Loading alternative title

حصاد اليوم 21-2-2020

حصاد اليوم 21-2-2020
21-02-2020 20:28


أخبار اليوم:

 

محلية:

 

-ابلغ رئيس الجمهورية العماد ميشال عون المنسق الخاص للامم المتحدة في لبنان السيد يان كوبيتش، الذي استقبله قبل ظهر اليوم في قصر بعبدا، ان معالجة الاوضاع الاقتصادية والمالية في البلاد ستكون من اولويات الحكومة بعد نيلها ثقة مجلس النواب، لاسيما وانّ الحكومة التي تشكّل فريق عمل واحد متضامن عازمة على تحقيق ما هو مطلوب منها في هذه الظروف الدقيقة التي يمر بها لبنان.

 

وخلال الاجتماع الذي حضره الوزير السابق سليم جريصاتي والوفد المرافق للسيد كوبيتش، شدد الرئيس عون على ان احدى اهم المعارك التي ستخوضها الحكومة هي معركة مكافحة الفساد، لافتا الى ان ذلك سيتزامن مع تشكيلات في  المؤسسات والاجهزة المعنية التي تساهم في تحقيق الاصلاح المنشود.

 

واكد الرئيس عون للمنسق الاممي ان المعالجات قائمة للاوضاع المالية والاقتصادية الراهنة بالتعاون مع وفد صندوق النقد الدولي لاتخاذ القرارات المناسبة، لافتا الى ان الاجراءات التي ستتخذ تهدف الى حماية الواقع النقدي في البلاد وحفظ حقوق المواطنين ومصالحهم.

 

واعرب الرئيس عون عن امله في ان يكون موضوع النازحين السوريين في لبنان من النقاط التي سترد في التقرير الفصلي عن تطبيق القرار 1701 في الجلسة المقبلة لمجلس الامن الدولي في بداية شهر آذار المقبل، مؤكدا ايضا على ان الاستقرار في الجنوب مستمر على رغم التطورات التي حصلت مؤخرا في سوريا والعراق.

 

وكان السيد كوبينتش هنأ الرئيس عون بتشكيل الحكومة الجديدة ونيلها الثقة، مؤكدا على دعم الامم المتحدة للاصلاحات التي تنوي اتخاذها. واشار الى انه سيقدم تقريرا الى مجلس الأمن عن واقع القرار 1701، كما سيقوم بزيارات الى عدد من الدول المعنية بالوضع اللبناني.

 

النائب الياس بو صعب

 

وكان الرئيس عون استقبل صباحا الوزير السابق النائب الياس بو صعب واجرى معه جولة افق تناولت الاوضاع الراهنة على الصعيدين الداخلي والاقليمي، كما تطرق البحث الى المستجدات الاخيرة في الاوضاع الاقتصادية والمالية في البلاد.

 

-تمنى رئيس مجلس النواب نبيه برّي، خلال استقباله في مقر الرئاسة الثانية في عين التينة، وزير الاقتصاد راؤول نعمة على الاجهزة الرقابية في وزارة الاقتصاد لاسيما مصلحة حماية المستهلك "التشدد في تطبيق القانون بحق المتلاعبين بسعر صرف العملات وباسعار السلع الاستهلاكية ولقمة عيش الناس"، مؤكداً ان "المشكلة ليست في القوانين انما بعدم تطبيقها فهناك أكثر من 50 قانوناً صادراً عن المجلس النيابي في هذا الاطار والمطلوب فقط العمل بها وتطبيقها".

 

كما عرض رئيس المجلس للأوضاع الامنية مع وزير الداخلية والبلديات العميد محمد فهمي.

 

واستقبل بري وزير الصناعة عماد حب الله ووزير الصحة حمد حسن. كما استقبل رئيس المجلس رئيس اتحاد بلديات القلعة رئيس بلدية تبنين نبيل فواز.

 

-صدر عن المكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء حسان دياب البيان الآتي: "تصرّ بعض الجهات على ممارسة الفساد الأخلاقي الذي يُشكّل أساس الفساد السياسي والمالي. وقد لجأت هذه الجهات خلال الأسابيع الماضية إلى تزوير الحقائق وترويج الشائعات والتحريض وتشويه الوقائع. لكن خطرها تمدّد إلى تزوير مستند عن قرار مزعوم بتخفيض رواتب الموظفين وعن أوضاع مالية غير صحيحة، وتمّ تذييلها بتواقيع مصّورة من مستندات رسمية، ما يجعل هذا المستند تزويراً جنائياً. وقد أحال رئيس مجلس الوزراء إلى مدعي عام التمييز القاضي غسان عويدات هذا المستند المزّور لملاحقة المزوّرين الذين يعبثون بالإستقرار الوطني".

 

-أصدر رئيس مجلس الوزراء حسان دياب تعميماً الى جميع الإدارات العامة يتعلق بكيفية إيداع الملفات الى رئاسة مجلس الوزراء "نظرا لكون الملفات التي ترد اليها في الغالب غير مكتملة ما يؤخر عرضها على مجلس الوزراء، ما يؤدي بالنتيجة الى إضاعة الوقت والجهد دون طائل، وهو فضلا عن ذلك يلقي على عاتق رئاسة مجلس الوزراء مهاما هي بالأصل من مسؤولية الادارة، وإن عدم التزام الإدارات بالأصول غالبا ما ينعكس سلبا على مضمون القرارات التي تصدر عن مجلس الوزراء لا سيما عندما تصدر مشروطة بالأخذ برأي الإدارات المعنية والهيئات الرقابية وتصبح المسألة اكثر دقة عندما تأتي هذه الآراء غير متطابقة".

 

يذكر أن الامين العام لمجلس الوزراء القاضي محمود مكية وبناء لطلب الرئيس دياب كان في جلسة مجلس الوزراء التي عقدت بالامس قد فند مضمون هذا التعميم وقدم شرحا مفصلا للوزراء على اهمية اعتماد ما ورد فيه.

 

وقد طلب الرئيس دياب في التعميم من الأمانة العامة لمجلس الوزراء اعادة أي ملف يخالف مضمون هذا التعميم الى مرجعه.

 

- الهديل-  بعد قرار وزير الإتصالات فصل عدد من العاملين في هيئة المالكين بقرار وقعه رئيس الهيئة ناجي عبود، بررت اوساط حواط الفصل أنّه لموظفين لا يقومون بأي عمل داخل الوزارة، إلا أنّ الحقائق المعلومة من كافة أعضاء وزارة الإتصالات بمن فيهم الوزير حواط نفسه ورئيس هيئة المالكين ناجي عبود تدحض هذا الأمر.

 

فعلى سبيل المثال لا الحصر:

 

حسين الجرّاح، وهو أحد الموظفين المفصولين، ويحمل شهادة ماجستير في إدارة الاعمال بالعلوم المالية والمحاسبة، وكان عمله يتركّز على متابعة حسابات وزارة الإتصالات (المديرية العامة للصيانة والإستثمار) مع الوزارات الأخرى والتي بلغت مليار دولار تقريبًا.

 

محمد عفيفي، والذي كان يتابع عدة ملفات مع الوزيرين جمال الجراح ومحمّد شقير بشكل مباشر، ومن ضمنها تنظيم عمل بريد والمراسلات الخاصة بالوزير، حيث كانت قبل تعيينه بحالة فوضى عارمة، وكانت بعض الرسائل المهمة تقبع في "جوارير" رئيس هيئة المالكين ناجي عبود لغايات مشبوهة  لعدة أشهر دون متابعة من أحد، ودون إبلاغ الوزير بها، بالإضافة إلى توليه متابعة الخدمات مع الوزارات الاخرى والإدارات التابعة لها مع استلام الوزير محمّد شقير للوزارة.

 

المستشاران المهندس آلان باسيل والدكتور محمّد شعبان، والأوّل يعمل منذ عام 2002 بالوزارة، وبشهادة الجميع فهو صاحب خبرة واسعة هو الذي أسهم في إعداد عقد تشغيل شبكتي الخلوي، الذي يتم العمل بموجبه حتى اليوم كما العقد الجديد الذي أُعِدّ، والثاني كان يتابع مهامًا عديدة وأساسية مع شركتي الخلوي وهو يعتبر أهم خبير إتصالات في الوزارة وقام بإنجازات عديدة، بالإضافة إلى تساويهما بالتوصيف الوظيفي كما رئيس الهيئة ناجي عبّود الذي وقّع قرار الصّرف، وهما من أعضاء مجلس الإدارة بهيئة إدارة المالكين بخطوة شكك العديد من المتابعين بقانونيتها.

 

إلّا أنّ فصل المهندسين باسيل وشعبان له وبحسب مصادر مطّلعة خلفيات أعظم من الخلفيات السياسية، إذ أنّه قبل أعوام، تعرّضت الشّبكة للخرق من قبل العدو الإسرائيلي وتمّ إرسال 13500 رسالة تحمل إساءات وتعرّض لأمين عام حزب الله السّيد حسن نصرالله، وبناء على ما حصل، قام وزير الإتصالات في وقتها جمال الجرّاح بإعطاء توجيهاته لاتخاذ الإجراءات الضرورية لمنع تكرر الخرق وحماية الشّبكة واللبنانيين من أي خرق محتمل، وخصوصًا من الجانب الإسرائيلي، وتقدّمت العديد من الشّركات الإقليمية والعالمية بطلب لتزويد الوزارة بأنظمة إتصالات مختلفة، ومن ضمنها شركة Sandvine والتي كان يعمل فيها الوزير الحالي طلال حوّاط.

 

بعد تقديم العروض من قبل الشّركات ومن ضمنها Sandvine ممثلة بالمهندس طلال حوّاط، قام الدكتور محمّد شعبان والمهندس آلان باسيل بالتدقيق بكلّ تفاصيل الشّركات المُقدّمة للعروض والتدقيق والإستعلام عن الشركات الأجنبية التي تزود الوزارة بالمعدات والبرامج، نظرًا لحساسية موضوع أمن الإتصالات وخطورة الخرق الذي حصل عبر بث الرسائل المعادية لحزب الله وأمينه العام عبر الشّبكة، تبيّن أنّ شركة Sandvine  والتي يمثّلها الوزير حوّاط، هي مملوكة من Francisco Partners والتي تملك في الوقت نفسه شركتي   Procera وClickSoftware الإسرائيلية المنشأ، والتي تصفها صحيفة هآرتس بأنّها شركة متخصصة بالهجمات السيبرانية، ما جعل المهندسين المذكورين يرفضان رفضًا قاطعًا شراء معدات شركة Sandvine فهل الوزير ينتقم ممن حميا شبكة الإتصالات من الخرق الإسرائيلي؟ ولماذا لم يصرف الموظفة كوزيت يونس والتي بحسب المطلعين لا تعمل شيئًا على الإطلاق ومؤيدة للتيار الوطني الحر؟

 

وضمن البحث، تبيّن أنّ شركة Sandvine  سلّمت برامج وأجهزة متخصصة بحجب المواقع الإلكترونية في بعض البلدان، مع شبهات عن تورّط برامج وأجهزة الشّركة بعمليات تجسس، حيث تشير بعض التقارير إلى أنّ الشّركة باعت لتركيا أجهزة وأنظمة تجسست عبرها على حزب العمال الكردستاني والحكومة السورية في الأعوام الأخيرة.

