Loading alternative title

حصاد اليوم 17-1-2020

حصاد اليوم 17-1-2020
17-01-2020 20:27


أخبار اليوم:

محلية:

-شارك رئيس الجمهورية العماد ميشال عون واللبنانية الاولى السيدة ناديا الشامي عون قبل ظهر اليوم في القداس الالهي الاحتفالي الذي اقامته الرهبانية الانطونية لمناسبة عيد القديس انطونيوس الكبير في كنيسة دير مار انطونيوس الحدث، وترأسه الرئيس العام للرهبانية الاباتي مارون ابو جودة وعاونه فيه رئيس الدير والمعهد الانطوني الاب جورج صدقة، والاب القيم بيار صفير.

وقد حضر القداس وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل، النواب بيار ابي عاصي، الان عون وحكمت ديب، الوزير السابق ناجي البستاني، النائب السابق ناجي غاريوس وزوجته، قائد الجيش العماد جوزف عون وزوجته، مدير عام رئاسة الجمهورية الدكتور انطوان شقير، مدير عام وزارة التربية فادي يرق، مدير المخابرات العميد طوني منصور، مدير مخابرات جبل لبنان العميد كليمان سعد، قائد الدرك العميد مروان سليلاتي، رئيس بلدية الحدث جورج عون وزوجته وعدد من الرهبان الانطونيين.

-استقبل رئيس حكومة تصريف الأعمال سعد الحريري اليوم الجمعة في "بيت الوسط"، السفير الياباني لدى لبنان takeshi okubo، وعرض معه لآخر المستجدات والعلاقات الثنائية بين البلدين.

ثم استقبل سفير إيطاليا ماسيمو ماروتي في زيارة وداعية تخللتها جولة أفق حول مجمل الأوضاع المحلية والإقليمية

واجتمع الحريري مع سفير بريطانيا كريس رامبلينغ وتباحث معه في آخر التطورات السياسية.

-كتب الرئيس نجيب ميقاتي على حسابه على "تويتر" قائلا:"يروّجون أنهم في صدد تشكيل حكومة تكنوقراط واختصاصيين، وفي الوقت ذاته يجاهرون بالخلافات على الحصص والحقائب ، وكأننا في وضع طبيعي ولا ازمة خطيرة في البلد، ولا ناس تنتفض في الشوارع. فهل بتحدي ارادة الناس والقفز فوق الواقع، تحل الازمات الخانقة ويتم تدارك الاسوأ؟"

كما إعتبر الرئيس نجيب ميقاتي “أنه لا يجوز الاستمرار في التعاطي بملف تشكيل الحكومة وكأننا في وضع عادي، فيما ثورة الناس على اشدها بعد بلوغ الاوضاع الاقتصادية والمالية والاجتماعية مرحلة شديدة الخطورة، وقد شهدنا في الساعات الماضية تأجيجا لهذه الانتفاضة الشعبية، بعد فترة من الترقب، مع اعتراضنا ورفضنا لاعمال الشغب التي حصلت ليلا”.

وقال في تصريح: “إن الدستور اعطى الرئيس المكلف تشكيل الحكومة صلاحية إختيار الحكومة التي يراها مناسبة بالتشاور مع رئيس الجمهورية، ومنحه تكليفا دستوريا لا يمكن سحبه منه، الا ان المقتضيات الوطنية الراهنة تحتم عليه الاسراع في اعداد التشكيلة التي يراها مناسبة، وعدم اللجوء الى المماطلة او استخدام “ترف” التحدي والبطولات الكلامية التي نقلت عنه في الاعلام، ولا تتناسب مع دقة الظرف الذي نعيشه

 

-أعلنت وزيرة الطاقة في حكومة تصريف الأعمال ندى بستاني في تغريدة عبر تويتر أنّها استكمالاً لخطوة استيراد الدولة لمادتي البنزين والمازوت، وقّعت صباح اليوم قرار تكليف منشآت النفط باستيراد الغاز المنزلي الى لبنان، وذلك بعد اجراء التحضيرات الفنية اللازمة التي تستغرق حوالي ٤ أشهر.

-توضيحا للمعلومات التي تحدثت عن منع لبنان من التصويت في منظمة العمل الدولية في العام 2020 بسبب عدم تسديده كامل مساهماته المالية للمنظمة، أكد وزير العمل في حكومة تصريف الاعمال كميل ابو سليمان انه اتخذ كل الاجراءات اللازمة لسداد مساهمات لبنان لمنظمة العمل الدولية عن اعوام 2017 و2018 و2019 خلال العام الماضي.

وقال ابو سليمان: "لدى تسلمي مهامي في وزارة العمل في شباط 2019 كانت الوزارة متخلفة عن سداد مساهماتها لمنظمة العمل الدولية عن عامي 2017 و2018 بما مجموعه 281.160.000 ليرة لبنانية، تواصلت حينها مع المسؤولين في منظمة العمل الدولية، فأكدوا لي انه، وبغض النظر عن ذلك، ان عدم السداد لا يؤثر على دور وعمل المنظمة في لبنان. انها مشكورة على جهودها ومشاريعها التي تنفذها في لبنان لما فيها من دعم للعامل وسوق العمل اللبناني".

واضاف: "بتاريخ 1/4/2019، وجهت كتابا الى مجلس الوزراء رقم 717/3 لنقل اعتماد من احتياط الموازنة الى موازنة وزارة العمل لتسديد المتأخرات.

- بتاريخ 15/7/2019، صدر مرسوم رقم 5193 لنقل الاعتماد.

- بتاريخ 19/11/2019، وقعت قرارا بتسديد المساهمات المذكورة اعلاه البالغة 550.068.000 ليرة لبنانية، وارسل الى ديون المحاسبة.

- بتاريخ 27/12/2019، اعطى ديوان المحاسبة موافقته بموجب القرار رقم 2740 .

- بتاريخ 31/12/2019، أحيل قرار الصرف الذي حمل الرقم 153/1 تاريخ 31/12/2019 من وزارة العمل الى وزارة المالية".

وأكّد أبو سليمان أنّه "كما ورد في الخبر المنسوب الى وزارة الخارجية، فإن لبنان عضو في المؤتمر العام للمنظمة الذي ينعقد سنويا في أيار، ولا مشكلة في الموضوع، إذ ان الدول الاعضاء تحرص على تسديد المساهمات قبل تاريخ بدء المؤتمر العام".

وأشار البيان الى "ان ابو سليمان ترأس المجموعة العربية والوفد اللبناني في الدورة رقم 108 لمنظمة العمل الدولية التي انعقدت في جنيف بتاريخ 13 حزيران 2019 ومارس حق التصويت".

-استقبل وزير الاشغال العامة في حكومة تصريف الاعمال يوسف فنيانوس وفدا من الحراك الشعبي استنكر ما تعرض له فنيانوس الاسبوع الفائت، من تهجم من قبل إحدى المشاركات في التحركات.

وبعدما تلقى فنيانوس اتصالا هاتفيا من رئيس جمعية "صون حق التعبير" وليد المحب تمنى فيه سحب الدعوى المرفوعة ضد احدى المشاركات ، طلب الى المحامين سحب الدعوى، مؤكدا "ضرورة احترام الحريات الشخصية كما صون حق التعبير من قبل الجميع، وفقا للانظمة والقوانين المعمول بها، وبما يساهم في حفظ البلد وتخطي الازمة

-رد وزير العمل في حكومة تصريف الأعمال كميل أبو سليمان على مقالة نشرتها صحيفة الأخبار بعنوان: "الضمان الاجتماعي مهدد: صفقة المعلوماتية مرشحة للتمديد".

ولفت في بيان إلى أنّ في المقالة استُخدمت عبارة "صفقة كركي - ابو سليمان" في محاولة سافرة لتشويه النهج الشفاف والقانوني الذي اعتمده في الحكومة ووزارة العمل، وذلك في معرض الحديث عن قضية توقف الشركة المشغلة للمعلوماتية (IDS) في الضمان الاجتماعي عن العمل.

