Loading alternative title

حصاد اليوم الثلاثاء ١٩-١٠-٢٠٢١

حصاد اليوم الثلاثاء ١٩-١٠-٢٠٢١
19-10-2021 17:04



 

حصاد اليوم...

أثارت كلمة الأمين العام لحزب الله،السيد حسن نصرالله،أمس حول أحداث منطقة الطيونة" ردود فعل متباينة بين معارض له متهمة بالتجييش لإشعال حرب أهلية وبين مؤيد له،متوعدا"خصومه وعلى رأسهم حزب القوات اللبنانية الذي يتزعمه سمير جعجع.

وكان أبرز ما قاله حول الأحداث الدموية التي شهدتها العاصمة الخميس الماضي إن لديه 100 ألف مقاتل لبناني مدرب وجاهز ضمن هيكلية عسكرية منظمة للقتال مؤكدا" أن حزبه لم يستخدم هؤلاء المقاتلين في صراعات داخلية بعد.

ما يميز كيف بدأت حادثة الطيونة منذ أيام عن بوسطة عين الرمانة،أنها مختلفة تماما" عن الظروف والأدوات وكذلك التقنية المتبعة في وسائل التواصل الاجتماعي،إضافة" إلى كاميرات المراقبة التي لم تلحظ وجود مسلحين في المناطق التي دخل إليها المتظاهرون،بمعنى أن الناس لم تعد تصدق كل ما تسمعه،ولا حتى ما ينقل إليها.

معظم اللبنانيين يؤكدون صحة وجود 100 ألف مقاتل،وأكثر من 150 ألف صاروخ،لكن

هناك فريق يؤكد عدم ثقته بمشروع الدولة،و بخطر وجود السلاح المتفلت،الذي أصبح يشكل خطرا"حقيقياً بعد المشاهد التي تابعها الصغار قبل الكبار،وتعد كافية لمطالبة البعض بالفيدرالية أو التقسيم.

بعد الحادثة التي ذكرت اللبنانيين بماض أليم،تؤكد تجاربها أن لا 100 ألف صاروخ ولا 200 ألف يمكنها تغيير الواقع ولا حتى المعادلات،وهناك خطوط حمراء ما زالت مفاعيلها قائمة تمنع إلغاء أي من المكونات الطائفية في البلد.

الناس جاعت ولم يعد يعنيها الصواريخ،وكان مشهد المسلحين في الشوارع مزعج عند غالبية اللبنانيين،وبحسب المداخلات والمشاهدات عبر الإعلام،فإن الصرخات المذهبية والشعارات الطائفية التي أطلقتها النخب المشاركة في التظاهرات الأخيرة لم تعد مقبولة وأصبح من الضروري منعها رحمة" بمن يريد خير هذا البلد.

 

وفي عودة إلى أبرز أخبار اليوم ،فقد وقع رئيس الجمهورية العماد ميشال عون مرسوم تعيين عضوين في المجلس الدستوري، ومرسوم تعيين المدير العام لوزارة العدل.

 

كذلك،أكد رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، دعمه "لتحديد "كوتا" للتمثيل النسائي في مجلس النواب، ليس لأن المرأة تشكل نصف المجتمع اللبناني فحسب، بل لأنها اثبتت كفاية وحضورا وتميزا في المهام التي اوكلت اليها في القطاعين العام والخاص"، مشددا على أن "حضور النساء في السلطة التشريعية يشكل قيمة اضافية للتمثيل الشعبي من جهة، ويجسد المساواة بين الرجل والمرأة ويسقط اي تمييز بينهما"، مؤكدا إستعداده "لدعم اي تعديل دستوري يحقق هذا الهدف".

كلام الرئيس عون جاء خلال استقباله قبل ظهر اليوم في قصر بعبدا، وفد "الهيئة الوطنية لشؤون المرأة اللبنانية" برئاسة كلودين عون والاعضاء رندا عبود، غادة حمدان، غادة جنبلاط، كاتي شامي، سوسي بولاديان وجاد نجم، وفريق العمل ميشلين مسعد، ألين عون، ريتا راشد سلامه، ماريا جعجع وجومانا مفرج.

في مستهل اللقاء، ألقت رئيس الهيئة كلمة قالت فيها: "تتشرف الهيئة الوطنية لشؤون المرأة اللبنانية أن تقدم لكم نصا تعديليا لقانون الانتخابات النيابية لتضمينه كوتا نسائية. أعدت الهيئة هذا النص وأودعته رئاسة مجلس الوزراء ورئاسة مجلس النواب وتأمل أن يعتمده البرلمان، فالأمر لم يعد يتعلق فقط بتمثيل النساء في المجلس النيابي بل بات يرتبط بالصفة الديموقراطية للنظام اللبناني. إذ لم يعد يعقل أن يوصف نظامنا بالديموقراطي في حين لا يتمثل فيه نصف مواطنيه إلا بشكل رمزي. ولم يعد يعقل في ظل ظروف نحن بأمس الحاجة فيها إلى إعادة إحياء دينامية مؤسساتنا، أن تستبعد النساء عن المشاركة في ورشة التشريع المنتظرة".

اضافت: "نعلم كلنا أن شبه غياب النساء في مجلسنا النيابي لا يعود إلى نقص في قدراتهن القيادية أو التشريعية، فقد أثبتت نساء لبنان عكس ذلك، إنما يعود إلى اعتبار ان النيابة هي بمثابة إقامة علاقة زبائنية بين النائب والناخب، تنسخ العلاقة التي كانت تربط في الماضي بين الإقطاع والرعايا وليس فيها مكانا للمرأة"، واعتبرت ان "هذه النظرة البائدة إلى دور نائب الأمة باتت مرفوضة اليوم من كل مواطن اختار ألا يفقد الأمل بمستقبل البلد. ونحن اليوم في الهيئة الوطنية لشؤون المرأة اللبنانية نصر على أن تدخل اللبنانيات إلى المجلس النيابي وأن يشكلن فيه كتلة حرجة لكي يساهمن في تطوير التشريع وفي إيجاد الحلول للأزمات".

وتابعت: "ونظرا إلى أن الأحزاب والتشكيلات السياسية التي سوف تشارك في الانتخابات، تستصعب ترشيح نساء خشية من أن يشكل ذلك مخاطرة في الفوز بالمقاعد، ترى الهيئة في تخصيص 24 مقعدا في البرلمان للنساء تكون موزعة حسب النسب المعتمدة على المناطق وعلى الطوائف، هو الحل الأنسب لكسر الجمود الذي يعيق التجدد والتنوع في التمثيل السياسي ويساهم في إعادة إنتظام عمل المؤسسات".