 

خلاصة البحث وارتباط الشّركة المذكورة بإسرائيل وتورطها بعمليات تجسس وقمع حريات في بعض الدّول عبر حجب المواقع الإلكترونية، أدّت إلى توصية المهندسين شعبان وباسيل بعدم التعامل مع Sandvine كي لا يؤدّي دخولها إلى الشّبكة اللبنانية إلى ما لا تُحمد عقباه، خصوصًا لحساسية أمن الإتصالات في لبنان وانتهاك خصوصية اللبنانيين وأي شخص مرتبط بجهازه على الشّبكة من جهة ، وحزب الله وامن شخصياته بشكل خاص من جهة أخرى، حيث تشير مصادر إلى انّ السّبب العنوان الرئيسي الذي تحرّك فيه حزب الله يوم السّابع من أيار 2008 كان "حماية شبكة الإتصالات وأمن المقاومة" فكيف لو كان الأمر يتعلّق بخصوصية وأمن جميع اللبنانيين بمن فيهم الحزب ومسؤوليه؟

 

يُذكر أنّ المهندس حوّاط تمّ ترقيته إلى نائب المدير الإقليمي لشركة Sandvine  فور ورود الأنباء التي تحدّثت عن ترشيحه لاستلام حقيبة وزارة الإتصالات، ما يثير الشبهات حول المهام المطلوبة منه... وقيل أنّه بعد دخوله إلى الوزارة بدأ الوزير حواط بالتجول بصحبة 3 سيارات رباعية الدّفع تابعة للوزارة ضاربًا بعرض الحائط التقشف والأكلاف العالية لتشغيل هذه السيارات، بالإضافة إلى معلومات تحدثت عن تجوله بين مكاتب الوزارة بصحبة مرافقيه بسلاح ظاهر، حيث تساءل بعض المعنيين عن سبب هذه الإجراءات الأمنية "ألزّائدة" وعمّا إذا كان الوزير يخشى شيئًا ما؟

 

إننا نضع هذه المعلومات برسم فخامة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ورئيس مجلس النواب نبيه برّي ورئيس مجلس الوزراء الدكتور حسّان دياب وحزب الله والأجهزة القضائية والأمنية والقيادات الوطنية للتحقق منها، واتخاذ الإجراءات لحماية أمن اللبنانيين واتصالاتهم وخصوصيتهم، ولو تطلّب الأمر إقالة أو تبديل وزير الإتصالات بحال ثبتت صحة هذه المعلومات المذكورة، وعدم السّماح لإسرائيل باختراق أمننا الوطني تحت أي ظرف من الظروف....

 

-جال وزيرا الأشغال العامة والنقل ميشال نجار والداخلية العميد محمد فهمي قبل ظهر اليوم في حرم مطار رفيق الحريري الدولي في بيروت يرافقهم المدير العام للطيران المدني في المطار المهندس فادي الحسن، رئيس جهاز أمن المطار العميد جورج ضومط، ، وتفقدوا سير العمل والتدابير المتخذة فيه من النواحي كافة.

 

وعقد الوزيران، بعد جولة مطولة في أرجاء المطار، مؤتمرا صحافيا في المديرية العامة للطيران المدني في حضور نائب رئيس المطار يوسف طنوس، مدير مكتب وزير الاشغال شكيب خوري، مدير مكتب وزير الداخلية العميد محمد الشيخ ومستشار وزير الاشغال بيار بعقليني وعدد من مسؤولي الوحدات التقنية والادارية في المطار.

 

وقال الوزير نجار: "جولة اليوم تهدف إلى التركيز على أمور السلامة والامن والاطلاع على سير العمل في هذا المرفق الهام، وبعد الاطلاع على كل التفاصيل في هذه الجولة نستطيع القول إن ما أنجز هو عمل جبار فعلا، ومن هنا أحيي جهود القيميين على شؤون المطار، إداريين وأمنيين وتقنيين، لأن المطار هو بوابة لبنان على العالم، والمطار هو المرفق الاساسي بالنسبة إلينا".

 

أضاف: "إن ما تم عمله في المطار من كل النواحي هو عمل جبار وبما أن العمل هو استمرارية، أود أن أشكر الوزير السابق يوسف فينيانوس على الأعمال التي تمت أثناء توليه الوزارة، وما زال لدينا الكثير من الأمور لاستكمالها لتوسعة المطار وتجهيزه بكل ما يلزم. والأهم بالنسبة إلينا زيادة القدرة الاستيعابية لأننا نأمل أن يأخذ لبنان دوره في المنطقة سياحيا وخدماتيا ومن النواحي كافة".

 

وأشار إلى أن "القدرة الاستيعابية الحالية للمطار هي ستة ملايين راكب وسوف ترتفع فعليا من خلال المشاريع التي تنفذ والتي من شأنها تسهيل حركة المسافرين وتسريع الخدمات التي تقدم اليه لا سيما لجهة أجهزة الكشف الآلي وزيادة عدد كونترات الأمن العام التي ارتفعت من 22 إلى 34 كونترا وتسهل حركة المسافرين، وايضا عمل دائرة الأمن العام في المطار. وكل هذا تم ضمن إطار مشروع متكامل وضع في شهر شباط من العام الماضي وبدأ تنفيذه في آذار 2018. وقد انتهت هذه المرحلة من التوسعة ونحن نعمل حاليا على تنفيذ مشروع الممر السريع المخصص لحاملي بطاقات السفر الدرجة الأولى ورجال الأعمال. وهذا المشروع سيسرع العمل في المطار ويزيد القدرة الاستيعابية لمليون راكب إضافي وهذا الممر سيكون من الجهة الغربية من صالة الوصول".

 

أضاف: "كل ذلك ضمن اطار التكلفة التي لم تتجاوز حوالى عشرة ملايين دولار. ونحن الآن بصدد توسعة جديدة المطار ضمن مخطط توجيهي كبير عملت عليه دار الهندسة على بتكلفة تبلغ حوالى 18 مليون دولار، في حال حصلنا على هذه السلفة إما من الدولة اللبنانية وإما من بعض القطاعات الخاصة التي تهتم فعليا بمطار بيروت الذي يبقى HUB في منطقة الشرق الاوسط في كل الظروف وهذه السلفة في حال الحصول عليها ستساهم في ايجاد جناح جديد للمغادرين على الرحلات غير النظامية و للزوار والحجاج وتخصص أيضا فيه أماكن لحقائبهم تفصل عن اماكن حقائب بقية الركاب وتفعيل كل الخدمات في المطار".

 

وأشار الوزير نجار الى "الاهتمام بكل الأمور التي تهم المسافرين عبر المطار لا سيما منها الأمور الصحية وذلك بالتعاون مع وزارة الصحة وكل الاجهزة المعنية في المطار".

 

وتحدث الوزير نجار عن "أهمية التنسيق والعمل مع مصلحة الملاحة الجوية في وزارة الدفاع الوطني من أجل تأمين خط لوجيستي من المطار الى البارجة التي ستصل يوم الثلاثاء والتي ستبدأ بالتنقيب عن النفط في المياه اللينانية وأن عملها يتطلب إيجاد خط لوجسيتي لتأمين نقل البضائع والأشخاص الذين سيتنقلون ما بين البر والبحر وهذا ما سيتم عن طريق المطار. وقد اتفقنا مع شركة توتال الفرنسية التي ستؤمن هذا الموضوع بواسطة المروحيات".

 

وأشاد الوزير نجار بالتقنيات المتطورة الموجودة في المطار، كما اثنى على دور العاملين في هذا الإطار.

 

فهمي

 

وقال الوزير فهمي: "جئنا للاطلاع على تطوير العمل القائم في المطار الذي سيكون جاهزا خلال شهري تموز وآب المقبلين ومن خلال مشاهدتي للتفاصيل من الناحية الأمنية أستطيع القول إننا سنضاهي الموانىء الجوية في البلدان المتقدمة وحتى إننا قد نتخطى البعض منها".

 

وعن الاحتياطات المتخذة في المطار لمواجهة فيروس كورونا، قال نجار: "إن كل الطائرات الآتية إلى لبنان من أي وجهة كانت سواء من الصين أو من غيرها، فإن وزارة الصحة العامة قامت بجهود جبارة في هذا الموضوع بالتعاون مع إدارة المطار ووزارة النقل وبكل المعنيين".

 

وأشار إلى "وجود اربع محطات للتأكد من صحة الوافدين الى لبنان"، لافتا الى أن "وزارة الصحة اللبنانية تقوم بكل ما هو مطلوب في هذا الإطار".

 

نجار

 

وردا على سؤال قال الوزير نجار: "نحن متفائلون بالمستقبل وان وجدت النوايا الحسنة والشفافية فالتمويل لن يكون عائقا وبخاصة أن البارجة التي تحدثت عنها ستباشر التنقيب عن النفط الخميس المقبل وان نبدأ صفحة جديدة لانماء البلد".

 

وكان الوزير نجار زار الوزير فهمي في وزارة الداخلية وعقدا اجتماعا قبل توجهما الى المطار.

 

-استقبلت وزيرة العدل ماري كلود نجم في مكتبها بالوزارة، سفير فرنسا في لبنان برونو فوشيه في زيارة مجاملة. وتناول البحث في سبل التعاون الثنائي على الصعيد القضائي.

 

والتقت للغاية عينها، السفير التركي هاكان تشاكيل.

 

وبحثت نجم مع ممثلة منظمة "الأمم المتحدة للطفولة" (يونيسف) في لبنان يوكي موكيو ووفد من المنظمة، في أبرز البنود التي يتضمنها البرنامج الذي تقدمت به "اليونيسف" بالتعاون مع وزارة العدل ومكتب "اليونيسف" تحت عنوان "العدالة للأحداث".

 

ويهدف البرنامج الى تأمين الحماية للأحداث الموقوفين وتحسين العدالة الخاصة بهم، من خلال تأمين وصول الأطفال المخالفين للقانون الى أنظمة عدالة منصفة لقضايا الأحداث.

 

-تابع وزير التربية والتعليم العالي الدكتور طارق المجذوب خبر الإصابة الأولى بفيروس كورونا في لبنان ، واكد أن الجهات المعنية في الوزارة تشارك في الإجتماعات الدورية للجنة المشكلة في رئاسة الحكومة بهذا الخصوص . كما أكد أن فريق عمل الوزارة يتابع منذ نحو شهر التواصل مع منظمة الصحة العالمية ومع الوزارات والمنظمات المعنية لمواكبة ما يحصل في العالم حول هذا الفيروس ، لافتا إلى اننا في حال من الجهوزية لأي تطور .