وأوضح أبو سليمان الآتي:" كما ذكرت المقالة، ان الخلاف بين ادارة الضمان الاجتماعي والشركة المذكورة أدى الى تعطل جزء من المكننة وخدمات للمشتركين، وحرصا مني على استمرار العمل بالمرفق العام وتسيير أعمال المضمونين، أقدمت على حض المعنيين من إدارة الضمان وبعض أعضاء مجلس الادارة الى حل القضية وتحمل مسؤولياتهم بصفتي وزير وصاية على الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي. لذلك دعيت الى اجتماع في مقر وزارة العمل بتاريخ 15/1/2020 لم يقتصر على المدير العام للضمان الاجتماعي الدكتور محمد كركي كما ادعى المقال، بل ضم أيضا أعضاء من مجلس ادارة الضمان مخالفين لرأي الدكتور كركي في هذا الموضوع. الحل الذي اقترحته يقضي التمديد لفترة قصيرة جدا لشركة IDS الى حين إجراء مناقصة شفافة على أساس دفتر شروط جديد تعده لجنة مصغرة من مجلس ادارة الضمان بمساعدة فريق تقني من وزارة العمل وخبير معلوماتي مستقل، يتضمن الحل المقترح تدريب الشركة الحالية والشركة التي سترسي عليها المناقصة لموظفي الضمان المعنيين على البرامج المعتمدة وتسليمهم اياها، اذ لا يمكن لأي شركة أن تستأثر بالبرامج المعلوماتية الخاصة بالضمان الاجتماعي. يعود القرار بالموافقة على الحل المقترح او عدمه لمجلس الادارة. انسجاما مع موقفي المبدئي والدائم في مجلس الوزراء وفي وزارة العمل برفض أي اتفاقيات بالتراضي وأي مناقصة مفصلة على حجم أحد، شددت في الاجتماع على ضرورة اعتماد دفتر شروط محترف وشفاف. الادعاء بأنني أجريت صفقة - خصوصا في موضوع لم يطلع عليه إلا قبل 48 ساعة - هو ادعاء باطل ورمي الاتهامات بحقي جزافا أمر معيب ولا يستحق الرد لفقدانه أي أساس من الصحة".

واعتبر أنّه "كان من الأجدى بكاتبة المقالة، ومن باب أبسط قواعد المهنية، الاتصال المباشر به للاستفسار عن الأمر قبل نشر المقالة

-وجّه وزير الاقتصاد والتجارة منصور بطيش، كتابًا إلى الأمانة العامة لمجلس الوزراء، عَرض فيه مسألة "ارتفاع أسعار السلع الإستهلاكيّة كافّة بشكلٍ عام والغذائيّة منها بشكلٍ خاص منذ بضعة أشهر، بما فيها أكلاف صناعة الرغيف".

وطلب "إعطاء موافقة استثنائيّة لدعم القمح المستورد لإنتاج الطحين الخاص بصناعة الخبز اللبناني، حفاظًا على الأمن الغذائي للمواطنين وعلى استقرار سعر الخبز اللبناني".

وقد جاء الطلب على ضوء "الضائقة الاقتصاديّة والماليّة الّتي تمرّ بها البلاد حاليًّا، والّتي انعكست ضيقًا على ذوي الدخل المتوسط والمحدود، وبما أنّ هذا الواقع يضعنا جميعًا أمام مسؤوليّة وطنيّة، اجتماعيّة وإنسانيّة مشتركة"، كما ورد في الكتاب.

-نوهت وزيرة الداخلية والبلديات في حكومة تصريف الاعمال ريا الحسن، بالجهوزية التامة لقوى الامن الداخلي والمناقبية التي تتمتع بها عناصرها بقيادة المدير العام للقوى الامن الداخلي اللواء عماد عثمان.

وأكدت الحسن أن "قوى الامن الداخلي تقوم بواجباتها ضمن اطار القوانين، وان اي مخالفة من قبل عناصرها تخضع للمساءلة من قبل قيادتها، وتتخذ بحقهم الاجراءات المسلكية اللازمة".

وفي هذا الاطار، طلبت الوزيرة الحسن من المفتش العام لقوى الامن الداخلي العقيد فادي صليبا متابعة التحقيقات التي تجريها المديرية العامة لقوى الامن الداخلي نتيجة الاحداث التي حصلت خلال الساعات الـ48 الماضية. مع التأكيد انه بامكان المتضررين من المتظاهرين التقدم بشكاوى لدى المفتشية العام لقوى الامن الداخلي.

وأهابت الوزيرة الحسن بالمواطنين الحفاظ على سلمية التظاهر، وتجنب الاعتداء على الاملاك العامة والخاصة، والتقيد بتعليمات القوى الامنية اثناء التظاهر وعدم التعرض لها، حفاظا على هيبة الدولة.

- وقع وزير الخارجية والمغتربين في حكومة تصريف الاعمال جبران باسيل ورئيس المؤسسة العامة لتشجيع الاستثمارات في لبنان "ايدال" مازن سويد، مذكرة تعاون بهدف تنظيم العلاقة بين "ايدال" والبعثات اللبنانية في الخارج.

ومن ابرز اهداف هذه المذكرة:إعداد الدراسات اللازمة لتحديد أسواق للصادرات اللبنانية والمساعدة على جذب رساميل خارجية الى لبنان في ظل الظروف الاقتصادية الراهنة.

وشدد الوزير باسيل على "أهمية هذه المذكرة لجهة تسويق لبنان في الخارج" داعيا الى "أعلى درجات التعاون مع الوزارة وكل المؤسسات لما فيه مصلحة للاقتصاد الوطني".

-استقبل وزير الدولة لشؤون رئاسة الجمهورية سليم جريصاتي، في مكتبه في القصر الجمهوري قبل ظهر اليوم، السفير البريطاني لدى لبنان كريس رامبلنيغ، حيث تم البحث في آخر المستجدات على صعيد تشكيل الحكومة العتيدة.

وكان اللقاء مناسبة اطلع فيها السفير البريطاني الوزير جريصاتي على دخول قانون تجميد اصول الارهاب TAFA Terrorist Assets Freeze Act حيز التنفيذ ابتداء من اليوم، بعد انتهاء مفعول القانون القديم في هذا الخصوص.

-أطلق النائب فريد البستاني مبادرة لتنشيط الحركة التجارية وتأمين مداخيل للخزينة، جاء فيها:

"من المعلوم أن البلد يتخبط في حال ركود اقتصادية انعكست سلبا على عمل المؤسسات واستمراريتها، من هنا انصب تفكيرنا على استنباط بعض الحلول العملية للمساهمة في تنشيط بعض القطاعات لا سيما القطاع التجاري الذي يتحمل الوزر الأكبر من المعضلة الاقتصادية وتداعياتها. نتيجة هذا الركود امتنع عدد كبير من التجارمن دفع الرسوم الجمركية من أجل إخراج بضائعهم من المرفأ حيث امتلأت العنابر مما سبب انخفاضا كبيرا في دخل الخزينة من هذه الرسوم.

من هنا جاءت الفكرة لكي أتقدم إلى مجلس النواب بمشروع قانون معجل مكرر بهدف إعطاء بعض الحوافز للتجار، وقد نص المشروع على خفض 50 % من الرسوم الجمركية على البضائع والمواد والآليات على اختلافها والمستوردة قبل 1/1/2020 والموجودة في المخازن الجمركية أو في مستودعات خاصة أو ما تزال في المنطقة الحرة أو ثبت للجمارك أنه قد تم شحنها قبل هذا التاريخ، على أن يقوم التجار بدفع رسومها خلال مهلة 60 يوما من تاريخ بدء العمل بالقانون.

من جهة ثانية تقدمت بمشروع قانون معجل مكرر يرمي إلى تعديل بعض الشروط الواجب توافرها لمنح الرسم المخفض عن السيارات السياحية المعدة للتأجير من العموم، وهذا من شأنه أن ينعكس بصورة إيجابية على القطاع السياحي الذي يشكل إيجار السيارات أحد ركائزه. ويقوم مشروع القانون على إلغاء نص المادة الأولى من القانون الرقم 5125 تاريخ 1/10/ 2010 والمرسوم المصحح له الرقم 6786 تاريخ 3/11/2011 ويستبدل بنص المادة السادسة من المرسوم الرقم 4621 تاريخ 8/1/2001.

والهدف من هذا التعديل تمديد فترة استفادة الشركة المالكة من الخفض فبدلا من أن تكون مهلة الاستفادة 3 سنوات أصبحت 5 سنوات.

إن هذا المشروع من شأنه خفض المتوجبات التي تتكبدها شركات تأجير السيارات السياحية، والذي يشكل الرسم الجمركي عاملا مهما فيها، وبالتالي أصبح بإمكان هذه الشركات الاحتفاظ بسياراتها لمدة 5 سنوات وعدم الاضطرار إلى شراء سيارات جديدة كل 3 سنوات.

-أجرى النائب وليد البعريني اتصالا برئيس حكومة تصريف الاعمال سعد الحريري، وعرض معه مشكلة استمرار اقفال المصارف في حلبا والمشاكل والمصاعب التي يتكبدها أهالي عكار جراء ذلك.

وأشار البعريني الى ان "الرئيس الحريري وعد بالعمل سريعا على حل الملف لتعود المصارف وتفتح أبوابها".

ويأتي هذا الاتصال ضمن سلسلة اتصالات يجريها البعريني مع حاكمية مصرف لبنان وجمعية المصارف والمعنيين بالموضوع لحل هذه الأزمة قريبا.

-غرد النائب بلال عبدالله عبر حسابه على "تويتر": "أنا عبدالله ولست عبودي الأسود الملتبس، وأنتم من كفرت بكم الناس والعباد، وأعتز أنني رافقت الرفيق البيك عشرات السنين، وشاهدت مدى التصاقه وقربه إلى منطقته، وعايشت وطنيته. أفلستم يا زميلي. فارحلوا. والسجال مع البعض أحيانا غير مفيد".