واردفت: "إننا نعتبر، فخامة الرئيس، أن لرجال لبنان كما لنسائه، وبالتالي لممثليهم في البرلمان، أن يشعروا بالخجل من اعتبار لبنان من بين أكثر الدول تخلفا في العالم بالنسبة إلى مشاركة نسائه في الحياة السياسية. الأمر يمس بكرامتنا ويجرح اعتزازنا بأنفسنا وببلدنا. نعرف أن هذا الواقع يمس أيضا مشاعركم، لذا نرجو من فخامتكم دعم مطلبنا بكوتا".

ثم تداول اعضاء الوفد مع الرئيس عون السبل الآيلة الى تحقيق مطالب الهيئة والتعاون الذي يفترض ان يقوم بين السلطات المختصة لتحقيق الاهداف المرجوة.

 

بدوره،استقبل رئيس مجلس الوزراء نجيب ميقاتي عصر اليوم في السرايا الحكومية، المدير التنفيذي لصندوق النقد الدولي وممثل المجموعة العربية فيه الدكتور محمود محيي الدين. وشارك في الاجتماع نائب رئيس الحكومة سعادة الشامي، المستشارتان في صندوق النقد الدولي مايا الشويري وميرا مرعي، والمستشار الاقتصادي للرئيس ميقاتي سمير الضاهر.

وأكد الرئيس ميقاتي خلال الاجتماع، أن "لبنان يعول كثيرا على إقرار خطة تعاون مع صندوق النقد الدولي لمساعدته على تجاوز الازمة المالية والاقتصادية التي بلغت مستويات غير مسبوقة".

وقال: "الحكومة باشرت، بالتوازي، بإعداد خطة التعافي المالي والاقتصادي التي تتضمن الاصلاحات الاساسية في البنية الاقتصادية والمالية ووقف النزف المالي الذي يسببه قطاع الكهرباء خصوصا، وانجاز المراسيم التطبيقية للقوانين الاصلاحية التي أقرها مجلس النواب، اضافة الى اعداد مشاريع قوانين جديدة والتعاون مع مجلس النواب لاقرارها في اسرع وقت".

وشدد على أن "الحكومة انجزت البيانات المالية المطلوبة لتكون منطلقا للتعاون مع صندوق النقد"، وقال: "نأمل انجاز برنامج التعاون قبل نهاية العام الحالي".

كذلك،اجتمع رئيس مجلس الوزراء نجيب ميقاتي مع ممثل المجموعة العربية في صندوق النقد الدولي والمدير التنفيذي فيه الدكتور محمود محيي الدين، عصر اليوم، في السرايا الكبيرة.

وشارك في الاجتماع نائب رئيس الحكومة سعادة الشامي،الوزير السابق نقولا نحاس، المستشارتان في صندوق النقد الدولي مايا الشويري وميرا مرعي، والمستشار الاقتصادي للرئيس ميقاتي سمير الضاهر.

أضاف: "الاصلاحات التي يطالب بها صندوق النقد الدولي هي حاجة وضرورة لبنانية قبل أن تكون مطلبا خارجيا".

 

أقر مجلس النواب في الجلسة العامة التي استغرقت ساعتين، تعديلات على قانون الانتخاب بحيث اصبح موعد الانتخابات في السابع والعشرين من شهر آذار المقبل بدلا من شهر أيار. كما اقر اعطاء الحق للمغتربين للاقتراع في الخارج، فيما لم يبحث بالميغاسنتر لانها غير موجودة اصلا في القانون اما البطاقة الممغنطة فجمدت.

 

وأسقط المجلس الكوتا النسائية واحيل اقتراح القانون المقدم من النائبة عناية عز الدين الى اللجان النيابية. وفي هذا الاطار، قال رئيس مجلس النواب نبيه بري للنواب: "هيدا يلي بدكن ياه، هيك البلد بدو يمشي؟"، مضيفا: ""كأن هناك من لا يريد لهذا البلد أن يتخلص من مشاكله، لقد تقدمنا في كتلة التنمية والتحرير منذ ثلاث سنوات بإقتراح قانون على أساس النسبية ولبنان دائرة إنتخابية واحدة، على اساس مع مجلس الشيوخ مناصفة بين المسلمين والمسيحيين، وصولا الى الدولة المدنية، وكان بالامكان الإنتقال بلبنان الى مرحلة جديدة، ومن جملة ما يتضمنه إقتراح القانون الكوتا النسائية بنسبه 20 سيدة وهذا ما هو معروض اليوم في الاقتراح الحالي".

 

من جهته، أعلن رئيس الحكومة نجيب ميقاتي ان "الميغاسنتر تتطلب تنظيما وموازنة"، وقال: "سأكلف وزير الداخلية بدرس القانون". وأكد أنه "سيبذل قصارى جهده لإتمام الانتخابات النيابية في موعدها وتأمين الأمور اللوجستية"، مشيرا الى ان "الحكومة ستعمل على تأمين حصول الانتخابات بكل شفافية".

 

على صعيد اخر جدد المجلس النيابي للجان النيابية ورؤسائها ومقرريها ولهيئة مكتب المجلس مع بدء الدورة العادية الثانية.

 

وكانت جلسة الانتخاب،حين افتتح الرئيس بري جلسة انتخاب اعضاء اللجان النيابية وانتخاب اعضاء هيئة مكتب المجلس مع بدء العقد العادي الثاني للمجلس.

بداية، تليت اسماء النواب المتغيبين بعذر وهم: فريد البستاني، تيمور جنبلاط واسامة سعد. ثم تليت المادة 44 من الدستور في الفقرة الثانية ثم مواد النظام الداخلي للمجلس. بعدها بدأ انتخاب اعضاء هيئة مكتب المجلس، ولم يترشح احد. وقد فاز بالتزكية النواب المفوضون الثلاثة سمير الجسر، اغوب بقرادونيان، الان عون، وهادي ابو الحسن كمال. وفازت لجنة المال والموازنة بالتزكية وحل النائب قيصر المعلوف مكان النائب مصطفى الحسيني في لجنة الادارة والعدل.