 

وكشف أن الوزارة اعطت توجيهاتها إلى مديري المدارس والثانويات والمهنيات الرسمية والخاصة للتوعية والوقاية من أي انفلونزا أو مرض تنفسي ، وللتشديد على النظافة الشخصية ، ووزعت ملصقات توعوية حول هذا الأمر .

 

ونفى ان تكون الوزارة قد أصدرت أي بيان لإقفال المدارس ، مشددا على أنه ليس هناك ما يدعو إلى الهلع . ودعا المدارس إلى الإتصال برقم الهاتف الساخن عند الحاجة إلى الإبلاغ عن أي أمر يتعلق بالصحة المدرسية ، والرقم هو 01772186 .

 

-تسلّمت وزيرة العدل ماري كلود نجم عريضة تحت عنوان "حتى لا يبقى سجين لا يعرف قواعد حقوقه الدنيا بالمعاملة الإنسانية" من المحامي رفيق حاج منظم هذه المبادرة بعناية لجنة السجون في نقابة المحامين في بيروت.

 

وتتضمن المبادرة لائحة من الحقوق الدنيا على سبيل المثال لا الحصر:

 

-الحق في الحياة وسلامة الفرد.

 

-الحق في عدم التعرض للتعذيب أو المعاملة السيئة.

 

-الحق في الصحة.

 

-الحق في احترام الكرامة الإنسانية.

 

-الحق في التنفيذ العادل للقوانين.

 

-الحق في عدم التعرض للتمييز والتفرقة من أي نوع كانت.

 

-الحق في التحرر من الإسعباد.

 

-الحق في حرية الرأي والفكر.

 

-الحق في حرية الدين.

 

-الحق في احترام الحياة العائلية.

 

-الحق في التنمية الذاتية

 

-استقبل وزير المالية الدكتور غازي وزني وفدا من صندوق النقد الدولي برئاسة رئيس البعثة Martin Cerisola، وتم البحث في ما يمكن أن يقدمه الصندوق من مشورة تقنية لمساعدة لبنان في بناء خطته الإنقاذية.

 

وتم التداول، بحسب بيان صادر عن المكتب الاعلامي في الوزارة في كل المعطيات المتوفرة والخيارات الممكنة بناء على رؤية الوفد وتقييمه لواقع الحال في البلاد، على أن يتم استكمال البحث لبناء تصور لكيفية تجاوز الوضع الحالي".

 

-إستقبل وزير البيئة والدولة لشؤون التنمية الإدارية دميانوس قطار في مكتبه في الوزارة، سفير بريطانيا كريس رامبلينغ مع وفد مرافق ضم مجموعة خبراء، حيث تم عرض للأوضاع العامة في لبنان واستمرار دعم المشاريع التي تنفذها الحكومة البريطانية فيه.

 

كما تطرّقا إلى مجالات دعم وزارة التنمية من حيث متابعة تنفيذ مذكرة التفاهم الموقعة في تموز 2019 لمساعدة لبنان في مسيرته نحو التحول الرقمي، وأهمية إطلاق الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد التي اعدتها وزارة التنمية وتأثيرها على مسار الحوكمة في لبنان.

 

-التقى وزير البيئة والتنمية الادارية دميانوس قطار في مكتبه في وزارة البيئة، المنسق الخاص للامم المتحدة في لبنان يان كوبيتش، وعرض معه للاوضاع العامة في البلاد وتشعبات الازمة الراهنة وتحديات المرحلة المقبلة ، وأبدى المسؤول الدولي للوزير قطّار دعمه للجهود المبذولة لمواجهة هذه التحديات التي يمرّ بها لبنان ومجتمعنا.

 

-استقبل وزير الطاقة والمياه ريمون غجر سفراء كل من النروج ليني ستانسيت وسويسرا مونيكا كيرغوز، وكان موضوع الكهرباء مدار البحث خصوصاً لناحية الاصلاحات المطلوبة وتنفيذ خطة الكهرباء على المدى المنظور.

 

وأعربت سفيرة النروج عن استعداد بلادها للإستمرار في مساعدة لبنان في قطاع النفط.

 

وأشارت سفيرة سويسرا الى أهمية قطاع المياه معلنةً متابعة المساعدة في هذا المجال خصوصا في منطقة البقاع.

 

-أعلن وزير الصناعة عماد حب الله في اجتماعه مع نقابة مصانع الدواء في حضور المدير العام للوزارة داني جدعون أن "الإساءة التي تعرضت لها الصناعة الوطنية قديماً نرى نتائجها الآن، ويدفع لبنان ثمن هذه السياسة. غير أن الحكومة الحالية ووزارة الصناعة تتصرفان بطريقة مغايرة من أجل دعم الصناعة. كما آن الاوان لمصرف لبنان والمصارف الخاصة أن تتصرف أيضا بطريقة مختلفة لتأمين السيولة للمصانع لتحويل الأموال الضرورية لشراء المواد الأولية وضمان استمرارية عجلة الإنتاج، محذّراً من أن المشكلة ستكبر في حال عدم ايجاد الحلول الفورية لها".

 

واستغرب قيمة الفاتورة الدوائية المرتفعة جدّاً في لبنان والتي تصل إلى نحو مليار وتسع ماية مليون دولار ( 1.9 مليار دولار ) سنوياً، مشدّداً على أن الدولة بجهاتها الضامنة غير قادرة على تحمّل هذه الفاتورة المطلوب تخفيضها فوراً، وصولاً إلى تخفيضها إلى النصف تدريجياً، وذلك من خلال تشجيع الاعتماد على الدواء اللبناني ودعم الصناعة اللبنانية، خصوصاً أن مصانع الدواء الأحد عشر تخضع للرقابة المتشدّدة والفحوصات الدورية من وزارة الصحة العامة.

 

ودعا إلى وجوب تخفيض العجز في الميزان التجاري والحاجة إلى العملات الصعبة. 

 

وقال:" من غير المقبول أن تبقى نسبة حصّة الدواء المنتج محلّياً سبعة بالماية ( 7% ) فقط من حصّة السوق الدوائي المستهلك في لبنان.

 

وأكد أن لبنان يريد ويتمسّك بأفضل العلاقات مع الدول الصديقة، القريبة والبعيدة، ولكن لا يجوز أن تمرّ عمليات تسجيل مصانع الدواء والادوية اللبنانية فيها بصعوبات وتعقيدات تقنية ومالية تستغرق سنوات، فيما يتمّ تسجيل أدوية هذه البلدان في لبنان بطريقة سريعة وسهلة، مشيراً إلى أن تطبيق مبدأ المعاملة بالمثل في التسجيل والتبادل التجاري هو أفضل الطرق وأنجعها لحماية الصناعة اللبنانية، من منطلق المصلحة المشتركة مع الدول الأخرى وليس من باب العداء معها

 

-غرّدت الوزيرة السابقة مي شدياق عبر حسابها على "تويتر"، وكتبت: "بس هيك. ‏لاريجاني طيّر أموال سيدر. أسرار النهار: أشار سياسي في مجالسه الى أن تسييل أموال سيدر من سابع المستحيلات في هذه المرحلة وتحديدا بعد زيارة رئيس مجلس الشورى الإيراني علي لاريجاني لبنان والتطورات الميدانية في سوريا والعراق".

 

-صدر عن المحامي كميل ابو سليمان البيان الاتي:

 

"لقد اعتبر الإعلامي مارسيل غانم ضمن برنامجه "صار الوقت" أن تضارب مصالح يشوب تمثيلي الدولة اللبنانية في الخيارات المطروحة بشأن إصدارات سندات الخزينة بالعملة الأجنبية - اليوروبند وذلك نقلا عما نشرته جريدة "الأخبار" بتاريخ ٢٠-٠٢-٢٠٢٠.

 

١- كنت اتمنى على الأستاذ غانم أن يقرأ مقال جريدة "الأخبار" بالكامل وأن يتوخى الدّقة والحذر في نقل المعلومات لا سيما في موضوع تضارب المصالح. إن تضارب المصالح امر تنظمه قواعد صارمة تطبق على مكاتب المحاماة العالمية وفق معايير دقيقة ومُحكمة، ومكتب المحاماة الذي أنتمي إليه ينسجم ويتماشى بالكامل مع هذه المعايير.

 

٢- إنني وكما يعلم أو لا يعلم الاستاذ غانم ادافع دائما عن مصالح الدولة اللبنانية وسوف أتابع ذلك إذا تم تعييني محاميا عنها.

 

٣- منذ أسبوعين وبطلب من وزير المالية ومن ثم رئيس مجلس الوزراء قدّمت مجانا الإستشارات التقنية كوني مطلعًا وخبيرا في المجال المذكور أعلاه بانتظار القيام باستدراج العروض لاختيار مكتب  محاماة الانسب للدولة اللبنانية. فالوضع دقيق جدا والمساعدة واجبة وضرورية بسبب ضيق الوقت، ولا أقبل أن يزايد علي أحد عندما تكون المصلحة الوطنية العليا على المحك.

 

٤- منذ ستة أشهر  وأنا أطالب بإعادة هيكلة الديون الخارجية دفاعا عن مصالح المودعين بينما يطالب إتحاد المصارف بإيفاء تلك الديون مما يسقط حكمًا أي اتهام يوجه إلي بتفضيل مصالح المصارف على مصالح الدولة اللبنانية. والسلام"

 

-عقدت الهيئات الاقتصادية اللبنانية، اجتماعا، في مقر غرفة بيروت وجبل لبنان برئاسة رئيسها الوزير السابق محمد شقير وبمشاركة الاعضاء، تم خلاله، حسب بيان صدر، "استعراض مختلف جوانب الأوضاع الاقتصادية والمالية والنقدية والاجتماعية والضغوطات التي تتعرض لها القطاعات الاقتصادية على اختلافها والمؤسسات والتي تنذر بمزيد من الاقفالات وارتفاع معدلات البطالة".

 

وأعادت الهيئات الاقتصادية "التركيز على الخطة التي اعدتها تحت عنوان: "خطة عمل الهيئات الاقتصادية لمواجهة الازمة" بمساعدة خبراء كونها تشكل خارطة طريق لمواجهة التحديات والعودة الى طريق التعافي والنهوض".

 

واهاب المجتمعون "بالجميع الالتزام بأقصى درجات التضامن والتعاون بين مكونات المجتمع اللبناني وكذلك القيادات السياسية لمواجهة أخطر أزمة يواجهها لبنان".

 

وأعتبرت الهيئات ان "معالجة الأزمة لن تكون على الاطلاق بالشعبوية وضخ المعلومات المغلوطة والتشويش والقيام بالمزيد من الضغوط على ركائز لبنان الاقتصادية الذي لن ينتج عنه سوى تسارع الانهيار والإضرار بمصالح اللبنانيين"، مشددة على "ضرورة التعاطي مع هذه الملفات من منطق علمي اقتصادي خالص وفي إطار المؤسسات الدستورية".

