Loading alternative title

غانم بعد حلقة تاريخية: يا ريت الذي انتقدني قدر يعمل قد نص يلي عملناه!

غانم بعد حلقة تاريخية: يا ريت الذي انتقدني قدر يعمل قد نص يلي عملناه!
26-03-2020 00:56


 


إنتهت حلقة صار الوقت الإستثنائية عبر شاشة ال mtv قرابة الواحدة والنصف صباحاً نهار الأحد الفائت بما يقارب ال 30 مليار ليرة كمجموع تبرّعات من مختلف طبقات المجتمع وبلدان العالم.


واللافت كان سخاء اللبنانيين، إذ كانت المفاجئة بتبرعات بسيطة ماديّاً ولكن ذو قيمة معنوية كببرة جداً، فكانت أهمية هذه التبرعات تكاتف اللبنانيين يد بيد لمحاربة سواسيةً فيروس كورونا، والحدّ من إنتشاره في لبنان.


فبعض الأطفال عمدت على التبرع من مدخراتهم اليومية من أجل المساعدة.


ولكن كما لاقت هذه الحلقة مؤيدين كثر، لاقت أيضاً إنتقادات شتّى على مواقع التواصل الإجتماعي، بخاصةً بما يتعلّق بمجموعة من المتبرعين السياسيين والمصرفيين.


فما كان من الإعلامي مرسال غانم إلّا الرّد على المنتقدين وأشار إلى أنّ أشياء كثيرة حُكيت عن حلقة الاحد الاستثنائية من برنامج “صار الوقت”، لافتاً إلى أنّ الأهم ان هدفها كان سامياً، واردف بالقول: أؤكد ان العمل كان جميلا جدا”.


وعن المليون دولار التي تبرّع بها النائب نهاد المشنوق، أوضح غانم، ان المشنوق لم يتبرّع من كيسه بل من الهيئة العامة للسجون التي تأسست في عهده، مشيرا إلى أنّ رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد وجنبلاط تبرّع بمبلغ 600 الف دولار.


وقال للجديد: أنا مرتاح الضمير وعندما يتم الإعلان عن المبلغ سيتفاجأ الجميع، مشيرا الى انه سيذهب الى المكان الصحيح.


ورأى غانم ان امام اللبنانيين اياما طويلة وصعبة والاقتصاد في وضع مآساوي، مشيرا الى ان دول العالم لم تكن تتوقع ضخامة تفشي هذا الفيروس والاثار الناجمة عنه .


وأضاف: ما طرحه جنبلاط عن الصندوق الوطني هام جداً، فنحن بأزمة اقتصادية خطيرة جداً جداً وما يعيشه اللبناني مؤلم.


وكشف غانم عن عصابة تحاول إبتزاز اللبنانيين، داعياً إلى توخي الحذر من هذه العصابات التي تتصل من خلال أرقام مشفّرة للنصب والاحتيال على الناس.


وحيّا غانم الدولة والحكومة التي انتبهت خطورة الامور، معتبراّ ان أول من انتبه لهذا الامر هو جنبلاط الذي دعا الناس منذ شهر الى زراعة الحبوب ،لان الوضع الاقتصادي الذي نحن مقبلون عليه مذرٍ جدا.


وأسف غانم للانتقادات التي طالت حلقة صار الوقت وقال: “يا ريت الذي انتقدني قدر يعمل قد نص يلي عملناه”.


كما أضاف: من تبرع فقد تبرع لخدمة انسانية مؤلمة ففي النهاية هناك من يحتاج الى كمامة او عناية طبية وهو لن يسأل حينها من دفع ثمنها.


هذا وأسف للاستخفاف الذي طاله من بعض الاعلاميين على مبادرة كبيرة بهذا الحجم.

الطقس

شبكات التواصل معنا

انضم لنا على الفيسبوك

@Alhadeelmagazine

تابعنا على تويتر

@alhadeelmag

تابعنا على الانستغرام

@alhadeelmag

شاهدنا على اليوتيوب

@alhadeelmag
image title here

Some title