كما فازت بقية اللجنة النيابية بالتزكية وحل النائب فادي علامة محل النائب محمد خواجة في لجنة تكنولوجيا المعلومات والنائب سامي فتفت مكان النائبة ديما جمالي. ولم يحصل اي تغيير بالنسبة الى رؤساء ومقرري اللجنة النيابية. وصدقت.

ثم رفعت الجلسة بعد اختتامها، وتلي محضر الجلسة فصدق.

بعدها، افتتح الرئيس بري الجلسة التشريعية وتلي مشروع القانون المتعلق بانتخاب اعضاء مجلس النواب لجهة تعديل بعض مواده وبينها المادة 11 والمادة 32.

النائب الان عون، أشار الى ان المهلة في آذار غير متاحة لان اوضاع الطقس في المناطق الجبلية غير مناسبة وبذلك نضعف عملية المشاركة. وأعترض على تقريب موعد الانتخابات نتيجة الظروف المناخية". وسأل: "لماذا نحمل أنفسنا هذا الامر"، متمنيا "اعادة النظر بهذا الموضوع وعدم الدخول في تعديلات"، مشيرا الى الصيام لدى المسيحيين.

ورد بري: "هذه التعديلات لمرة واحدة في ما يتعلق بهذا القانون، صيام اهلنا المسيحيين يتم الافطار ظهرا، بالنسبة للمسلمين الامر صعب لانه من الفجر الى الغروب، واللجان المشتركة وافقت على هذا الموضوع".

وطرح الرئيس بري، التصويت ورفع الايدي، على موعد 27 اذار فصدق الموعد.

وطرح النائب جميل السيد موضوع الكهرباء، وقال: "هو عنصر اساسي في الانتخابات وكذلك المحروقات في المناطق الجبلية التي هي بحاجة للتدفئة، فضلا عن موضوع الانترنت المرتبط بمراكز الداخلية". وسأل رئيس الحكومة: "هل تضمن توفير كل المتطلبات اللوجستية".

 

فرد رئيس الحكومة نجيب ميقاتي: "هذه الشروط معروضة لاي وقت، سنعمل كل جهدنا من خلال الاتصالات التي سنجريها لتأمين الانتخابات، بالمهل الذي سيحددها مجلس النواب وباذن الله تكون انتخابات سليمة".

 

وطرحت المواد 33 و34 و35 .

فقال النائب جبران باسيل: "موضوع المهل يصدر عن وزير الداخلية بمرسوم". واشار الى لائحة في جعبته عن الارصاد الجوية، لاسيما في آذار، وقال: "لماذا نعرض العملية الانتخابية لهذا الخطر، لماذا تجري الانتخابات في هذا الوقت فضلا عن الصيام عند المسيحيين. لماذا تجري الانتخابات في هذا الوقت وانا اصوم. في شهر ايار أفضل. 3 اسابيع بعد رمضان فلا نأخذ مجازفة بالموضوع. اضافة الى موضوع المحروقات لدينا اعتراض على ذلك ما الموجب لان نفعل ذلك".

 

الرئيس بري: "الزميل الان عون اثار الموضوع وصوتنا".

 

وتليت المادة 40.

وقال نائب رئيس مجلس النواب ايلي الفرزلي: "هل الواقع اننا نلتزم بسقف هذا الاتفاق. اخاطب الرئيس ميقاتي الان في ضوء الجواب، لماذا تحديد السقف (سقف الانفاق الانتخابي) هناك 300 مليون دولار رصدت، أتساءل لماذا هذا النص، هل باستطاعتك ان تقول وان تقمع كل من يحاول ان تسول له نفسه لصرف المال، وإلا اتركوا السقف مفتوحا. هذه اكبر ادانة اخلاقية أدبية بالحديث عن هذه المسألة".

 

ميقاتي: "هناك هيئة الاشراف على الانتخابات، المفروض ان تتأكد من السقف المالي للانتخابات".

 

وسأل النائب فؤاد مخزومي: "اذا أردنا ان نحدد السقف ب 50، هل ستتدخل وزارة الداخلية مع الاعلام والاعلانات؟".

 

وطلب النائب هادي حبيش "وضع نص حول سقف معين، لاننا لا نستطيع السحب من البنك، والسقف هو 750 مليون ليرة".

 

النائب جورج عدوان: "أحب ان أسمع وزير الداخلية، اذا كان هناك 6 مقاعد كيف سيوزعها، على اي قارات، وكيف ستمارس هيئة الاشراف على الانتخابات صلاحياتها في الخارج، ويتم تعديل المواد بالقانون".

 

الفرزلي: "كان الموضوع موضوع نقاش من اجل إعلان القناعات، السؤال المركزي هو ماذا نبغي من وراء اشتراك المغتربين، اذا كانت الغاية انضاج وابراز دور للاغتراب في صناعة مستقبل لبنان عندها النقاش يختلف عن النقاش التقليدي. اذا كانت الغاية كذلك، ماذا يعني ضم الاغتراب. معظمهم يتصدرون شاشات التلفزة، الصراعات المذهبية والطائفية نستحضرها في الخطاب علنا مع المغتربين او سرا كي يصار الى استنهاضهم او استدراجهم للتأييد، ما حدث ان 47 الف صوتا هم الذين شاركوا. لا اعرف ما هو مخبأ. لنقل ان الاغتراب، ليقود نفسه، هناك قيادات الطوائف في العالم تدور وتنظم معاركها الانتخابية. اذا اردنا هذا الموضوع يجب ان نؤسس لوضع هذه الفكرة المتعلقة بالاغتراب لانها تتعلق بمستقبل البلد. لا يوجد عواقب لوجستية".

النائب هادي ابو الحسن: "المسألة الاولى والثابتة، انه لا بد من اجراء الانتخابات في موعدها. سمعنا بعض الزملاء يعترض، هناك تلميح للجوء الى المجلس الدستوري، هذا سيؤدي الى تأجيل الانتخابات. آمل ان يبقى اجراء الانتخابات في موعدها اي 27 اذار. واجب على الدولة ان تؤمن اقتراع المغتربين، فهم ملتزمون بكل واجباتهم".

واعتبر ان "طرح اسئلة عدوان مشروعة، اي محاولة للسير بالمقاعد الستة سيشكل عائقا. كنا تقدمنا اقتراح لتخفيض سن الاقتراع. ان الاحزاب تخشى من الاغتراب ومن عامل الشباب. وبالنسبة للكوتا النسائية، نحن تقدمنا باقتراح ونحن منفتحون على النقاش".