 

ورأت ان "طلب الدولة من صندوق النقد الدولي اعطاء النصح والمشورة لمواجهة الأزمة تشكل الخطوة الاولى في الاتجاه الصحيح، ورأت ان الانخراط في برنامج لصندوق النقد قد يشكل الخيار الأسلم للخروج من مشكلاتنا، إذ ان لبنان بحاجة الى مؤسسة دولية ذات صدقية بإمكانها مساعدة الدولة على وضع رؤية متكاملة لمثل هذه الأزمة العميقة والمتشعبة التي يمر فيها لبنان"، مؤكدة في الوقت عينه "الحاجة الماسة الى صندوق استقرار نقدي لضخ السيولة في القطاع المصرفي لتمويل الاقتصاد وزيادة الرسملة وتعزيز احتياطي مصرف لبنان"، وقالت: "نحن بحاجة ماسة لاصلاحات بنيوية جذرية بالتوازي مع توفير السيولة لإعادة تشغيل الاقتصاد".

 

وإذ أعلنت "تضامنها ووقوفها الى جانب كل المؤسسات على اختلافها في ظل ما تتعرض له من معاناة تفوق طاقاتها وتهدد وجودها، أعربت عن بالغ أسفها للاقفالات التي سجلت في الأشهر الأربعة الاخيرة في قطاع المطاعم والتي فاقت الـ780 مطعما"، مشددة على "ضرورة توفير الاستقرار ونزع فتيل الفتنة من الشارع لتمكين القطاع السياحي من استعادة نشاطه خصوصا انه يشكل محركا أساسيا وسريعا لاستقطاب العملات الصعبة الى لبنان".

 

وعرضت الهيئات خطة عمل لمواجهة الأزمة جاء فيها ان "الأزمة الاقتصادية هي، في جوهرها، أزمة حوكمة منبثقة من نظام طائفي يعاني من خلل وظيفي، بما حال دون تنفيذ السياسات الاقتصادية، وسمح بانتشار ثقافة الفساد والهدر. وقد عاشت البلاد، وفي مقدمتها القطاع العام، بقدرات تتجاوز إمكاناتها. وبعد مرور عقود على اعتماد هذا النموذج، كانت النتيجة اقتصادا شديد المديونية، وقطاع عام منتفخ. هذا الوضع يترك البلاد في مهب ثلاث أزمات متزامنة: الأولى، أزمة في ميزان المدفوعات والعملة. نتوقع أن تظل الفجوة بين عرض الدولار الأميركي والطلب عليه في العام 2020. الثانية، أزمة في المالية العامة. مع بلوغ العجز 10 في المئة من الناتج المحلي الإجمالي في العام 2019. بدأت الإيرادات الحكومية الآن بالانهيار تحت وطأة الركود والأزمة المصرفية. الثالثة، أزمة في السيولة.يشهد القطاع المصرفي إقداما على سحب الودائع بالوقت الذي يستثمر نصف موجوداته تقريبا في الديون السيادية اللبنانية، بما في ذلك مصرف لبنان، وربعا آخر في قروض للقطاع الخاص".

 

ورأت ان "مواصلة صنع السياسات وفقا للمقاربة الراهنة البلاد ستدفع إلى الانفجار والتشظي السياسي وستؤدي الى سبع عواقب: الاقتصاد سيعاني من ركود شديد. نظرا إلى شح الدولار. وستشكل القيود المفروضة على حركة الأموال وتراجع التسليف المصرفي مشكلة للقطاع الخاص الذي يعتمد على السيولة والائتمان. كما سوف تستمر عمليات إقفال الشركات وخفض الرواتب وتسريح الاجراء - سعر الصرف سيضعف بشكل حاد. سينخفض سعر صرف الليرة اللبنانية لإعادة التوازن بين عرض وطلب الدولار، مما يؤدي إلى ارتفاع التضخم وارتفاع تكلفة المعيشة - القيود على حركة الأموال والتعاملات المصرفية ستزداد. سوف تستمر المصارف في تقنين السحوبات على الودائع والتحويلات الخارجية. وسيزداد شح السيولة في القطاع الخاص. كما سيستنزف مصرف لبنان احتياطاته الأجنبية - تداعيات اجتماعية ستتفاقم. هذا النوع من الانهيار الاقتصادي سيتسبب بتدمير كارثي للمدخرات. وقد تصل معدلات الفقر إلى أكثر من 40 في المئة من اللبنانيين. وسترتفع معدلات البطالة، فيما تواجه الطبقة الوسطى خطر الانحسار.- تحول سياسي زلزالي قد يطرأ. سيكون للأحزاب السياسية الحالية نصيبها من التداعيات. وستكون التداعيات الأمنية للاضطرابات الاجتماعية كبيرة ويصعب توقعها - من دون معالجة الأسباب الجذرية للمشكلة، يبدو أن الأزمات ستكون طويلة الأمد. بعبارة أوضح، سنختبر أزمة اقتصادية طويلة قد تستمر عقودا، واحتمالات النهوض منها ضئيلة جدا. - أخيرا، سيكون الدعم المالي الدولي على الأرجح أقل بكثير مما هو ضروري لتخفيف الضغوط عن الاقتصاد".

 

وعرضت الهيئات "برنامجا لثلاث سنوات يهدف إلى التخفيف من حدة الأزمة ومعالجة جذور المشكلة، ووضع البلاد على مسارٍ يقوده نحو التعافي. ويسعى البرنامج إلى فرض تقاسم الأعباء بالعدل والتناسب في إطار معالجة تبعات الأزمة، مع حماية الفئات الأضعف بخاصة خلال الفترة الانتقالية.

 

-أوضحت الوزيرة السابقة للطاقة ندى بساتني في تغريدة على حسابها عبر تويتر ما تم التداول به عن عدم توقيعها لجدول تركيب أسعار المحروقات في الاسابيع الثلاثة الأخيرة من وجودها في الوزارة.

 

وقالت: "توضيحاً للرأي العام ودحضاً للمغالطات وللاتهامات الزائفة حول عدم توقيعي لجدول تركيب أسعار المحروقات في الاسابيع الثلاثة الأخيرة من وجودي في الوزارة... أقدّم الوثائق. وأنا بانتظار اعتذار علني من قبل سعادة النائب أنطوان حبشي".

 

وكان حبشي قد قال في حديث تلفزيوني أمس إنّ "الوزيرة بستاني تأخرت 3 أسابيع عن اصدار أسعار المحروقات ولم يحرك أحد ساكناً".

 

-اعتبر الوزير السابق ميشال فرعون أن "اللبنانيين والمواطنين والموظفين والشركات لم يتوقعوا ان يفرض عليهم شرب هذا الكأس المر غير المسبوق في أي دولة، ولن تمر هذه الأزمة من دون دفع الثمن لمن حبس أموالهم وأرزاقهم وكرامتهم، ولبنان وشعبه وحكومته أمام مخاطر كبيرة".

 

وقال في تصريح اليوم: "مشاكل الناس ومشاكل البلد لم تأت من المجهول انما نتيجة خيارات وسياسات، ولن تنجح أي خطة إنقاذ مالية من دون خطة انقاذ سياسية، ولن تنجح اية خطة مالية واقتصادية او إصلاح او محاسبة للفساد من دون تغيير السياسات والقيمين عليها لأنه لم نر في أي بلد مسؤول في السلطة يحاسب نفسه".

 

ورأى أن "الناس دفعت ثمن الحرب الأهلية، ثم دفعت ثمن سياسات ما بعد الطائف من دون ان تستطيع التأثير عليها منذ الوصاية السورية وما بعدها"، معتبرا أن "منذ سنة 2000 تم الانقلاب على خطط الخصخصة والاصلاح وباريس-1 وباريس-2 وباريس-3 ووقف تطبيق الحلول الممكنة عبر تنفيذ واستكمال قرارات هيئة الحوار الوطني".

 

وقال: "أما الصناديق الدولية فلن تتعاون الا من خلال خطط لها مصداقية وسياسات مستدامة على اكثر من صعيد على غرار روحية تسوية الدوحة، ومصالحة لبنان مع محيطه وأصدقائه، ووقف استعمال الفساد وتغطيته كأداة لتطبيق سياسات أو كهدايا سياسية لتمريرها، كما كان الحال في قطاع الكهرباء وغيرها من القطاعات، حيث توزعت المغانم على مبدأ الترغيب والترهيب".

 

وختم: "أما اليوم فيبقى تأثير التحركات الشعبية على الممارسات محدودا إلا أن لا عودة الى الوراء، فخيارات الجميع أصبحت محدودة، والطمع والوقاحة واللغة الخشبية السائدين منذ سنوات، لم تعد تنفع لأن أفقها مسدود أمام الأزمة. ويبقى السؤال حول النوايا الصادقة او المبطنة للتغيير نظرا لكلفة التغيير على المسؤولين في حال اعتماد ما يخدم مصلحة الشعب بدل مصالح الهيمنة".

 

-أكدت رئيسة لجنة التربية والثقافة النيابية النائبة بهية الحريري أن "التربية هي البنية الأساسية للتغيير الفردي والمجتمعي وان العدالة التربوية هي اساس العدالة الاجتماعية، وهذا ما آمن به وعمل له الرئيس الشهيد رفيق الحريري خلال مسيرته الانسانية والوطنية وارساه من خلال مؤسسة الحريري للتنمية البشرية المستدامة".

 

وقالت " التربية هي تنمية قدرات والعدالة الاجتماعية هي تكافؤ فرص والمساواة بين المواطنين بالحقوق والواجبات والهدف الأسمى ان نصل الى بناء وانتظام الدولة وهذا الهدف لن نحيد عنه لأنه هو من يحمي الأجيال القادمة".

 

وقالت خلال لقاء حواري اجراه معها تلامذة الصف السابع في مدرسة الحاج بهاء الدين الحريري في مجدليون، في ذكرى استشهاد الرئيس رفيق الحريري واليوم العالمي للعدالة الاجتماعية، حضره مدير المدرسة الدكتور أسامة ارناؤوط وعدد من رئيسات الأقسام والمعلمات: "ان مؤسسة الحريري التي عملت على مساحة الأرض اللبنانية وعلمت 35 الف طالب من كل المناطق والطوائف، ساهمت بتطبيق العدالة التربوية التي بطبيعة الحال تؤدي الى العدالة الاجتماعية لأنها تعني تكافؤ الفرص وهذه كانت منهجية الرئيس الشهيد رحمه الله. وفي كل مكان تستطيع فيه ان تبني قواعد للعدالة الاجتماعية وتترك اثرا وتفتح آفاقا فيه كانت المؤسسة تبادر وخاصة في قضية المرأة وتمكينها لأن ذلك يشكل اساس التوازن المجتمعي".

 

وردا على سؤال أين تجد نفسها بين التعليم والنيابة، قالت: "حتى في النيابة اشتغل تعليما من خلال لجنة التربية النيابية. وفي النيابة ايضا كل يوم نتعلم لنترك اثرا في التشريع. نحن نؤمن بالتعليم المستدام لأن التربية هي تنمية قدرات والعدالة الاجتماعية هي تكافؤ فرص والمساواة بين المواطنين بالحقوق والواجبات، والهدف الأسمى ان نصل الى بناء وانتظام الدولة وهذا الهدف لن نحيد عنه لأنه هو من يحمي الأجيال القادمة".