-طالب عضو "اللقاء الديمقراطي" النائب هادي أبو الحسن بـ"فتح تحقيق في موضوع التأخّر في إنجاز ملفات إداريّة وعقود مع وزارة الشؤون الإجتماعية، ممّا أدّى إلى حرمان 400 موظّف خارج المؤسسات من البدلات، إضافةً إلى الأطباء والمعالجين".

وشدّد في تعليق على مواقع التواصل الإجتماعي، على أنّ "التفريط بحقوق الناس والمؤسّسات مرفوض. نريد معرفة الحقيقة ومحاسبة المقصّرين وتصحيح هذا الإجحاف".

-إلتقى رئيس حزب "الكتائب اللبنانية" النائب سامي الجميّل في بيت الكتائب المركزي المنسق الخاص للأمم المتحدة في لبنان يان كوبيتش وكانت مناسبة للبحث في آخر التطورات.

وفي خلال اللقاء الذي حضره الوزير السابق آلان حكيم ومنسق العلاقات الخارجية في الكتائب مروان عبدالله، جرى التشديد على ضرورة تأليف حكومة قادرة ومسؤولة لمواجهات الأوضاع الراهنة على مختلف الصعد.

-غردت عضو كتلة “المستقبل” النائب ديما جمالي عبر “تويتر” قائلةً: "اعتبر من تحليلي لما يحصل ان الحلّ الأوحد للخروج من هذه الدوامة واعطاء الشعب اللبناني فرصة لاثبات جديّة مطالبته بالتغيير هو اجراء انتخابات نيابية مبكرة بسرعة قصوى ووفق قانون جديد يراعي صحة التمثيل للجميع يتم اعداده خلال مهلة زمنية محددة و قصيرة".

-أمل عضو كتلة التنمية والتحرير النائب الدكتور قاسم هاشم في تصريح "أن يتم معالجة بعض التفاصيل المتعلقة بالحكومة العتيدة لتبصر النور اليوم قبل الغد لأن ما وصلت إليه الأزمة بأبعادها السياسية والاقتصادية والمالية تتطلب خطوات إنقاذية سريعة".

وقال: "أساس الإنقاذ حكومة إنقاذية لاتخاذ القرارات والإجراءات الضرورية لوضع حد لحال الانهيار التي تركت آثارها السيئة على حياة اللبنانيين اليومية بكل تفاصيلها المعيشية حيث معاناة الناس تجاوزت كل الخطوط. والمطلوب مواقف مسؤولة وتواضع أمام خطورة الأزمة وحجمها فهل يستجيب البعض لصرخة الناس ووجعهم وجوعهم ويتنازلون عن بعض المكاسب الحزبية والطائفية لنرى حكومة مسسؤولة؟".

-استقبل قائد الجيش العماد جوزاف عون في مكتبه في اليرزة السفير الفرنسي لدى لبنان السيد Bruno FOUCHER يرافقه الملحق العسكري العقيد Fabrice CHAPELLE، وجرى التداول في علاقات التعاون بين جيشي البلدين.

كما استقبل وفداً من  قضاة المحكمة العسكرية الدائمة برئاسة العميد الركن حسين عبد الله، وتناول البحث شؤوناً قضائية.

-استقبل المدير العام لقوى الأمن الداخلي اللواء عماد عثمان في مكتبه بثكنة المقر العام قبل ظهر يوم أمس الخميس 16/1/2020، ميتروبوليت زحلة وبعلبك للروم الارثوذكس المطران أنطونيوس الصوري يرافقه النائب سيزار معلوف، الإشمندريت جورج معلوف، الخوري افرام حبتوت، والشماس نكتاريوس إبراهيم، في زيارةٍ جرى في خلالها عرض للأوضاع العامة. 

-أقيم في قيادة لواء المشاة الثاني عشر في ثكنة بهجت غانم - القبة، برعاية قائد الجيش العماد جوزاف عون ممثلاً بنائب رئيس الأركان للعمليات العميد الركن نواف الجباوي وبحضور السفير البريطاني في لبنان السيد Chris Rampling، حفل إزاحة الستار عن لوحة تذكارية وافتتاح مركز التدريب الخاص العائد للواء المذكور، الذي شُيِّد بدعم من رئيس جمعية مارش ليا بارودي وبتمويل من السفارة البريطانية.

وأكد كل من بارودي والسفير Rampling أهمية التعاون المستمرّ مع المؤسسة العسكرية التي يقدّم عناصرها التضحيات في سبيل حفظ أمن الوطن والمواطن.

من جهته، أكد العميد الركن الجباوي أهمية هذا المركز المتطور، في ظلّ الظروف الصعبة التي تعاني منها البلاد، والمهمّات الدفاعية والأمنية الجسيمة الملقاة على عاتق الجيش، "الذي كان وسيبقى ساهراً على الأمن الحدوديّ والداخليّ في جميع أنحاء لبنان، وتحديداً في طرابلس التي واكبته منذ نشأته ورفدته بخيرة أبنائها، فكان لهم دور فاعل في مسيرة المؤسّسة العسكرية".

وقدّم ممثل العماد قائد الجيش دروعاً تذكارية للسفير البريطاني وللذين ساهموا في إنشاء المركز.

-أوضح المكتب الإعلامي في دار الفتوى أن "ما تم تداوله عبر احدى الصحف اللبنانية المحلية من تدخل دار الفتوى في تشكيل الحكومة أو تسمية بعض الأشخاص لتولي حقيبة في الوزارة العتيدة هو عار عن الصحة جملة وتفصيلا، واكد ان مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان لم يشارك في تشكيل الحكومة وكل ما ينسب اليه بخصوص بعض الأسماء المرشحة للتوزير في الحكومة هو محض تحليلات وآراء تخص أصحابها."

وأكد المكتب الإعلامي في دار الفتوى أنه هو الوحيد المخول التعبير عن رأي الدار حصراً.

-إستمرّ سفير سلطنة عمان لدى لبنان بدر بن محمّد المنذري بتقبّل التعازي برحيل السّلطان قابوس بن سعيد في مقرّ السّفارة بالجناح لليوم الثالث.

وحضر اليوم معزّيًا كلّ من: وزير الإعلام في حكومة تصريف الأعمال جمال الجرّاح، عضو كتلة التنمية والتحرير النّائب أنور الخليل، القاضي الشّيخ خلدون عريمط ممثلًا مفتي الجمهورية اللبنانية الشّيخ عبداللطيف دريان، نائب رئيس المجلس الشّيعي الأعلى الشيخ الخطيب ممثلًا رئيس المجلس الشّيخ عبدالامير قبلان على رأس وفد، رئيس المجلس الأعلى للدفاع اللواء الرّكن محمود الأسمر، سفير المملكة العربية السّعودية لدى لبنان وليد بن عبدالله بخاري، عضو الهيئة الإدارية لمنتدى سفراء لبنان السّفير حسين رمّال، عضو مجلس نقابة الصّحافة رئيس تحرير مجلة وموقع الهديل الزميل بسّام عفيفي، وحشد من الشّخصيات السياسية والأمنية والإعلامية والدينية ورجال أعمال.

- يعقد المدعي العام التمييزي القاضي غسان عويدات اجتماعا، الثانية عشرة ظهر الإثنين المقبل، مع المدير العام للنقل البري والبحري عبد الحفيظ القيسي وممثل عن وزارة البيئة، في حضور المحامي العام التمييزي المولج بالتحقيق القاضي غسان الخوري، وذلك لوضع خطة عمل تمكن الدولة اللبنانية من إستيفاء الأموال المترتبة على المخالفين أو وضع اليد على الأملاك البحرية.

-جال رئيس الحزب التقدمي الإشتراكي وليد جنبلاط المؤسسة الصحية للطائفة الدرزية - مستشفى عين وزين، حيث التقى بالطواقم العاملة بها، يرافقه عضو مجلس امناء المؤسسة الشيخ وجدي ابو حمزة. وكان في استقبال جنبلاط رئيس مجلس الامناء القاضي عباس الحلبي وأعضاء مجلس الأمناء، ومدير عام المؤسسة الدكتور زهير العماد الى جانب الطاقمين الاداري والطبي.

وبعد جولة تفقدية في اقسام المستشفى عُقد لقاء ضم الأطباء والإداريين والموظفين مع جنبلاط، تحدث خلاله رئيس الحلبي والعماد اللذين استعرضا واقع المؤسسة في ظل الاوضاع الراهنة التي تمر بها البلاد والازمات المتلاحقة وانعكاسها على واقع المؤسسة من ناحيتي المستلزمات الطبية والامكانات المالية على وجه الخصوص.

