادتها يوميّاً (ولا تزال تحتفظ بحق الرد في الوقت الملائم للمناسبة!) تذهب في اتجاه إنتهاك سيادة لبنان.

في الحوار الوطني الشهير الذي نظمه الرئيس بري وانطلق في 2 آذار 2006 في مجلس النواب إتفق على عدد من البنود الهامة ومنها تحديد وترسيم الحدود مع سوريا. يومذاك، تمنى الأمين العام لـ"حزب الله" السيّد حسن نصرالله أن يُستخدم تعبير "تحديد" وليس "ترسيم" لأن قد يكون مقبولاً أكثر لدى الرئيس السوري بشار الأسد، ووافق المجتمعون. إلا أن شيئاً من ذلك لم يحصل، والجهات التي تقيم علاقات وثيقة وعميقة مع النظام السوري لم تساعد في تطبيق هذا القرار. فالحدود المتفلتة أكثر فائدة من الحدود المرسمة والمحددة بالنسبة للبعض. التهريب مثال حي!

لقد شكلت تلك المقررات (2006) منعطفاً هاماً ونادراً في مسار التوافقات اللبنانيّة الصعبة. صحيحٌ أنها لم تتخطَ الإطار النظري بفعل الانقسامات المحليّة العميقة والتأثيرات الخارجيّة الكبيرة، ولكنها أشارت في لحظة معيّنة الى أن التفاهم ممكن بين اللبنانيين، إنما تبقى العبرة في التنفيذ!

 

 

*المقالات والآراء التي تنشر تعبّر عن رأي كاتبها*

الطقس

شبكات التواصل معنا

انضم لنا على الفيسبوك

@Alhadeelmagazine

تابعنا على تويتر

@alhadeelmag

تابعنا على الانستغرام

@alhadeelmag

شاهدنا على اليوتيوب

@alhadeelmag
image title here

Some title