 

وعن رؤيتها المستقبلية للتعليم، قالت: "ان يكون هناك تكافؤ فرص بين التعليم الرسمي والخاص ولكل طالب على الأرض اللبنانية الحق في التعليم الجيد وسواء كان في المدرسة الرسمية او الخاصة يجب ان يحصل على نوعية التعليم نفسها، وهذا ما نحاول ان نصل اليه".

 

وفي الرسالة التي توجهها لطلاب البهاء وطلاب لبنان، قالت: "أتمنى لكم ان تحققوا احلامكم وألا تتوقفوا عنها لأن الحلم هو البداية والعلم يوصلك الى تحقيقه. طلاب البهاء لهم مكانة خاصة عندي، ولكن قلبي يتسع لكل طلاب لبنان لأنكم الرأسمال البشري ومستقبل البلد بيدكم، وأدعوكم لأن تكون علاقتكم بالمجتمع وثيقة، لأن التعليم لا يقتصر على داخل الصف. وعلى كل منكم ان يكتشف موهبته لنساعدكم على تطويرها، فالتعليم ليس فقط شهادة وعلامات وانما بناء شخصية قيادية وطموحة ولديها ثوابت وقيم وتطوير قدرات وابتكار افكار جديدة، وهذا ما زرعه فينا رفيق الحريري".

 

وعن سر نجاح الرئيس رفيق الحريري وما كونه من صداقات وعلاقات مع الدول، قالت الحريري: "رفيق الحريري هو قدوة، منذ بداياته كانت لديه ككل الشباب وعندما اكرمه الله فكر ببلده الذي كان فريسة للحرب الأهلية في زمن كانت كل الأمور استثنائية وفي ظل غياب كامل للدولة. فكر رفيق الحريري بداية كيف يخدم ابناء بلده بالتعليم، ثم كان همه الأساسي وقف الحرب فقام بمبادرات بدعم من المملكة العربية السعودية، وساهم بالخطوات التي قادت الى اتفاق الطائف الذي اوقف الحرب لأنه يحب بلده. ثم كانت ازالة آثار الحرب واعادة الاعمار هي الأساس بالنسبة اليه، وفي الوقت نفسه لاعادة الثقة بلبنان وجذب المستثمرين فوظف علاقاته الشخصية لمصلحة لبنان، هذا ليس سرا، وهذا الف باء المواطنة".

 

وردا على سؤال عن دور البيت والأهل في تكوين شخصية رفيق الحريري وما تحلى به من قيم ومبادىء، قالت: "كان أساسها البيت الذي ولد وتربى فيه ودور الوالدين رحمهما الله في تربية ابنائهما على الإيمان بالله والصدق والشجاعة في قول الحق ومساعدة الناس، فانطبعت اعمالهما لديه قيما، وعندما أكرمه الله كان من الطبيعي ان يجسدها عملا ومنهجية حياة. رفيق الحريري آمن بحق الإنسان في ان يعيش بكرامة ويتعلم ويحصل على فرصة عمل، كل هذه القضايا طبقها رفيق الحريري في حياته".

 

وختمت: "مدرسة الحاج بهاء الدين الحريري أرادها رفيق الحريري تحقيقا للعدالة التربوية والاجتماعية، وان شاء الله ستستمر هذه المدرسة وانتم على السكة الصحيحة، وادعوكم الى ألا تنسوا مدرستكم بعد ان تتخرجوا لأنكم انتم من سيكمل الطريق، ولأن تعتزوا بقيمكم وتتمسكوا بها وتحبوا وطنكم وتخدموا مجتمعكم لان على كل انسان اذا كان قادرا، واجبا تجاه مجتمعه وكل منكم يستطيع ان يتابع ويعمل بقيم رفيق الحريري".

 

-غرد عضو اللقاء الديمقراطي النائب بلال عبدالله عبر "تويتر": "يبدو لبعض وزراء الصدفة السابقين، ان الوسيلة الوحيدة لاعادة شد العصب الطائفي، وتعويض الخسارة عن سوء الأداء، لا يكون الا بنبش الماضي وإثارة الأحقاد، عبر الهجوم على الحزب التقدمي الإشتراكي ورئيسه.

 

لن نرد الا بلغة السياسية، بما يحفظ الوحدة الوطنية في طرفنا العصيب هذا...."

 

-غرّد عضو تكتل "الجمهورية القوية" النائب فادي سعد عبر حسابه على "تويتر"، وكتب: "يبدو أن هناك من لا يريد أن يتعلم من دروس الماضي. إن تحميل المواطن المرهق بهمومه واستحقاقاته وزر الانهيار هو جريمة لا تغتفر. أيقظوا ضمائركم واذهبوا إلى حيث يجب ولتكن وجهتكم الإصلاحية المعابر غير الشرعية والتهرب الجمركي ودهاليز الهدر والفساد".

 

-بعد الإعلان عن تسجيل اول حالة كورونا في لبنان والاشتباه بحالتين أخريين سأل النائب الياس حنكش كيف نثق بسلطات لم تجمّد الرحلات من والى إيران

 

وقال عضو كتلة الكتائب النائب الياس حنكش: "كيف نثق بسلطات لم تجمّد الرحلات من والى إيران وعلى الأقل حجز الواصلين ٢٤ ساعة، بعد كل الأخبار عن الإصابات بمرض كورونا"؟

 

وأمل حنكش في أن يصار إلى اتخاذ التدابير الصارمة وبمسؤولية لحصر خطر العدوى.

 

-اعتبر النائب عثمان علم الدين في تغريدة على حسابه عبر "تويتر"، أن "وصول فيروس كورونا إلى لبنان هو إستهتار من الجهات المعنية لأسباب مجهولة"، مشددًا على أن "المطلوب محاسبة كل مسؤول عن دخول الطائرة الإيرانية إلى لبنان فهذه ليست المرة الأولى التي يتحمل لبنان أزمات نتيجة فيروسات إيرانية تدخل بلا حسيب ولا رقيب".

 

وأضاف، "حمى الله لبنان وشعبه

 

-غرّد عضو تكتل الجمهورية القوية النائب عماد واكيم عبر "تويتر"، قائلا: "بعد ظهور اول اصابة كورونا في لبنان على السلطة التعامل بحرفية واتخاذ التدابير الكفيلة بعدم انتشاره، في هذا الاطار، هل مطار بيروت يتخذ الاجراءات اللازمة، وزارة الصحة تقول نعم، المواطنون العابرون ينفون، والاصابة المكتشفة تدل على ان المواطنين كالعادة على حق، لا داعي للهلع اذا قمنا بالمطلوب".

 

-صدر عن عضو تكتل "الجمهورية القوية" النائب انطوان حبشي البيان الاتي:

 

"كما درجت العادة وبالتواتر منذ الاصيل ومع المستشارين يتحفوننا برد للتعمية، رد غير منطقي، يبرزون فيه شبه حقيقة لتمرير الكذبة الكبرى. ويأتي ردهم على تساؤلات منطقية وموثقة ومنتقاة من وجع الناس وهمومهم. وقد كنت حملت تساؤلات الناس عن سبب تأخير إمضاء جدول اسعار المحروقات من قبل وزارة الطاقة لمدة ثلاثة اسابيع فطالعتنا الوزيرة السابقة بالمطالبة بإعتذار علني، وابرزت 3 وثائق لإمضائها لجدول الاسعار بتواريخ 31/12/2019 و 7/1/2020 و15/1/2020.

 

يا معالي الوزيرة السابقة تمعنّي بالآتي:

 

1- بتاريخ 30/1/2020 نشرت جريدة النهار مقالاً للصحافية سلوى بعلبكي بعنوان واضح "جدول تركيب اسعار المحروقات غائب منذ اسبوعين...." (مستند رقم 1)

 

2- بتاريخ 30/1/2020 نشرت جريدة الأنباء الالكترونية تحقيقاً مصوراً، تساءل فيه احد اصحاب المحطات عن التأخير في امضاء الجدول. (مستند رقم 2)

 

3- بتاريخ 5/2/2020 أصدر نقيب اصحاب محطات المحروقات في لبنان سامي البركس بيانا" عن تدمير قطاع محطات المحروقات وسأل عن توقف اصدار جدول الاسعار لمدة ثلاثة اسابيع. (مستند رقم 3)

 

4- بتاريخ 5/2/2020 عقد مؤتمر صحفي لنقابة اصحاب محطات المحروقات في لبنان وتحدثوا عن تأخير امضاء جدول الاسعار لثلاثة اسابيع وطالبوا بفتح تحقيق معتبرين كلامهم بمثابة أخبار للمدعي العام المالي. (مستند رقم 4)

 

يا معالي الوزيرة السابقة، كان الأجدى بك ان تجيبيهم خاصة" أن جداول اسعار الوزارة الموجودة على سايت الوزارة واضحة وتؤشر الى انقطاع بين 16 كانون الثاني 2020 و 5 شباط 2020. (مستند رقم 5).

 

إن تشكيل الحكومة تم في 21 كانون الثاني 2020 بينما تم التسلم والتسليم في 24 كانون الثاني 2020. كذلك بين 21 كانون الثاني 2020 و5 شباط 2020 لم تقومي بواجبك او لم يقم الوزير غجر بواجبه. وكل هذا يشكل تأخير لاكثر من اسبوعين.

 

ناهيكِ يا معاليكِ عن أنه في جدول الاسعار المعروض على سايت الوزارة نجد جدولاً للأسعار في 15 كانون الثاني 2020 وآخر في 16 كانون الثاني 2020. كيف؟ (مستند رقم 6)

 

ولإن ثقتنا بكم كبيرة خاصة أنكم كنتم شفافين بعدم إعطائنا لمعلومات طالبنا بالوصول إليها، تميل ثقتنا الى الشك بالمطلق حين نجد في مقارنة الوثائق التي استعملتها ان التاريخ على الوثيقة الاخيرة تم تعديله بخط اليد والإمضاء بجانبه. (مستند رقم 7)

 

إن كان هناك من ضرورة للإعتذار فإني أعتذر من الشعب اللبناني لأنه وصل به الدرك الى حدة التعاطي بخفةٍ في ادارة شؤونه. أما الافضل في كل المسألة فهي حدود الوقاحة التي لا تنتهي. جمهورك لا يحتاج الى التعمية ان كنتِ تحترمينه فهو يستحق ان يحصل على الحقيقة كاملة". عندها يحترمك.

 

أتفهم التخبط الذي تعيشينه ولكنك تتحملين المسؤولية تحت اي عنوان تريدين، ان كان الوفاء لمن اوصلك او اي عنوان آخر. وانصح استبدال الوقاحة بمقولة "ان بليتم بالمعاصي فاستتروا".