في هذا السياق، اثنى الحلبي والعماد على الدعم المادي السخي الذي يقدمه جنبلاط بشكل متواصل وآخره قبل ايام قليلة مبلغ بقيمة مليون دولار اميركي من أجل تمكين المؤسسة من استكمال دورها واستمرارية خدمتها وتقديماتها لكافة شرائح المجتمع في الجبل وباقي المناطق. كما شدد كلاهما على وقوف جنبلاط الدائم الى جانب المؤسسة منذ ان وضع وشيخ عقل طائفة الموحدين الدروز الراحل محمد ابو شقرا حجر الاساس لهذا الصرح عام ١٩٧٨، ولم يتخلَ مذ ذاك عنه في احلك الظروف والصعاب التي مرّت على منطقة الجبل ولبنان، لا بل كان المواكب والداعم ماديا ومعنويا لوصول هذا المركز الى مراحله التطويرية المتقدمة".

ثم ألقى جنبلاط كلمة قال فيها: "انا اليوم هنا جندي معكم؛ مع مجلس الادارة ومع الاطباء والعاملين؛ كل ما أستطيع ان اقوم به وأدعم به مؤسسة عين وزين وغيرها من مؤسسات طائفة الموحدين الدروز فإنني بالتصرف طالما أنني موجود وطالما المختارة موجودة".

- قطع محتجون اليوم عددا من الطرق الرئيسي في البلاد، فيما شهدت مناطق في البلاد إضرابا عاما.

وباشر المحتجون منذ الساعة الخامسة صباحا بقطع طرقات رئيسية في بيروت وجبل لبنان وعلى الأوتوستراد الساحلي.

ومن بين المناطق التي شهدت إضرابا في لبنان، منطقة جسر الرينغ وسط بيروت، التي مثلت أبرز نقاط الاحتجاج في البلاد، وفق صور حصلت عليها "سكاي نيوز عربية".

وكانت مجموعات الحراك الاحتجاجي دعت في وقت سابق إلى إضراب شامل في على أن يترافق مع إغلاق الطرق، في إطار ما سمي بـ"أسبوع الغضب".

وتقول هذه المجموعات إن هذا التحرك يأتي للتأكيد على مطالب المحتجين بعد مرور 93 يوما على انطلاق التحركات الاحتجاجية في مختلف المناطق اللبنانية.

-تسلم النائب العام التمييزي القاضي غسان عويدات الكتاب المقدم من وزير المهجرين في حكومة تصريف الأعمال غسان عطالله الى وزير العدل في حكومة تصريف الأعمال ألبرت سرحان، حول مخالفات إدارية وهدر مال عام وفساد في الوزارة والصندوق المركزي للمهجرين، وإتخذ قرارا بإجراء التحقيقات اللازمة. 

وأحال الملف على المحامي العام التمييزي القاضي غسان الخوري لمباشرة التحقيق.

-تقدّم رئيس لجنة ومدير عام منشآت النفط في طرابلس والزهراني بكتاب إلى وزارة الطاقة والمياه، طلب فيه الموافقة على السماح لمنشآت النفط باعتماد طريقة التسعير نفسها لشركات القطاع الخاص بحسب قرار المصرف المركزي اعتبارا من صباح الاثنين المقبل.

وقد أشار في كتابه إلى ان فتح اعتمادات البواخر بكثافة لمنشآت النفط منذ صدور هذا التعميم قد استنفد كامل احتياطي منشآت النفط من الدولار الاميركي وحيث أن مصرف لبنان لا يزال يصرّ على فتح اعتمادات المنشآت بواقع 15% من قيمتها بالدولار الاميركي الأمر الذي لا يترك لإدارة المنشآت إلا خيار تأمين قيمة الـ15% من العملة الاجنبية للاعتمادات بيع البضائع مقابل 15% منها بالدولار الاميركي وبالباقي بالعملة اللبنانية.

-لا تزال الاوضاع الاقتصادية والازمة المالية في البلاد، تلقي بظلالها على الشعب اللبناني وتثقل كاهله.

وفيما شكّل التعميم الاخير الصادر عن مصرف لبنان والذي يدعو الى صرف التحويلات بالعملات الصعبة كما ترد عبر الـOMT، فسحة أمل للمواطنين، يسأل البعض: كيف تطبق الشركة هذا التعميم؟

وفي هذا الاطار اشار رئيس مجلس ادارة الـOMT، توفيق معوّض، في حديث لـ"صوت لبنان" إلى انّ الشركة كانت ولا تزال تطبّق كل التعميمات التي تصدر عن مصرف لبنان 100 بالمئة.

امّا عن التعميم الاخير الذي صدر عن المصرف المركزي في آواخر عام 2019 والذي ينصّ على ان تدفع الشركة للمواطنين وصرف التحويلات بالعملات الصعبة فقد اكّد معوّض انّ الشركة بدأت بتطبيق التعميم قائلاً: "بدأنا منذ 3 ايام بدفع التحويلات للبنانيين بالدولار، كاملةً ونقداً".

واوضح معوّض كيفية عمل الشركة قائلاً: "تاريخياً كنا ندفع تقريباً 3 ملايين دولار تحويلات للبنانيين يومياً تأتي من حوالي 200 دولة، وكانت شركة الـwestern union ترسل التحويلات إلى المصارف، وكان لكلّ وكيل حساب في المصرف يتقاضى منه ما دفعه في اليوم السابق. امّا اليوم وفي الوقت الحاضر، فإنّ المصارف اللبنانية تقول انها لا تستطيع ان تدفع للوكلاء 100 بالمئة من الاموال التي تحوّلها شركة Western union، وفي هذه الحالة فنحن لا نستطيع ان نؤمن الاستمرارية".

وتابع: " لذلك وللحفاظ على العلاقة الجيّدة مع مصرف لبنان، قررنا ان نعمل بطريقة جديدة وهي على شكل من اشكال الـ Delivery . هذه الطريقة دفعتنا لفتح 50 مركزاً في لبنان، كما على فتح حساب في احد المصارف الاوروبية وطلبنا من Western union ان ترسل الاموال إلى هذا الحساب، ثمّ يتم شحنها إلى شركة في لبنان، ليتم بعدها توزيع الاموال على المراكز، ويقصد بعدها الوكلاء هذه المراكز لتقاضي اموالهم".

-واصل البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي صلاة المسبحة الوردية على نية لبنان من كنيسة الصرح البطريركي في بكركي، وقال في تأمله لصلاة مساء اليوم: "كانت الوعود البشرية تشير الى ولادة الحكومة خلال هذا الاسبوع ولكنها لم تبصر النور لانه - وكما يعلم الجميع - عاد المعرقلون الى منطق الحصص، اي عدنا الى ما كنا عليه في السابق. ان ممارستهم هذه تجبر شبابنا وصبايا على البقاء في الطرقات والساحات بالرغم من تضحياتهم ومعاناتهم".

وأضاف: "اريد الليلة ان اعلن ان كل من يعرقل ولادة الحكومة المنتظرة يمعن في إغراق لبنان أكثر فأكثر في ازمته المالية والاقتصادية بشكل يحول دون خروجه منها. بأسلوبهم هذا انما يعادون الشعب اللبناني الذي يهاجر، ويعادون لبنان ومؤسساته. انني اسميهم اعداء لبنان. ان الذين يعرقلون ولادة الحكومة انما يعرقلون قيام لبنان ونهوض الشعب اللبناني من معاناته وقد فقد الامل في كل شيء. وهم من يجعل من شبابنا المطالب بحكومة نزيهة تنهض بلبنان، عرضة للاذلال والقهر على الطرقات وفي الساحات. انهم يطالبون بكرامتهم المسلوبة وبخير لبنان. لا تكون المرجلة في ان من يعرقل هو نفسه من يذهب الى دس من يقوم بأعمال شغب من خلال تكسير عدد من المؤسسات العامة والمصارف والتعدي على الاملاك العامة والخاصة. هؤلاء لا يريدون دولة لبنان ولا خير شعبه. نصلي من اجل كل هؤلاء، "اعداء لبنان"، كي يخافوا الله ويعودوا اليه، ولكي يتحملوا مسؤولياتهم ويقوموا بواجباتهم في خدمة لبنان وشعبه".

وختم: "ما من بلد في العالم يتعمد المسؤولون فيه خرابه كما يحصل في لبنان. نصلي من اجلهم ومن اجل توبتهم وعودتهم الى ضميرهم. ونصلي من اجل الشباب والصبايا الذين يضحون ويعانون على الطرقات وفي الساحات كي يحافظوا على سلمية وحضارة الانتفاضة وان يوحدوا مطالبهم لخير لبنان. والله وحده يعلم كيف يستجيب لمطالب ابنائه وبناته وسيدة لبنان التي تبسط يديها فوق لبنان هي الكفيلة بحمايته وحماية شعبه".

-قالت المنظمة الدولية "هيومن رايتس ووتش" اليوم، إن "شرطة مكافحة الشغب في لبنان ضربت المتظاهرين السلميين والصحفيين بعنف واعتقلتهم خلال مظاهرات 15 كانون الثاني 2020".