ثم رفع الرئيس بري الجلسة عند الساعة الواحدة من بعد الظهر، وتلي المحضر فصدق.

أمنيا":

بيان المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي حول جريمة صيدا..

صــــدر عـــــن المـــــديريـة العـامــــة لقــــــوى الأمــــن الداخـلي ــــــ شعبـــــة العلاقــــــات العامـــــــــــــة

البـــــلاغ التــــالـي:

 

بتاريخ 7-3-2020، عُثر على القاصر (ي. ا.، مواليد عام 2006، فلسطيني) جثّة هامدة في موقف أحد المباني في محلة صيدا وذلك جرّاء سقوطه من سطح المبنى، وقد تبين في حينه أنه أقدم على الانتحار.

 بنتيجة الجهود الحثيثة التي قامت بها القطعات المختصة في شعبة المعلومات في قوى الامن الداخلي، وعلى مدى أشهر عدّة توصّلت الى أن ما حصل هو جريمة قتل وليس انتحار، وان أحدهم دفع المغدور من على سطح المبنى، ما أدّى الى وفاته على الفور.

بعد الاستقصاءات والتحريات المكثفة، تمكّنت الشعبة من تحديد هوية المشتبه به بتنفيذ جريمة القتل، ويدعى: 

  • ن. ش. (مواليد عام 2007، سوري)

كما تبيّن أنه نزيل سجن رومية بجرم قتل المدعو (ه. خ.، مواليد عام 2006، فلسطيني)

طعنا بالسكين والتي نفذها بتاريخ 10-6-2020.

بتاريخ 8-10-2021 وبالتنسيق مع القضاء المختص، تم استماع افادة (ن. ش.) داخل سجن رومية، وبمواجهته بالأدلة التي تثبت تورطه بجريمة قتل (ي. ا.)، اعترف بإقدامه على دفع الأخير بسبب خلاف قد حصل بينهما.

 أجري المقتضى القانوني بحقه بناء على اشارة القضاء المختص.

تمارين تدريبية للجيش في مزرعة حنوش - حامات

تمارين تدريبية ليلية للجيش لعناصر دورة القتال في الأماكن المبنية والآهلة تخللها استعمال ذخيرة حية وذلك في حقل تدريب مزرعة حنوش- حامات، وبإشراف مدرسة القوات الخاصة.

محلياً:

نقابة موزعي الغاز تُحذر من انتشار السوق السوداء.. ولإصدار تسعيرة حسب سعر الصرف

أكد رئيس نقابة الموزعين في قطاع الغاز فريد زينون أن المشكلة في الآلية التي أصدرت جدول الأسعار على سعر 18600 ليرة لبنانية (أي نحو 0.80 سنت)، في حين وصل سعر صرف الدولار اليوم إلى أكثر من 20800 ليرة لبنانية في السوق الموازية.

واضاف زينون أنه "بعد تحرير سعر قارورة الغاز ورفع الدعم فالمعامل لا يمكنها تحمل الخسائر"

واعتبر زينون أن المطلوب "إصدار تسعيرة يومية على سعر صرف الدولار في السوق الموازية"، محذرًا من بدء انتشار السوق السوداء للغاز تمامًا كما حصل وقت أزمة المازوت

وقال زينون إن "فاتورة الغاز 200 مليون دولار في السنة أي أقل كلفة من البنزين والمازوت"، مطالباً بـ"إعادة دعم الغاز وإصدار تسعيرة يومية للغاز على سعر صرف الدولار".

محفوظ: "الإعلام الالكتروني هو الاقرب الى اللحظة والاقرب الى تصويب الاداء السياسي"

عقد رئيس المجلس الوطني للاعلام المرئي والمسموع عبد الهادي محفوظ اجتماعا ضم ممثلي المواقع الإلكترونية في المحافظات، ناقش فيه دور الاعلام عموما والإلكتروني خصوصا ودوره في التهدئة وإهماد الحرائق السياسية والأمنية والاجتماعية وتصويب الآراء السياسية، كما ناقش مشروع القانون المتعلق بتنظيم المواقع الالكترونية الاعلامية وطالب بالافراج عنه.

رحب محفوظ بممثلي المواقع الالكترونية الموجودين والمعتذرين والغائبين وحتى "المتحفظين على المجلس الوطني للاعلام بطريقة مباشرة او غير مباشرة تعكس واقع التنوع الموجود في لبنان".

ولفت الى ان "البعض يراهن على ايجاد شرخ في غير مكانه بين وزارة الاعلام والمجلس الوطني للاعلام". وقال:" الاثنان واحد ونحن نكن تقديرا خاصا لوزير الاعلام جورج قرداحي لاعتباره واحدا من الاسرة الاعلامية، وبالتالي ستكون هناك اجتماعات للمواقع الالكترونية معه وخصوصا اننا نمر في أزمة عصيبة، اذ نحن في وضع صعب، في كل المجالات السياسية والقضائية والاجتماعية والمالية والصحية. الوضع مصحوب الى الان باستعصاء ايجاد المخارج للازمات مع ما يقارب الشلل الحكومي بحكم كون الحكومة لا تجتمع حاليا تجنبا لانفجارها، وهذا موقف يسجل لحكمة رئيس الحكومة نجيب ميقاتي الذي يبحث عن المخارج ونأمل في أن يتوصل إلى إيجادها قريبا".

أضاف: "انما يمكن للاعلام ان يتدخل للمساعدة في ايجاد المخارج واقتراح الحلول وتبريد الاجواء والتهدئة والدعوة الى الحوار البناء وتغليب العيش المشترك وخصوصا أنه يصنع الرأي العام ويوجهه، لذلك المرتقب من دور الاعلام ان يكون بناء يدعو الى تغليب العيش المشترك بين اللبنانيين لاننا في لبنان حاليا مهددون بأن كل شيء يمكن أن يسقط والأخطر ما نحن فيه وهو الدخول الى الفتنة الاهلية والمؤشرات فيها كثيرة، دورنا حاليا القضاء على الفتنة وتقريب المسافات بين الاطراف السياسية المتباعدة بعنوان مصلحة الوطن أولا وأخيرا".