 

 

 

-أعلن عضو كتلة "التنمية والتحرير" النائب قاسم هاشم أن "القرار الذي سيتخذ بموضوع اليوروبوندز سيحفظ الأمن الاجتماعي، وأياَ يكن التوجه، يجب وضع جمعية المصارف أمام مسسؤولياتها الوطنية والتوقف عن سياسة التذاكي والتلاعب لتحقيق الأرباح على حساب الناس والمال العام، والأهم أن يلتزموا بحقوق المودعين ويقلعوا عن أسلوب الإذلال والإهانة المتبع مع المودعين وبما يحفظ حق الناس بالحصول على مدخراتهم وحفظ الاستقرار النقدي الوطني".

 

-إستقبل المدير العام للأمن العام اللواء عباس إبراهيم في مكتبه، سفير أرمينيا في لبنان فاهاكن أتابكيان، وبحث معه في الأوضاع العامة وسبل التنسيق بين السفارة والأمن العام.

 

-توجد شكوك حول أنّ  الطائرة الإيرانية التي وصلت من إيران وسُجّل على متنها أوّل حالة إصابة بفيروس كورونا دخلت لبنان، كان على متنها شخصية عراقية دينية-سياسية مهمّة، وهناك أجراءات أمنية خاصة يتم اتخاذها في مستشفى رفيق الحريري الجامعي بهدف إدخال الشخصية للحجر الصحي والكشف الطبي عليها.

 

-أصدرت المديرية العامة للجمارك البيان الآتي:

 

"قررت المديرية العامة للجمارك إطلاق برنامج معلوماتي لتعريف التجار المتعاملين معها، وذلك في إطار تنفيذ خطتها الإستراتيجية لمحاربة الفساد والتهريب والتهرب الضريبي، وبهدف ضبط المؤسسات غير الشرعية.

 

لذلك، يطلب من جميع التجار المعنيين (المستوردين والمصدرين)، تعبئة "إستمارة اعتماد متعامل مع الجمارك" واستكمال كافة مراحلها على موقع المديرية العامة للجمارك https://www.lebanesecustoms.gov.lb ، في مهلة أقصاها نهاية شهر آب 2020، تحت طائلة عدم قبول البيانات الجمركية المقدمة لحسابهم.

 

تشكر هذه المديرية العامة تعاونكم الهادف إلى تيسير التجارة من دون الإخلال بأمن الإقتصاد الوطني"

 

-بدأت أعمال الترميم والتدعيم في مدافن الطائفة اليهودية في طريق الشام وذلك بعد ان حصل انهيار في اجزاء من حائط الدعم التابع للعقار منذ أسابيع بسبب العاصفة والأمطار التي رافقتها. ونتج عنه ضرر لحق بمدفنين على الأقل. وكانت بلدية بيروت اجرت كشفاً على الموقع فور حصول الانهيار ووجهت كتابًا الى المالكين بوجوب المبادرة الى رفع الضرر وإصلاح حائط الدعم. ولم تتم المباشرة بالأعمال الا بعد التواصل مع المعنيين في الطائفة اليهودية في لبنان من قبل محافظ بيروت زياد شبيب لكي يجري الترميم بالتعاون معهم نظراً للخصوصية الدينية للموقع واحتراماً لحرمة المكان.

 

ويتوقع ان تنتهي الاعمال خلال أيام.

 

-صدر عن اللجنة المركزية للاعلام في التيار الوطني الحر البيان التالي: 

 

ينفي التيار الوطني الحر، جملة وتفصيلًا، ما يتم تداوله عن فتح مكاتبه لصرف الدولار بـ 1500 ليرة، من دون الحاجة إلى تفنيد الأكاذيب في البيان الموزع. فيكفي أن يجهل كاتبو البيان أن ليس في هيكلية التيار تعبير "دائرة" ليتبين جهلهم وافتراؤهم والغاية الخبيثة من تعميم إشاعة سخيفة كهذه. ويستغرب التيار أن يتناقل اللبنانيون بهذا الشكل رسائل غير منطقية ولا تحتاج الى دليل على كذبها

 

-عقد موزعو المحروقات اجتماعا استثنائيا برئاسة فادي أبو شقرا وبحثوا في وضع القطاع والمشاكل التي يتخبط بها.

 

بعد الاجتماع، قال ابو شقرا "ان الموزعين يتركون الحل بين أيدي دولة رئيس الحكومة حسان دياب ووزير الطاقة والمياه ريمون غجر اللذين يعملان على صيغة لمعالجة المشكلة التي يمر بها القطاع النفطي".

 

واكد ابو شقرا "ان لا داعي للقلق لان الموضوع أخذ طريقه الصحيح للحل".

 

-كشف مؤشر أسعار جمعية المستهلك ارتفاعاً بلغ 45.16% منذ بداية تشرين الاول 2019 وحتى 15 شباط 2020. 

 

ولفتت إلى أن اكثرية السلع التي لا يحتسبها المؤشر تبعت الدولار في ارتفاعه يوماً بيوم

 

ورأت أننا في قلب الانهيار الكبير، لافتة إلى أنّ "القدرة الشرائية للبنانيين تتراجع بسرعة لم يشهدها لبنان في تاريخه. والحد الادنى للأجور تراجع من 450 دولار إلى حوالي 267 دولارا شهريا. البطالة والفقر تدفع بعشرات الالاف من الناس إلى الهاوية. 40 % من الشعب اللبناني يعيش تحت خط الفقر وفق البنك الدولي. بعد بضعة اسابيع سيستهلك الناس ما تبقى من مدخرات وستتراجع المخزونات القديمة لدى التجار لترتفع الاسعار مجددا وبشكل كبير."

 

-هدد قائد منطقة الشمال بجيش الإسرائيلي أمير برعام، بالرد بيروت، على انتهاك "حزب الله" للقرار 1701.

 

وقال برعام، إن الحكومة اللبنانية الجديدة تخضع لرغبات "حزب الله" وتحمي مصالحه، مهددا إيران والعاصمة اللبنانية بيروت والقرى اللبنانية الحدودية بـ"دفع ثمن باهظ"، بحسب ما نقلت عنه "روسيا اليوم".

 

ولفت برعام إلى أن "حزب الله" يواصل جهوده "لاقتناء المزيد من السلاح الأكثر دقة"، مشيرا في الوقت نفسه، إلى تصريح للرئيس ميشال عون الأسبوع الماضي لصحيفة فرنسية قال فيه إن "حزب الله" لا يتدخل في قرارات الحكومة وأنه يلتزم شخصيا بأن يحترم الحزب القرار 1701، مشددا على أن "ما قيل بالفرنسية، ليس ما يحدث على الأرض"، على حدّ تعبيره.

 

وقال برعام: "يعرفون في بيروت وفي جبل عامل جنوب لبنان، أنهم سيدفعون ثمنا باهظا. الجيش الإسرائيلي سيستمر بالعمل لإحباط الجهود التي تهدد أمننا طالما تطلب منا ذلك".

 

وأضاف: "سنجني الثمن من حزب الله وأيضا من أسياده في الشمال الشرقي (في إشارة إلى إيران)، وأيضا من عاصمة الدولة اللبنانية بيروت، وبالطبع من القرى الشيعية جنوب لبنان، التي تستخدم كملجأ وقاعدة للحزب"، بحسب ما قال

 

-وجّه مدعي عام التمييز القاضي غسان عويدات كتابا إلى المباحث المركزية طلب فيه التحقيق في الوثيقة المزورة المنسوبة إلى رئاسة مجلس الوزراء، والتي راجت على مواقع التواصل الإجتماعي و تحدثت عن الـ hair cut.

 

وطالب بالبحث عمن زوّر هذا البيان ونشره على مواقع التواصل الإجتماعي.

 

-أعلن رئيس إتحاد نقابات المخابز والأفران كاظم ابراهيم خلال مؤتمر صحفي أن هناك عبئًا كبيرًا من صيانة المعدات والتجهيزات والتي تُسدّد نقداً وبالدولار الأميركي إضافة إلى الضرائب والرسوم للإدارات الرسمية.

 

وأكد ابراهيم على ضرورة ثبات سعر ووزن ربطة الخبز على ما هي عليه اليوم وعلى الدولة تأمين حاجة البلاد من القمح والمواطن لم يعد يتحمّل أيّ عبء.

 

وأعلن عن إضراب مفتوح للأفران بدءًا من الأثنين.

 

عربية دولية:

 

-تقدم اتحاد شركات السياحة الروسية بطلب إلى الحكومة الروسية، يرجوها فيه تقديم مساعدة له بقيمة 590 مليون روبل (نحو 9.36 مليون دولار) لتعويض الخسائر التي تم تكبدها بسبب "كورونا".

 

ويقول الاتحاد إن المبلغ عبارة عن خسائر مباشرة لحقت بشركات سياحية في روسيا بسبب تداعيات انتشار فيروس "كورونا"، حيث تراجع النقل الجوي والسياحة في العالم.

 

ووفقا للاتحاد فقد اضطرت شركات السياحة الروسية إلغاء برامج سياحية لصينيين بقيمة 450 مليون روبل، بالإضافة لفقدان هذه الشركات أرباحا متوقعة بقيمة 140 مليون روبل.

 

وقامت العديد من شركات الطيران في العالم، بما في ذلك الناقلة الروسية "آيروفلوت"، بتقليص أو إلغاء رحلاتها من وإلى الصين، ثاني أكبر اقتصاد عالمي.

 

من جهتها، حذرت الهيئة الدولية للنقل الجوي (IATA) من أن انخفاض الطلب على السفر وسط تفشي "كورونا" قد يكلف شركات الطيران عشرات مليارات الدولارات.

 

وأشارت إلى أن شركات الطيران في آسيا ستكون الأكثر تضررا وقد تخسر هذا العام 28 مليار دولار من عائداتها، فيما ستتراجع مبيعات شركات الطيران الأخرى بنحو 1.5 مليار دولار

 

-قالت وزارة التجارة الصينية، إن صادرات وواردات البلاد ستتأثر سلبا بفعل انتشار فيروس "كورونا"، الذي أحدث اضطرابا شديدا في ثاني أكبر اقتصاد في العالم.

 

وقال مسؤولو الوزارة، إن الصين تتوقع استئناف الشركات الأجنبية في معظم المناطق للإنتاج بحلول نهاية شهر شباط الجاري، لكنهم أضافوا أنه سيكون هناك تأثير أكثر وضوحا على الاستثمار الأجنبي المباشر إلى الصين في آذار المقبل.

 

وقبل ذلك، حذرت المؤسسة البحثية "أكسفورد إيكونوميكس" من تحوّل فيروس "كورونا" إلى وباء، ورسمت سيناريوهين كارثيين للاقتصاد العالمي في حال حدوث ذلك.

 

وتوقعت "أكسفورد إيكونوميكس" تراجع الناتج المحلي الإجمالي العالمي بواقع 400 مليار دولار هذا العام، في حال انتشر الفيروس بشكل أوسع في آسيا.