وأشارت الى انه "على وزارة الداخلية محاسبة عناصر الشرطة فورًا على استخدامها المفرط للقوة

من جهته، اعتبر جو ستورك، نائب مدير قسم الشرق الأوسط في هيومن رايتس ووتش، ان "مستوى العنف غير المقبول ضد المتظاهرين السلميين في 15 كانون الثاني يتطلب تحقيقًا سريعا، وشفافا، ومستقلا"، لافتًا الى ان "هجوم شرطة مكافحة الشغب الوحشي على الصحفيين الذين يؤدون عملهم انتهاكًا فظيعًا لالتزامات قوات الأمن بالمعايير الحقوقية".

وقالت المنظمة الدولية، إن "على السلطات اللبنانية التحقيق بشكل حيادي في استخدام شرطة مكافحة الشغب القوة في الاحتجاجات، ونشر النتائج علنا. ينبغي تأديب عناصر قوى الأمن، بمن فيهم القادة، المسؤولون عن استخدام القوة غير الضرورية أو المفرطة، أو محاكمتهم حسبما يلزم".

-ناشد رئيس نقابة مستوردي السيارات المستعملة في لبنان ايلي قزي في بيان، "الدولة بتوفير التسهيلات للمؤسسات، خصوصا شركات السيارات لا سيما في ما يتعلق بالضرائب والرسوم".

وقال: "رغم مناشداتنا السابقة لم نر ردة فعل ايجابية من قبل المسؤولين المعنيين، وهذا غير مقبول لأن الدولة هي المعنية الأساسية باتخاذ الاجراءات الازمة والمناسبة لمساعدة المؤسسات على الصمود ومن ثم النهوض"، مشيرا الى "وجود تقاعس لدى المسؤولين عن القيام بواجباتهم وهذا من شأنه تسريع عملية الانهيار الاقتصادي بدلا من لجمها".

ولفت الى ان "شكوى مستوردي السيارات المستعملة وعددهم بالمئات ناتج عن معاناة حقيقية وجراء ظروف قاهرة مفروضة على الجميع وليس نتيجة أي شيء آخر، لذلك من ابسط حقوقنا وحفاظا على هذا القطاع ومؤسساته والعاملين فيه وبالتأكيد على الاقتصاد الوطني ان تتحمل الدولة مسؤوليتها وتقوم بواجباتها.

واشار قزي الى انه التقى "وزير المال في حكومة تصريف الأعمال علي حسن خليل وبحث معه المساعدة في إخراج السيارات المستوردة من المرافئ والتي وصلت الى لبنان بعد 17 تشرين الاول والتي يتعدى عددها الـ3300 سيارة، عبر أيجاد آليه لسداد الرسوم الجمركية على هذه السيارات بعد بيعها وليس عند إخراجها من المرفأ"، مشيرا الى ان "هذه الآلية تسمج بإخراج السيارات من المرفأ من دون الدفع الفوري للرسوم الجمركية على ان يتم تسليم ضمانات لدفع هذه الرسوم عند بيع كل سيارة".

وأوضح ان "تجار السيارات غير قادرين على دفع رسوم السيارات التي تم استيرادها بسبب وقف المصارف التسهيلات الممنوحة للشركات وكذلك توقف مبيع السيارات، لذلك كان لا بد من البحث في آلية محددة يمكن من خلال تحرير السيارات الموجودة في المرافئ وتمكين المؤسسات من تسيير اعمالها وتسييل ثمن السيارات وتحريك العجلة".

-اعلن نقيب اصحاب محطات المحروقات في لبنان سامي البركس في بيان، انه "لما كنا بانتظار ما ستؤول اليه مساعي معالي وزيرة الطاقة والمياه ندى البستاني لايجاد الآلية الادارية والقانونية التي تخولها تنفيذ ما وعدتنا به، من ناحية اعادة جعالة اصحاب المحطات على صفيحة البنزين (أي 1900 ليرة) وجميع الجعالات الاخرى التي يتكون منها جدول تركيب الاسعار الاسبوعي الى ما كانت عليه قبل تاريخ الرابع من كانون الاول 2019، بالاضافة الى استلام المحطات للمحروقات من بنزين ومازوت من شركات الاستيراد بالليرة اللبنانية فقط، ولما فشلت المساعي المبذولة من قبلها مع المعنيين وخاصة اصرار مصرف لبنان على نسبة الـ %15 التي يفرضها بالدولار الاميركي لفتح الاعتمادات لاستيراد المحروقات، ورفضه تأمينها بالليرة اللبنانية، وصدور القرار رقم 44 عن سعادة مدير عام منشآت النفط في طرابلس والزهراني الاستاذ سركيس حليس يحدد بموجبه سعر مبيع المحروقات في المنشآت على اساس %15 بالدولار الاميركي والباقي بالليرة اللبنانية وذلك بموافقة معالي وزيرة الطاقة، ولما كانت معالي الوزيرة مشكورة قد اعادت اصدار الجدول مع الجعالات كما كانت عليه سابقا لتأكيد حقوقنا بها".

وتابع: ولما كانت الشركات المستوردة تصر على استمرارها بطلب نسبة %15 بالدولار الاميركي من ثمن مبيعاتها للمحطات وستنضم اليها منشآت النفط ابتداء من يوم الاثنين المقبل، ولما كان هذا الوضع يزيد من معاناة اصحاب المحطات ومن خسائرهم التي تدوم منذ ثلاثة اشهر وقد صبروا وحاولوا بجميع الوسائل الحوارية مع المسؤولين لايجاد حل مناسب، ولكن دون جدوى، ولما كانت النقابة قد اشارت في بيانها الصادر بتاريخ 16 كانون الثاني 2020 الى انه في حال وصول الوضع الى ما وصل اليه اليوم، سيكون لها الجرأة اللازمة لتنتفض وتثور على هذا الغبن والتدمير المتواصل. لذلك، تعلن النقابة رفضها التام لهذا الوضع وستدعو في الساعات القليلة القادمة، بعد اتمامها وضع الخطة المناسبة للمواجهة، الى جمعية عمومية لاتخاذ القرارات الجريئة المتوجبة لوضع حد لهذه المهزلة ولوقف الخسائر عن اصحاب المحطات".

-أعلنت إدارة حصر التبغ والتنباك اللبنانية "الريجي" أن فرق مكافحة التهريب التابعة لها نظمت 110 محاضر ضبط في العام 2019، تجاوزت قيمة غراماتها ثلاثة مليارات و600 مليون ليرة لبنانية، ووصلت المقبوضات منها إلى أكثر من 770 مليون ليرة.

-وزعت سفارة الهند في لبنان بيانا، ضمنته توضيحا لقانون تعديل المواطنة الهندي بقلم السكرتير المتقاعد في وزارة الشؤون الخارجية في نيودلهي راديف سيكيري، وجاء فيه:

"نشب جدال واسع النطاق وغير لائق في الهند بشأن قانون تعديل المواطنة الذي أقره البرلمان الهندي في كانون الأول 2019 والذي يتيح سريعا منح الجنسية الهندية للأقليات المضطهدة في باكستان وأفغانستان وبنغلاديش التي تنتمي إلى عقائد الهندوسية والسيخ والمسيحية والبوذية والجاينية والبارسية، وهذا ينهي إرثا حزينا وفوضويا لتقسيم الهند في عام 1947 عندما انتزعت دولة باكستان الجديدة المسلمة عن الهند أريقت الدماء وجرى القتل على نطاق واسع في كل من الهند وباكستان حيث نزح ملايين من الهندوس والسيخ من البنجاب والسند ومقاطعة الحدود الشمالية الغربية في باكستان الغربية (باكستان حاليا) إلى الهند. كما أن المسلمين ومعظمهم من البنجاب ونيودلهي وأوتار براديش في الهند، نزحوا إلى غرب باكستان.

-أعلنت وزارة الخزانة البريطانية، الجمعة، أنها أدرجت ميليشيات حزب الله اللبنانية تحت قانون تجميد أصول الجماعات الإرهابية لعام 2010.

وقالت الخزانة البريطانية، في بيان على موقعها الإلكتروني، إنها أدرجت، اعتبارا من يوم الخميس 16 يناير، حزب الله بالكامل (بجناحيه السياسي والعسكري) تحت قانون تجميد أصول الجماعات الإرهابية.

عربية دولية:

-أعلن الكرملين، الجمعة، أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتن سيشارك في المؤتمر الرامي لإحلال السلام في ليبيا، الذي تستضيفه مدينة برلين الألمانية، الأحد.

وجاء في بيان للكرملين أن "بوتن سيزور برلين في 19 يناير للمشاركة في المؤتمر الدولي بشأن ليبيا".

وأوضح الكرملين أن قائد الجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر، شكر الرئيس الروسي على جهوده لإنهاء الحرب في بلاده.

وقال حفتر في رسالة وجهها لبوتن ونشرها الكرملين: "فلاديمير بوتين، صديقي العزيز! أعرب عن امتناني الشخصي وتقديري لجهود روسيا الاتحادية لإحلال السلام والاستقرار إلى ليبيا".