وتابع: "إن الاعلام الالكتروني هو الاقرب الى اللحظة والاقرب الى تصويب الاداء السياسي وإلى التقريب بين الناس والمناطق على اختلافها. لذلك نجده يكتسب مكافحة مميزة والفضل للمواقع في توجيه الى المكان المطلوب والوحدة الوطنية والسلم الاهلي، وبالتالي يمكن لهذه المواقع ان تلعب الدور الايجابي الذي ينتظره منها المواطنون، سواء كانت قد تقدمت بعلم وخبر الى المجلس الوطني للاعلام او لم تتقدم، ذلك ان المسائل المطلوبة بالنسبة للمواقع الالكترونية هو تشريعها وحفظها وحمايتها بعنوان: ممارسة الحرية الاعلامية، التي هي ثروة لبنان تميزه عن كل دول المنطقة تقريبا، لانه متاح للجميع في لبنان قول رأيه، لكن ما نريده هو ان يكون هذا الرأي مستندا إلى المعلومة الصحيحة والدقيقة والمأخوذة من مصدر موثوق".

وقال: "هنا تأتي مصداقية الاعلام الالكتروني لان الكثير من الأخبار الكاذبة او الترويج للاشاعات، يطلقها بعض هذه المواقع، ما يضر فعلا بسمعتها وبسمعة الاعلام الالكتروني ككل. هنا تكمن مسؤوليتكم انتم بالذات ونحن مستعدون في المجلس الوطني للاعلام للوقوف الى جانبكم، على ان تقف هذه المواقع الى جانب نفسها اولا وبالتالي معرفة ماذا تريد".

وأشار محفوظ الى "وجود مشروع قانون في اللجنة الاعلامية النيابية لتشريع هذه المواقع"، وقال: "ان مشروع القانون هذا مأخوذ من مشروع قانون الاعلام الموحد الذي توصلت الى اقراره اللجنة الاعلامية، وموجود حاليا في لجنة الادارة والعدل، ولو أفرج عن هذا القانون الموحد لكان موقع الاعلام في لبنان في حال أفضل، ذلك أن مشروع القانون الموحد توصل اليه فريقا 8 و14 آذار آنذاك، وهذا أمر ايجابي ان يكون نقطة تلاق بين هذين التيارين على مشروع القانون"، آملا من "لجنة الادارة والعدل ان تكون قد وفرت لنفسها الملاحظات المطلوبة على مشروع القانون هذا حتى يأخذ النقاش طريقه إلى البرلمان".

وتابع: اما بالنسبة إلى مشروع القانون الالكتروني المقترح فهو مبدئيا لتعجيل خطوة ايجاد المظلة القانونية للاعلام الالكتروني، ذلك انه في اللجنة البرلمانية الاعلامية السابقة في البرلمان السابق، تم التوصل الى تفويض المجلس الوطني للاعلام ان ياخذ العلم والخبر بالنسبة للمواقع الالكترونية استنادا الى قانون المرئي والمسموع 94/328 في مادته الرابعة التي تعتبر ان كل اشارة صوتية او ضوئية او مكتوبة لا تحمل طابع المراسلات الخاصة تعتبر اعلاما مرئيا وهذه نقطة ايجابية لمصلحة الاعلام الالكتروني فهو سوف يتقدم على كل إعلام آخر، وهذه مسؤولية كبيرة تقع على عاتق المواقع".

أضاف: "أما العلم والخبر الذي شدد عليه المجلس آنذاك في اللجنة البرلمانية الاعلامية كان هدفه حماية المواقع الالكترونية وتأمين استقلاليتها، لأنه كان هناك اتجاه لدى البعض بأن يخضع الاعلام الالكتروني كما الاعلام المرئي الى الحصول على ترخيص. كنا ضد مسالة الترخيص وساد هذا الموقف عدد من النواب بالاضافة الى الشخص الذي ساهم في ايجاد مشروع قانون الاعلام الموحد وهو النائب السابق غسان مخيبر وهذه مسالة ايجابية لانه كانت هناك مخاوف من الترخيص كي لا يؤدي ذلك الى نظام المحاصصة وايجاد صعوبات امام المواقع المستقلة. فأنا مع حماية المواقع المستقلة التي لا تخضع الى غطاء سياسي أو حزبي".

ورأى أن "المطلوب تماسك مؤسسات القطاع الالكتروني وتضامنها لمعرفة الى اين تذهب"، موضحا انه في "الجلسة الاخيرة للجنة البرلمانية الاعلامية وقفنا الى جانب نقابة المحررين المشكورة كونها ناقشت موضوع انتساب الصحافيين الذين لا يملكون عقدا الى الضمان الصحي والاجتماعي وهم غالبية قد يصل عددهم الى 800، لذلك نحن مع انتساب العاملين في القطاع الالكتروني الى نقابة المحررين، مع ان هناك مشكلة في هذه المسالة هي ان نقابة المحررين في القانون هي نقابة الاعلام المكتوب مع ذلك يمكن تجاوز هذه المسألة مع ضرورة تعديل القانون بحيث تشمل نقابة المحررين جميع الاعلاميين".

وأعرب عن تشجيعه الى الانتساب الى نقابة المحررين، "كي لا يعتبر احدا ان المجلس الوطني هو ضد انتساب الاعلاميين في المواقع الالكترونية الى الضمان الصحي والاجتماعي"، مشددا على ان "هناك مسؤولية على الدولة بإدخالهم الى الضمان"، لافتا الى انها "نقطة ايجابية وساعدت على ذلك في الاجتماع وزارة الشؤون الاجتماعية ومدير اللجان الصحي والاجتماعي لذلك هذا مطلب يجب التشديد عليه من جانب الاعلام الالكتروني".

وتابع: "كنتم قد توصلتم مع لجنة المواقع الالكترونية التي يعتبر منسقها صديقنا الاستاذ ربيع الهبر، الى بروتوكول لممارسة الاعلام الإلكتروني وتم الاتفاق عليه، معلنا انه سيزود ممثلي الاعلام الالكتروني بهذا البروتوكول لانه يصلح لمعالجة كل المشاكل التي يعانيها القطاع. كما كنا توصلنا جميعا الى ورقة ميثاق شرف اعدها المجلس الوطني للاعلام وتم الاتفاق عليها. وهناك تشديد في البروتوكول وميثاق الشرف على ان الحرية الاعلامية مصانة بالدستور والقوانين، والاعلام الالكتروني إعلام حر، على ان يراعي القانون والدستور، وان يلتزم المعلومة الصحيحة والدقيقة التي تنسب الى مصدر موثوق والابتعاد عن الاثارة الطائفية والسياسية وعن كل خبر يمكن ان يؤدي الى العنف في المجتمع وقد يكون بهذا المعنى الاعلام الالكتروني السباق الى تصحيح المسار وتصويب الأداء في أكثر من اتجاه".