 

وإذا أصبح الفيروس وباء وانتشر في جميع أنحاء العالم ، فتوقعت المؤسسة أن ينخفض الناتج المحلي الإجمالي العالمي بواقع 1.1 تريليون دولار.

 

-أعلن المتحدث الإعلامي لشرطة منطقة المدينة المنورة بالمملكة العربية السعودية، بأن دوريات الأمن تلقت بلاغا عن قيام شخص بإطلاق النار على سيارة من نوع "أنوفا"، وإصابتها بطلقة في الزجاج الخلفي، ودهس سائقها عند توقفه وترجله منها، والفرار من الموقع.

 

وأضاف المتحدث أن تعقب الجاني من قبل دوريات الأمن، كشف أنه تحصن داخل منزله بحي طيبة وبادر بإطلاق النار على رجال الأمن، ما اقتضى مداهمته واعتقاله، وقد نتج عن ذلك إصابة 3 من رجال الأمن نقلوا إلى المستشفى.

 

-أعلنت وزارة الزراعة الأردنية أن الوزير إبراهيم الشحاحدة ، كلف بتشديد حالة الطوارئ الخاصة لمكافحة الجراد من متوسطة إلى قصوى.

 

وأشار بيان صادر عن الوزارة، إلى أن "الشحاحدة أوعز بالأمر بناء على المتابعة الدائمة والمستمرة منذ أكثر من 3 أشهر لتحركات الجراد، والتي أظهرت وصول أسراب من الجراد الصحراوي إلى المناطق الجنوبية والوسطى الشمالية في السعودية وخاصة منطقة حايل التي تبعد 500 كم عن الحدود المشتركة".

 

وأضاف البيان أن "الوزير بين أن هناك متابعة حثيثة لتحركات أسراب الجراد الصحراوي القادمة للأراضي السعودية من اليمن".

 

وأكد الشحاحدة، على جاهزية كافة الكوادر المؤهلة والمدربة في وزارة الزراعة إضافة إلى الجهات المساندة من القوات المسلحة وخاصة سلاح الجو الملكي، والأمن العام والجمارك وسلطة العقبة والحكام الإداريين.

 

وشدد على ضرورة تفعيل عمل غرفة الطوارئ المركزية في العاصمة والفرعية في المنطقة الجنوبية للأردن.

 

وأشار إلى وجود متابعة للنشرات الدورية لمركز تنبؤات الجراد التابع لمنظمة الأغذية والزراعة "الفاو" وحركة الرياح ودورها في تعديل مسار الجراد، لافتا إلى استمرار التنسيق مع مراكز مكافحة هذه الآفة الزراعية في الدول المجاورة.

 

-ألقت الشرطة الإسبانية القبض على مسؤولة روسية أثناء زيارة عمل في 14 من فبراير الجاري، بعد أن طلبت الولايات المتحدة ذلك، حسب ما قالت وزارة الخارجية الروسية، الجمعة.

 

وقالت الوزارة إن المرأة الروسية، المحتجزة حاليا في سجن في جزيرة تنريفي، تعمل في منظمة حكومية روسية، تشرف عليها هيئة رقابية زراعية، وإنها كانت ضمن وفد رسمي.

 

وأضافت أن احتجازها "يمكن أن يكون مرتبطا بطلب من الولايات المتحدة".

 

-حذرت الأمم المتحدة، الجمعة، من أن القتال في شمال غرب سوريا قد "ينتهي بحمام دم"، وكررت دعوتها لوقف إطلاق النار، بينما نفت موسكو تقارير عن نزوح جماعي للمدنيين نتيجة هجوم للحكومة السورية، بدعم روسي في المنطقة.

 

وتقاتل القوات السورية، مدعومة بالقوة الجوية الروسية، منذ ديسمبر، للقضاء على آخر معاقل مسلحي المعارضة في منطقة إدلب شمال غربي سوريا.

 

وأدى الهجوم الأخير في منطقتي حلب وإدلب إلى نزوح نحو مليون شخص، معظمهم نساء وأطفال، فروا من الاشتباكات بحثا عن ملاذ آمن في الشمال قرب الحدود التركية.

 

وقالت تركيا التي تستضيف حاليا 3.7 مليون لاجئ سوري إنها لا يمكنها استيعاب تدفق جديد للاجئين، وحذرت من أنها ستستخدم القوة العسكرية لصد تقدم القوات السورية في إدلب، وتخفيف الأزمة الإنسانية في المنطقة.

 

وقال ينس لايركه، المتحدث باسم مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية، خلال إفادة صحفية من جنيف، إن الأطفال يشكلون نحو 60 في المئة من 900 ألف شخص نزحوا وتقطعت بهم السبل في مساحة آخذة في التضاؤل.

 

وأضاف: "ندعو إلى الوقف الفوري لإطلاق النار لمنع مزيد من المعاناة، وما نخشى أن ينتهي بحمام دم".

 

وتابع قائلا: "تستمر خطوط القتال الأمامية والعنف المستمر في الاقتراب من هذه المناطق المكتظة بالنازحين، مع تزايد القصف على مواقع النزوح والمناطق المجاورة لها".

 

-قالت الرئاسة التركية، الجمعة، إن الرئيس رجب طيب أردوغان أكد لنظيره الروسي فلاديمير بوتن في اتصال هاتفي، ضرورة السيطرة على قوات الحكومة السورية ووضع حد للأزمة الإنسانية في منطقة إدلب السورية.

 

وأضافت الرئاسة التركية أن أردوغان أبلغ بوتن أيضا بأن التنفيذ الكامل للاتفاق الذي تم التوصل إليه في سوتشي الروسية عام 2018، سينهي القتال في المنطقة الخاضعة لسيطرة مسلحي المعارضة السورية.

 

ولم تشر الرئاسة في نص الاتصال الهاتفي إلى أي اتفاق جديد بين البلدين حول التطورات في سوريا.

 

-أدرجت وكالة رقابية دولية، متخصصة في مكافحة الأموال القذرة، إيران، الجمعة، على قائمتها السوداء، بعد أن أخفقت طهران في الالتزام بالقواعد الدولية لمكافحة تمويل الإرهاب.

 

جاء القرار بعد أكثر من ثلاثة أعوام من التحذيرات التي وجهتها مجموعة العمل المالي، ومقرها باريس، لحث طهران على سن قوانين ضد تمويل الإرهاب.

 

مع ذلك تركت الوكالة فيما يبدو الباب مفتوحا أمام إيران، قائلة إن "الدول ينبغي أيضا أن يتسنى لها تطبيق تدابير مضادة بشكل مستقل عن أي دعوة من مجموعة العمل المالي لفعل ذلك".

 

-نفت روسيا اتهامات أميركية بسعي موسكو لإعادة انتخاب الرئيس الأميركي دونالد ترامب لفترة ثانية، ووصفت على لسان الناطق باسم الكرمين تلك الاتهامات بـ"حالة من جنون والارتياب".

 

وقال الكرملين، الجمعة،  إن مزاعم مسؤولي المخابرات الأميركية بأن روسيا تتدخل في حملة انتخابات الرئاسة الأميركية التي ستجرى هذا العام،  وتحاول تعزيز فرص إعادة انتخاب الرئيس دونالد ترامب، "غير صحيحة وناتجة عن حالة من جنون الارتياب".

 

ونقلت رويترز عن مصدر إن مسؤولين من المخابرات الأميركية أبلغوا أعضاء مجلس النواب الأسبوع الماضي، أن روسيا تتدخل في حملة انتخابات الرئاسة التي تجرى في نوفمبر المقبل، بهدف إلقاء شكوك على نزاهة الانتخابات لتعزيز إعادة انتخاب ترامب.

 

مقدمات نشرات الاخبار:

 

أل بي سي:

 

... وتراجعت كل المخاوف أمام الخوف من  كورونا  بعدما سُجِّلَت أول إصابة في لبنان ... صحيح أن وزير الصحة رأى أن حال الهلع غير ضرورية " خصوصًا ان الحالة التي شخصت ، لا تعاني  تداعيات خطيرة " ... لكن الصحيح ايضًا أن اللبناني لم تعُد تنفع معه أن يقول له مسؤول :  " لا داعي للهلع " ... سبق وقيل للبناني في الاشهر الثلاثة الأخيرة : " لا داعي للهلع  في أكثر من ملف ، فماذا كانت النتيجة ؟ " 

 

هلع ونص " ! لا حاجة إلى التذكير أنه قيل للبناني : لا داعي للهلع في القضايا النقدية ، فكانت التطمينات في غير محلها ... قيل له : لا داعي للهلع من ارتفاع الأسعار ، وها هي مصلحة حماية المستهلِك تكشف اليوم أن زيادرة الأسعار وصلت إلى 45 في المئة .... اللبناني " كاويه الحليب ، لذا يُنفِّخ على اللبن " ... وها هو فيروس كورونا في عقر دارنا ، بعد تسجيل الإصابة الأولى,  ، فما هي الإجراءات ؟ قبل كل شيء... قيل انه كان يُفترض تعليق الرحلات بين بيروت وطهران بعدما سُجلت حالات في قُم ، لكن هذا الإجراء لم يحدث ، وحتى اليوم فإن السلطات في مطار بيروت تُعلِن ان لا توجه لتعليق الرحلات إلى إيران ... هكذا ، السلطات المختصة تُعالِج الكورونا باللاءات : لا داعي للهلع ... لا تعليق للرحلات ... ولكن ماذا عن الذين كانوا على متن الطائرة ؟ هل يكفي ان يقوموا بالحجر الصحي الإحتياطي في منازلهم ؟. صحيًا ، ومنطقيًا ، من البديهي ان الإجراءات يجب ان تكون أكثر جدية ... 

 

في السياق ذاته ، حذرت منظمة الصحة العالمية اليوم  من أن فرصة احتواء تفشي فيروس كورونا الجديد في العالم تتقلص، وأنه يتعين على الدول التحرك سريعا للسيطرة على  هذا الانتشار.

 

إلى فيروس كورونا ، يتعقَّب اللبنانيون بقلقٍ أيضًا مسار اجتماعات صندوق النقد الدولي ، وتتلاحق هذا الإجتماعات في وقتٍ أصدرت فيه وكالة موديز للتصنيفات الإئتمانية تقريرًا خفَّضت فيه مجددا تصنيف لبنان . 