وفي سياق متصل، أوضح وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن مشاريع النصوص النهائية لمؤتمر برلين شبه جاهزة.

وقال لافروف في مؤتمر صحفي، الجمعة، إن "الوثائق النهائية صارت، في رأيي، شبه معتمدة (...) وهي تحترم بشكل كامل قرارات مجلس الأمن الدولي حول ليبيا".

ولم يحدد لافروف محتوى النصوص، كما حذر من الإفراط في التفاؤل، رغم الالتزام بوقف إطلاق النار منذ 12 يناير الذي نظمه الرئيسان الروسي والتركي رجب طيب أردوغان.

وأشار الوزير إلى أن العلاقات لا تزال "متوترة جدا" بين أطراف النزاع، مشيرا إلى أن "الأهم الآن قبل مؤتمر برلين ألا تكرر الأطراف الليبية أخطاء الماضي عبر طرح شروط جديدة وتبادل الاتهامات".

-أدانت مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان ميشيل باشليه، استمرار قتل وتشريد المدنيين في شمال غرب سوريا، على الرغم من إعلان وقف لإطلاق النار قبل أسبوع.

وطالبت "باشليه" بالوقف الفوري للأعمال القتالية داخل وحول منطقة خفض التصعيد في إدلب، وحماية جميع المدنيين والبنية التحتية المدنية.

وقالت: إن وقف إطلاق النار الأخير يشبه عدة مرات لوقف إطلاق النار وخفض تصعيد أعلن عنها العام الماضي، وجميعها فشلت في حماية المدنيين؛ مشيرة إلى أن النظام السوري أعلن عن وقف إطلاق نار في 12 يناير، وإنشاء ممرات آمنة، ورغم ذلك واصل القصف الجوي المكثف؛ في تجاهل تام للقانون الدولي الإنساني وحماية المدنيين، الذين ظلوا يتعرضون للقتل قبل وخلال وبعد وقف إطلاق النار المزعوم.

وأوضحت المسؤولة الأممية أن الغارات الجوية للنظام السوري في 15 يناير وحده، قتلت أكثر من 15 مدنيًّا من الذكور بينهم طفلان، وإصابة 60 آخرين بينهم 18 طفلًا وأربع نساء؛ وذلك في غارة جوية استهدفت سوق الهال للخضروات في إدلب ومنطقة صناعية، وفي غارة جوية أخرى في نفس اليوم على ريف إدلب الجنوبي أصيب سبعة مدنيين بينهم سيدتان وثلاثة أولاد، وتضررت مدرسة البنات.

وأضافت أنه منذ التصعيد في إدلب والمناطق المحيطة بها في 29 أبريل الماضي وحتى 15 يناير الجاري، تَحقق مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان من مقتل 1506 مدنيين بينهم 293 امرأة و433 طفلًا.

كما تم تشريد 100 ألف من الناس الذين أجبروا على عبور مناطق الصراع؛ فر بعضهم إلى شمال إدلب؛ بينما عبَر آخرون الحدود إلى مناطق في شمال حلب التي تخضع لسيطرة الجماعات المسلحة الموالية لتركيا، ولا تزال فيها مستويات العنف مرتفعة.

-أصدرت محكمة أميركية أحكاما بالسجن على مواطنين إيرانيين اثنين بتهمة التجسس.

وحكمت المحكمة على أحمد رضا محمدي دوستدار، البالغ 39 عاما، وهو مواطن يحمل جنسية مزدوجة إيرانية وأميركية بالسجن لمدة 38 شهراً، على أن يخضع للمراقبة 36 شهرا بعد الإفراج عنه إلى جانب دفع غرامة تزيد على 14 ألف دولار أميركي.

كذلك، حكمت المحكمة على الإيراني مجيد قرباني البالغ من العمر 60 عاما، وهو مقيم دائم في الولايات المتحدة الأميركية، بالسجن 30 شهرا على أن يخضع للمراقبة 36 شهرا بعد الإفراج عنه.

وأكد مساعد المدعي العام الأميركي لشؤون الأمن القومي جان دمرز في بيان، أن دوستدار وقرباني متهمان بالتعاون مع إيران. 

-قال مكتب الرئاسة في أوكرانيا، الجمعة، إن رئيس الوزراء أوليكسي هونشاروك قدم استقالته، وسينظر الرئيس فولوديمير زيلينسكي فيها.

وتأتي استقالة رئيس الوزراء بعد أيام من تسريب تسجيل صوتي له، يقول فيه إن رئيس البلاد "لا يعلم شيئا عن الاقتصاد".

وذكر هونشاروك على "فيسبوك": "قبلت المنصب من أجل إنجاز برنامج الرئيس. هو بالنسبة لي نموذج للانفتاح والاحترام".

وأضاف "ومع ذلك، ومن أجل التخلص من أي شكوك بشأن احترامنا وثقتنا في الرئيس، كتبت خطاب استقالة وسلمته إلى الرئيس مع الحق في تقديمه إلى البرلمان الأوكراني".

وأوليكسي هونشاروك من مواليد 7 يوليو 1984، وعمل في مجال المحاماة قبل دخول عالم السياسة، وتسلم رئاسة وزراء أوكرانيا في 29 أغسطس 2019 ليكون أصغر رئيس للحكومة في تاريخ البلاد الحديث.

-أغلق متحف اللوفر في باريس أبوابه، الجمعة، حيث سد العشرات من المتظاهرين مدخل المتحف للتنديد، بخطط الحكومة الفرنسية لإصلاح نظام التقاعد.

وقال المتحف إن معرض ليوناردو دافنشي، الذي يحتفل بالذكرى السنوية الخمسين لوفاة الفنان الايطالي، والذي يتم عرضه في متحف اللوفر، أغلق نتيجة لذلك، وفق ما نقلت "أسوشيتد برس".

وتظاهر عشرات المتظاهرين، بما في ذلك بعض موظفي متحف اللوفر، بعد مناشدة من نقابات عمالية يسارية ضد التغييرات التي يعتزم الرئيس إيمانويل ماكرون تنفذيها في نظام التقاعد، التي قالوا إنها "ستخفض معاشات الجميع".

- أعلن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو أنه سيشارك في مؤتمر يعقد في برلين، الأحد، ويهدف إلى إطلاق عملية سلام في ليبيا، وفق بيان صادر عن الخارجية، معربا عن تأييده للجهود التي تبذل للتوصل إلى هدنة في هذا البلد الأفريقي.

وأفاد مسؤول أميركي أن بومبيو سيدعو إلى انسحاب جميع القوات الأجنبية من ليبيا واستئناف عملية السلام هناك التي تدعمها الأمم المتحدة، ولكن الأولوية بالنسبة إليه تثبيت الهدنة في ليبيا.

وقال المسؤول للصحافيين مشترطا عدم الكشف عن هويته "الأولوية ستكون للمحافظة على استمرار وقف إطلاق النار".

والخميس أعلن وزير الخارجية الألماني هايكو ماس أن قائد الجيش الليبي المشير خليفة حفتر وافق على الالتزام بوقف إطلاق النار وعن استعداده للمشاركة في مؤتمر برلين.

وسيتوجه بومبيو مباشرة بعد محطته في برلين إلى أميركا اللاتينية حيث سيقوم بجولة تشمل كولومبيا وكوستاريكا وجامايكا.

-رغم استمرار تراجع معدلات المواليد في الصين، سجل التعداد في أكثر بلاد العالم من حيث عدد السكان، زيادة جديدة خلال عام 2019.

وقال المكتب الإحصائي الوطني، إن تعداد السكان في بر الصين بلغ 1.4005 مليار نسمة بنهاية عام 2019، بزيادة إجمالية بلغت 4.67 مليون نسمة.

وتلك كانت السنة الثالثة على التوالي التي تشهد تراجعا في إجمالي تعداد المواليد.

كما تراجعت أعداد أبناء الصين في سن العمل بين 16 و59 عاما بنحو 890 ألف نسمة، مقارنة بنحو 896.4 مليون نسمة عام 2018، فيما زادت أعداد من تجاوزوا الستين بنحو 4.39 مليون نسمة، لتمثل تلك الشريحة نحو 18.1 بالمائة من مجموع السكان.

وتخلت الصين عن سياسة الطفل الواحد عام 2016، أملا في التغلب على ما سماها البعض "موجة تسونامي ديمغرافية" تشيخ فيها الصين قبل أن تتمكن من تحقيق أهدافها الإنمائية.

لكن السياسة التي تسمح لأبناء المناطق المدنية بإنجاب طفل ثان لم تحقق نجاحا كبيرا، بسبب قلة المحفزات وارتفاع تكاليف السكن والغذاء والرعاية الصحية والتعليم.

-وقت لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا" جماعات مؤيدة لإسرائيل بحشد تأييد البرلمانات الأجنبية لوقف التبرعات للمنظمة.