وأشار محفوظ الى "تلقيه دعوات كثيرة فيها شيء يدعو الى القلق من اصحاب الصم والبكم، الذين يعتبرون انفسهم مغيبين سواء في الاعلام المرئي او الاعلام الالكتروني ويطالبون بان يصلوا الى حقوقهم وتوفير الادوات التي تسمح لهم بالاطلاع على المعلومة، وتلبية حاجاتهم، وخصوصا انهم ايضا من اصحاب الحاجات"، ورأى أن "الاعلام الالكتروني يمكن ان يساهم في هذا المجال لان هؤلاء هم شركاء في المجتمع، كما يمكن أن يهتم بشكل اساسي بوضع الشباب والمرأة"، لافتا إلى أن "دور الاعلام تنوير الشباب والوقوف الى جانبهم سواء في البحث عن وظيفة او عن لقمة العيش، ويساهم في كشف مسالة الاحتكار سواء في الدواء او في غيره وفي تصحيح أوضاع سعر الدولار".

وتوجه الى حاكم مصرف لبنان رياض سلامة داعيا إياه الى "الالتفات إلى أوضاع الناس، وخصوصا انه لم يعد هناك طبقة متوسطة، وتحديدا اساتذة الجامعة والمديرون العامون في الدولة ورؤساء المصالح اصبحوا فقراء مثلهم مثل باقي الناس، ما يجعل امكانية انفجار اجتماعي كبير". واعتبر ان "سلامة معني بهذا الأمر ولدى قيامه بهذه الخطة سنجد الاعلام الالكتروني والاعلام عموما يقف الى جانبه في مثل هذه المسألة".

أضاف: "الامور معقدة ونأمل ايجاد المخارج الناجمة عن تلازم هذه الازمات والازمات المضافة التي تأتي من كل محور وصوب يمكن ان يقوم القضاء من جانبه بتصويب الاوضاع وتصحيحها عبر إيجاد المسار الصحيح، علما اننا في المجلس الوطني كنا قد اتخذنا موقفا يدعو الى عدم التدخل بسير القضاء سواء من السياسيين او الدبلوماسيين او من الخارج او من القضاء نفسه، وعلى الاعلام ايضا عدم التدخل في سير القضاء وألا يستبق التحقيقات التي تحصل وألا يجد أحيانا التفسيرات الخاصة. نحن ايضا ضد الاستنساب السياسي في عمل القضاء لان ذلك يضر بسمعة القضاء اساسا وعلى هذا الاساس نجد لزاما علينا العمل على إطفاء الحرائق المتنوعة والوقوف الى جانب خطة التعافي التي تدعو اليها الحكومة خصوصا اننا على ابواب الانتخابات".

وأعلن محفوظ ان "المجلس الوطني سيشدد مع لجنة الاشراف على الانتخابات وبالتعاون معها على ان يأخذ الاعلام الالكتروني حقه في التغطية والاستفادة المالية الممكنة، على ان يكون للمواقع الدور الفاعل في كشف اي رشاوى تحصل او اي تزوير وفي اجراء نوع من الرقابة الداخلية على سير الانتخابات وهذا دور مهم لها، بالاضافة الى معرفة المساهمات المالية التي يقوم بها المرشح".

وختم: "إن حماية دور المواقع الإلكترونية وتحصينها ضروريان من جانب المواقع نفسها ما يعطيها المكانة المطلوبة".

دوليا":

وفد من الأحرار عرض مع سفير الأردن العلاقات والأوضاع الثنائية

زار رئيس حزب الوطنيين الاحرار كميل دوري شمعون على رأس وفد ضم كلا من الامين العام يوسف الدويهي، امين الخارجية ادغار رنو، وامين المغتربين ميشال يزبك بزيارة سفارة المملكة الاردنية الهاشمية حيث التقى السفير وليد الحديد وعرض معه الاوضاع والعلاقات الثنائية، بالاضافة إلى علاقة عائلة شمعون المتينة والمستمرة بالمملكة.

ثم شرح شمعون تفاصيل تأسيس الجبهة السيادية وأسبابها وسبل التعاون لتنفيذ بنودها، و"بخاصة ما يتعلق بالحياد ومساعدة الدول العربية الصديقة لتحقيق هذا الهدف". 

زلزال يضرب الشرق الأوسط..هل من خطر تسونامي؟

حصلت هزّة أرضية عند الساعة 8,32 من صباح اليوم في البحر الأبيض المتوسط بين جزيرتي قبرص وكريت، بقوة 6,4 درجات على مقياس ريختر، بحسب المركز الوطني للجيوفيزياء التابع للمجلس الوطني للبحوث العلمية في بحنس، وشعر بها سكان الشرق الأوسط منهم ​لبنان​ و​مصر​

وعن خطر وقوع موجات تسونامي، أكد المركز أن لا خطر.
كما أشار ​المركز الأوروبي​ إلى أن الهزة وقعت على بعد 219 كيلومترا من جنوب جزيرة رودوس ​اليونان​ية.
من جهتها، أوضحت إدارة الكوارث والطوارئ التركية "آفاد" أن ​زلزال​ا بقوة 6 درجات وقع سواحل قضاء قاش في ولاية أنطاليا.

ما جديد كورونا :

أعلنت وزارة الصحة في تقريرها اليومي الذي يشرح حالة انتشار جائحة كورونا في مختلف المناطق اللبنانية عن تسجيل عدد جديد من اصابات حيث تم تسجيل 460 إصابة جديدة بكورونا و4حالات وفاة خلال الساعات الـ24 الماضية

مقدمات نشرات الاخبار :

Otv:

وحدها بتحمي الفساد… الاكترية الفعلية”.

 

شعار لا يختصر فقط مشهد اليوم في قصر الاونيسكو، بل المشهد الوطني العام الذي تتحكم به فعلياً اكثرية سياسية معروفة، بينها وبين الاصلاح عداوة واضحة، تتخطى بعمقها، العداوات القائمة بين اركانها، التي غالباً ما تسيل على جبهاتها دماء.