الجديد:

من بينِ الأمراضِ الماليةِ العُضال فقدَ لبنانُ صِحةَ سلامتِه واستوردَ فيروسَ كورونا مِن قُم الإيرانيةِ بعدما أصبح الوباءُ على حدودِنا الجَنوبية . فمِن صوبِ العدوِّ الإسرائيليّ كورونا سَجّل أولى إصاباتِه رسمياً اليوم .. ومِن إيرانَ وَصَلَنا الفيروسُ على جَناحِ الأجواءِ المفتوحة لكنْ بعقولٍ رسميةٍ مُغلقة.  فطائرةُ ماهان الإيرانيةُ أقلعت بعلمِ السلُطاتِ الإيرانيةِ أنها تحمِلُ مريضةَ كورونا .. جرى التواصلُ معَ لبنانَ الذي لم يتّخذْ أياً مِن التدابيرِ الوقائيةِ الفورية. وما خلا توزيعَ الكماماتِ على الطائرة وقياسِ حرارةِ الرَّكاب فإنّ الرحلةَ واصلت سيرَها إلى بيروتَ على نحوٍ اعتياديّ .. والإهمالُ الأبعدُ مدىً كان لدى وصولِها حيثُ سُمحَ لرُكابِها المئةِ والسبعةِ والأربعينَ بالمغادرةِ إلى محَلِّ إقامتِهم بلا إخضاعِهم لفحوصٍ تستلزمُ عَزلهَم أربعةَ عَشَرَ يومًا الى حينِ تِبيانِ عوارضِ المرَضِ مِن عدمِه

  والآنَ فإنّ مريضةً واحدةً تَقبَعُ في مُستشفى رفيق الحريري الحكوميّ فيما مئةٌ وستةٌ وأربعونَ راكباً يجولونَ بينَنا على الأراضي اللبنانيةِ لكن : لا داعيَ إلى الهلع كما يقولُ وزيرُ الصِّحةِ حمَد حسَن في مؤتمرِ إعلانِ الحالة. عفوًا نحنُ لسنا في ووهان .. إننا في لبنان .. البلدِ المريضِ ماليًا واقتصاديًا ومعيشيًا والمحاصرِ من صناديقِ العالمِ والمهدَّدِ بعدمِ قدرتِه على استيرادِ الدواءِ لاحقاً. لا داعيَ إلى الهلَع في بلدٍ أصبح يصدّرُ القلق ويعيشُ صُداعًا وألماً وعوارضَ انهيار, وكان يُفترضُ بمسؤوليهِ وضعُ الكماماتِ العازلةِ للغباءِ والاستهتارِ وقلةِ الإدراك .. ليس لدينا خِبرةٌ بمعالجةِ الأمراضِ الماليةِ الفتّاكة لكنْ على الأقل فلْنتخذِ العِبرةَ مِن ستٍ وعشرينَ دولةً أُصيبت بالكورونا واتّخذَت إجراءاتٍ وقائيةً بحدِّها الأدني .. فلبنانُ لم يَتصرّفْ على أقلِّ تقديرٍ كحالِ سفينة  أميرةِ الأَلماسِ في بحرِ اليابان .. ولا  

وليس لديهِ القدرةُ على إنشاءِ مستشفاتٍ بكبسةِ زرّ كما في الصين .. وربما لم يَعُدْ في مقدورِه توزيعُ الكماماتِ على كلِّ الناسِ لفِقدانِها من الصيدليات ..  ومعَ كلِّ أزَماتِه الضاغطةِ باتَ عليهِ اليومَ أَن يُصاب: بضيقِ التنفّس .. وارتفاعِ الحرارة .. لكنْ رسميًا: لا داعيَ الى الهلع .

 

أو تي في:

 

لم يكن ينقصنا إلا الكورونا...

 

هذا هو لسان حال اللبنانيين جميعاً منذ اعلان وزير الصحة حمد حسن بعد ظهر اليوم عن ضبط أول حالة اصابة بالمرض على متن طائرة آتية من إيران، مطمئناً إلى الاجراءات المتخذة لحماية الناس، وداعياً إلى عدم الهلع، في مقابل موجة الشائعات التي عمَّت مواقع التواصل.

 

ومن الفيروس الصحي إلى الفيروس المالي والنقدي الذي استفحل في البلاد، ولاسيما منذ 17 تشرين الأول 2019: ففيما يواصل رئيس الحكومة حسان دياب لقاءاته المكثفة، ابلغ رئيس الجمهورية العماد ميشال عون المنسق الخاص للامم المتحدة في لبنان يان كوبيتش ان معالجة الاوضاع الاقتصادية والمالية في البلاد هي من اولويات الحكومة، وهي عازمة على تحقيق ما هو مطلوب منها في هذه الظروف الدقيقة التي يمر بها لبنان، خصوصاً أنها تشكّل فريق عمل واحد متضامن.

 

وشدد الرئيس عون على ان احدى اهم المعارك التي ستخوضها الحكومة هي مكافحة الفساد، لافتا الى ان ذلك سيتزامن مع تشكيلات في المؤسسات والاجهزة المعنية. واكد رئيس الجمهورية ان المعالجات قائمة للاوضاع المالية والاقتصادية الراهنة بالتعاون مع وفد صندوق النقد الدولي لاتخاذ القرارات المناسبة، لافتا الى ان الاجراءات التي ستتخذ تهدف الى حماية الواقع النقدي في البلاد وحفظ حقوق المواطنين ومصالحهم.

 

أما النائب السابق وليد جنبلاط الذي تلقى أمس اتصالاً متضامناً من الحريري بعد محاولة عرقلة تحرك التيار الوطني الحر أمام مصرف لبنان، فالتزم الهدوء النسبي اليوم، فيما واصلت القوات اللبنانية حملتها السياسية على التيار في ملف الكهرباء، حيث تولت الوزيرة السابقة ندى بستاني خوري الرد بشكل مفصَّل على ما سيق في الساعات الاخيرة من اتهامات، ووصل بها الأمر إلى حد مطالبة نائب القوات انطوان حبشي باعتذار علني، مبرزة وثائق تدحض ما وصفته "بالمغالطات والاتهامات الزائفة حول عدم توقيعيها لجدول تركيب أسعار المحروقات في الاسابيع الثلاثة الأخيرة من وجودها في الوزارة".

 

واثر تمادي حبشي في اتهاماته، ,واستخدامه عبارات غير مألوفة، غردت الوزيرة بستاني مجدداً منذ قليل فقالت: وعدتُ الرأي العام بالحقيقة وسأبقى عند وعدي، ولذلك أردّ على النائب بالتالي:

 

أولاً: لن أنحدر الى مستوى التخاطب نفسه لأن الناس تستحق منّا احتراماً أكبر وجدّيةً بمعالجة مشاكلها.

 

ثانياً: ان تواريخ المقالات والمقابلات التي أوردها حبشي تقع كلها بعد 30/1/2020 أي بعد مرور تسعة أيام على انتهاء ولايتي الوزارية.

 

ثالثاً: ان صدور مرسوم تشكيل الحكومة في 21/1/2020 يُفقِد الوزير السابق الحق بالتوقيع فكيف يطالبني حبشي باصدار الجدول؟

 

رابعاً: ان التعديل باليد على وثيقة، وتوقيع الوزير بجانبه، يعطيه الصفة القانونية، ولو نظر سعادة النائب الى الأعلى بسنتيمتر واحد لوجد التاريخ مطبوعاً، أي 15/1/2020.

 

أن بي أن:

 

لبنان كله يتكلم كورونا..

 

المنار:

 

كأنَ البلدَ المُثقَلَ بكلِ انواعِ الفيروساتِ الاقتصاديةِ والمالية، ينقصُهُ فيروسُ كورونا..وكأنَ وسائلَ التواصلِ الاجتماعي الفائضة بكلِ انواعِ الاشاعاتِ والتهويلاتِ ينقصُها حضورُ كورونا الى لبنان..

 

أعلنَ وزيرُ الصِحَة حمد حسن رسمياً اكتشافَ اولِ حالةٍ مصابةٍ بفيروسِ كورونا لسيدةٍ في العَقدِ الرابعِ من العمر، مطَمئِناً الى انَ وضعَها مستقر وتخضَعُ للعلاج، مع التاكيدِ على ضرورةِ اجراءِ فحوصٍ طبيةٍ احترازيةٍ لجميعِ الذين كانوا على متنِ الرحلةِ التي استقَلَّتها السيدة المصابة..

 

لكنَّ المتداوَلَ من اخبارٍ مضخمةٍ ومفبركةٍ جعلَ البلادَ مصابةً بحالٍ من الهلع، فيما المطلوبُ الدقةُ والوقايةُ لاجلِ تدارُكِ المرحلة، لا الهلعَ الذي يُعَقِدُ الامورَ ويَزيدُها سوءاً.. اما وِزارةُ الصِحة والجهاتُ المعنيةُ فقد جدَدَت التأكيدَ أن الامورَ الى الآنَ تحتَ السيطرة، واَنَ ما يجري اجراءاتٌ احترازيةٌ ضَرورية..

 

في الاجراءاتِ الضروريةِ مالياً لا يزالُ ملفُ الاموالِ المحولةِ الى الخارجِ قَيدَ الملاحقةِ القضائية، على اَنَ جواباً تلقاهُ القضاءُ اللبناني من السلطاتِ السويسرية حولَ طَلَبِهِ التعاوُنَ للكشفِ عن تلكَ الاموال..

 

فيما المساعدَةُ الاستشاريةُ التي طلبَها لبنانُ من صُندوقِ النقدِ الدولي قيدَ التبلورِ وَفقَ اللقاءاتِ التي يُجريها وفدُ الصندوقِ مع الجهاتِ الحكوميةِ والماليةِ والاقتصاديةِ المعنية، والرؤيةُ لا تزالُ في مرحلتِها الاولى..

 

في الجمهوريةِ الاسلاميةِ الايرانيةِ لم تَنتَهِ مرحلةُ الانتخاباتِ التشريعية بعدُ بسبَبِ تمديدِ فتحِ صناديقِ الاقتراعِ افساحاً بالمجالِ امامَ كَثافةِ المقترِعين.. انتخاباتٌ باقبالٍ كثيف، وبتنافُسٍ تحتَ سقفِ الثورةِ الاسلاميةِ الايرانية، يؤكدُ للعالَمِ مِن جديد اَنَ ايرانَ بلدُ المؤسسات، واَنَها عصيةٌ على كلِ نواعِ الحروبِ والمؤامرات، معَ اِقامَتِها اليومَ عُرساً انتخابياً كما سماهُ الامامُ السيد علي الخامنئي..

 

في السعوديةِ اَتَمَ الجيشُ اليمنيُ واللجانُ عمليةَ توازُنِ الردعِ الثالثةِ برَدٍ موجِعٍ في العمقِ الجغرافي والاقتصادي لدولِ العدوان، واعلنَ المتحدثُ باسمِ القواتِ المسلحةِ اليمنية العميد يحيى سريع عن استهدافِ ارامكو ومواقعَ اخرى حساسةٍ في ينبُع السعودية بطائراتٍ مسيرةٍ وصواريخَ باليستيةٍ رداً على الجرائمِ السعوديةِ بحقِ الابرياءِ اليمنيين ..

*المقالات والآراء التي تنشر تعبّر عن رأي كاتبها*

الطقس

شبكات التواصل معنا

انضم لنا على الفيسبوك

@Alhadeelmagazine

تابعنا على تويتر

@alhadeelmag

تابعنا على الانستغرام

@alhadeelmag

شاهدنا على اليوتيوب

@alhadeelmag
image title here

Some title