وقال كريستيان ساوندرز في مقابلة مع وكالة "رويترز" الخميس إن إسرائيل تسعى لاستبدال الخدمات التي تقدمها المنظمة للفلسطينيين بتفويض من الجمعية العامة للأمم المتحدة في القدس الشرقية المحتلة، بخدمات تقدمها منظماتها.

وتواجه "الأونروا" صعوبات تتعلق بالميزانية منذ 2018 عندما أوقفت الولايات المتحدة، أكبر ممول للمنظمة، تمويلها السنوي البالغ 360 مليون دولار. واتهمت الولايات المتحدة وإسرائيل المنظمة بسوء الإدارة والتحريض على إسرائيل.

واستقال المفوض العام للمنظمة بيير كرينبول في تشرين الثاني الماضي وسط تحقيق في مزاعم عن سوء الإدارة.

وقال ساوندرز إن التحقيق الذي أجراه مكتب خدمات الرقابة الداخلية استكمل، وأكد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش عدم وجود أي فساد أو سوء إدارة للأموال، لكن التحقيق كشف سوء إدارة يتعلق بالموارد البشرية واستغلال سلطات.

وأضاف أن كبار المانحين الذين حجبوا تمويلهم أثناء التحقيق، استأنفوا مساهماتهم.

وعبر المسؤول الأممي عن ثقته بأن لدى "الأونروا" أموالا كافية للربع الأول من عام 2020 على الأقل، لكنه توقع أن يكون عاما "أكثر صعوبة" من العام الماضي، مؤكدا أن مسؤولي الوكالة لم يكفوا عن محاولة إقناع الولايات المتحدة بتغيير موقفها بشأن التمويل.

وكان ساوندرز قال في بادئ الأمر إن إسرائيل والولايات المتحدة "تحشدان ضد تمويل الأونروا في البرلمانات الأوروبية وفي أماكن أخرى"، لكنه أوضح في بيان في وقت لاحق أنه كان يشير إلى جماعات مؤيدة لإسرائيل، وأنه ليس هناك سبب يدعوها للاعتقاد بأن الولايات المتحدة مشاركة في الحشد من أجل وقف تمويل الوكالة.

وتابع ساوندرز أنه يشعر "بالضغط في القدس الشرقية على وجه الخصوص" حيث تقوم إسرائيل ببناء مدارس ومؤسسات "لمنافسة" المنظمة ومنعها من القيام بعملها هناك.

وجددت الجمعية العامة للأمم المتحدة نهاية العام الماضي تفويضها للأونروا لمدة ثلاث سنوات.

وتقدم المنظمة المساعدة لأكثر من خمسة ملايين لاجئ مسجلين بالضفة الغربية وقطاع غزة والقدس الشرقية بالإضافة إلى الأردن ولبنان وسوريا.

-رياضياً، كشف النجم المصري محمد صلاح عن تفاصيل مثيرة بشأن أسباب تألقه بقميص ليفربول، خلال الفترة الأخيرة.

ويحافظ صلاح على تألقه برفقة "الريدز"، الذين باتوا على طريق ممهدة للتتويج بلقب الدوري الإنجليزي "البريميرليغ"، للمرة الأولى منذ 30 عاما.

ويتقدم لاعبو المدرب يورغن كلوب بفارق 14 نقطة كاملة عن مانشستر سيتي، الثاني، فضلا عن خوض الفريق لمباراة أقل.

ومنذ انتقاله إلى ليفربول في صيف 2017 أحرز النجم المصري 85 هدفا في 132 مباراة بقميص ليفربول، وتوج هدافا للفريق في موسمين متتاليين، وقاده للقب دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي بعد غياب 14 عاما.

مقدمات نشرات الاخبار:

أل بي سي:

للرقم 17 رنَّة ٌ خاصة في آذانِ الثورة ... اليوم 17 كانون الثاني ، ومع هذا التاريخ يبدأ الشهرُ الرابع على الثورة التي اندلعت في 17 تشرين الأول ، ولم يكن احدٌ ليتوقّعَ ان تصل إلى اليوم ، مع ما حملَته وتحمله من متغيرات وتفرضه من وقائع ... في 17 كانون الثاني يستذكر الثوار أن 17 تشرين الأول أدت الى استقالة الحكومة بعد اسبوعين على اندلاعها ... و17 تشرين الأول استهلكت ثلاثة َ مرشحين محتملين لتشكيل الحكومة ، واستقرت على الرابع الذي يطوي بعد يومين شهره الأول على التكليف ، وهو قد أعطى نفسه بين اربعة وستةأسابيع ليشكِّل ، مرّت المهلة الأولى ، أي شهر ، وكان يُفترض ان تولد الحكومة أواخر هذا الاسبوع لكن عراقيلَ الحلفاء في ما بينهم حشرَ الولادة في عنُق الزجاجة ، وبدا أن المعركة هي معركةُ تثبيت نفوذ ٍ داخل الحكومة ، علمًا ان الأوضاع على كل المستويات لم تعُد تتحمَّلُ ترف المماحكات ... ومع ذلك استمرت عملية شد الحبال ولاسيما داخل الحصص المسيحية ، وتحديدًا بين التيار الوطني الحر والمردة ... في هذا السياق ، أُعلِن َأن رئيس تيار المردة سليمان فرنجيه يعقد غداً مؤتمرا صحافيا يتحدث فيه عن تطورات الملف الحكومي ... 

مصدر مسؤول في التيار الوطني الحر  ‏اعتبر أن الذين يتعاطون مع الملف الحكومي بمنطق العدد و الحصص ‏معروفون وقد كشفوا عن نفسهم بمطالبتهم بعدد محدد من الوزراء، فيما لم يتعاط التيار بهذه العقليه لا من قريب ولا من بعيد وتشهد الوقائع ‏أن الذين دعم التيار توزيرهم، هم من أهل الاختصاص ولا يمتون إليه سياسيا بأي صله بل أنهم مستقلون ويتمتعون بالجدارة والنزاهة التي دفعت بالتيار لتأييد وصولهم ... ودائمًا بحسب مصدر مسؤول في التيار الوطني الحر . 

في سياق منفصل ، خطوة بريطانية لها أكثرُ من دلالة ، فقد اعلنت  اليوم وزارة المال البريطانية أنها اضافت حزب الله اللبناني بأجنحته كافة الى لائحتها للتنظيمات الارهابية وبات خاضعا لمقتضيات تجميد اصوله في المملكة المتحدة... ولم يُعرَف مغزى هذا التوقيت وما إذا كان مرتبطًا بتطورات المنطقة. 

الجديد:

وضُعت العِصيُّ السياسيةُ أمامَ دواليبِ دياب .. فتوقّفتِ العجَلاتُ الحكوميةُ في انتظارِ إجراءِ صيانةٍ طائفيةٍ سياسيةٍ  تؤهّلُ التركيبةَ للصعودِ الى قصرِ بعبدا وفي مراجعةٍ لآخرِ المعطِّلين يتبينُ أنّ السلطةَ انقضّت على مسارِ التأليف فاستحلّت وتوسّعت ولعِبت بتوزيعِ المقاعد لكأنّها في ظرفٍ عاديٍّ  يَحمِلُ كلَّ تَرَفِ "البغددة" السابقة فرئيسُ المجلسِ نبيه بري رَمى بفخِّ توسيعِ الحوضِ الحكوميِّ .. المردة التي يتحدّثُ رئيسُها سليمان فرنجية غداً وضعَت حِصةَ التيارِ شرطاً للموازنةِ السياسيةِ في المقاعد .. القوميُّ استفاقَ حردانُه على حِصة بعدما رأى آخرينَ " يتزاحمون" .. المير أطلقَ النفيرَ صَونًا لطائفةِ الموحِّدين ... وطائفةُ الرومِ الكاثوليك خرجت بصوتِ بطريركِ أنطاكية وسائرِ المَشرق يوسُف العبسي فاشتكت اجحافَها مِنَ الوزيرِ الواحد لكنّ حسان دياب كان بصوتٍ واحد وأكّد أنّ محاولةً لتشويهِ صورةِ التشكيلةِ الحكومية إنما ستؤدّي إلى إضعافِ قدرتِها على التصدّي للكارثةِ الاقتصاديةِ والماليةِ والاجتماعيةِ وأنّ القفزَ فوقَ انتفاضةِ اللبنانيينَ هو تجاهلٌ للوقائعِ وجَهلٌ بالواقع، والرئيسُ المكلّفُ لن يقبلَ بإدارةِ الظّهرِ لها ولا بتمييعِ مطالبِ اللبنانيينَ الذين يُعبّرونَ عن غضَبٍ صادقٍ على ما وَصلَت إليهِ أحوالُ وطنِهم. موقِفُ الرئيسِ المكلّفِ ممهورٌ بعبارة " لا تُهدّدوني بالثقة"  وبموجِبِ هذا الخطِّ المعاندِ لأيِّ خرقٍ فإنّ كلَّ مَن يطالبُ بحِصة ولم يَجدْها لن يكونَ عليهِ سِوى تسجيلِ رأيِه في مجلسِ النوابِ وجلسةِ الثقة .. فإما منحُها لحكومةِ دياب وإما الذَّهابُ الى خِيارِ المعارضة وهذا يشكّلُ قِمةَ الديمقراطية ومطلبًا صِحيًا يحتاجُ إليهِ الشارع   وهو الشارعُ الذي اصبحَ في سباقٍ اليومَ معَ حكومةٍ تقضمُ سياسيًا وطائفيًا وتأخذُ الجميعَ الى انهيارٍ سريع. ومعَ انقضاءِ مُهلة الثماني والاربعينَ التي حددّتها الثورةُ بدا أنّ أحدًا لم يتعلّمْ أيَّ درسٍ مِن هذا الانهيار .. وربما كانَ البطريركُ الراعي في صلاةِ المسبحةِ الوردية هذا المساءَ أصدقَ مَن أطلقَ الأوصاف عندما قال إنّ مَن يعرقلونَ الحكومةَ هُم أعداءُ لبنان وهُم مَن جعلَ شبابَنا عُرضةً للاذلالِ والقهر وما مِن بلدٍ في العالمِ  يتعمّدُ المسؤولونَ فيه الى خرابِه كما يحدثُ في لبنان ... صلّى الراعي لتوبتِهم لكن يبدو أنّ الصلاةَ وحدَها لا تشفعُ لشياطين .. لمجموعةٍ قابضةٍ على الأنفاس لا تزالُ تتنفّسُ حِصصاً ومغانمَ وتلتفُّ على التأليفِ لتعزِفَ على أوتارٍ سياسية .. فيما الدولارُ " هربان " .. الشرِكاتُ تقفلُ تِباعاً .. الموظفونَ في أكبرِ نسبةِ عطالةٍ عن العمل .. صرفٌ جَماعيٌّ منَ المؤسسات ..طلابٌ خارجَ مدارسِهم ومدارسُ خارجَ التعليم ..مستشفياتٌ تشكو نقصَ المُستلزمات.. أطباءُ خرجوا الى الشارعِ اليوم بالثوبِ الأبيض  وفي المقابل فإن هناك من يقترحُ حكومةَ الأربعةِ والعشرين .. وتشكيلة التمثيل الطائفي يَستدعي الرئيس بري الرئيسَ المكلّفَ على طاولة غداء ليسلمه الاسمين الشعيين .. فيحتفظ بالاسماء ويمتنع عن التسمية ليبقي  باب السراي مفتوحا على عودة سعد الحريري وآخرون .. يندسون  في فراش التأليف ويفضون ما تبقى من تشكيل الحكومة .. يزرعون اسماء ووجوها مقنعة لنصبح امام توليفة " هاشلي بربارة " .  

او تي في:

لمصلحة مَن تأخير الحكومة أكثر؟

سؤال لا يجد له المواطنون أي جواب، في ضوء التدهور المستمر على المستويين الاقتصادي والمالي، والقلق العارم مما يمكن أن تؤول إليه الأمور فيما لو استمرت الاوضاع على ما هي عليه.

وفي انتظار المؤتمر الصحافي الذي يعقده النائب السابق سليمان فرنجية غداً، وعلى أمل حلحلة ما تبقى من عقد في القريب العاجل، تتواصل التحركات الاحتجاجية في عدد كبير من المناطق، مع تلويح برفع وتيرتها في الأيام المقبلة، طالما يماطل المعنيون في تشكيل حكومة تنتشل البلاد مما تتخبط فيه جراء ثلاثين سنة وأكثر من السياسات الخاطئة.

واليوم، عاد شبح العقوبات الغربية ليطلَّ برأسه، ولكن من النافذة اللندنية هذه المرة، حيث صنفت الخزانة البريطانية حزب الله بالكامل- أي ليس فقط الجناح العسكري- منظمة إرهابية، وذلك في إطار تطبيق قانون تجميد أصول الجماعات الإرهابية الصادر عام 2010.

لكن، في مقابل الجو الملبَّد على أكثر من مستوى، بارقة أمل مصدرها مجدداً وزارة الطاقة، حيث أعلنت الوزيرة ندى البستاني أنها وقّعت قراراً يقضي بتكليف منشآت النفط باستيراد الغاز المنزلي الى لبنان، استكمالاً لخطوة استيراد الدولة لمادتي البنزين والمازوت، وذلك بعد اجراء التحضيرات الفنية اللازمة التي ستستغرق حوالى أربعة أشهر

أن بي أن:

استفاقت شياطين التفاصيل وكالعادة فرملت اندفاعة التشكيل

المنار:

في ايامِ الله، طغى دِفءُ الثورةِ على صقيعِ الطقس، فجدَّدَ الايرانيونَ زمنَ روحِ الله معَ نِداءِ الامامِ السيد علي الخامنئي، فكانت طهرانُ امواجاً بشريةً امامَ مِحرابِ الثورةِ المتجددة، لتُصلي خلفَ قائِدِها صلاةَ العارفينَ باَنَ ارادةَ اهلِ الحق اقوى من كلِ الاستكبارِ العالمي..

وباللغة الجامعةِ للعالمَينِ العربي والاسلامي خَطَبَ الامامُ السيد علي الخامنئي، مضيفاً الى رمزيةِ المشهدِ ودَلالاتِهِ أقوى المواقفِ التي ما بَدَّلَت تبديلا ..

العالمُ الاسلامي لا بدَّ أن يفتحَ صفحةً جديدة، ومصيرُ المِنطقةِ يتوقفُ على التَحَرُّرِ من الهيمنةِ الاميركيةِ وتحريرِ فِلَسطين، هيَ القاعدةُ التي ارساها الامامُ الخامنئي، وكلُ شعوبِ المِنطقة مسؤولةٌ للوصولِ الى تحقيقِ هذا الهدف. اَما اساسُ هذا العمل فازالةُ عواملِ التفرِقَةِ في العالمِ الاسلامي واتحادُ القُوى الاقتصاديةِ والعسكريةِ والثقافيةِ بينَ دُولِ المِنطقةِ وشُعوبِها. فالاميركي يريدُ تحقيقَ اهدافهِ بِبَثِ الفتنِ من سوريا الى العِراقِ ومن فِلَسطينَ الى لبنانَ ومِنَ اليمن الى افغانستانَ كما قالَ الامامُ الخامنئي. اما الدولُ الاوروبيةُ الثلاثُ-بريطانيا وفرنسا والمانيا – فقد ثَبَتَ انَها فعلاً اذيالٌ لاميركا، وتريدُ من ايرانَ ان تركعَ كما قالَ الامامُ الخامنئي، وهو ما لَن يحدُث..

اما الوِلاياتُ الاميركيةُ المصفوعةُ في عينِ الاسد، والمصابةُ بِهيبَتِها التي كَسَرَها الحرسُ الثوريُ، فقد ظهرت اليومَ مكسورةً بِكَذِبِ رئيسِها الذي اعلنَ اَلاّ اصاباتٍ، وعادت بلادُهُ بعدَ ايامٍ للتحدثِ عن اَحَدَ عَشَرَ مُصاباً في صفوفِ جنودهِ في تلكَ الضربة..

في لبنانَ لا زالت صنوفُ شياطينِ التفاصيلِ اَقوى من كلِ النوايا، ولا زالت الحكومةُ الاكثرُ من مُلِحَّةٍ في هذهِ الظروفِ العصيبةِ التي تمرُ بها البلادُ معلقةً على مطالبَ لا تحتملُها حَساسيةُ المرحلةِ اقتصادياً واجتماعياً.. وفيما المساعي متواصلةٌ أَمَلاً بتحقيقِ اختراقٍ قريبٍ، فاِنَ المعلوماتِ أن تلكَ التفاصيلَ لا تزالُ عصيةً على جوهرِ الهدفِ الى الآن، اي الاسراعِ بالتشكيل..

ولا يمكنُ ايجادُ ايِ حلٍ قبلَ تشكيلِ الحكومة، كما قالَ نائبُ الامينِ العامِّ لحزبِ الله الشيخ نعيم قاسم، الذي راى أن السياساتِ التي اعتُمِدَت في الحكوماتِ المتعاقبة وَضَعَت لبنانَ في قلبِ المشكلة، محمِّلاً الإدارةَ الماليةَ السيئةَ لحاكمِ مَصرِفِ لبنانَ والمصارفِ المسؤوليةَ ايضاً..

 

*المقالات والآراء التي تنشر تعبّر عن رأي كاتبها*

الطقس

شبكات التواصل معنا

انضم لنا على الفيسبوك

@Alhadeelmagazine

تابعنا على تويتر

@alhadeelmag

تابعنا على الانستغرام

@alhadeelmag

شاهدنا على اليوتيوب

@alhadeelmag
image title here

Some title