 

فقناصو الاصلاح وضعوا اليوم كل خلافاتهم جانباً، وآخرها احداث الطيونة وما رافقها من قرع لطبول الحرب الاهلية، وصوبوا رصاص قناصاتهم نحو البنود الاصلاحية التي تم التفاهم عليها وطنياً في قانون الانتخاب الجديد عام 2017، لتستشهد بنداً بنداً على مرأى ومسمع الكتل النيابية التي اقرتها قبل اربع سنوات، وبدلت رأيها اليوم لألف حساب وحساب.

 

أما التيار الوطني الحر وحزب الله، فوحدهما لم يجاريا الغالبية، فيما عقد النائب جبران باسيل مؤتمراً صحافياً بعد الجلسة وصف فيه ما جرى بالمجزرة التشريعية. واذا اعلن باسيل الطعن بموضوع اقتراع المغتربين كما عدل، رأى أن من المعيب وصف المنتشرين بانهم لا يعرفون عن لبنان الا “الكبة والصفيحة” فهم ليسوا “زينة” كما وصفهم البعض”، غامزاً من قناة القوات اللبنانية. وفيما اكد أن تحديد 27 آذار موعدا للانتخابات النيابية تلاعب واضح في ظل احوال الطقس من جهة والصوم لدى المسيحيين من جهة ثانية، أسف لأننا سألنا ولم نحصل على جواب عن موجب تعريض العملية الانتخابية لهكذا خطر، ومستغربا الاعتراض على “الميغاسنتر” على الرغم من أنه يسهل العملية الانتخابية.

 

وفي سياق آخر، تطوران بارزان: الاول وصول وفد من شركة الفاريز اند مارسال الى لبنان، في دليل جديد الى ان التدقيق الجنائي سائر على قدم وساق. اما الثاني، فعودة رئيس الوفد الأميركي للمفاوضات غير المباشرة لترسيم الحدود بين لبنان والعدو الإسرائيلي آموس هولشتاين الى لبنان على رأس وفد، في وقت جددت الخارجية الاميركية الاعراب عن استعدادها للمساعدة على حل مقبول بشأن الحدود البحرية. غير ان بداية النشرة لن تكون من السياسة والاحقاد، بل مع المحبة والصلاة. محبة لشبيبة لبنان، وصلاة من أجل المونسنيور توفيق بو هدير الذي انتقل اليوم الى مكان افضل.

Lbc:

 

تشريعيا، قُضي الأمر، الإنتخاباتُ النيابية في السابع والعشرين من آذار 2022، والمغتربون سيقترعون لـ 128 نائبًا، وسقط الاقتراع لستة نواب يمثلون الكرة الارضية. 

الإعتراض اليتيم جاء من تكتل لبنان القوي الذي أعلن رئيسه أنه سيطعن في التعديلات... 

إذا لم يؤخذ في الطعن فإن السباق إلى الإنتخابات يكون قد بدأ، خصوصًا ان المدة الفاصلة عن يوم الانتخابات مئة وسبعة وخمسون يومًا، وهي مدة ستشهد سباقًا محمومًا، بعدما قُلِّصت المدة من أيار إلى نهاية آذار.

إذاً إلى الإنتخابات النيابية دُر، ولكن ماذا عن هذه المهلة الفاصلة بين اليوم وموعد اختبار صندوق الاقتراع لتغيير ما هو قائم أو لتثبيته او لأجراء الخلطة بين التثبيت والتغيير؟ 

المهلة الفاصلة مليئة بالكثير من الملفات: وضعُ الحكومة، هل تعود إلى جلساتها؟ أم ان ثنائيَ  أمل حزب الله على موقفه بأن يكون بندُ القاضي طارق البيطار بندًا اول؟ 

وفي حال لم تعُد إلى جلساتها، ما هو مصير التفاوض مع صندوق النقد الدولي ؟ وهل يجتمع وفدُه مع حكومة لا تعقِدُ جلسات ٍلها؟ ماذا عن الملفات الملتهبة التي كانت في الواجهة قبل حربِ الطيونة؟ ماذا عن تقنين الكهرباء إلى حد الإنقطاع؟ ماذا عن البنزين والمازوت والغاز بعد رفع الدعم؟ كيف ستعالِجُ طوابيرَ الغاز بعدما دخل في السوقَ السوداء ولا حل إلا بما سيقرره وزير الطاقة بالتوافق مع رئيس الحكومة.
 
قبل الدخول في تفاصيل النشرة، نشير إلى أن اليوم هو الذكرى السنوية التاسعة لاغتيال اللواء وسام الحسن في سيارة مفخخة في الأشرفيه، ولم يُعرَف إلا من قطعة من مسدسه تم العثورُ عليها بعيدًا من مكان الإنفجار. وعلى رغم مرور تسعةِ اعوام، فلا معلومة َعن التحقيقات، أو على الأقل، لا معلومةَ معلنة عن التحقيقات.


المنار:

قال كلمتَه فحَفِظَ الوطن، وسيحفظُ التاريخُ انَ في لبنانَ من لا يزالُ يطفئُ نارَ الفتنةِ ولو بدمِه، ويحمي الوطنَ بصبرِه وبصيرتِه ومئةِ الفٍ من الرجالِ اُولي البأسِ الشديدِ، الذين متى اراد أزالوا الجبال، وجَعلوا وعدَه مفعولا..

حاضرونَ لافشالِ كلِّ مخططٍ يهددُ لبنانَ - احتلالاً او ارهاباً كانَ - او مشاريعَ فتنةٍ او تقسيمٍ، او لعبٍ على اوتارِ اللبنانيينَ التي انهكَها مغامرونَ لم يَتعلموا من التاريخ، فدعاهم الامينُ العامُّ لحزبِ الله سماحةُ السيد حسن نصر الله الى ان لا يُخطئوا الحسابَ واَن يتأدبوا و"يقعدوا عاقلين"..

وحفاظاً على الدمِ المسفوكِ غيلةً بعينِ الرمانة - المقدسِّ حقُّه بعينِ المقاومة - وحفاظاً على المسيحيينَ وكلِّ اللبنانيينَ، وعيشِهم المشتركِ وسلمِهم الاهلي، وجَبَ وضعُ حدٍّ لكلٍّ حاقدٍ غيرِ حاسبٍ للتداعيات، كما وجَبَ متابعةُ التحقيقاتِ حتى سوقِ المتهمينَ الى العدالةِ وتحتَ متابعةٍ شخصيةٍ من سيدِ المقاومة، لينالَ كلُّ مرتكبٍ جزاءَه، واذا لم يُحاسبوا فلكلِّ حادثٍ حديث ..

في حديثِ أهلِ الوفاءِ تحياتٌ مِمَّن خَبِرَ المقاومةَ وعرَفَ تضحياتِها وقَدَّرَ دماءَ اهلِها، من معلولا السوريةِ وشهدائِها وشواهدِها الى رأسِ بعلبك المرفوعِ بهمةِ المقاومين، ثُم قاعِ البقاعِ التي حماها المقاومون واهلُها وكسروا على اعتابِها مشروعَ التكفيريينَ ورؤوسَهم ..

فيما اصحابُ الجباهِ المرفوعةِ والنفوسِ الممشوقة، اهلُ التضحيةِ والجهادِ اهلُ شهداءِ الطيونة والدفاعِ عن الحقيقةِ فقد جَدَّدُوا للسيد نصر الل الثقةَ بالولايةِ على دماءِ ابنائهم حتى الاخذِ بحقِّهم، وهم ماضونَ معه ضمنَ الاطرِ القانونيةِ لرفعِ الدعاوى والمتابعةِ القضائية.

اما المسارُ القضائيُ لما آلت اليه قضيةُ المرفأِ فقد فَصَّلهُ وزيرُ الثقافةِ القاضي محمد مرتضى للمنار بِلُغتِه القانونيةِ وثقافتِه الدستوريةِ مؤكداً بمنطقيةِ الطرحِ على ما يُثبتُ الارتيابَ بمسارِ التحقيقِ ومُتَعَمِّدي حرفِه عن مسارِ الحقيقة..

في المسارِ التشريعي قالَ المجلسُ النيابيُ اليومَ اِننا الى الانتخاباتِ دُر معَ اقرار ِ تقديمِ موعدِها الى السابعِ والعشرينَ من آذارَ، والسماحِ للمغتربينَ بالاقتراعِ لمئةٍ وثمانيةٍ وعشرينَ نائباً لا لستةٍ يُمثلونَهم فقط، فكانَ ممثلو الامةِ منكبِّينَ على البعدِ الانتخابي بعيدينَ عن رصاصاتِ القنصِ الغادرةِ او السياسيةِ السامة..

 

الجديد:

لم يتسلق المئة ألف مقاتل جبال جلسة مجلس النواب ولم تنعطف الأونيسكو إلى مستديرة الطيونة.. فانعقدت جلسة عودة الحصانات بنزع لاسلحة الدمار السياسي الشامل إلا من مسدس ضبط على خاصرة نائب القوات بيار أبي عاصي وما خلا هذا الواقعة فإن الكتل وحدت صفوفها لقنص قانون الانتخاب وإضرام النيران في بنوده واستبعاد الشباب من العملية الديمقراطية وأبقى على تصويت المغتربين لمئة وثمانية وعشرين نائبا من دون إضافة النواب الستة، وأفرغ القانون من الكوتا النسائية وجرى تقريب موعد الانتخابات الى السابع والعشرين من آذار وهو ما اعترض عليه رئيس التيار الوطني النائب جبران باسيل متخذا صفة الادعاء بوصفه خبيرا بالأرصاد الجوية حيث توقع تيارا عاصفا في تاريخ الاستحقاق النيابي والجلسة بمندرجاتها وقانونها المبتور واعتراضات نوابها لم تشكل صراعا وجبهات.. إذ اتفقت الكتل على اقتسام بنود القانون الانتخابي وأجرت في المقابل ربط نزاع على القضايا الأمنية الشائكة حزب الله والقوات وأمل كانوا تعايشوا في قاعة واحدة.. ووزير الثقافة محمد مرتضى قدم محضرا في جلسة مجلس الوزراء العاصفة وقال إنه لم يهدد وزير الداخلية.. ونحن لم نعلق جلسات مجلس الوزراء ولم نفرض بند تغيير البيطار.. وإذا دعا الرئيس نجيب ميقاتي الى جلسة حكومية نحضرها هو الهدوء الذي أعقب العاصفة فيما يستعد رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع للرد على خطاب الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله وملؤه الغبطة والحبور.. لكون نصرالله قدم له ما يعادل ماكينة انتخابية من فئة المحدلة التي تدر الحواصل وسواء بكلام الأمين العام لحزب الله بالأمس الذي تجنب فيه ولو مرة ذكر اسم سمير جعجع مكتفيا بتسمية القوات أو بالمواقف التي تلتها.. فإن السكينة السياسية تخيم على الأجواء اللبنانية ويبدو أن مصدر الصحو السياسي هو كتل التسويات من المنطقة إلى بلاد الفرس وأميركا وما سيلي الأسبوع المقبل من مفاوضات في فيينا والعالم بات أمام قطار سريع في التفاوض وفي طليعته عودة سوريا تدريجيا إلى الدائرة العربية وتجلى ذلك بتمسك الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بسيادة هذا البلد ورفض تغيير ديمقرافيته وذلك بالتزامن مع إعلان التوصل عن اتفاق على الدستور السوري الجديد بين النظام والمعارضة برعاية الأمم المتحدة وهذا القطار يحجز "مقصورة" له في فيينا التفاوض النووي مع دعم أميركي وترحيب أوروبي وعناية روسية وود غير مسبوق في التصريحات والصادرات بين إيران والسعودية وعلى هذا المشهد المترامي الأطراف.. تستكين الطيونة.. وينطلق القاضي طارق البيطار في تحقيقاته.. ومجلس القضاء الأعلى لا يرى من دواع طارئة لاستدعاء قاضي التحقيق.. والجيش يستكمل تحقيقاته في أحداث خميس دام، ويطال التحقيق موقوفين من جهتي النزاع ولا يبدو أن عوامل ستعرقل هذا المسار إلا إذا كان هناك من كمين مقابل لقاضي التحقيق يتم تحضيره من خلال الارتياب المشروع لكن وللساعة فإن سكة الحل تتقدم على وضع العصي في الدواليب.

 

*المقالات والآراء التي تنشر تعبّر عن رأي كاتبها*

الطقس

شبكات التواصل معنا

انضم لنا على الفيسبوك

@Alhadeelmagazine

تابعنا على تويتر

@alhadeelmag

تابعنا على الانستغرام

@alhadeelmag

شاهدنا على اليوتيوب

@alhadeelmag
image title here

Some title